CMP: AIE: رواية عاشقي الفصل الاول1بقلم سمر احمد
أخر الاخبار

رواية عاشقي الفصل الاول1بقلم سمر احمد


رواية عاشقي الفصل الاول1بقلم سمر احمد

_ كان الكل سعيداً  وبالأخص خالد وزوجته سلوى لاول فرحة لهم وهي زواج ابنتهم حنين من شاب ثري يدعى فهد ، كان الكل في انتظار العروس حتى جاءت اختها حسناء مسرعة ثم اقتربت من امها وهمست في أذنها وقالت : ماما ماما الحقي حنين مش عايزة تلبس 
_سلوى بصدمة : انتي بتقولي ايه هي مين اللى مش عايزة تلبس ؟
_حنين : وطي صوتك ياماما لحسن حد يسمعنا 
خالد : فيه ايه ياحسناء وحنين مجتش ليه 
_ أمسكت سلوى بيده وقالت : تعالى معايا الظاهر كدا بنتك اتج'ننت 
_ فهد : رايحين فين ؟
_ سلوى : معلش ثواني وجايين مش هنتأخر 
_ فهد : خير في حاجة حصلت 
_ سلوى بتوتر : لا لاء 
كانت حنين جالسة على سريرها حين دخلت عليها امها سلوى وأبوها خالد واختها ، قالت امها : ملبستيش ليه 
_ حنين : مش هتجوز 
_ خالد بعصبية : نعم يارو'ح امك بص يبت انتي انا مش هستحمل دلعك دا كتير ربع ساعة بالكتير لو مطلعتيش لابسة الفستان ده هقت'لك انتي فاهمة ؟؟ 
_حنين : انا حرة مش عايزة اتجوز ياناس 
_ سلوى : نعم يختي مش ده اللي كنتي هتمو' تي عليه 
_ حنين : وغيرت رأيي 
_ قرب منها خالد وامس'ك ذراعها بقوة ثم قال : لعب العيال ده مش عندي انا هنزل انا وامك  دقايق وتنزلي ورانا والا بدال متلبسي فستانك الابيض هيبقى كفنك يلا ياسلوى وانتي ياحسناء اقعدى معاها عقليها 
_مر دقائق ثم خرجت حنين من حجرتها وتوجهت ناحية عريسها واهلها ينظرون إليها في صد'مة بالغة .
_خالد : نهارك ابيض انتي ملبستيش؟
_ حسناء: حاولت كتير والله يابابا 
_ فهد : اي ده ياحنين المأذون مرتبط بمواعيد 
_ حنين : وانا مش هينفع اتجوزك يافهد مش هينفع اتجوز واحد حاسة أنه شاريني بفلوسه
_ فهد : نعم ؟؟؟ انا لو بفكر كدا مكنتش خطبتك من البداية ، مكنتش عملت فرحنا هنا وانتي عارفة انا مين، انا فعلا شاريكي بس شاريكي بعمري .
_ خالد : انتي شكلك اتج'ننتي وعايزة اللى يعقلك
_ حنين : اللى عندي قولته انستنا يافهد بيه انستونا ياجماعة 
_ سلوى : انتي كويسة ؟؟ لا لاء انتي مش حنين ، حنين بنت بطني متعملش كدا 
_ فهد : ورحمة امي لاند' مك يا حنين 
_ نظر خالد لحنين بقسو'ة ثم رفع يده بكل قوة وبدأ يضر'بها على وجهها يمنينا ويساراً : لازم تتر'بي من اول وجديد 
_ افلتت منه حنين ثم جرت باكية نحو حجرتها وذهب الكل إلى منزله 
_ مر يومان ولم تخرج حنين من حجرتها وذهب والداها إلى عمله في شركة فهد الكيلاني ، وحينما وصل خالد الشركة قال له أحد العاملين أن فهد يريده .
_ خالد : اسف عاللي حصل وعارف أن مفيش اعتذر يقدر يصلح اللى حصل ، وادي استقالتي
_ ضحك فهد وقام من على كرسيه : استقالت اي ياراجل انت ناسي انك ماضي على ورق وعقودات ، اعقل انت كمان ويلا روح على شغلك ، اه بالمناسبة مخصوملك تلت ايام على تاخيرك 
_ خالد : وانا مش عايز اشتغل هنا تاني يافهد 
_ فهد :  اسمي فهد بيه ويلا على شغلك احسن اخصملك الشهر كله 
_ ذهب خالد إلى عمله وهو يشعر بالذل وكل هذا بسبب ابنته حنين 
_اتى المساء _
_سلوى : ابوكي اتاخر ليه ياحسناء الساعة بقت سبعة وهو بيخلص شغل أربعة 
 _ حسناء: تلقاه مضايق شوية وحب يتمشى 
_ لم تمر إلا دقائق ورن أحدهم ، ردت حسناء عالى التلفون : يالهووو'ي ليه وحصل ايه لده ؟
_ سلوى : ف ايه 
_ حسناء : بابا في القسم متهموم في سر'قة علاجات من شركة فهد 
_خرجت حنين من حجرتها مسرعة : انتو بتقولوا ايه 
_ اقتربت منها سلوى وقامت بضر'بها : دا كله بسببك ياريتك تمو' تي ونرتاح منك ، ابوكي لو حصله حاجة بسببك مش هر'حمك
_ حنين : جنبي بيو'جعني متضر'بنيش عليه والنبي 
_سلوى:بيو'جعك ؟! طب اهوو
_حسناء بخو'ف: كفاية ياماما دي طلعت د'م من بوقها 
_ سلوى : شالله تمو'ت ونرتاح يلا نروح عند ابوكي بسرعة 
جلست حنين تصر'خ وتتالم ثم مسحت اثار الدم'اء وذهب لحجرتها وأخذت مسكن ثم قررت الذهاب لفيلا فهد وهي تضع يدها على جنبها وعندما وصلت :
_ فهد : كنت مستنيكي 
_حنين: خرج بابا يافهد هو ملوش ذنب اسجني انا وسيبه 
_ فهد : اسيبه ؟ ابوكي  هينورني لحد ما..
_ حنين : لحد ما ايه ؟
_ فهد : عايزة ابوكي يخرج من السجن تعدي معايا هنا 
_ حنين : نعم ومين قالك اني هب'يع نفسي و....
_ فهد : انتي فهمتي ايه ؟ انتي هتقعدى هنا خدامة ، هو انا مقولتلكيش أن فرحي بعد اسبوعين ومحتاجين خدامة  لاني هتجوز بنت شريكي في الشغل وبصراحة هي ملهاش في البهدلة وشغل البيت 
_ حنين : دانت بتحلم يافهد 
_ فهد : يبقى انتي كمان بتحملي أن ابوكي يخرج من السجن 
_ توجهت حنين ناحية الباب ثم عادت : انا موافقة بس بابا يخرج بسرعة بابا سنه كبير ومش هيستحمل بهدلة .
_ فهد : هيخرج بعد ساعة بس انتي هتفضلي هنا ومفيش اتصال او تواصل مع أهلك.
_ حنين : ماشي بس خرج بابا
__مرت الساعة ثم خرج ابوها من السجن وأخبره أحد رجال فهد أن حنين ابنته ذهبت إليه وفر'ضت نفسها عليه حتى يخرجه من السجن .
_ خالد : ياخسارة تر'بيتي ياخسارة ، بنتي باعت شر'فها وكان قدامها الستر والجواز بنتك قبلت تعيش في الحر'ام ياسلوى 
_سلوى : احنا عملنا  اي في دنيتنا يارب عشان يحصل فينا كدا 
_خالد : انا كان عندي بنتين دلوقت بقا عندي بنت وحدة انا متبري منها ومحدش يجيب سيرتها خالص تاني 
_ حسناء: دي عملت كدا عشانك يابابا 
_ خالد: عندي المو'ت في السجن اهون من اللى هي عملته .
__ في فيلا فهد __
_ حنين : انت قولت لبابا ايه ؟
_ فهد : قولتلهم أن بنتهم اشتغلت خدامة عشان تخرج ابوها من السجن ، يلا خدي اللبس ده البسيه عشان تبقي زي باقي الخدم اللي هنا ...
_حنين : وانا مش هلبس اللبس ده 
_ امسكها فهد من ذراعها وقام بر'ميها على الأرض : كلمتي هي اللي تمشي انا في ثانية اقدر ارمي ابو،كي في السجن 
_ نظرت له حنين بحزن وخوف على والدها ثم أخذت الملابس وقبل وقوفها سقطت ارضا مغشياً عليها وقد خرجت للمرة الثانية الد'ماء من فمها ...... 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-