CMP: AIE: رواية نسمة امل الفصل الاول1 بقلم حنين ابراهيم
أخر الاخبار

رواية نسمة امل الفصل الاول1 بقلم حنين ابراهيم



رواية نسمة امل 
الفصل الاول
 بقلم حنين ابراهيم



كانت تقف في المطبخ كعادتها عندما سمعت جرس الباب لتوجه إليه لتفتحه وهي تبدو متعبة 
لتدخل عليها إبنتها بملل 
الأم بسخرية: السلام عليكم 
تنهدت إبنتها بضيق: اسفة، السلام عليكم 
الأم: وعليكم السلام، خير إيه الي مضايقك؟ 
جلست وهي تضع حقيبتها المدرسية بتعب: مفيش شوية مشاكل في المدرسة 
الأم: امم إستدعا تاني؟  هاتي متخافيش
أخرجت إبنتها ورقة الإستدعاء من الحقيبة 
الأم: إتخانقتي على إيه المرة دي 
سكتت إبنتها قليلا ثم تنهدت بضيق وهي تحكي لها: زي كل مرة يا ماما فضلو يلقحو عليا و إن معنديش أب 
الأم بتعب: قمتي ضربتيها 
إبنتها بغضب: كنتي عايزاني أعمل إيه؟ منا معنديش كلام أسكتها بيه كنتي عايزاني أرد و أقول إيه؟ إذا كان أنا نفسي لا عارفة مين أبويا ولا باينلي أهل الله أعلم بقى ممكن أكون بنت..... 
الأم بغضب ضر.. بتها على خدها بكفها مما جعل إبنتها تنصدم فهذه أول مرة تضربها والدتها 
الأم بقهرة: بقى هي دي جزاتي بعد كل الي عملته عشانك؟ أخرتها تقولي عليا كلام زي ده؟ 
ثم بدى على وجهها الألم: الله يشهد عليا إني بريئة من أتهماتكم دي 






بنتها بخوف بعد ان لاحظت تعبها: ماما إنتي كويسة؟  أنا أسفة يا أمي مكانش قصدي مش عارفة إيه الي خلاني أقول كده سامحيني 
لكن والدتها لم تجب ووقعت مغمي عليها لتصرخ بكل قوتها: ماما فوقي يا حبيبتي أبوس إيدك

ثم ركضت إلى الخارج وهي تستنجد بأي أحد ليأتي و يساعدها سمعتها إحدى جاراتها لتسرع لهما و تتصل بزوجها ليحضر سيارته بسرعة و يأخذو جارتهم للمستشفى 
ظلت الفتاة منهارة بالبكاء و جارتها تجلس بجانبها و تواسيها: متقلقيش يا حبيبتي أكيد هتبقى كويسة
: هي في الحالة دي بسببي أنا مش هسامح نفسي لو جرالها حاجة 
بعد لحضات خرج الطبيب لتركض له بلهفة: هي ماما كويسة؟ 
الطبيب: إحنا إديناها حقنة مهدئة بس ياريت تبعدوها عن الضغط و التوتر الفترة دي 
إبنتها بلهفة: حاضر يا دكتور هحطها في عنيا مش هخليها تتوتر أو تزعل من حاجة، ممكن ادخلها دلوقتي 
الطبيب: مفيش مانع و كمان تقدرو تاخدوها أول ما تخلص المحلول بس متنسوش تتبعو التعليمات و كمان لازم تاخد أدويتها في الوقت 
: حاضر بإذن الله 
ثم توجهت مع جارتها للغرفة وجلست بجانب والدتها أمسكت يدها وقبلتها لتفيق والدتها: نسمة؟ 
نسمة بخجل من نفسها: أنا أسفة يا أمي سامحيني 
ربتت على رأسها بتعب: مقدرش أزعل منك يا بنتي أنا عارفة إن الكلام الي قولتيه ده بسبب قهرتك من زمايلك و كلامهم و إنت حقك تعرفي كل حاجة عن أبوك و عيلتك 
حمحمت جارتها: الحمدلله على سلامتك يا أم نسمة أنا هروح أشوف ابو العيال عمل إيه في إجراءات المستشفى حاكم إنتي عارفة إنه  ميعرفش يفك الخط في الأمور دي و أرجع يكون المحلول الي في إيدك خلص

إبتسمت لها بإمتنان لتخرج و تتركهم على إنفراد لتبدأ نعمات أم نسمة بسرد قصتها 
فلاش باك 




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-