CMP: AIE: رواية ذنب اخر الفصل الثاني2بقلم ميرا ابو الخير
أخر الاخبار

رواية ذنب اخر الفصل الثاني2بقلم ميرا ابو الخير


 رواية ذنب اخر الفصل الثاني2بقلم ميرا ابو الخير


_هتعملي اي. 
سميرة بحقد: هكـ. ـتم نفسه وهحر"ق قلب سلفتي عليه. 
شد منها الطفل:  تبقي مجنونة انا خطفته من حضنها بس متوصلش انك تقتـ. ـلي طفل مكملش يومين حتي. 
سميرة بغل: لا توصل عشان يرموها زي الكـ. ـلب انا هنا الكل ف الكل زي م خليت حمايا يطردهم ف نصاص الليل هوريها قيمة يلي عملته فيا. 
_وهي عملت فيكي ايه ها فضحتك انك متجوزة ع جوزك عرفي مع انه معها حق وانك فعلا خا"ينة بس للاسف محدش صدقها وطردوها بسببك. 
سميرة بغضب:  محدش له دعوة هات الواد بقولك. 
_مش هجيبه وهرجعه ليها. 
سميرة بصت ع طبق الفاكهة و خدت السكـ. ـينة:  هقتـ. ـلك واقول اتهجم عليا. 
_ اعمليها كدا. 
قربت منه ولسه فعلا هتضر"به زقها بالشلوت وخد الطفل وخرج بسرعة. 
كانت هي وقعت علي الارض بالم... 
بقلم ميرا ابوالخير.. 
في المستشفى. 
الدكاترة اخدو حبيبة وسامر واقف ف حالة ذهول... 
سامر بصدمة:  معقول لا لا اكيد غلطانة. 
فاق ع صوت التمرجي:  احنا راجعنا الكاميرات وشوفنا فعلا حد خارج بطفل ولابس لبس مستشفى. 
سامر مسكه بغضب:  وهي زريبةةةة اي حد يدخلهااا عاددي. 
الدكتور جاه:  يا فندم احنا... 
سامر بغضب وصوت هز ارجاء المستشفى:  انتوووو بهااايمممم شويةةة حميررر ابني اتخطففف منييي و جاي تبرررر لييي انا هطربقها ع اهاليكمممممم. 
الدكتور بخوف:  يا باشا هنرجعه اهدا. 
سامر زق التمرجي و راح بيت اهله... 
بعد نص ساعة كان داخل البيت وكله غضب سمع صوت بكاء جاي من الشباك الارضي يلي بيطل ع اوضة امه وابوه مشي ناحيته واتصدم لاقي ابنه ع رجل سته فعلا... 
سامر بصدمة:  ماما انتي يلي خطفتي ابني. 
امه اتخضت:  س سامر انت جيت و بعدين اي خطفت ابنك دي. 
سامر لف ودخل و رزع الابواب كلها ودخل خد ابنه بخوف: لييي عملتي كدا. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
امه بصدمة:  عملت اي انا دخلت الاوضه لاقتيه هنا وبيعيط والله ما اعرف جاه ازاي شلته اسكته و... 
سامر بغضب: مش عاوز اسمع حاجه عفريت خده لي عملنا لكم ايي. 
امه بدموع: يا بني ا... 
سامر بدموع: ابنك مات انا مليش ام. 
خرج وهو شايل ابنه وعيون كانت عليه وبتبتسم بخبث... 
قعدت تعيط بحسرة هي معملتش حاجه المرة دي وهتتجنن ازاي حفيدها وصل اوضتها بصت للشباك: اكيد حبيبة عملت كدا وبعتت حد بيه وهو نط حطه وخرج عشان تكر''ه ابني فيا بس ماشي يا حبيبة. 
بعد شويه... 
حبيبة كانت نايمة وسامر جنبها في شقتهم و شايل ابنهم... 
صحيت بفزع لاقته ابنها خدته منه بسرعة:  ابني هو دا كان كابوس انا حلمت بكابوس خدوا ابني مني يا سامر.. 
انهارت وهي حاضنة ابنها سامر بحنان: ششش اهدي يا حبيبتي ابننا محدش خده دا الممرضة كانت بتدي له العلاج والكلام دا انتي يلي قلبك رهيف. 
حضنت ابنها بخوف و هو بيحاول يطمنها... 
عند سميرة. 
كانت قاعدة بغضب من فشل خطتها بسبب غباءه. 
فونها رن: خير. 
_ كنت عاوز ابلغك انهم معدش ليهم رجل ف البيت تاني بدون ما تا"ذي الطفل. 
سميرة بعدم فهم: قصدك اي. 
_ لابستها ف حماتك وحطته ف اوضته و سامر جاه و كشف الحكاية ومش صدقها. 
سميرة بخبث:  رغم اني كنت عاوزة احسرها بس عجبتني. 
_ اي خدمة ولا تزعلي نفسك يا حبيبتي. 
قفلت معه وابتسمت بخبث: البسي يا حبيبة .. 
عند حبيبة. 
كانت بتغير لابنها تليفونها جت له رسالة فتحتها واتصدمة:  معقولة. 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-