CMP: AIE: رواية ضحية الحب والانتقام الفصل الثامن 8بقلم سمر احمد
أخر الاخبار

رواية ضحية الحب والانتقام الفصل الثامن 8بقلم سمر احمد

     

رواية ضحية الحب والانتقام

الفصل الثامن 8

بقلم سمر احمد



_فاطمة فجأة فتحت بوقها وبر*قت عينها .......وكأنها بتقولها نهار*كم اسو*د ام ميين😳😳


_لينا:- بس انتى ياتيتة انتى وبابا قولتو أن ماما ما*تت


_ام اياد:- ماهي عشان ماما كانت عيانة جدا ياروحي شايفة ماما عاملة ازاى مرضناش نقولك أما ماما تخف


_لينا بصت لفاطمة وببراءة :- هو انتى ماما؟!


_فاطمة بصت لام اياد ،ام اياد غمزتلها على أنها هتفهما بعدين ،بعدها بصت فاطمة للينا وبدموع :- ايوا ياروحي انا ماما 


_لينا قربت من سريرها وحاولت تطلع عليه ،ام اياد شالتها وطلعتها ،فاطمة خدتها من ام اياد وحضنتها 


_لينا:- ليه كنتى بعيدة عني ياماما كل العيال الصغيرة كانت بتقول ماما الا انا


_فاطمة سرا انا اتحرمت منها وانتى هتقوليها :- من هنا ورايح هتقولي ياماما زيك زي العيال ايه رايك بقا 


_لينا:- يعنى مش هتبعدى عنى تاني ياماما


_فاطمة بصت لام اياد...


_ام اياد:- عشان خاطرى هفهمك بعدين


_فاطمة:- مش هبعد ابدا ابدا ياروحي


_ضمت لينا فاطمة اووى وكأنها خايفة انها تبعد عنها تاني وكأنها لأول مرة تحس بالامان نامت لينا 


_فاطمة:- فهمينى  ايه اللى بيحصل ده اديها نامت، وبنت مين دى 


_ام اياد:- بنت اياد


_فاطمة بصدمة:- بنته ؟!


_ام اياد:- ايوا بنته وكان متجوز والحالة اللى هو فيها دلوقت بسبب إلى حصله


_فاطمة:- حصل ايه؟!


_ام اياد:- اياد من ست سنين كان عنده شركة  ورثها من أبوه هو ومصطفي اتجوز وقتها وحده اسمها هالة وكان بيحبها جدا وكانو مبسوطين بس للاسف سعادتهم مادمتش فجأة اياد خسر كل فلوسه والبنوك حجزت عليه ،هالة كانت حامل وكانت عايزة تضمن مستقبلها لان وقتها كلنا قولنا خلاص اياد هيتحب*س ، جه يوم الولادة كنا كلنا في المستشفى وكان كل حاجة تمام تاني يوم صحينا على خبر أن هالة هر*بت وسابت لينا ومن خلال جواب سابته عرفنا انها هر*بت مع واحد تانى لأنها مش هتقدر تعيش مع واحد مفل*س ،اياد اما عرف بخيا*نة هالة ليه مكنش مصدق أن لينا بنته لحد مااتاكد بالتحاليل ،بعدها علطول صاحب اياد كان مسافر ورجع عطاله فلوس يقف بيها من تانى ،اياد مكنش بينام الليل وتعب لحد مارجع كل حاجة ورجع لصاحبه فلوسه تانى ، جت بعد هالة وحدة اسمها علياء حبها برضو وفي اليوم اللى كان رايح يخطبها اكتشف انها مخطوبة اصلا وكانت متفقة مع خطيبها عشان ياخدو من اياد فلوس ويكونوا نفسهم ويتجوزوا ...وبعد كل الخساير دى كان اياد رافض فكرة الحب تماما والجواز انا صممت أنه يتجوز ، عرف بنت اسمها سلمي بس كان بيقابلها كأنه واحد بسيط يعنى معرفهاش أنه غني عشان يعرف هتتقبله ولا هتسيبه ،خطبها وجه بعد الخطوبة كان عايز يقولها حقيقته رمتله الدبلة لأنها عرفت واحد غني ومعاه فلوس ...ومن وقتها وهو اتعقد تماما


_فاطمة بعدم استيعاب :- معقول فيه كدا وبحسرة بس انا ذنبي ايه ذنب امى ايييه حد يقولى


_ام اياد:- اياد ندمان وعرف غلطه ونفسك أنه تسامحيه وترجعي البيت 


_فاطمة :- عمرى ماهسامحه وبيت مش هرجع


_ام اياد :- حتي عشان لينا؟!


_فلطمة بصت للينا اللى يعينى اتحرمت من امها صعبت عليها :- بصي انا هرجع بس عشان لينا متتحرمش تاني من كلمة ماما يعنى هرجع لانى اكون ام للينا مش زوجة لاياد لااانى بكر*هه بكر*هه


_ام اياد الحمد لله المرادى وافقت انها ترجع المرة الجاية هتوافق تسامحه :- طب يلا بقا على البيت


_قامت فاطمة وشالت لينا على كتفها  ورجعت هي وام اياد على البيت 


_اياد بفرحة:- كنت عارف انك هتسامحينى 


_فاطمة:- قوليله ميقربش منى والا صدقينى هخ*لص عليه دلوقت واخد حق امي


_ام اياد:- حاضر بس اهدى أهدى تعالى اطلعك اوضتك انتى ولينا


_طلعت فاطمة اوضتها هي ولينا وناموا جنب بعض على السرير.......


_فاطمة بصررراااااا*خ :- لاااا ارجوك سيبها لينا ملهاااش ذنب سيبها ،صحيت من النوم مفزو*عة كانت بتحلم ،بس اتر*عبت اكتر أما لقيت الحلم اتحقق وصلاح ماسك لينا الطفلة اللى عندها اربع سنين وحاطط على رقبتها سك*ينة....


_فاطمة:- انت عايز ايه مش كفاية خدت منى امي عايز ايه التانى سيبها يصلاح خدنى انا مكانها دى طفلة ملهاش ذنب 


_صلاح:- قولتلك حسابى معاكي لسة مخلصش


_صحي الكل على الصوت جم جري ناحية فاطمة ولينا...


_اياد بعص"بية :- سيب بنتى ياك*لب وربنا مهر*حمك 


_فاطمة:- خدني انا وسيبها مش دا اللى انت عايزه


_صلاح :- قربي 


_اياد :- لاااء يافاطمة متقربيش وبنتى هاخدها منه 


_صلاح بش*ر- انا مش به*دد انا بنفذ علطول


_لينا بعياط:- الحقينى يلاماما


_فاطمة مسمعتش كلام اياد :-متخافيش ياروح ماما مفيش حاجة هتحصلك قربت فاطمة من صلاح ،صلاح ر*مي لينا على الأرض


_فاطمة بصرررااا*خ:- ليناااااااا ، قرب اياد خد لينا واداها لامه


_صلاح مسك فاطمة وحط الس*كينة على رقبتها كله يبعد وسعوا


_مصطفي بخوف:- سيبها ارجوك وهنعمل كل اللى انت عايزه 


_صلاح قرب السك*ينة اكتر :- قولتكم وسعوا ،وسع الكل ونزل تحت بفاطمة لحد ما وصل عند الباب


_فاطمة:- عايز اقت*لنى يلا اعملها ياجبا*ن هو الجواز بالعافية وحدة مش عايزة تتجوزك بتكر*هك متخلى فيه د*م وتبعد عنى بقا ،انا مش خا*يفة منك 

_اياد ومصطفى نزلوا بسرعة وراه لقيوا صلاح لسة واقف عند الباب


_اياد :- خد كل فلوسي بس سيبها 


_صلاح بخ*بث:- وانا مش عايزة غير حاجة وحدة بس


_اياد :- هي ايه؟!


_صلاح:- طلق*ها حالا


_اياد:- وح*يات امك دانت بتحلم


_صلاح بتحذير :- قولتلك طلق*ها


_اياد بص لفاطمة وبحزن:- انت...........


           الفصل التاسع من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-