CMP: AIE: رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل التاسع والستون69بقلم فاطمة حسن
أخر الاخبار

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل التاسع والستون69بقلم فاطمة حسن

 

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3

الفصل التاسع والستون69

بقلم فاطمة حسن




أيهم طلع وفريده بصه من الشباك بهدوء 

أيهم كان كل شوي يبص عليها

لحد ما وصلوا وفريده نزلت براحه ودخلت ع جوا 

فريده طلع من غير اي كلمه او حرف زياده

..

عند ياسين كانت فريده بتصراخ بغضب .ليه عملت كدا.عجبك شكلها .مش فارق معاك أنها حامل وتعبانه 

ياسين اتكلم . فريده بنتي ومحدتش هيخاف عليها اكتر مني .وبلاش طريقتك دي معايا انتي فاهمه وخدي بالك من صوتك 

فريده هزات رأسها بعدم تصديق .انت ازاي كدا .اي اللي حصلك بتعمل فينا كدااا ليه ي ياسين

ياسين اتحرك .الناقش انتهي ي فريده خلاص 

فريده بغضىب.انا مستحيل اقعد في البيت دا دقايق واحده .طلقني 

كلهم بصوا ع فريده بصدمه 

ياسين .براحتك .بس ابقي فكري بنتك اللي خايفه عليها من الزعل هيحصلها اي لما تعرف انك سبتي البيت وطلبه الطلاق

فريده دموعها نزلت وهي بتبص ع ياسين بعتاب وطلعت ع فوق جري ووراها جوري 

يونس بص ع ياسين وقال .بابا 

ياسين.مفيش نقاش تاني ي يونس الموضوع دا اتقفل خلاص واختك هتفضل في بيت جوزها 

يونس بص ع ابوه بضيق وطلع ع فوق 

ياسين قعد بتعب وهو بيمسح ع وشه

فوق فريده كانت بتعيط وجوري بتحاول تهديها.ماما مش كدا لازم تهدي علشان نعرف نتصرف ونعرف بابا ماله وبيعمل كدااا ليه 

فريده بغضب.مش عايزه اعرف حاجه انا مش عايزه غير بنتي 

يونس دخل وقرب منها.ممكن تهدي وأنا هتصرف في الموضوع دا 

فريده كانت بتعيط في حضنه .

يونس بصرار .خلاص ي ماما قولت اهدي أنا هكلم جدو وهتصرف .جوري خليكي معها انتي وليلي وأنا هروح لجدو .

يونس مشي علطول 

...

عند ادم كان انسحب بهدوء من جنب لين لما لاقها نايمه بعمق 

ادم دخل ياخد دش وبعد شوي خرج وهو بيلف فوطه حولين وسطه

ادم كان بيمسح شعره وهو يبص عليها وهي نايمه بعمق ورح أبتسم وهو بيقول أنه اخيرا وصل 

ادم قرب منها وبسها بحب

لين اتحركت بضيق رح ادم بعد عنها 

ادم رح يلبس وبعد ما خلص قرب منها وقال.لين .لين 

لين ..

ادم .لين حبيبتي اصحي

لين فتحت عينها بنوم

ادم .يلا كفاية.كل دا نوم 

لين اتعدلت وهي بتبص عليه.انت ماشي

ادم هز رأسه بهدوء.ااه .مالك كلمني رح العزبه وانا لازم اكون في الشركه

لين بصت عليه بحزن .يعني مش هنخرج سوا النهارده

ادم .شكلنا بقينا طماعين زيادة.بس هحاول متاخرش ونخرج .غضب عني لازم اروح ي حبيبتي 

لين هزات رأسها

ادم مره واحده قال . اي رأيك تجي معايا 

لين .أنا .هجي اعمل اي 

ادم . تفضلي معايا .دا لو عايزه. أنا اصلا كنت بفكر ا نك تنزلي تشتغلي معايا .اي مش عايزه تنزلي تشتغلي تاني 

لين .واياد ؟

ادم .  اياد هيكون مع ماما والمربيه كمان ولو حصل حاجه هتكوني عنده في نفس الدقيقة وبعدين ي حبيبتي انتي براحتك مش لازم تجي علطول وبعدين براحتك تمشي وتجي براحتك 

ادم دفن رأسه في رقبتها.مرات المدير بق وكدا 

لين بتوتر .مش عارفه ي ادم 

ادم اتعدل .خلاص ي حبيبتي نتكلم في الموضوع دا بعدين تكوني فكرتي براحتك .همشي أنا . وانتي فوقي كدا ي حبيبتي وكفايه نوم 

لين مسكت ايده وقالت بتوتر وحرج..بس مش فكره وحشه اني اروح معاك النهارده

ادم ابتسم .طب اجهزي بسرعه وأنا هطمن ع اياد لحد ما تخلصي 

لين ابتسمت وقامت.حاضر 

ادم خرج ولين دخلت الحمام

........

عند ايهم وفريده

أيهم دخل لاقها قاعده ع السرير بسرحان

أيهم .جبتلك الاكل 

فريده قامت واخدت الاكل وبقت بتاكل بهدوء تحت أنظار أيهم 

فريده.عندك هتلاقي رقم الدكتوره اللي كانت مقايمه عندنا ياريت تكلمها .وأخرج برا والأكل بعد كدا يكون قدام الاوضه متتدخلش هنا تاني 

أيهم ببرود . والله براحتي دي اوضتي وفي بيتي وانتي مراتي 

فريده بصت عليه بسخرية من غير ما ترد عليه

أيهم بص عليه بحزن وخرج علطول 

.....

عند نور خرجت الجنينه لاقت مالك شايل عمر وحمزه بيلعب جانبه 

نور قربت منهم بفرحه .المكان حلو اوي والجنيه تجنن زي ما لين قالت . شايف حمزه مبسوط ازاي 

مالك بص ع حمزه اللي بيلعب بكره وهو بيضحك رح ابتسم بحب.عندك حق 

نور قعدت جانب مالك .ياريت لو نقدر نفضل هنا علطول 

مالك حط ايده ع كتفها وضمها ليه .كل فتره نيجي عادي.

نور هزات رأسها والخدامه جت معها الفطار 

. ..

عند لين وادم كانوا اتحركوا وفي العربيه 

وبعد شوي وصلوا

ادم نزل ومسك ايد لين ودخل بيها تحت نظرات الموظفين اللي كانوا مستغربين مين دي ؟

ادم دخل مكتبه 

لين وهي بتبص حوليها .مكتبك حلو

ادم حط ايده ع وسطها وقربها منه وقال بهمس .مع انك مش اول مره تتدخلي علشان تقولي كدا 

لين بلعت رايقها وقالت بنبرة حاولت تخليها هاديه .اظن المره اللي فاتت دي كانت مجرد ثواني وأنا مبصتش عليه 

ادم.يمكن لانك كنتي مشغوله انك تبصي عليا  بكر-هه

لين نزلت أيده وقالت وهي بتتحرك بعيد عنه.غربيه انك عايز تفتح الماضي ي ادم مش دا اللي عايزني امحي من دماغي ليه بتتكلم في تاني دلوقتي ؟

ادم قرب منها وحضنها من ورا .ماضي عن ماضي .كنت عايز اتعرف بكل الطرق عليكي ع اجمل واحده شوفتها.واحده لسانها اطول منها مع انها جبانه وكانت خايفه مني 

لين بجمود.وخوفي دا اللي عجبك مش كدا؟وبعدين قالت وهي بتفتكر كلامه

خليكي خايفه ي لين الخوف دا الحاجه الوحيده اللي هتخليكي عايشه صح 

ادم أخدت باله أن كلام راح لسه تانيه ف حاول يلم الدنيا . تحبي تشوفي الشركه ؟.هتتعجبك اوي 

لين هزات رأسها بهدوء.

ادم كان رايح معها لكن لين قالت بهدوء .خليك انت أنا هروح لوحدي شوف شغلك احسن 

ادم محبش يعترض خصوصاً لما شاف جمودها و طلب السكرتيره الخاصه بمالك لانه مش موجود وقال .هنا خليكي مع الهانم 

هنا. تحت امرك ي استاذ ادم .

لين مشيت والسكرتيره وراها وادم بيبص عليها لحد ما اختفت .

ادم بضيق . كان لازم اجبها.

برا لين خرجت وبقت تتحرك في الشركه تحت إنظار الموظفين

لين . هما بيبصولي كدا ليه

هنا ابتسمت وقالت لنفسها . أخيرا .ورحت قالت .احم لانك يعني دخلتي مع ادم بيه  وانتو ماسكين ايد بعض وادم بيه اول مره يجي معاا واحده 

لين هزات رأسها بتفهم 

هنا بفضول.انتو مرتبطين ؟

لين بصت عليها 

هنا بسرعه . أنا اسفه مش قصدي اضايقك وادخل بس يعني حبيت اعرف لانكم لاقين ع بعض جداا 

لين ابتسمت بهدوء وقالت . أنا مراته 

هنا بصدمه .مراته ؟.هو ادم بيه متجوز .اياد بيه يعرف 

لين بصتلها بغضب .قصدك اي 

هنا بسرعه .مش.مش قصدي .يعني احنا منعرفش غير أن مالك ومراد بيه هما اللي متجوزين.يع.يعني

لين قطعتها بغضب .وانتي مالك اصلا

هنا خافت ليحصل مشكله وتمشي من الشركه .أنا اسفه ي هانم 

الموظفين كانوا بيبصوا عليهم 

لين بضيق .خلي سواق الشركه يجهز علشان هيوصلني 

هنا بتوتر . ثانيه واحده اعرف ادم بيه 

لين بغضب.اخلصي مش لازم ادم يعرف.يلا دلوقتي

هنا مشي بسرعه ولين اتحركت من مكانها بغضب 

دقايق وهنا بلغت لين أنه جاهز. لين نزلت وركبت العربية وطلعت ع بيت

لين أول ما ركبت العربيه فتحت في العياط 

وبعد شوي وصلوا

لين نزلت دخلت ع الفيلا وع اوضتها على طول من غير ما ترد ع زهره اللي ندهت عليها 

زهره استغربت ورحت قعدت مع تمارا 

تمارا.هي لين اللي جات ؟

زهره.ايوه وشكلها معيط ومردتش عليا 

تمارا قلقت .ليه معقول اتخنقت مع ادم 

زهره.ممكن 

تمارا مسكت تلفونها واتصلت على ادم بضيق .وبعد شوي ادم رد بهدوء .الو ي ماما

تمارا.حصل اي ي ادم 

ادم باستغراب.حصل اي في اي مش فاهم 

تمارا.مالها لين جت وهي بتعيط 

عند ادم وقف اول ما قالت كدا .اي .لين في البيت 

تمارا.ايوه .مكنتش تعرف

ادم .ماما هكلمك بعدين

ادم قفل مع لين وطلب هنا.

هنا دخلت المكتب بسرعه وتوتر.تحت امرك ي فندم 

ادم بغضب . فين مدام لين اللي كانت معاكي 

هنا بتوتر .طلبت سواق الشركه ومشيت ي فندم 

ادم بغضب . وطالما دا حصل مجيتش قولتلي ليه 

هنا .اسفه  ي فندم 

ادم .حصل اي ؟

هنا بتوتر.محصلش ي فندم هي مره واحده طلبت انها تمشي 

ادم بغضب .ليه مجنونه .بقولك حصل اي بدل ما اطربق الشركه دي ع دماغكم

هنا بتوتر .الهانم استغربت لما الموظفين كانوا بيبصوا عليها يعني ولما سالتني أننا اول مره نشوفها وحضرتها قالتلي انها المدام ف.ف. ف أنا قولتها أننا عرفين أن مراد ومالك بس المتجوزين دا إللي حصىل ي فندم والله

ادم بغضب . روحي ع شغلك يلاا .غوري 

هنا مشيت بسرعه وهي بتحمد ربنا 

ادم لم حاجته ومشي علطول وهو بيقول . علشان تتسحب من لسانك كويس بعد كدا

ادم ركب العربيه وطلع

..

عند لين مسحت دموعها وهي تفتكر قصد السكرتيره أنها مجرد جوازه في السر .

لين افتكر كل الإمكان اللي كان بيخرجوا فيما كانت بتكون فاضيه ازاي 

لين بسخرية.ضحك عليكي ي غبيه كان لازم تعرفي أن اللي زي ادم دا يعمل اي حاجه 

لين سمعت الباب بيخبط وتمارا بتقول .لين انتي كويسه ممكن تفتحي الباب نتكلم

لين بهدوء .أنا كويسه شكرا . مش قادره اتكلم دلوقتي نتكلم وقت تاني ممكن 

تمارا .أنا موجوده في اي وقت لما تحبي تتكلمي عارفني واطمني اياد معايا 

لين بشرود . شكراً

لين فضلت قاعده مكانها وبعد شوي وصل اادم 

ادم طلع ع فوق بسرعه وفضل يخبط .لين .لين حبيبتي افتحي 

لين كانت بتبص ع الباب بصمت 

ادم بقلق .لين في اي .بقولك افتحي يلا 

لين مسحت دموعها وقامت فتحت الباب بجمود .

ادم دخل وقفل الباب وقال .مالك ي حبيبتي.حصل اي يخليكي تمشي كدا أنا قلقت عليكي لما عرفت انك مشيتي وجيت علطول 

لين بجمود .مفيش 

ادم حضنها .مالك ي حبيبتي بس حصل اي .

لين زقت ادم بهدوء .مفيش 

ادم باستغراب.مفيش ازاي وليه زقتني كداا حصل ايي 

لين بخناقه .قولت مفيش ي ادم خلاص مش عايزه اتكلم ولا حتي الكلام هيكون بعافيه 

ادم وهو بيقرب منها.حصلك اي بس ما احنا كنا كويسين في اي 

لين قعدت .مفيش ي ادم مفيش وكفايه اسئله بققق. زهقت منك ومن أسئلتك د

ادم بغضب .في اي ومالك بتتكلمي معايا كداا ليه هو أنا شغال عندك. أنا غلط اني بحاول اعرف مالك علشان خايف عليكي وغلط اني بفكر ازاي ابسطك 

ادم رمه ظرف عليها وقال .خساره اني كنت عايز افرحك 

ادم خرج وقفل الباب ورا جامد وهو يبتسم ازاي قلب التربيزه 

ادم نزل ببرود 

ورح ركب العربيه وطلع بيها 

فوق لين مسكت الظرف وفتحته بهدوء لاقت في 

دعوه فرح لين قرأت الكلام اللي عليها . النهارده بس اقدر اقول اني اسعاد انسان في الدنيا علشان انتي معايا. كنت عايز اخد الخطوه دي من زمان لاني عارف اني ظالمتك كتير. بس مكنتش قادر مكنتش قادر اعمل كدا وعارف انك مش عايزني لكن دلوقتي وبعد اللي بيقنا نعيشوا سوا احب اقدملك دعوه فرحنا 

تقبلي تتجوزني ي لين 

وفي الاخر مكتوب .مجنون لين 

لين بصت عليها بهدوء واخدت نفسها بحزن 

.....

عند مالك ونور كانوا قاعدين بيلعوا مع مالك  بفرحه 

نور قعدت بتعب .مش قادره كفايه

مالك ابتسم وقاعد جانبها وقال .شكل أستاذ حمزه الوحيد المستفاد في الموضوع دا 

نور بصت ع حمزه بحب .مبسوط اوي بي الجوا

مالك بهمس.ما أنا مبسوط بس عندنا حاجات مهمه نشتغل عليها 

نور .حاجات اي 

مالك .اي ي حبيبتي مش انتي نفسك في بنت .وأحنا اتفقنا ع كدا

نور ضربت مالك بغضب.ي سافل انت مش بتفكر غير ف كداا 

.مالك زقها ع الارض وهو فوقيها .اااه .تحبي اثبتلك 

نور بضحك ي. ي مجنون ابعد حد يشوفنا 

...

عند فريده كانت قاعده بتسمع الدكتوره باهتمام 

الدكتوره.اطمني ي مدام فريده كل حاجه

فريده بأمل .يعني في امل أن الحمل يكمل 

الدكتوره فضلت ساكته شوي وبعدين اتكلم .مفيش حاجه بعيد عن ربنا .إحنا بنعمل اللي علينا واللي أنا شايفه دلوقتي انكم كويسين ف ياريت بلاش تفكري في الموضوع دا كتير 

فريده هزات رأسها بهدوء 

الدكتوره خرجت برا لاقت أيهم واقف بقلق .هي كويسه

الدكتوره.اطمن ي أيهم بيه 

أيهم بتوتر.والوالد 

الدكتوره ابتسمت بهدوء.كويس .بعد اذنك 

أيهم .اتفضلي 

وبص ع الخدامه توصلها 

أيهم اخد نفس ودخل لاقها قاعده ع السرير بسرحان 

أيهم قلع التشيرت وبدأ يتحرك في الاوضه علشان يخليها تتكلم معاا 

فريده فاقت وبصت عليه بغيظ .انت بتعمل اي هنا

أيهم ببرود .قاعد في اوضتي هكون بعمل ايي

فريده بغضب .وأنا قولت مش عايزك هنا .مش عايزه اشوف خلاص ي أيهم بقت اكر-ه اني اشوفك 

أيهم قرب منها وقال.طب اهدي بلاش انفعال وياريت تتحكمي في نفسك أكتر علشان هتشوفني كتير

فريده بغضب .ي البرود دا .عايز اي مش انت مكنتش عايزني ولا انا ولا ابني راجعتني ليه ما تبعد عني بق ي أيهم خليني اشوف حياتي 

أيهم قام ببرود . لما تكبري واحس أننا بتكلم مع واحده كبيره مش عيله بتتعمل اي حاجه تجي في دماغها ساعتها ممكن أفكر ارد عليكي

فريده بصت عليه بغيظ.وغضب وراحت نامت 

أيهم ابتسم بسخرية وقرب منها ونام جانبها 

فريده اتعدلت بسرعه.انت هتنام جانبي 

أيهم .امال فين .في الحمام

فريده.عندك زفت اوض تانيه 

أيهم .أنا مش هتحرك من مكاني 

فريده قامت بغضب ورحت اوضه تاني وهي مش طايقه نفسها 

.....

بعد الفجر 

كان ادم بيفتح باب اوضه 

ادم قفل الباب بهدوء ولما فتح النور لاقه لين قاعده ع السرير 

ادم دخل يغير هدومه 

لين قامت ورا وقالت بتوتر .اتاخرت ليه 

ادم بهدوء .ليه.كنتي عايزه تكملي خناق. ولا اي ولا في كلام لسه  عايزه تقولي عن ادم الوحش 

لين وهي بتقرب منه اكتر .م.مش كدا .أنا بس قلقت عليك لانك اتاخرت 

ادم خرج ورح نام ع السرير من غير ما يرد .

لين .ادم .أنا اسفه .أنا مكنش قصدي يعني .بس أنا كنت مضايقه يعني بس صدقني مكنتش عايزه اقول كداا 

ادم بهدوء .أنا عايز انام .ممكن 

لين بحزن .ادم 

ادم .....

لين .ادم قولتلك اسفه 

ادم اتعدل بغضب .اسفه بجد .خلاص ي حبيبتي محصلش حاجه مش دا اللي عايزه تسمعي وبعد كدا ترجعي تاني علشان ادم العبيط اللي بيحبك هيسامحك ع اي حاجه صح 

لين بدموع .لاا مش كدا .بس انت مسمعتش كلامها وكان قصدها اي 

ادم قام وقال بجهل مقصود.هي مين دي وقالت اي يخليكي كدا 

لين بصت عليه بصمت 

ادم .انطقي حصل اي 

لين بلعت رايقها وقالت كل اللي حصل .كنت عايزني أعمل اي كلامها ضايقني وحاسسني اني عشقتك مش مراتك واني مستهلش اني اكون مراتك 

ادم .كنتي تتكلمي معايا تفهمني مش تقولي كلامك اللي زي الزفت دااا .وهي مكنش قصدها حاجه اي حد مكانها كان ممكن يقول كدا لأنها متعرفش حاجه واكيد استغربت ليه معملتش فرح .لين أنا مش عايز كل ما يحصل مشكله نرجع للماضي تاني وترجعي تشوفني ادم بتاع زمان 

لين قربت منه ودخلت في حضنه . خلاص بق

ادم ابتسم لنفسه بثقه .اخر مره 

لين هزات رأسها بسرعه . اخر مره 

ادم وهو بيلف ايده حولين وسطه.مردتيش ع كلاميى

لين دفنت رأسها في صدره 

ادم وهو بيحرك ايده ع شعرها.ممم. اعتبر دي موافقة

لين هزات رأسها بهدوء

لين بهمس .واهلي 

ادم خرجها من حضنه بجمود . مالهم ؟

لين بتوتر .مش لازم نكلمهم يعني .

ادم بلا مبالاة.مش دلوقتي ي لين .وبعدين الفرح لسه بعد اسبوعين لما يقرب ممكن نكلمهم

لين بتوتر .بس يعني أنا عايزه اكلمهم دلوقتي دول اهلي ولازم يعرفوا الاول 

ادم لنفسه .مش هنخلص بق 

ادم كان هيرفض لكن مره واحده ابتسم وقال .خلاص ي لين .روحي لو دا هيريحك مع اني مش موافق ولا عايزك تروحي بس حاضر ي لين روحي 

ادم رح ينام 

لين مسكت ايده بسرعه .انت زعلت 

ادم بحب .لاا ي حبيبتي براحتك

لين بسته من خده بحب.شكرا

ادم شدها.يلا ننام

ادم ولين ناموا وادم فضل يفكر في حاجه

....

الصبح 

عند مالك ونور

كانوا بيتمشوا في العزبه 

نور كانت بتاخد نفسها وهي مستريحه .عمرك ما قولتلي ع العزبه 

مالك . بقالنا كتير مجناش هناا .المكان دايما جاهز علشان لو جاينا فجاءه لانك إحنا انشغلنا بشغل .زمان كان بنجي هناا كتير لان تيته ملك  بتحب المكان دا

نور ابتسمت بهدوء.مكان لطيف فعلا .وعيلتك الطف احساس جميل انكم تتجمعوا سوا مش كدا 

مالك حس أن الكلام هيقلب بنكد رح قال .طب مش نرجع بق .زمان استاذ عمر عامل حفله عياط هناك 

نور ضحكت .زنان اوي مع أن حمزه مكنش كداا 

مالك بتفكر مصتنع.ف رأيك لو جابنا بنت هتكون زنانه زي عمر 

نور ضحكت وعملت زيه .مش عارفه

مالك .لاا دا  احنا نروح نشوف 

نور .مالك بجد انت عايزني اجيب بيبي تاني

مالك.طبعااا ي حبيبتي .انتي عندك اعتراض ولا اي 

نور برفض .ابدا بس يعني اكيد مش دلوقتي.لما عمر يكبر شوي 

مالك بحب. طبعاا اللي رايحك ي حبيبتي.يلا

....

عند لين وادم

كانت لين بتلبس بتوتر وادم بيبص عليها بهدوء لحد ما خلصت 

ادم اخدتها وسلم على مامته وركبوا العربية وطلعوا

لين بتوتر .مش كنا جبنا اياد 

ادم بجمود .لاا 

لين سكت علطول علشان عارفه هو مش عايز ياخدو ليه 

ادم بضيق .سوري ي لين لكن أنا مش هقدر دلوقتي خالص اخلي اياد يروح هناك بعد اللي حصل 

لين هزات رأسها بهدوء وفضلت قاعده بتوتر لحد ما وصلوا 

لين نزلت وبصت ع ادم اللي نزل وراها .اطلعي هفضل هنا مستنكي

لين بلعت رايقها بتوتر وطلعت 

ادم كان بيبص عليها لحد ما اختفت وهو بيتمني اللي في دماغه يحصل 

فوق لين خبطت ع الباب لحد ما اتفتح 

امال شدتها لحضنها اول ما شافتها .كدا ي لين كداا 

لين بدموع .وحشتني اوي ي ماما

امال.هوننا عليكي .انتي عارفه أننا ملناش غيرك 

لين مسحت دموعها.انا اسفه بس 

في الوقت دا محمد خرج 

محمد بص عليها وقال بجمود مصتنع.بتعملي اي هنا 

امال بصت عليه بعتاب ولأنها عارفه أنه بيعمل كدا من ورا قلبه .محمد في اي

لين قربت منه بتوتر وطلعت دعوه الفرح .ازيك ي بابا .وحشتني 

محمد كان بيقوم أنه يحضنها.ممكن اعرف بتعملي اي هنا 

لين .اتفضل 

محمد اخدتها وقراءها بهدوء وبعدين بصلها .اي دا 

لين بتوتر وكسوف.دعوه فرحي 

محمد رمها ع الارض وقال بسخرية.فرحك ؟بجد فرحك وانتي ام ؟وانتي ام ي مدام لين 

لين فضلت ساكته

محمد مسكها من دراعها جامد .انتي اي اللي حصلك .عمل فيكي اي يخليكي كداا .معقول عايزه تكملي مع دااا . انتي اتجنتتي خالص .وأنا اللي فاكر انك عقلتي وجايه تعتذري وتسمعي كلامي 

امال قربت منه ونزلت ايده .محمد 

محمد.انتي مين.انا مش عارفك مستحيل تكون بنتي .اي اللي حصلك . معقول عايزه تكملي مع داااا مع ادم . لحقتي نسيتي عمل فيكي ايييي 

لين بتوتر.بابا ارجوك 

محمد بغضب .أنا مش عايز اسمع كلمه بابا ديي منك تاني .اتفضلي روحي  لجوزك وافرحي ي لين بس متجيش تندمي بعدين ويارب تكوني مبسوطه .روحي ي لين وانسي اني ليكي اب

لين بدموع .اي حاجه غير حياتي القديمة مع ادم هكون مبسوطه بيها عايزني أعمل اي هاااا دي حياتي خلاص ي بابا .ليه بتعمل كداا .فاكر أن ادم هيسكت لما اجي معاك ونرفع عليه قضيه ؟فاكر اصلاا اني هقدر أطلق منه طب .طب اياد ابني فاكر ان ادم ممكن يسبه .بابا ادم روحه في اياد مستحيل يسبه ي بابا هياخد ابني.ادم اتغير وأنا دلوقتي مبسوطه ومستحيل أفكر اعمل اي حاجه ترجع ادم القديم تاني لاني مش هقدر استحمل ومش هقدر اخطر بيا أنا وابني في حاجه انا متاكده انها مستحيل تحصل.بعد اذنك ي بابا 

لين سلمت ع امال ونزلت علطول 

تحت ادم لاقها نزله وشكلها معيط رح ابتسم لنفسه 

ادم قرب منها.حصل حاجه

لين برفض .لاا .عايزه اروح ممكن

ادم اخدتها ومشيوا 

ادم .حصل اي 

لين وهي بتبص من شباك العربيه بحزن .محصلش حاجه

ادم مسك أيدها بدعم .انتي عارفه باباكي .ممكن متزعليش

لين هزات رأسها بهدوء لحد ما وصلوا 

لين وادم دخلوا سوا لكن ادم مسكها قبل ما تتطلع .استني هنتكلم مع بابا وماما الاول 

لين بتعب . ادم انا تعبانه وعايزه استريح لازم يعني ؟

ادم .معلش ي حبيبتي خمس دقايق بس

ادم اخدتها ودخل لي اياد وتمارا ورح قعد وقال.عايز اقولكم على حاجه

تمارا. قول ي حبيبي.

ادم.انا ولين قرارنا نعمل فرح .يعني اكيد انتو عارفين اننا اتجوزنا من غير فرح وفي ناس كتير متعرفش 

تمارا بصت ع اياد وبعدين ع لين وقالت بهدوء.براحتكم طبعاا ي حبيبي واظن كمان دا من حق لين

ادم بص لي لين ورح أبتسم 

اياد.وهتعمل اي في اياد ؟

ادم قام.اطمن أنا مضبط كل حاجه.بعد اذنكم

ادم اخد لين وطلع بيها ع فوق 

ادم هو بيحضنها .اي هتفضلي مضايقه كدااا كتير ولا اي 

لين حطه دماغها ع صدر ادم وقالت.مش هيجوا ي ادم .بابا خلاص مش عايزاني

ادم وهو بيحرك ايده ع شعرها بهدوء.انتي عملتي اللي عليكي .ومغلطيش علشان يعمل كداا مش فاهم هو هيسفاد اي لما يبوظ حياتك

لين بنفي .هو بيحبني وخايف عليا .

ادم بهدوء .ااه خايف عليكي مني مش كداا من أبوه ابنك .ابوكي مش عايز يديني فرصه اعرفه اد اي أنا اتغيرت وبحبك واني ممكن اعمل اي حاجه علشان يسامحني لكن باباكي عايز يعذبنا العمر كله

لين سكت 

ادم بسها.متزعلش في عروسه تزعل قبل فرحها كداا .انتي مش لازم غير تتدلعي وتروقي وبس 

لين ابتسم بسخرية.عروسه ؟

ادم .ااه عروسه وإحلا عروسه كمان ولا انتي اي رأيك 

ادم وهو بيدفن رأسه ف رقبتها وشفايفه بتتحرك ع طول رقبتها .مش عايزك تتضايقي ي حبيبتي

لين بتوتر .ادم . 

ادم.وحشتني 

لين غمضت عينها باستسلام وهي بتلف أيدها حولين رقبته 

لكن ادم بعد عنها بصعوبه وقال بهمس.نخلي الحاجات دي لبعد الفرح 

لين بصت عليه بكسوف .

ادم .هروح الشغل خلي بالك من نفسك ومن اياد 

.....

عند فريده وأيهم

فريده قامت بكسل بصت لاقت نفسها في اوضتها 

فريده اتعدلت بغضب وقالت بضيق . الحيوان البارد 

أيهم .ومين داا بق 

فريده بصت عليه بغضب. اي اللي جابني هنا

أيهم ببرود .وأنا ايش عرفني أنا قومت لاقتك هناا .شوفي بق انتي بتمشي وانتي نايمه ولا اي 

فريده بصت عليه بغضب .وقامت دخلت الحمام

أيهم ابتسم بستمتاع

جوا في الحمام 

فريده وهي بتبص ع نفسها في المرايه .اهدي فريده .اهدي علشان البيبي متخلهوش يعصبك لازم تحافظي ع نفسك 

فريده اخدت دش وخرجت علطول لاقت أيهم قاعد معااا الفطار 

أيهم . الفطار

فريده قربت منه وبدأت تاكل 

أيهم .اشمعنا داا اللي بتسمعي الكلام في علطول 

فريده بهدوء . علشان ابني علشان يجي بخير .بس انت كداا كدا مش هيفرق معاك 

أيهم قام وقال . الدكتوره برا وهتفضل معاكي.بعد أذنك 

....

وبعد أسبوعين

كان معاد فرح لين وادم 

بعد طول الاسبوعين من اهتمام ادم بلين وكل حاجه تخص الفرح 

لين كانت في الفندق ونور وزهره معهااا

نور .مالك ي لين .مش مبسوطه

لين بحزن .كان نفسي اهلي يجوا وبابا يوافق 

زهره.اطمني اكيد باباكي مش هيقدر يزعل منك كتير .خليكي النهارده في الفرح ولا عايزه تنكدي ع نفسك وع ادم في يوم زي دااا. دا ادم مبسوط جداا 

لين هزات رأسها بهدوء 

لين بدأت تجهز 

بليل بداا الفرح 

وكان معاد نزول لين 

لين كانت واقفه بحزن لكن مره واحده لاقت محمد قدامها 

لين بصت عليه بفرحه وهو قرب منها

لين حضنت أبوه . الحمدلله انك جيت 

محمد بصلها بحزن لكن قال بهدوء.يلا 

محمد اخدتها ونزلها وسلمها لي ادم 

ادم اخد لين وهو بيبص عليها بشغف ومش قادر يدري انبهاره بيها

ادم حضنها وهو بيقول.زي القمر 

محمد رح واقف جانب امال.وهو بيبص عليه بغضب 

ادم سحب لين ورحوا يرقصوا 

ادم بصوت واطي جانب ودانها .اي مقولتيش رأيك في المفاجأة

وبص ع امال ومحمد .

لين بفرحه .انت اللي جبتهم 

ادم هز رأسه بهدوء

لين بحب.شكرا ي ادم . شكرا

ادم ابتسم وهو بيفتكر حصل اي 

فلاش باك 

محمد فتح الباب لاقه ادم في وشه 

محمد بحقد .اي اللي جيبك هنا

ادم دخل ببرود وبص ع امال وقال .هما كلمتين وهمشي اطمن .بس ي استاذ محمد عارف انك عمرك ما هتحاول تقبلني والصراحة الموضوع دا مش فارق معايا اصلا انت حر وبما انك بتحاول تبعدني عن لين وشايف أن علاقتها معكم قصد علاقتها معايا ف احب أبلغكم اني أن ومراتي مسافرين

امال . مسافرين

ادم .اااه ومش راجعين مصر تاني يعني خلال يومين عايزكم تنسوا أن عندكم بنت اسمها لين وأنا هعرف انسي لين بمعرفتي 

امال بدموع .مستحيل لين تسافر وتسبنا .

ادم .مش ذنبي .بس أنا هعرض عليكي عرض لو تحبي ممكن تسافري معنا داا لو عايزه تفضلي مع بنتك الوحيدة.انا عارف انتي تعبتي قد اي علشان تحملي في لين واكيد مش هتسيبي بنتك تعيش لوحدها برا حتي احفادك كمان يهون عليكي ميعرفوش عنك حاجة ؟

ادم قام . عموما انا ممكن الغي فكره السفر دي داا طبعاا لو استاذ محمد رحب بياا اني جوز بنته ساعتها ممكن نفضل وبنتكم واحفادكم يفضلوا معاكم هستنوا في الفرح .باي 

باك

امال قربت من لين وحضنتها وهي بتعيط لين حضنتها بفرحه

العيله كلها كنت مبسوطين وكل واحد مع أولاده معدا ياسين وعيلته اللي واخدين جانب منه بعد اللي حصل وخصوصاً فريده اللي بقت تنام في اوضه لوحدها ومش بتتكلم معااا خالص 

وبعد ساعات من الفرحة كان الفرح انتهي وكل واحد رجع بيته 

عند ادم ولين في الاوضه 

ادم حضن لين .كان يوم جميل

لين .اوي .مكنتش مصدقه أن بابا وافق يجي .فرحتني اوي ي ادم 

ادم بسها. علشانك اعمل اي حاجه يروح ادم 

ادم بدأ يفتح سويته الفستان بهدوء

لين حطه أيدها بسرعه ع الفستان وقالت. هدخل اغير في الحمام 

ادم هز رأسه

لين اخدت هدومها ودخلت الحمام بسرعه


               الفصل السبعون من هنا

لقراءة باقي الفصول من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-