CMP: AIE: رواية ملاك في رداء الشيطان الجزء الثاني2 الفصل الرابع4بقلم ايزيس
أخر الاخبار

رواية ملاك في رداء الشيطان الجزء الثاني2 الفصل الرابع4بقلم ايزيس


رواية ملاك في رداء الشيطان الجزء الثاني2
 الفصل الرابع4
بقلم ايزيس




في الفيلا المهجورة 
الراجل طلع جري وهو بيصرخ 
الحقنييييييي يا عادل البت مش بتنطق البت مش بتنطق 
عادل وقف وانتفض وقال ..... لازم نبلغ البوص 
مسك موبايله بسرعة وكلم شخص 
_ الحقنا يا باشا البنت قبل ما تاخد العلاج فقدت الوعي ومش بتنطق 
الشخص اتكلم بغضب 
_ يا حيو"ان اتصرف وانا مسافة السكة هكون عندك 
كان هيقفل الخط بس افتكر حاجة وقال 
_ إسمع ، حط البنت تحت مية ساقعة ولو فاقت لفها بفوطة  بسرعة واديها العلاج ودفيها وانا جاي بسرعة 
عادل : حاضر يا فندم 
قفل عادل بسرعة وراح ينفذ اللي قاله الشخص دا عليه 
****************** 
في بيت مارد 
وصل مارد لقي والدته ووالده والدكتور جاسر صاحبه قاعد وكلهم زعلانين 
بص لهم بإستفهام من غير ما يسأل وبص لفوق يقصد أنجل حس إنها مش بخير وقفت جميلة وكانت بتعيط وقالت : مافيش أخبار جديدة عن البنت 
مارد اتجاهل سؤالها وطلع جري علي فوق 
دفع الباب دخل بسرعة بس وقف مكانه لما شاف أنجل صاحية ومتعلق لها محلول وهادية جدا مش بتتحرك بس فيه خطين دموع نزلين من عينيها فضل باصص لها كام ثانية وبعدين قرب بالراحة وح'ضنها بقوة وقال : حبيبتي عندك شك اني اقدر ارجع بنتنا  قاطعته هي بلهفة وقالت بهدوء قا'تل 
_ رجعت روز هي فين ؟ عايزة بنتي عايزة اشوفها 
مارد باس راسها وقال انا رايح ارجعها دلوقتي مش هارجع الا وهي معايا بس لازم تشدي حيلك وتتماسكي عشان تعرفي تستقبلي روز 
هزت راسها والدموع نزلت من عينيها اكتر وقالت: توعدني انك هترجع روز يا مارد ، طب خدني معاك عشان خاطري 
_ حبيبتي مش هينفع انتي مش شايفة انتي تعبانة ازاي ، ارتاحي وروز هتكون في حضنك انهاردة 
حطت راسها علي صدره وهو قبل راسها ورجعها بالراحة علي المخدة وقال : كفاية عياط عشان خاطري نامي شوية لحد ما ارجعلك
وسابها وهو خارج لقي مالك واقف قدام باب الأوضة حزين بص لمارد وقال : فين روز 
مارد اتنهد وبعدين ابتسم وقاله : عند تيتة فريدة هاروح اجيبها 
مالك كشر وقال: أنا عارف إن روز اتخط'فت انا هاروح اجيب مسد'س سوبر مان بتاعي وانكذها (انقذها) من الراجل الش'رير 
مارد باس راس مالك وهز راسه يعني موافق 
جاب مالك مسد'سه اللعبة و نزل هو ومارد المكتب أخد مارد كمان مسد'سه وكلم اسلام عشان يجهز 
***********
في الفيلا المهجورة 
عادل نفذ كلام الشخص المجهول وفعلا حمم روز ماية ساقعة فاقت بعدها وأخدت دوا بعدها حرارتها نزلت شوية واتفاعلت مع عادل وفضلت تضحك معاه لأنه كان بيلاعبها عشان تبطل عياط ومتصدعهوش 
وفجأة وصل شخص لابس ماسك وملامحه مش باينة بص لعادل اللي كان شايل روز وقاله
_ أخبارها ايه دلوقتي ، 
_ كويسة يابوص  الحرارة نزلت شوية 
قرب عليها وشالها وبص في ملامحها كويس وقال بحقد
_ شبه ابوكي و جميلة بالظبط 
بص لعادل وقاله : خد شوف هتنيمها فين المهم اللي حصل ما يتكررش انت فاهم 
وفجأة موبايله رن رد بسرعة وقال 
_ أيوا يا ماركو انا اتصرفت البنت كويسة دلوقتي 
ماركو رد بقلق : إنت فين دلوقتي 
_ عند البنت 
_  كويس جدا  ، مارد كلمني وقال انه عايزني في اتفاق بس لازم يشوف بنته واحنا جايين ع الفيلا المهجورة  ، خد الطفلة واقعد في المخبأ السري ، لو حسيت ان مارد غد'ر بينا تختفي انت و البنت 
_ اوك 
فقل بسرعة وأخد روز بس هي مدت إيدها لعادل وفضلت تعيط عليه بص له الشخص دا وقال 
_ مستني ايه تعالي معايا عشان تعرف تسكتها 
اتحرك الشخص دا مع عادل والبنت ونزلوا في مخبأ سري تحت الارض 
بعدها بشوية وصل ماركو واخفي كل حاجة تدل علي وجود روز 
ماعداش وقت كتير و مارد وسلام كمان وصلوا نزلوا من العربية بتاعت مارد ،  مارد خلع النضارة الشمس بتاعته وبص للفيلا ومالك نزل وكان رافع سلا'حه اللعبة وموجهه ع الفيلا  ، وإسلام كان بيدخن سيجارة رماها وداس عليها بجزمته وبص لمالك بفخر وابتسم له وبعدها حول نظره ع الفيلا  وضيق عينه  ورجع بص لمارد وابتسم  ، مارد غمز له كأن دا  سيم بينهم وض'رب رصا'صة لفوق خلت ماركو انتفض من مكانه ونادي الحراس ورن علي مارد من جوه الفيلا 
ماركو من شدة القلق ما قدرش يتكلم عربي فقال بتوتر : هذا لم يكن اتفاقنا مارد وهذا ليس في مصلحة روز 
رد مارد ببرود وقال : دي تحية مني ليك مش تهد'يد اللي يدخل بيت المارد ويسرق حتة من قلبه يبقي بجد لازم يترفع له شابو 
ماركو استغرب من نبرة مارد وبروده فقال : يعني امان 





مارد : اكيد امان اخرج استقبلنا يا راجل 
خرج ماركو وهو خايف من اي حركة غد'ر من مارد بس اللي كان مطمنه وجود روز معاه ، اول ما مالك شاف ماركو رفع مسد'سه وقال هات اختي يا خط'اف يا جبا'ن انت لو راجل كنت خط'فتني انا وانا كنت هاقت'لكم كلكم 
ماركو بص لمالك واستغرب أن طفل عنده اربع سنين يقول الكلام دا وبعدها بص لمارد وقال بدهشة : هو عرف يقول كده ازاي 
ميل عليه مارد وهمس له : هذا الشبل من ذاك الاسد وشاور علي نفسه بالأسد 
هز ماركو راسه بدهشة وقال: واضح اتفضلوا  
استقبلهم ودخلوا وقعدوا في الفيلا ومارد كان يبص يمين وشمال وبيحاول يسمع صوت بنته بص لماركو بهدوء وقال 
_ أنا موافق علي اني اصنعلك السلا'ح اللي اتفقنا عليه  لأني بالفعل  اتخلصت من القديم ، بس عندي شرط 
رد ماركو بضيق : لما الشروط اذا كانت عزيزتنا روز معي 
مارد اتجاهل كلامه وتابع : شرطي اني ارجع انا وإسلام وننضم 
" للذئاب "  
بص له ماركو وهو مش مصدق اللي سمعه هو تقريبا من أربع سنين وبيتحايل عليه انه يرجع عشان يبقي ضهرهم في مصر ومارد رافض 
بص ماركو لاسلام وقال : هل يتحدث بجد ام يهزأ بي 
اسلام كان حرفيا مضايق قال: مع الاسف يتحدث بجد 
ماركو ابتسم ابتسامة عريضة وقال : اهلا بكم من جديد ذئاب مصر 
مارد ببرود قال لماركو : يلا هات روز وإياك يكون حصل لها خ'دش صغير رقب'تك فيها يا ماركو 
ماركو ما ركزش في تهد'يد مارد من شدة الفرحة قال
_ حالا البنت هتكون معاك حبيبي 
رن علي الشخص المجهول وقاله ارسل البنت 
بعد خمس دقايق كان عادل واقف ومعاه روز واول ما لمحت مارد ضحكت وقالت : بابي
مارد تقريبا نسي كل الموجودين جري وحضنها وفضل يبوس كل حتة في وشها وهي تضحك كالعادة 
ماركو وقف وقرب عليهم وقال وهو باصص لمالك  : أنا مش كويس صح عشان خ'طفت بيبي جميل زي روز ولسة هيقرب إيده يلمس وش روز 
مارد بعد إيده وقال: نو تاتش دي مش لورا بنتك دي بنت المارد  و مش من حق أي حد يلمسها الا باباها وبس ، بالمناسبة  لو حاولت تقرب من أي حد من عيلتي يا ماركو انسي أن كان فيه اتفاق بينا 
مارد وطي لمستوي مالك ومالك باس روز وقال لمارد وانا كمان يا بابي ابوس روز صح 
مارد ابتسم وقال لمالك: صح يا بطل 
وبعدها بص لإسلام وقال : اسلام يلا هنمشي  
اسلام اتجنن من الغيظ لأنه مش راضي عن تصرف مارد  وقف مرة واحدة ضر'ب ط'لقة علي السقف وقعت النجفة روز صرخت فمارد تلقائي ضمها اكتر أما ماركو انتفض وغمض عينيه وبص لاسلام بغضب وقال : إنت مجنون  اسلام ليه عملت كده 
قرب اسلام من ماركو وكان موجه مسد'سه عليه وهو مضايق جدا  بس بيمثل الضحكة وقال بمشاكسة : النبي فرحان بالعودة يا جدعان حد يفرق ارواح ولا شربات ولا اي منظر 
ماركو : ؟؟؟؟ أنا مش فاهم يعني ايه تفرق ارواح 
اسلام: ايه يا ماركو هتعملي فيها إيطالي ، دانت ص'ايع ولافف وداير هنا ارواح مش معناها  أرواح ناس ابسلوتلي أرواح يعني ملبس بونبوني ، ولا مختهاش دي لسة 
ماركو حس إنه بيسخر منه قال بضيق : نو انا مش اعرف أرواح الا أرواح بشر






اسلام وهو ماشي مع مارد وبيبصوا لبعض ويضحكوا اسلام قال: هو التعليم الخاص اللي بو'ظ عقولكم 
خرجوا من الفيلا ولأن مارد فعلا مش بيخلي حد يلمس بنته او يبو'سها اسلام لعب لها في شعرها وشعثه وقال : ايه يا بنت المارد طلعتي بطل زي ابوكي اهو ومش بتعيطي 
ركبوا العربية ووصلوا بيت مارد 
مارد اول ما دخل ومعاه روز ومالك جمبه كانت أنجل قاعدة تحت مستينة علي نار وهتتجنن حرفيا ليه مارد اخد معاه مالك  كمان،  المحلول كان لسة متعلق لها مدت ايدها بلهفة وحاولت تقوم بس مارد مخلهاش تقوم لأنه جري ب روز وحطها في حضن مامتها بهدوء ومالك جري حضن مامته واخته وقال بفخر انا رجعت روز يا مامي عشان متعيطيش وخوفت الخ'طاف بمس'دسي 
ضحكت أنجل وحضنت مالك وروز وفضلت تبوس فيهم وجميلة جريت واخدتهم منها وهي بتقول بمشاكسة : هي نانا مالهاش نصيب ولا إيه  ، تعالوا يا حبايب قلبي 
انجل بصت لمارد نظرة امتنان وغمضت عينيها وقالت بهمس شكرا 
قرب هو وشه منها جامد وهمس لها : لا شكرا دي ما تتقالش بالطريقة دي تعالي اقولك بتتقال ازاي 
 شالها انجل قدامهم كلهم وهي شهقت وقالت بكسوف : مارد نزلني هيقولوا عليا ايه ، طب روز وحشاني عايزة اقعد معاها شوية 
 اتجاهل كلامها و طلع علي اوضتهم طوالي  ركب لحد اخر سلمة وبعدها بص وراه وقال وهو بيبتسم : ماتفهموش غلط يا جماعة انجل تعبانة وهترتاح شوية بص لأنجل وغمز لها  وقال هترتاحي شوية وبعدين احضني  روز ونامي زي مانتي عايزة 
اسلام ضيق عينه وقال : يا أين اللذينة الدنيا رايقة معاك ، وبعدين هرش دقنه وقال : طالما المسد'س موجود هتروق كمان معايا 
استأذن منهم وركب عربيته وراح علي بيته 
كانت رغد قاعدة قدام التي في وآدم وجود بيلعبوا مع بعض كورة في البيت 
اسلام بص لرغد وحرك لها حواجبه وقال: واحشني يا جاحد 
رغد حولت نظرها بعيد عنه وقالت : يا سم 
اتجنن وشالها غص'ب عنها وطلع علي الأوضة  وهي بتص'رخ أدم وجود انتبهوا لصر'اخها ووقفوا لعب ،  فتح اسلام باب الأوضة ور'مي رغد ع السر'ير صرخت هي وقالت : إنت مجنون 
طلع المسد'س من وسطه وقال : انا مجنون بيكي 
شهقت هي لما شافت المسد'س
فتح الدولاب وطلع لانج'يري وكمل بتهد'يد :  يلا يا ريري البسي دا خمس دقايق وتكوني جاهزة
بصت للمسد'س برعب وقالت : امرك يا باشا اعتبرني لبسته خلاص 
خرج هو وبعد خمس دقايق بالظبط دخل كانت لابسة ومتجهزة قربت وح'ضنته ابتسم هو وأكد المعلومة اللي في دماغه وقال في نفسه (فعلا والله ما بتيجوا الا بالعين الحمرا ) 
با'سته رغد بعمق لحد ما تاه في عشقه ليها وفجأة سحبت السلا'ح من إيده وبعدت عنه وقالت بغض'ب 
_ عاملني جارية عندك يا إسلام  بتهدنني بالسلا'ح يا وا'طي 
اسلام كان مرعوب لأن المسد'س متعمر ولو ضغطت ع الز'ناد يخرج منه رصا'ص علي طول 
المشكلة ان رغد موجهة السلا'ح علي وش اسلام 
اسلام برعب : يخربيتك ابعدي السلا'ح يا رغد دا جاهز للق'تل يا بنت الصاوي ، الله يخرب بيت ابوكي يا بعيدة ، هاتي يا بت السلا'ح 
رغد ايديها كانت بتترعش ومش ثابتة بتتحرك يمين وشمال وبتعيط : من يومين وانت بتهد'دني تعرف حلمت كام حلم مرعب ، أنت مش بني آدم انت شي'طان يا إسلام 
اسلام استغل ضعفها ودموعها ولسة هيقرب عشان ياخد السل'اح قال بنحنحة ورومانسية 
_ اسلام وحش اسلام مش لازم يعيش عشان مزعل الوردة الجميلة دي هاتي يا عمري ، هاتي 
لسة هياخد منها السلا'ح قامت زايحة إيده بع'نف وقالت إبعد عني خرجت رصا'صة غلط وجات في اسلام 
بص لها وهو بيفقد وعيه : ارتحتي يا بنت الرفضي .



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-