CMP: AIE: رواية قصيرة ملكت قلبي الفصل الثالث 3بقلم حنين عادل
أخر الاخبار

رواية قصيرة ملكت قلبي الفصل الثالث 3بقلم حنين عادل

 


رواية قصيرة ملكت قلبي

الفصل الثالث 3

بقلم حنين عادل



تتفاجأ هنادي من أن المخرج عمرو داود هو نفسه عمرو المتطفل 


هنادي: انت 😱

عمرو:ايوه😊😊😊

هنادي: 😡😡ايوه انا فهمت كل حاجه اما اشوفك يا رنا

وتتجه للخروج ..

عمرو يجري باتجاهها ويمسكها من يديهاا: ممكن بس اخد من وقتك 5 دقائق

هنادي: لأ وسيب ايدي

عمرو: عايز فرصه واحدة بس اعتذرلك عن اللي حصل انتي عارفه أن احنا كنا في نايت كلاب وماكنتش في وعيي انا عارف اني ضايقتك فكان لازم اعتذرلك

هنادي: والمطلوب ايه

عمرو: تسامحيني ونبدأ صفحه جديده 

هنادي: وايه كمان🤔

عمرو: هنفضل واقفين كتير ممكن نقعد

هنادي: اوك .


عمرو: ها بقي نبدا صفحة جديدة

هنادي: عايز مني ايه يا عمرو بالظبط 

عمرو: عايزك تشتغلي معايا انا عايز مهندسه ديكور بما اني مخرج اعلانات وكدة

هنادي: وايه كمان

عمرو: نبقي اصدقاء 

هنادي: ............

عمرو: انا مش وحش اوي زي ما انتي فاهمه كده 

هنادي: هافكر واقولك 

عمرو: ماشي ها اطلبلك ايه بقا تشربيه 

هنادي: مش عاوزة اشرب انتي 


وتقوم لتمشي.

عمرو يقف: ايه هتمشي 

هنادي: ايوه 

عمرو: طب هاعرف ازاي أنك وافقتي  انك تشتغلي

هنادي: هتعرف زي ما جبتني هنا من غير ما اعرف بالاتفاق مع رنا هتعرف سلام ..

وتخرج هنادي من عنده ..


يبتسم عمرو بانتصار 

ويقف لينظر عليها من الشباك الزجاجي 

ليراها في حركه سلو موشن وهي ترفع شعرها بيديها علي أذنيها وتركب دراجتها الناريه وتذهب  ....


يجلس عمرو علي كرسي المكتب مبتسم ويضع يده وراء رأسه محدثا نفسه: هتيجي هتيجي دا انا عمرو داود 😊


في كافيه ..

تجلس هنادي تشرب القهوة التي تعشقها

...: كنت عارف اني هلاقيكي هنا 

لترفع عيناها لتجد خالد

هنادي: خالد 😊😊اقعد واقف ليه

خالد: لتكوني اضايقتي من انك شوفتيني

هنادي: اضايق منك يا خالد ازاي دا انت اخويا 

خالد لنفسه : كل شويه اخويا

هنادي؛ ايه سرحت ف ايه

خالد: ولا حاجه 

هنادي: انت كنت عايزني في حاجه

خالد: عادي قلقت عليكي قلت اجي اطمن عليكي

هنادي: ومين غيرك بيسأل عليا يا خالد دا انت السند بعد بابا اللي يرحمه بوجودك بحس أن في ليا عيله وليا حد

خالد: انا موجود أن احتجتي اي حاجه اعرفي أن انا في ضهرك في اي ظروف ..

..

عمرو: قلتلك مش عاوز اشوفك اي اللي جابك

....: يابني دا انا ابوك مش عايز تشوفني ليه مش عايز تنسي انا عمري ما غلط واللي عملته زيي زي اي راجل 

عمرو: ما غلطتش لما قهرت امي وموتها لما رحت اتجوزت عليها وهيا اللي شالتك وياما شافت الذل معاك لحد ما وصلت للي انتي فيه دلوقتي أو لما ربنا رزقك رميتها وطلقتها 

حامد: انا ابوك يابني وكبرت وماليش غيرك

عمرو: وكنت فين لما كنت عندي 10 سنين ومحتاجك جنبي كنت فين 

كنت فين لما امي جالها اكتئاب وانتحرت كنت في حضن مراتك اللي باعتك لما العضمه كبرت .

حامد: بس انا حبيت ودا مش بإيدي 

عمرو: وفي الأخر سابتك لما كبرت وخدت فلوسك هوا ده الحب 

انت حبيت ودا مش بإيدك وانا كرهتك ودي مش بايدي 

وبعد كده ماتجيش هنا تاني انا عمرو داود حتي اسمك بقرف ألزقه في اسمي مش بستخدمه اطلع بره يا حامد بيه لو سمحت..

يخرج حامد داود رجل ستيني يظهر عليه الوقار 

 يجلس عمرو علي كرسيه حزينا لتخرج دمعه من عينيه لا إراديا عنه..


.......................

هنادي: تصدقي انك ندله وانا غلطانه اني صاحبتك

رنا: يا بنتي انا عايزة مصلحتك

هنادي: ماقولتليش ليه

رنا: ماكنتيش هتروحي وانا عارفه انك محتاجه شغل وهيا فرصه كويسه وعمرو مش وحش اوي زي ما انتي فاهمه

هنادي: بعد كده ماتتصرفيش من دماغك يارنا عشان بجد في يوم هقطع علاقتي بيكي

رنا: ماتقدريش انا عارفه انك بتحبيني😂

هنادي: ما دي المصيبه اللي مخلياني مستحمله افعالك دي

رنا: ما انا عارفه 😂😂😂 اه هتعملي ايه

هنادي: في ايه

رنا: في الشغل هتشتغلي ولا ايه

هنادي: مش عارفه لسه هافكر.


.............

عمرو يمسك تليفونه ويتصل علي رقم


عمرو: ياشهد انتي فين انا محتاجلك

شهد: مالك يا عمرو متضايق ليه 

عمرو: عايز أقابلك مخنوق وعايز اتكلم معاكي

شهد : ماشي تعالالي في شقتي انا موجودة.....


..........

يمضي يومان بدون احداث مهمه هنادي في شقتها التي لا تحب الخروج منها كثيرا 

عمرو ينتظر إجابتها علي نار 

ورنا كما هي خروجات وسهر .


هنادي تجلس بشقتها وتجد من يطرق الباب 

تقوم لتفتح.

هنادي: رنا اذيك

رنا: يا ندله مش بتسالي مش عارفه طايقه قعدت البيت ازاي

هنادي:  ادخلي بس الأول 

تدخل هنادي ورنا 

هنادي وهي تجلس علي الاريكه: انتي عارفه اني مش بحب الخروج انا بحب اقعد في البيت 

رنا : ايوه عارفه انتي كده غريبه المهم هتعملي ايه 

هنادي: في ايه

رنا: انتي نسيتي ولا ايه في الشغل مع عمرو

هنادي: ما انا كنت هكلمك عشان كده

رنا: ايوه وايه رأيك

هنادي:......

......

في الديسكو ليلا. 

 

يابتاع السمسم يا مسمسم القوام حلو ومتقسم لما عطره الحلو ينسم الحياة في وشي بتبسم وأما اجي أقوله اقابلك بيأفلم بيأفلم..


يرقص عمرو هوا وفتاه مثيرة بثياب قصيرة جدا

رنا تشده من يده وتخرج من الديسكو

عمرو: ايه في ايه

رنا: مش واجع دماغي وعايز تعرف ايه رأيها 

عمرو بلهفه : ايوه قالت ايه

رنا:


           الفصل الرابع من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-