CMP: AIE: روايه عائلة همام الفصل السابع والعشرون 27بقلم نجلاء فتحي
أخر الاخبار

روايه عائلة همام الفصل السابع والعشرون 27بقلم نجلاء فتحي

روايه عائلة همام

 الفصل السابع والعشرون 27

بقلم نجلاء فتحي

[مر ثلاث   سنوات  كاملين ]


تعالوا نتعرف على أبطالنا وحياتهم

 

【جاسر وكريمة】

الحال سار بينهم طبيعى ومستقر ولديهم طفل  جميل لهى عقل كريمة عن أى شئ حتى حبها لريان طلع أخوى وبتتعامل معة  على هذا الأساس 

_______

[ريان وفريال ]

 للأسف  زواجهم أمام الجميع أما داخل غرفتهم التعامل فى حدود  الأصحاب فريال غبية بكل المقاييس  متعلقة بحب أسد  ولا يعلم أحد غير أختها التؤأم فريدة التى أصبحت زوجة الأسد لذلك سارت عداوة بينهم فى الخفاء   حاول ريان مع فريال  كتير  وهى تبعدة فهو أقنع نفسة حب عمرة كريمة زوجة أخوة أختة حتى شال حبها من قلبة ونجح وحب فريال أصبح  حب حقيقى    وتأخرهم فى الأنجاب  قالوا بيد الله كيف وهو لم يقرب من زوجتة 

______

[أسد وفريدة ]

تزوجها أسد وفعلا دخلة بلدى وأصبحت زوجتة من أول يوم قولا وفعلا  لم تفرح مثل البنات  فقد كتب كتابها ومنها لغرفة أسد لم يأتى لها شبكة ولا أتعمل ليها حنة  ولا فرح  ورضيت فلا يجرأ أحد كسر كلمة الحاج همام   فهى تريد العيش بسلام وخلاص    ولديها طفلة من أسد  ،،تعلم أن تؤأمتها تحب أسد فقد فضفضت معها قبل جوازهم والأن سارت عداوة والجميع لا يفهم السبب،،،،،


أسد  لة شأن فى البلد خلال ال٣ سنوات  الماضية والجد فخور بية  ورشح  نفسة فى الأنتخابات  ونجح وكل يوم والتانى شأنة يزيد وعلاقتة بزوجتة عادية بمجرد روتين   وتنفيس فيها طاقتة بأسم الجواز🤭🤭 ،هل نسى عطر  وفراولة وال*** إللى كان بيعملها  لم يعلم أحد ما يخفية الأسد  

_______

 عطر مازالت فى المدرسة الدخلى وأبيها ملتزم معها خلاص الثلاث سنوات يزوها  يوم الخميس والجمعة   وتفوقت فى دراسها الثانوية وتعلمت أشياء كثيرة فى هذة المدرسة التى تشبة السجن بقواعدها وأصبحت هى و وليد مقربين لبعض جدا لكن لم تحكى لأحد  حتى وليد عن حياتها السابقة بأسد كأنها صفحة أنقطعت  من دفترها وأتمحت من ذاكرتها فهل نسيت أم تتوهم بذلك!!!!!!

______

باقى الأبطال كما هم لا يوجد جديد 

_____

          [فى أمريكا ]


عاصم بفرحة ممزوجة بفخر/ مجموعك عالى تقدرى تدخلى كلية الطب وأنتى حطة رجل على رجل  ،،الدكتورة عطر عاصم همام  ياةةةةة حلم وتحقق  الحمد لله   رفعتى رأس الصعيد كلة يا بت همام 


عطر قست ملامحها/ لية السيرة دى 


الأب/ مقصدش ،،لو كنتى لسة متجوزة أسد زمانك ذى أمة وخيتى وحريم العيلة  محبوسة فى بيت مش منحقق النفس  لكن لا دلوجتى أموت وأنا مطمن أمبرطورية الدكتور عاصم بنتة عطر تمسكها من بعدة


أنخلع قلبها/ بعد الشر عنك وحضنتة 


حضنها الأب بتملك  وقال بحبك أوووى أوووى يا عطر ،،أتى وليد  وقال بمزاح خيانة  


ضحكت عطر/ وطلعت لة لسانة وقالت دى حبيبى 


الأب /قرص وجنتيها  بخفة وقال مهما تكبرى هتفضلى محتفظة تطلعلى لسانك دى 


عطر / ههههه مش عارفة أبطلها


وليد بحب/ أحلى حاجة فى عطر براءتها يا دكتور


نظر عاصم بنصف عين لوليد  وغار نعم غار وقال   مجاملة جميلة من أخ لأختة  فهم وليد مقصدة واستأذن وتركهم وكأن الحظ حالف يتعسة


عطر/ لية أحرجتة أنا بحب وليد

الخبر وقع مثل الصعقة على أذنة،،أنتى بنتى ملكى سامعة ملكى  ولا ملك لأسد ولا غيرة


عطر أبتسمت بمرار/ أونكل أسد هو فين مات وشبع  موت الله يرحمة بحمد ربنا مش قرب منى ولسة بنت الجواز العرفى مش جواز يا بابا الله يسامحك يا جدو 


عاصم أبتسم لها / كبرتي وفهمتى الدنيا  


عطر/ العلم نور 


عاصم بخبث/ لو أسد مثلا  مثلا عايش تقبلى تعيشى معاة 


عطر بحيرة / مش عارفة إللى فاكراة شهرين عيشت فيهم مرات الأسد  تحكمات جدى وأسد لا مش عايزة  وعايزة علشان حنان طنط روحية وطنط نرجس ومشاكسة عمتى بثينة والبنات برضو   ثم تنهدت ،،، خلاص كلة أنتهى بموت أونكل أسد أقصد أسد  تعرف يا بابى إللى شاغل بالى أية لو خلفت وأسد مات ولسة مكملتش ال١٨ ومكتبتش كتب كتاب رسمى وضعى أية لا لا الحمد الله كسبت نفسى ،،ثم أبتسمت  وقالت  وليد مش وحش ٣ سنين مع بعض مش بنفترق غير وقت النوم  لو بتحبنى وافق على الخطوبة 

نظر عاصم لبنتة وتفكيرها  معقول دى عطر بت من بنات عائلة همام معقول دى صعيدية بتفكيرها  الأن لست عطر الطفلة الرقيقة التى تسمع كلام أبيها لا الأن فتاة تحدد وتقرر ماذا تريد وتفكر   


عطر/ بابى لو سمحت وليد قالى هيكلمك وحضرتك أحرجتة وقولت أختك لا يا بابى لا بحب وليد وعايزاة  ومتمسكة بية بليييز 


غمض عيونة  موقف غير متوقع فهى على زمة الأسد لسة 


عطر بشقاوة/ دى خطوبة مش جواز على فكرة كملت ال١٨ سنة من ٤ شهور يا دكتور يعنى داخلة على ١٩ سنة  ،


عاصم/ جايز مش حب علاقتك بوليد تعود


عطر/ تكلمت بالإنجليزية بمعنى 

مستحيل أنا بحبة جدا وأختارتة يكمل معايا حياتى  دة حقى وبدأت تحكى لة مواقف وليد النبيلة معها،،


هز الأب، رأسة بالموافقة  غصب عنة فعطر أصبحت شخصيتها قوية 

فرحت عطر وحضنت أبيها بشدة  

ربت عاصم على شعرها ،،فقد يكفيها فرحتها وأى شئ تانى مش مهم 

 _____

        [فى حديقة المدرسة ]


معقول وافق بسرعة كدة 


عطر/ نعم نعم رجعت فى كلامك


وليد/ لا طبعا بس فى حاجة مهمة لازم تعرفيها فاكرة لما جيتى المدرسة هنا من ٣ سنين وقولتلك محدش هنا بيتكلم معايا أنتى إللى بتكلمينى


عطر/ مش عايزة أسمع حاجة تعال نحتفل سوا،،،، أفرح أنت دخلت المدرسة دى وعمرك ٧ سنين وتخرج على كلية الطب     وأنا دخلتها من ٣ سنين  ووصلتني لحلمى تعال نودع الناس إللى بنحبهم هنا قبل لما نمشى


وليد بحزن/  بابا كلمتة وقالى مفيش رجوع مصر أنسى 


عطر بشهقة / يعنى أية


وليد/ أدخل طب هنا وأعيش هنا متنسيش  مش معايا فلوس علشان أقول لبابا لا وأصرف على نفسى لازم أسمع كلامة لحد م أقف على رجلى 


عطر بصدمة/ أنا كلمت بابى على خطوبتنا وهو وافق،،كنت بتضحك عليا


وليد أمسك إيدها وقال بصدق/ أبدآ أنا أنا بحبك يا عطر وعايز أتجوزك وفعلا ناوى أخطبك علشان لما أرجع مصر أقدر أقرب منك بدون قيود وأخرج معاكى  بابا كسر كل حاجة حلوة كالعادة لسة مكلمنى من شوية بكرهة أوووى  الأسم أبن راجل مشهور  والفعل بيعاملنى غلطة ندمان عليها ثم أنتبه لنفسة  وسكت أخذ نفس وقال  لو بتحبينى أستحملى ظروفى


عطر بعشق/ أوووف أعمل أية قلبى يكسب عندى فكرة مشكلتك الفلوس وبابى موجود


وليد بشدة/ من أولها لاااااا يا هانم مش أنا إللى أقبل بكدة


ضحكت عطر بشدة/ العرق المصرى ظهر أمال من عمر ٧ سنين ف  أمريكا دى أية 


ضحك وليد/ متنسيش المدرسة كلها مصريين  وعرب   


عطر/ لو بتحبنى أسمع كلامى وخد  من بابى فلوس  أممم أعتبارها سلف 


وليد بتفكير/ منظرى وحش أدامة 


عطر / مدام أنا عايزة كدة بابى لا يمكن يرفض ليا طلب أبدآ 

وليد أبتسم  يشعر القادم ليس سهل وخايف يخسر عطر 


بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 

______

          [فى أسيوط ]


دخلت فريدة الغرفة وجدت أسد يدخن  وبنتها تصرخ  واقعة من على السرير وهو لم يهتم 


فريدة/ يالهووووووى  ثم أنحنت وأخذت البنت لحضنها  وقالت   إكدة تسيب البت واجعة على الأرض على وشها  


أسد بلامبالاة / أعمل أية 


فريدة بزعيق/ أنت أبوها حراااااام عليك دى طفلة سنة ونصف إكدة جبينها أتعور  لية الجساوة لييية 


أسد بغضب/ منظرى شين أنا أسد بية  أخلف بت عايز واااااد وأنتى مش نافعة يا أرض بور   


أتسعت عين فريدة/ بتعايرنى  حاجة مش بيدى أنت السبب زجتنى من على السلم وأنا حامل  لما عارفت بطنى فيها بت  علشان أسجط وربك كريم البت أتولدت عمرها ٧ شهور وعايشة جدامك أهى  والرحم شلتة من الخبطة نزفت ومش عايز يجف ولا حاجة توجفة   أعترف مرة واحدة بغلطك


أسد/ عارفة يعنى أية بت يعنى عاااااااار تمشى على حل شعرها  


فريدة/ أنت أتجوزتى  يا أبن خالى  وأنا  بت  وأخواتى أتجوزوا بلاش دى خيتك كريمة  برضو شايفها ماشية على حل شعرها


أسد/ أخرسى أختى أشرف واحدة


فريدة بغضب/ أنت مش بنى أدم  حراااااام عليك عيشتى معاك نكد فى نكد 


أسد / شد البت من حضنها ورماها على السرير  وقال يارب يجيلك حمى تموتي 


شهقت فريدة  من صراخ البت وطلمت على وشها وقالت بتى بتتتتى


أسد/ أمسكها من زراعها وأنهال عليها بالضرب  


هذا عزيزى المتابع موقف من حياة أسد وفريدة تفتكروا عطر لو هى لسة مراتة وبطبيعتها التى ذكرت فى أول القصة أكيد مكملتش تعليمها  أكيد كانت تفضل ساذجة السؤال هنا هل تتحمل معاملة أسد ليها لو رزقت بطفلة   أم للقدر رأى أخر 

بقلم نجلاء فتحى عاشقةالكلمات 


نرجس/ يامرى يا مرى عينك وارمة لية


فريدة ببكاء/ طهجت يا مرت خالى طهجت ولدك بيعايرنى بعدم الخلفة  بيجولى يا أرض بور هو السبب


روحية بدافع عن أبنها/ لسة مصممة هو إللى زجك  


فريدة/ يا ناااااس صدجونى أحلف بأية يا مرت خالى خايفة يجتل البت أسد هيتجنن على الواد أعمل أية خلى جدى يخلية يتجوز 


روحية/ هتكونى مبسوطة


فريدة/ أيوة وأزرغط كمان وأرجص  ،،والدك ملوش فى الجواز دة عايز يعيش على مزاجة


روحية/ وجعتى جلبى يا بعيدة أنتى إللى مش عارفة تعيشى خايبة


فريدة بزعيق / برضو مش عارفة أعيش بعد كل دة جسمى داق الكسر رجلى وإيدى  جربوا الجبس  الحمل تانى أنحرمت منة أهانة وبتحمل وكل دة بسبب والدك وفى الأخر مش عارفة أعيش أبنك شوهنى خلاص


روحية/ أبا أبا  أكتمى يا واكلة ناسك كل دة فى ولدى طلعتية شيطان يا بت بثينة 

يا بثينةةةةةةة تعالى شوفى بتك بتجول أية على ولدى أسد بية زينة الشباب 


أتت بثينة وضربت على صدرها/  مال وشك يا حزينة على عمرك

حكت ليها بنتها على الحوار 


بثينة/٠٠٠٠٠

 ياترى أمها رأيها أية ولصالح أسد ولا بنتها !!!!!!

          الفصل الثامن والعشرون من هنا

لقراءة باقي الفصول من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-