CMP: AIE: رواية وردة وسط اشواك الفصل الثاني عشر12بقلم فريدة احمد
أخر الاخبار

رواية وردة وسط اشواك الفصل الثاني عشر12بقلم فريدة احمد


 رواية وردة وسط اشواك الفصل الثاني عشر12بقلم فريدة احمد


فتحت زهرة الرسالة اللي اتبعتت ليها وكانت عبارة عن صور خليـ عة وفيدوهات مش كويسة ليها 
ومكتوب تحتها 
"بكرة تقابليني في شقتي اللي في العنوان ده *******
وصدقيني لو مجيتيش الحاجات الحلوة دي هتوصل ل جوزك" 
زهرة حطت ايدها علي بوقها وفضلت تعيط برعب
...  
 عند شيماء
شيماء قاعده علي السرير بتعيط وهي بتحاول تتصل 
ب أحمد اللي مش بيرد عليها 
امال دخلت...  شيما.. 
امال قربت عليها لما لاقيتها بتعيط...  مالك في ايه
شيماء بعياط...  احمد سابني ياماما 
امال...  يعني ايه سابك. وليه..  ايه اللي حصل
كملت بجنون....  والمصيبة اللي في بطنك دي 
شيماء مسحت دموعها...  انا سقطت. علشان كده سابني وخلع
امال....  انتي بتتكلمي جد
شيماء هزت راسها
امال براحة ....  طب الحمدلله. وانتي زعلانه. الحمد لله انو نزل قبل ما بطنك تبان وتتفضحي.. دا ابوكي ميعرفش بعملتك السودة لحد دلوقتي 
شيماء... بس دي الحاجة الوحيدة اللي كانت هتخلي احمد يتجوزني.. خلاص راحت 
امال...  وسي زفت ده عمل معاكي ايه 
شيماء....  سابني وقالي انو استحالة يتجوزني. 
ثم اكملت بخزي... قالي مش هتجوز واحدة سلمتلي نفسها.. اعمل ايه ياماما. انا ضعت خلاص
وهي بتعيط اوي
امال بغضب وزعيق....  شوفتي. شوفتي اخر مشيك علي اللي حل شعرك وصلنا لأيه.. بس العيب عليا انا.انا اللي دلعتك بزيادة.. انا الغلطانه اللي كنت مدلعاكي وسيبتك مشيتي علي هواكي لحد ما جيبتيلنا العااار... ربنا ياخدك. ربنا ياخدك فضحتينا. ولسه هنتفضح بسببك اكتر واكتر... الله يحر. قك. ويحر. ق بطني اللي شالتك
شيماء بعياط...  كفايه ياماما انا مش ناقصة. كفاية بقاا
امال... كفايه ايه يابت.  دا انتي عاوزة الد. بح...  
كملت وهي بتلف حوالين نفسها... اعمل ايه دلوقتي.. اقول لابوكي ايه.. دي اقل حاجة هيقولها هيقولي تربيتك
دي اختك اللي مشافتش ربع الدلع اللي الدلعتيه. عمرها ماعملت حاجة غلط. برغم قسوتي معاها. لكن انتي. انتي حطيتي راسنا في الطين. 
شيماء بندفاع..  متقوليش اختي.. اختي دي هي السبب. لولا حبها هي مكانش هيعمل معايا كده.. انا بكرهها. بكرهها
وبعدين  انتي متعرفيش حاجه عن زهرة.  زهرة مش زي مانتي فاكرة خالص. زهرة دي زبا. لة. اصلا
امال...  متحاوليش تشككيني فيها. هو انا اه مبحبهاش. بس مش هنكر انها متربية.. مش زيك يابنت الكلب ياللي فضحتينا
ونزلت فيها ضرب
................................  
عند حمزة في شركته 
حمزة كان قاعد علي كرسي المكتب وهو مغمض عينه ومرجع ضهره لورا
دخل وائل وقعد علي الكرسي قدامه وهو بيقول..  مالك ياعريس 
حمزة فتح عينه.. وائل. ازيك 
وائل..  انا تمام..  
ثم اكمل باستغراب.. انت ايه اللي جابك 
حازم رفع حاجبه...  مش فاهم. مكنتش عاوزني اجي ولا ايه 
وائل... انا بتكلم عليك انت. انت واحد لسه متجوز اول امبارح جاي الشركة تعمل ايه 
حمزة بتلقائية ومن غير مايحس... وهقعد قي البيت اعمل ايه بردو
وائل رفع حاجبه وابتسم بسخرية... وانا اللي هقولك تقعد في البيت تعمل ايه.. ياجدع في حد يسيب الطراوة وييجي هنا. 
بعدين كمل بشك... اوعا يلا متكنش رفعت راسنا 
حمزة وهو بيحاول يغير الموضوع ...  روح شوف انت وراك ايه ياوائل 
وائل بخبث..  متتوهش. 
كمل باستفزاز.. شكلك مرفعتش راسنا والله. 
خبط كف علي كف وكمل.. عليه العوض
حمزة ... في ايه يااض ماانت عارف اخوك اسد  
وائل بسخرية..اه ماهو باين وايه اللي جابك يااسد تالت يوم جواز.. طب اتجوز انا وعليا النعمة
مكنت اخرج من البيت غير بعد سنة.. اوعدنا يارب 
حمزة ابتسم...  هيوعدك ياخويا..  بس متبقاش تيجي تعيط وتقول يوم واحد من ايام العزوبية
وبعدين كمل...  امال فين رحيم. 
وائل...  هو ابن عمي انا ولا ابن عمك انت 
حمزة...  ما انا مشوفتوش بقالي يومين 
وائل...  ماهو عندكم في الصعيد حاليا مجاش بقالو كام يوم 
وبعدين اتذكر وقال..  اه. رحيم مشغول في موضوع اخوه والناس اللي قتلو.. ه 
حمزه باستغراب.... ناس مين هو مش خلص عليهم كلهم وخد بطا.. ره 
وائل... ماهو اللي انت متعرفوش في واحده جاتله الشركه من يومين وسمعته تسجيل بصوت البنت اللي كان بيحبها زمان وهي بتتفق مع عيله الشاذلي على قت. ل يوسف الله يرحمه 
حمزه باستغراب... طب والبنت دي عملت كده ليه 
وائل... مش عارف ده رحيم سمع التسجيل من هنا وكان عامل زي المجنون 
حمزه.... وهو ناوي يعمل معاها ايه
كمل بقلق... ده ممكن يتهور ويقتل. ها
 
وائل... هو خلى رجالته راحوا جابوها وحابسها دلوقتي حاليا في المخزن
..........  
عند رحيم 
رحيم وقف بعربيته قدام باب الفيلا ولف الناحية التانية فتح باب العربية وشد ياسمين من شعرها وجرها لحد اوضة في الجنينه 
وياسمين بتصرخ في ايده وهو غير مبالي بيها 
فتح رحيم الاوضة وحدفها علي الارض بشدة 
ياسمين بعياط...  حرام عليك ارحمني.. انا معملتش حاجة والله ماعملت حاجة. ليه مش عاوز تسمعني بقلم فريدة احمد 
رحيم...  اسمع ايه ياروح امك
ياسيمن بعياط...  والله يارحيم ما اتفقت معاهم علي قت.ل اخوك. صدقني يارحيم
بلعت ريقها وقالت... انا اه ک. كنت عاوزة انتقم منك لما  سيبتني وسمعت كلام ابوك ورحت اتجوزت بنت عمك.
كملت بحسرة... سيبتني بعد مااخدت اللي انت عاوزة بحتة ورقة عرفي وقطعتها.وبعدها رمتني لا حصلت بنت بنوت ولا حصلت مطلقة.انت دمرتني.كنت عاوزة انتقم منك. بس متوصلش اني اشارك في قتل. استحالة اشارك في قتل حد يارحيم وخصوصا لو طفل مالوش ذنب.. انا اصلا كانت روحي في يوسف وكنت بعتبره اخويا الصغير.  صدقني يارحيم. انا معملتش حاجة. انا زعلت عليه يمكن اكتر منك
.... 
عند ليلي 
كانت نزلت من فوق بسرعة لما كانت واقفة في البلكونه وشافت رحيم بيوقف بالعربية ومعاه ياسمين 
ليلي كانت هتتجنن وهي بتقول...  تاني يارحيم. لسه ماشي معاها وكمان جايبها لحد هنا. هي حصلت
وخرجت الجنيه وهي هتموت من الغضب بقلم فريدة احمد 
ليلي مكانتش  عارفة رحيم وياسمين راحو فين لانها اول مالمحت رحيم بينزل من العربية وشافت ياسمين راكبه معاه دخلت من البلكونه ونزلت تجري وهي مش شايفة قدامها من الغضب
ليلي فضلت تتلفت عليهم في الجنينه لحد ماشافت الاوضة اللي في الجنينه مفتوحة 
قربت علطول لما لاقت رحيم واقف علي باب الاوضة وضهره للباب
ليلي بغضب وصوت عالي....  تاااني يارحييم تااني. هي حصلت كمان جايبها لحد هنااااا
رحيم لف ليها وبصلها بغضب.. وطيي صوتك وادخلي جوا وعلي فوق. يلااا
ليلي بغضب...  مش هوطي صوتي يارحيم. ومش هطلع. لما اشوف جايب السنيورة لحد هنا تعمل بيها ايه 
وهي بتزقه من علي الباب وبتدخل تشوف ياسمين بس اول ماشافتها اتصدمت ووقفت مكانها بزهول 
ياسمين كانت قاعدة علي الارضة وهي متبهدله ووشها كلو كدمات وبتعيط وجسمها كلو بيترعش بقلم فريدة احمد 
ليلي بلعت ريقها وبصت ل رحيم...  ه ه. هو انت عامل فيها ل  ليه كده..  ع عملت فيها ايه يارحيم 
رحيم بنبرة حادة...  اطلعي فوق 
ليلي برفض...  مش هتحرك من مكاني غير لما افهم..  انت جايب دي هنا ليه. ووعامل فيها ليه كده
رحيم بغضب مكتوم....  انتي سمعتي انا. قولت. اييه. اطلعيي. يلاا
ليلي...  لما افهم الاو.. 
قاطعها رحيم بغضب ....  يلاااا... قبل ما اتغابي عليكي
ثم اكمل بتحذير... ومش هعيد كلامي تاني
ليلي بلعت ريقها بخوف و بصت علي ياسمين اللي دافنه راسها بين رجليها وبتعيط وخرجت بسرعة من الاوضة من غير ولا كلمه  ودخلت الفيلا علطول 
.......... 
عند زهرة 
زهرة قاعدة في الاوضة عمالة بتعيط بس وهي مش عارفه تعمل ايه هي مش عارفه مين اللي بيهددها ده.وليه بيهددها. وعاوز منها ايه. فضلت تعيط وهي مرعوبة 
لحد مالاقت الرقم بيتصل بيها بقلم فريدة احمد 
مسكت زهرة الفون واديها بتترعش وردت 
زهرة...  ا انت. مين. وعاوز مني ايه 
رد عليها...  عاوزك..وانا مين بقا. انا واحد بيحبك ونفسه فيكي من زمان... اهم حاجه متنسيش معادنا بكرة. ومش عاوز افكرك باللي هيحصل لو مجتيش. 
زهرة بغضب..  انت مين ياحيوان انت.  وجبت صوري دي منين..  انت تعرفني منين اصلا   
رد عليها...  دا سؤال بردو دا انتي عز المعرفة يا زهرة.. يااه لو تعرفي انتي وحشاني قد ايه. دا انتي وحشاني بشكل.. ثم اكمل.. يلا هانت ياقلبي المهم بكرة متتأخريش.
زهرة...  وانت فاكر اني هجيلك ياحيوان بقلم فريدة احمد 
 هو... والله براحتك متجيش. بس استحملي بقا رد فعلي  فيدوهاتك هتوصل ل حمزة بيه اللي متأكد انو اول مايشوفهم هيفرح بمراته اووي. اللي كانت خارباها. 
 ‏وضحك اوي وقفل في وشها
 ‏
......... 
مساءا حمزة رجع البيت وطلع علي اوضته علطول 
فتح باب الاوضة بس استغرب لما ملقاش زهرة في الاوضة
خرج  يدور عليها 
حمزة...  ديناا 
دينا جات بسرعة....  نعم 
حمزة...  زهرة فين 
دينا... مش عارفه.بس  كانت مع عمتو صفيه في اوضتها من شويه 
حمزة....  طب روحي شوفيها
دينا...  حاضر
دينا راحت خبطت علي اوضة عمتها صفيه
اللي كانت واخدة زهرة اللي كانت بتعيط اوي في حضنها وعمالة بتهدي فيها وهي مش عارفة مالها 
وزهرة مش عاوزة تتكلم بتعيط بس بقلم فريدة احمد 
صفيه....  لو تقوليلي بس مالك ياقلبي وبتعيطي ليه كده.. طيب هو حمزة زعلك.. اكيد هو اللي زعلك..  معلش انا عارفة انو عصبي. بس انتي اسمعي كلامه وهو مش هيزعلك.. بس متزعليش نفسك انا هتكلم معاه. واخليه ميزعلكيش تاني 
زهرة هزت راسها ب لا... معمليش حاجة ياعمتو
صفيه...  طيب في ايه وبتعيطي ليه كده..  مالك بس وايه اللي حصل علشان تبقا حالتك كده..  احكيليي ياحبيتبي. انا عمتو.
كملت وهي بتمشي ايدها علي شعرها بحنية... انتي عارفة طول عمري بعتبرك اكتر من بنتي..  انتي غاليه علي قلبي اوي. قوليلي بس مالك. فيكي ايه ياقلبي 
لكن زهرة رافضة تتكلم وماسكة في حضنها وبتعيط بس 
دينا خبطت...  عمتي بقلم فريدة احمد 
زهرة اول ماسمعت الباب مسحت دموعها بسرعة
صفيه...  ادخلي يادينا 
دينا فتحت الباب....  كلمي حمزة يازهرة 
زهرة بصت لعمتها وهي بتترعش و بتبلع ريقها بخوف 
زهرة...  ه هو جي
دينا...  اه وقالي اشوفك 
زهرة كانت مرعوبة وهي خايفة يكون عرف حاجة
صفيه...  طيب ياحبيبتي هي شويه وهتروحلو 
دينا باستغراب وهي شايفة منظر زهرة اللي عنيها حمرة وباين عليها معيطة بقلم فريدة احمد 
دينا..  انتي كويسة 
زهرة بهدوء وهي بتحاول تداري الرعب اللي هي فيه....  دماغي مصدعة شوية 
دينا... طيب خدي مسكن. او استني هاقول لـ حمزة يشوفلك دكتور 
زهرة بسرعة...  لأ
صفيه...  انا اديتها مسكن ياحبيبتي وشوية كده وهتبقي كويسة
.. 
خرجت دينا من عند عمتها ونزلت تقول ل حمزة 
صفية ل زهرة... يلا ياحبيبتي قومي اغسلي وشك كده وروحي شوفي جوزك 
زهرة بخوف...  لا لا ا. انا هبات معاكي النهاردة ياعمتو
صفيه...  وده اسمه كلام. وجوزك. 
في اللحظة دي حمزة فتح الباب 
صفيه...  حمزة.  تعالي يابني 
زهرة جسمها اتجمد وهي بتبلع ريقها برعب 
حمزة...  عاملة ايه ياعمتي بقلم فريدة احمد 
صفيه الحمد لله ياحبيبي 
حمزة بص علي زهرة اللي مش قادرة ترفع عينها ليه
حمزة....  الهانم بقالي ساعة مستنيها. بتعمل ايه هنا 
صفيه...  مفيش ياحبيبي كانت قاعدة معايا شويه.. 
وبصت ل زهرة... يلا يازهرة قومي مع جوزك 
حمزة لاحظ شكلها...  مالك. انتي كويسة 
 زهرة وهي بتحاول تبقي ثابته...اه. ك. كويسة 
حمزة... طب قومي يلا
زهرة...  ا. انا هنام مع عمتو النهاردة 
صفيه...  بطلي هبل يازهرة وقومي يلا مع جوزك
حمزة...  خلاص  ياعمتي.. 
وبص لزهرة وقال... خليها. وعلطول
وسابها وخرج من غير مايتكلم ولا كلمه زيادة
 بس مدخلش اوضته نزل وخد عربيته وطلع علي... 

بعد وقت قليل وقف بعربيته قدام عمارة في مكان راقي جدا 
حمزة طلع وقف قدام شقة وفتح الباب ودخل بهدوء 
كان في بنت قاعدة علي الكنبه بتقلب في تليفونها بممل اول ماشافته داخل سابت الفون من ايدها بسرعة وقربت عليه بلهفة وحضنته وهي بتقول.... وحشتني وحشتني مووت
لكن ثواني وافتكرت وراحت بعدت وقالت بزعل...  اخيرا افتكرت انك متجوز وجاي تشوف مراتك..  لا وكمان روحت اتجوزت عليا بنت عمك


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-