CMP: AIE: رواية حارس من نور الفصل الحادي عشر 11بقلم رشا منصور
أخر الاخبار

رواية حارس من نور الفصل الحادي عشر 11بقلم رشا منصور

        

رواية حارس من نور 

الفصل الحادي عشر 11

بقلم رشا منصور



فجأة لقيت الجيران كلهم داخلين ومعاهم أكياس وكراتين كتير أنا مش فاهمه في ايه ولقيت خالتي أم سعيد دخلت هى كمان تزغرط وقالتلي تعالى يا عروسه 

كل الحبايب جاين يباركوا لكي يا حور عقبال الفرح يارب 

كنت بسلم عليهم وأنا مستغربه هما عرفوا امتى ده أنا لسه خارجه من شقه خالتي أم سعيد مكملتش ساعه معقوله لحقت بلغت كل العمارة 


ولقيت جارتي أم ممدوح جايه تسلم عليا ومعاها طقم ملايات وفوط وبطانية وقالت ليا أنا شيلاهم لكي بقالي سنه ونص يا حور ومنتظرة بس اسمع أنك تتخطبي 

حور ....  سنه ونص 😲

بنتها ناديه مبروك يا حور ايه رأيك ولقيتها جايبه ليا مجموعة كامله البرفن بالاسبري وجايبه علبه مكياج كبيرة 

حور.... 

ايه كل ده يا ناديه ده شكلهم غالين أوى 


ناديه.... ميغلوش ع عروستنا القمر بتاعنا 


ولقيت جارتي أم صفاء جايبه كراتين شكلها كدا أطباق وكاسات وصواني وحلل وقالت ليا أول ما عرفت من أم سعيد كانت العربيه بتنزل البضاعه في المحل عندى قولت والله لاجيبلك وبقولك ايه أنتى زى بنتي سهام وأهلك يابنتي لهم جمايل عليا مهما جبت مش هغطي جميلهم 

انزلى المحل واى حاجه تعجبك شاوري عليها وأنا اخلي العمال يطلعوها لحد عندك واوعي تحملي هم أى حاجة انتى بنتي بقلم رشا منصور

حور.....

  ايه كل ده يا خالتي أم سهام أنا أهلي عملوا ايه علشان تجيبي ليا كل ده أنا مش هقدر أرد لكي كل ده 

ام سهام.....

تردي ايه يا بنتي هو أنا منتظرة منك حاجه هو حد سمعني نطقت وقولت أنى عاوزة منك حاجه يابنتي لولا ابوكي الله يرحمه  ربنا باعته ليا مكنشي أبني أحمد عاش

أنا يابنتي زمان كانت أمك الله يرحمها لسه والداكى مكملتش شهرين وأنا ابني أحمد كان عنده تلات سنين وأبو سهام كان مسافر وكنت لوحدى مش معايا غير سهام خمس سنين ولقيت أحمد ابني سخن ومش بيتحرك ولا بينطق جريت ع أمك اشوف عندها أى حاجة خافضه للحرارة نزلت معايا وشافت ابني قالت لأ مينفعش نستنى وكنا نص الليل وفي عز الشتاء طلعت صحت ابوكى من النوم ونزل اخدنا وطلعنا ع المستشفي والواد طلع عنده حمي شديدة ودرجة حرارته وصلت 40 والدكتور قال لو كنتوا انتظروا لبكره كان ابني بعد الشر راح فيها وخصوصاً أنه ضعيف وعنده مشكله في القلب وفضلوا معايا ولحد ما خرجنا من المستشفى وفضلت امك كل يوم تجيني وابوكى اللى دفع مصاريف المستشفى والعلاج وقالي أحمد زى ابني 

عرفتي يا بنتي أن مهما عملت مش هعرف ارد جمايل اهلك عليا ده أنا كل ما أشوف أحمد قدام عيني اترحم ع ابوكي وأمك وافتكر جميلهم ربنا يجعله في ميزان حسناتهم ويرزقهم الجنه ونعيمها

حور....  

عيني دمعت مقدرتش امنع نفسي وهنا خالتي أم سعيد قالت في ايه إحنا عندنا فرح قلبتوها دراما ليه كدا وراحت مزغرطه بقلم رشا منصور 

ولقيت سهام وناديه ونهي وندى عملين يتفقوا ع حاجه 

وبعدين قالوا تمام قبل المغرب هنجمع هنا يلا بسرعه يا حور البسي علشان مافيش وقت قدامنا شغل كتير 

حور....  

شغل ايه مش فاهمه حاجه 


نهي..... هو أنا مش قولتلك انهاردة تسمعي الكلام وتنفذي وبس يلا خلصي ع ما اروح اخلي سعيد يجهز هو كمان

 

حور.... 

دخلت البس وسهام وناديه دخلوا معايا وفضلوا يظبطوا لي الطرحه وحطولى مكياج خفيف ورقيق جدا وأول ما خرجت من اوضتي لقيت سعيد واقف مع الجيران وأول ما شافني قال يا جماعه مش هينفع كدا أشوف القمر ده واقف ساكت أنا هكتب الكتاب دلوقتي 

خالتى أم سعيد... 

بعينك يا قلب أمك لما توضب الشقه وتفرشها الأول أنا مش هجوزك بنتي لواحد شقته ع البلاط 

أم ممدوح.... 

اجدعن يا سعيد وخلينا نفرح يابني وخلي بالك إحنا كلنا هنبقي حمواتك استحمل بقي 😂

نهي..  

 يا جماعه يلا مافيش وقت يا دوبك نلحق متنسوش أننا لسه هنلف ونجيب الفستان والطرحه وأنت يا سعيد لازم تجيب بوكيه ورد يليق ع الفستان وتلبس جرافت أو بدله نفس اللون 

سعيد.... 

لو كدا يبقي يا دوبك نلحق يلا يا ماما هاتي حور أنا منتظركم تحت وانتوا يا جماعه متنسوش كلكم معزومين بالليل عقبال أولادكم يارب ونزلت 

حور..... 

كنت فرحانه اوي ودخلت اوضتي بسرعه وفضلت أقول الحمد لله يارب الحمد لله وأول ما خرجت لقيت روح واقفه ومربعه ايدها ورافعه حاجبه وبصالي 😏

 بصيت لها وأنا بضحك بصراحه حبيت اعصبها اكتر زى ما هى نكدت عليا وأول ما نزلنا لقيت الجيران واقفين لنا عند العربيه وبيزغرطوا كتير أوى إحساس حلو اوي لما تلاقي الناس كلها فرحانه علشانك وروحنا وجيبت الشبكه وبصراحه خالتي أم سعيد اختارت ليا كذا حاجه أنا كنت هجيب دبله وبس لكن هى جابت خاتمين وأسورة وسلسله 

 ‏ولفينا ع المحلات وجبنا كل حاجه وروحنا والبنات عملوا ليا مكياج ورسمولى حنه وخرجنا كلنا وكان يوم جميل وفرحه من القلب ربنا يفرح كل البنات يارب 

 ‏وروحنا وصممت في اليوم ده ابات في شقتي كنت عاوزة استمتع بباقي اليوم وانام وأنا بتخيل كل اللى حصل وفضلت أشكر ربنا وظهرت ليا روح ومقشره 

 ‏قولت لها هو انتى مش وراكي حد غيري روحي دورى لكي ع حد تنكدي عليه ولا اعمليلك حاجه مفيده تنفعك اة صح نسيت أنك حتى لو عملتي حاجه كويسه بردو نهايتك هتبقي النار أنتى وإبليس اللعين.

 ‏وهنا لقيتها اتعصبت وقالت ليا أنتي زودتيها أوى ورفعت ايدها علشان تضر'بني ولقيت ايدها فضلت مرفوعه ولقيتها زى ما يكون مش عارفه تتنفس أنا واقفه ومش فاهمه ايه اللى بيحصل وخايفه من منظرها ولقيت نور ظهرت وقالت لها اظاهر نسيتي نفسك يا روح 

 ‏انتى قرين واعتقد فاهمه كويس وظيفتك ايه لكن إكتر من كدا لا تتعدى حدودك مع البشر بقلم رشا منصور

 ‏روح..... 

 ‏انا معملتش لها حاجه أنتى فهمتي غلط ده أنا كنت هطبطب عليها ارجوكى كفااااايه تعذ.يب آآآآآة 

 ‏قالت لها اياكي تقرري الغلطه دى تاني وسابت ايدها واختفت روح من قدامى وبصراحه كنت فرحانه فيها خليها تفهم أن ليا سند اللى مع ربنا أقوي من الكل 

 ‏حور...  

 ‏بجد أنا مش عارفه اشكرك ازاي يا نور أنتى خلصتيني من لوثاب ومن روح ربنا يسعدك ويحفظك يارب

 ‏نور.... 

 ‏عاوزة اوضحلك معلومه لوثاب مازال موجود منتظر أى لحظه تنسي تحصني نفسك ودخولى في حر'ب معاه لأنه تجرأ وكان هيتعد'ي عليكم وانتوا بتذكروا الله وفي حماية الرحمن علشان كده كان لازم يتعا'قب 

 ‏ولازم يا حور يوميآ تقولي الأذكار وآيه الكرسي وخواتيم سورة البقرة وسورة الكافرون والمعوذات وإذا حلمتي أو شعرتي بوجد لوثاب اقرئ سورة البقرة كاملة ثلاث أيام متتالية 

 ‏اما بالنسبة ل روح يفضل قرأءة سورة ق ولو مرة في الأسبوع أما في حالة أنها تتعدي حدودها وتتأثر ع حياتك أو تبعدك عن ذكر الله اقرئ سورة ق سبع مرات لمدة سبع ايام  واطلبي العون من الله سبحانه وتعالى 

ودلوقتي يا حور أنا ممكن مظهرش لكي تاني بس تأكدى أنك في حماية ربنا دايما 

حور..... 

حتى لو مظهرتيش تانى عمري ما انساكي أنا صحيح معرفش أسمك بس أنا سميتك نور لانك نورتي ليا حياتي 

ومرت الايام ونهي اتخطبت وبقينا نختار فرش الشقه سواء وسعيد قدر يعمل ديكورات في الشقه ويفرشها في خلال شهرين

وخالتي أم سعيد طلبت منى احدد يوم علشان الفرح 

قولت لها هسألك سؤال واحد وبعد كدا هنحدد يوم الفرح 

أم سعيد..  

خير يابنتي اسألي في إيه


حور...  أنتى قولتي أن سعيد كان بيحبني من زمان وسعيد كمان قال كدا اشمعني بقي جيتلي الشقه قبل ميعاد نزول سعيد بشهرين بس 

أم سعيد.....

 هو ده سؤالك يبقي أنتى مش مصدقه أن سعيد بيحبك بجد ع العموم هجاوبك 

 ‏فى حاجه يابنتي اسمها مرعاة الجار وبعد وفاة أهلك جت فرصه سفر سعيد تبع الشغل وقالي أنه هيسافر علشان يكون نفسه علشان يقدر يتجوزك ورغم أنى مقدرش ع بعده عني وافقت ويوم ما وصلته للمطار ورجعت قبلت أم ممدوح سألتني بتبكي ليه عرفتها أن ابني سافر قالت ليا أنها هى كمان منتظرة أبنها يخلص فترة الجيش'' ويشتغل وتخطبك له ع طول مقدرتش أنطق وسكت وطبعاً معرفتش حد حاجه ولا حتى نهي خوفت تقع بلسانها وسعيد يعرف ويتصدم ومن كام شهر لقيت أم ممدوح بتعزمنى ع خطوبه أبنها ولما قولت لها هى حور وافقت قالت لأ ده ابني لما اشتغل اتعرف على واحدة زميلته هناك وقالي أنه عاوز يتجوزها وأنا مكنتش قايله له ع حور أنا كنت منتظرة لما يكون مستعد للجواز وبعدين اكلمه أهو كله نصيب يا أم سعيد فرحت أوى وفي نفس الاسبوع عرفت موضوع الشقه اللي جارنا عاوز يسيبها قولت دى بشرى خير وخوفت ساعتها افتح لكي الموضوع تفتكري أنى بقول كدا علشان الشقه وقولت مش هكلم نهائي لحد ما ابني يرجع من السفر وفضلت ساكته خالص لحد ما في يوم كنت بصلي الفجر جيتي ع بالي وكأن حاجه بتقولي لازم اجيلك خوفت يابنتي أحسن يكون فيكي حاجه وجيتلك ع طول ادى كل الحكايه بقلم رشا منصور

 ‏حور...... 

 ‏قولت لها يا خالتي أنا مكنتش بشك في حب سعيد ليا ولا حبكم انتوا كمان بس حبيت اكسر عين الشيطان 

 ‏اللى كان بيوسس ليا بحاجات كتير والحمد لله أنى مشيت وراء قلبي ودلوقتي بس أقولك أن شاء الله كتب الكتاب والفرح يكونوا يوم الجمعه القادم 

 ‏وتمر الأيام والشهور والسنين لنجد

 ‏حور تجري وراء ابنتها نور التي تبلغ من العمر خمس سنوات وتريد أن تنزل ل جدتها لكي تلعب مع عمر ابن عمتها نهي 

 ‏وأم سعيد تجلس في شقتها ومعها عمر يتابعون أفلام الكرتون أما نهي فهي فتحت صيدليه هى وزوجها وكل صباح ترسل عمر إلي مامتها 

 ‏اما سعيد فقد تولي منصب مهم في الشركه ولابد يوميآ يحضر مولتن كيك بالنوتيلا ل حور وبسبوسه ل نور لأنها طالعه مثل مامتها عاشقه للحلويات 

 ‏وفتحت حور حضانه للأطفال في شقه أهلها وتتولي ندى تعليم الأطفال بعد ما أصبحت طالبه في كليه الأدب وعاشقه لتعليم الاطفال كما أنها خصصت ساعتين يومياً لتحفيظ القرآن للجيران ونساء المنطقة بدون مقابل 

 ‏ولا تنسي أبدا تحصين نفسها يوميآ كما اوصتها الملاك نور 

 ‏او كلما كانت تشعر أنها حارس لها حارس من نور 

 ‏وهنا تنتهي قصتنا  

 ‏التى كان الغرض منها كيفيه تحصين وعلاج كل مصاب بالمس العاشق أو كيفيه تهذيب القرين 

 ‏واتمني أن يحفظكم الله من شياطين الإنس والجن 

                هنا .في كرنفال الروايات. ستجد

.كل.ما هوا جديد.حصري ورومانسى
.وشيق.فقط ابحث من جوجل.باسم
. الروايه علي مدوانة. كرنفال الروايات.وايضاء.اشتركو على

ليصلك. اشعار بكل ما هوه. جديد من اللينك الظاهر امامك        

  🌹🌹🌹🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

                        تمت بحمد الله 

لقراءة باقي الفصول من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-