CMP: AIE: رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الخامس والثلاثون35والسادس والثلاثون36بقلم ريتاج محمد
أخر الاخبار

رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الخامس والثلاثون35والسادس والثلاثون36بقلم ريتاج محمد


 رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الخامس والثلاثون35والسادس والثلاثون36بقلم ريتاج محمد


غلط ...بجد انا مش عارف ازاي في بنادمين زي يحيى دة 
تيم:ونبي متفكرنيش بية ...اهو زمانو غار ف داهي
عدي:والله يابني انا ز.....سكت لما لقى اتنين داخلين من باب الشقة 
تيم :في أي يبابا مالك متنح لية؟؟وبص مطرح ما عدي بيبص لقى اتنين داخلين من باب الشقة من غير استئذان وسيدرا لسة ماشافتهمش 
جودي لما لمحت عدي بصتلة بخبث وراحت على البلكونة وحضنتة وهي بتقول :دودي وحشتني اوي اوي اوي اوي 
عدي بصلها كتير يفتكرها وقال بصدمة:جودي 
جودي مسكت ياقة قميصة وقالت :لا نبية يا دودي 
تيم باستغراب:دودي !!!!...مين دي؟؟؟
جودي بصت لتيم  
بتقيم من فوق لتحت 
وبعدين بصت لعدي وهي بتضربة براحة فكتفة وبتقول:لا اخص عليك بجد يادودي بقى كدة متقولش 
لتيوم انا ابقى مين ..وبصت لتيم وهي بتقول عمتا
يا حبيبي انا ابقى ا..
..سيدرا بحدة وهبي شايفة واحدة واققة قريبة منه اوي:عدييييي
عدي بعد جودي بسرعة وهو بيقول :ن نعم 
اي ياحببتي 
سيد ا بغيرة:مين دي ؟؟!!
جودي بسخرية:لا لا بجد ياسيدرا اخص عليكي معقولة معرفتنيش انا ج..
عدي بسرعة:دي جودي 
سيدرا فكرت شوية وبعدين بصت بدهشة ليهم وهي بتقول:هييييىئ جودي؟؟!!  بعدين بصت لعدي بحدة اكبر لما افتكرت الي كانت بتعملة زمان 
ولما حاولت تموتها وفجر هي الي شربت العصير 
قالت وهي بتحضنها بغيرة:ازيك ياجودي عاملة اي ..والله ليكي وحشة لدرجة ان
الواحد كان نشي انك موجودة اصلا 
جودي بصتلها بغل وحقد وحضنتها وقالت فودنها بصوت ميسمعوش الا هي:الي انا معرفتش اخدة زمان بنتي جاية تاخد ابنة ...حطي الكلمتين دولت فدماغك 
سيدرا اتخضت لما قالت كدة وبصت ناحية تاليا 
ورجعت بصت لجودي الي ابتسمتلها بغل واتطرت سيدرا تستحملها ف بيتها 
للنها مهما كانت ضيفة ف شقتها 
______________
بليل
عند يزن ويحيى 
بعد ما خرجوا واتفسحوا 
وصاعوا.وي وي وي 
خد يحيى وراحوا على البيت 
وكانوا واقفين تحت 
يزن ويحيى نزلوا من العربية 
يحيى بصلوا بمسكنة وهو بيربش بعنية كذا مرة ورا بعض 
يزن: دا عند امك ...مش معني اني سامحتك اني اشيل شنطتك غور يبابا 
وبعدين انت مش بيت امك فوق طلع شنطتك وتعالى على شقتي يلا انا مستنيك 
وطلع ويحيى نفخ وخد الشنط عشان يطلعها شقتة
)هو يا جماعة لما يزن ويحيى كانوا أصحاب كانوا مشتريين الشقتين
قصاد بعض فاهمين أصل اكيد مش هيبيتوا ف بيتة)

عند بدر 
كانت قاعدة في اوضتها ولابسة هوت شورت جينز فاتح وكروب ابيض وكتوب علية بالاسود ف النص زي توقيع 
وكانت عاملة شعرها كحكتين وفي خصل كتيرة نازلة منهم  وكانت بتتكلم ف الفون وهي حطاه على السرير ومربعة وفاتحة السبيكر وبتكلم ساجدة وبتقولها :والله يابنتي ما اعرف هو جاي امتة ...
اهو خارج من الصبح ولحد الوقتي مرجعش هتلاقية مع صاحبة دا مش عارفة اسمة اي كدة ..حمزة ...محم..يحيى ايوة يحيى 
سجدة:طب جهزي نفسك بقى عشان تفتحيلي عشان خلاص انا تحت البيت اهو 
بدر بحماس: اشطة 
وقفلت ...ومعداش خمس ثواني ولقت جرز الباب بيرن افتكرتها سجدة ..
فقامت تفتح وهي بتقول بصوت عالي:يخربيتك دنتي حطيتي على الرقم القياسي للوصول لباب الش.....سكتت لما لقت يزن قدامها 
بدر بصتلة لثواني كدة وهي متنحة وقالت:انت اي الي جابك دلوقت 
يزن دخل وهي بيقفل باب الشقة برجلية وعنية متبشرش بالخير ابدا وهو مركز معاها وباصصلها 
بدر ببسمة توتر:اي في اي بتبصلي كدة لية 
يعم انت 
يزن بحدة:انتي ازاي تفتحي بالمنظر دة ...ردييييي قالها بزعيق 
بدر خافت ورجع لورا وهي مش مستوعبة لسة كلامة 
وبصت على نفسها فجاءة وشهقت لما حست انها غلطت 
لما فتحت الباب كدة 
ولسة هتجري على جوة 
يزن مسك ايديها وقال :...
_______________^___
عند يحيى طلع فوق وحط الشنط 
ونزل خد بقية الشنط وطلعهم وخد موبايلة ونزل  وقفل الباب ونزل وهو باصص ف الفون وحط ايدة عشان يدق الجرس 
كان فنفس الوقت الي سجدة 
مدت ايدها عشان تدق الجرس فية 
ولمست اييهم ايدين بعض 
رفع راسة عشان يشوف مين 
بس تنح لما لقاها سجدة 
سحبت ايدها بسرعة وهو كذلك 
وقال:انا مخدتش بالي كنت مركز فالفون و..
سجدة ببسمة:ولا يهمك ..انا كمان آسفة عشان مخدتش بالي 
وبعدين رجعت تدق الجرس تاني 
ويحيى كان نفسة الحوار يبقى أطول من كدة بس يلا بقى و....

الفصل السادس والثلاثون


"..انت اي الي جابك دلوقت.. "
قالتها بعفوية
يزن دخل وهو بيقفل باب الشقة برجلية وعنية متبشرش بالخير ابدا وهو مركز معاها وباصصلها جامد 
بدر ببسمة توتر"..اي في اي بتبصلي كدة لية 
يعم انت ..؟!."
يزن وهو باصص عليها جامد"..انتي ازاي تفتحي بالمنظر دة ...ردييييي.." قالها بزعيق 
بدر خافت ورجعت لورا وهي مش مستوعبة لسة كلامة 
وبصت على نفسها فجاءة وشهقت وحطت ايدها على بقها بصدمة لما شافت الي هي لابساة
ولسة هتجري على جوة 
يزن مسك ايديها بسرعة وقال "..استني عندك...اقفيلي هنا ....انتي ازاي تفتحي الباب بمنظرك دة ..؟!!..ردي عليا ساكتة لييية..."
بدر بخوف"..ا ا انا والله مكُنتش مركزة ونا بفتح ..انا ك كنت مستنية  سجدة .."
يزن بحدة "..يعني اي يعني مكنتيش مركزة !!..
وبزعيق
"..افترضي يعنيي كان ام حد تاني غيري الي بيخبط....افترضي كان يحيى ..."وعند النقطة دي من التفكير ووصل لأقصى غضب عندة ومسك معصم ايدها بعصبية وهو بيضغط علية بقوة وبيقول بزعيق "..ردي.على اميييي ..متجننيشش عليكي.. افترضي كان حد تاني غيري .كان يشوفك كدة ..!؟!.".
بدر بصتلة بعيونها الي اترقرقت فيها الدموع ..هي مكنتش تقصد انها تفتح كدة على كل العصبية الي هو فيها دي...
ايديها بدأت توجعها وهو بيضغط عليها اكتر وبيقول بعصبية "..ما تنطقي...انا مش بكلم نفسي .."
بدر بعياط "..انا ا آسفة.."
يزن بسخرية وهو بيردد الكلمة"..آسفة..!!!..اسفة اااه ..سابها وشاورلها بايدة ناحية الاوضة وهو بيقول بقسوة "..على جوة ومشوفكيش برة تاني .."..يلااااا.."
وزقها على جوة 
بدر رجعت خطوات لورا اثر دفعتة وقالت بعياط "..طب انا آسفة طب .."
يزن "..آسفة دي تبليها وتشربي مَيتها ...على اوضتك حالاا يلاا  
بدر بصتلة بدموع وجريت على اوضتها 
والباب خبط 
يزن راح فتح ولقى سجدة ويحيى دخلهم بس مكنش بيضحك 
يحيى بهزار "..مالم ياجدع مصدرلنا الوش الخشب لية ."
يزن بهدوء.."مفيش.."
سجدة "..هي فين بدر!!."
يزن "..عندك جوة ف اوضتها .."
 سجدة بترقب "..طيب ...هي ف انهي اوضة يعني ؟!.."
يزن شاورلها بايدة عالاوضة الشمال 
سجدة راحت بهدوء وخبطت مرتين وجت تفتح الباب لقتة مقفول 
سجدة بهدوء: "..بدر..!!
بدر افتحى انا سجدة مش يزن.."
بدر من جوة من غير ما تفتح الباب "..حاضر لحظة واحدة .."
وراحت فتحت الدولاب وطلعت منة عباية طويلة مفتوحة بس بكلبسات...بدأت تقفّلهم 
وراحت عند الباب عشان تفتحة..وقبل ما تفتحة حطت كفيها الاتنين على وشها ومسحتة ..
بدر فتحت ويزن كان باصص عليها يشوفها هتخرجلها
ازاي... عشان بس اوضتها كانت فوش الصالة 
اما بدر فتحتلها وهي لابسة عباية طويلة وكان وشها محمِر وباين عليها معيطة...
فضل مركز معاها وباصصلها اوي
...اما يحيى فكان منزل راسة ف الارض اصلا مستنيها تدخل هي وسجدة عشان يكلم يزن ..
دخلوا الاوضة وعيون يزن متبعاهم لحد ما قفلوا الباب .............
جوة عند بدر وسيدرا ..
سجدة بعد ما قفلت الباب راحت. لبدر الي قاعدة عالسرير بتعيط .."هو اي الي حصل يابدر !؟..". 
بدر بعياط .."بصي انا روحت افتح الباب و .... وقصت عليها كل ما حدث..انا زعلانة منة ياسجدة ..انتي مشوفتيش كان ماسك ايدي ازاي !!.."
سجدة بتفكير.."بس انتي بردة غلطانة..؟؟..مهو بردك بالعقل كدة في وحدة تفتح الباب بالمنظر دة !!..احمدي ربنا ان كان هو الي واقف عالباب ..المهم سيبك ..انتي عارفة معنى انو يتعصب عليكي كدة ..دا معناة اي ؟؟
بدر.."اي؟؟!.."
سجدة.."معناة انه بيحبك !!.."
بدر.."بس يا سجدة بطلي عبط ونبي ...بيحبني اي بس ..ونا الي كنت فاكراك هتقولي حاجة منطقية .."
سجدة.."يابنتي والله اسمعى مني 
دا اخويا ونا حفظاة صم .."
بدر.."بس ياسجدة.."
سجدة.."طب تصدقي انا غلطانة ..يكش تولعوا ف بعض انتوا الاتنين 
بدر:احسن بردو ..
...............
عند اياد كان ف بيت هنا وسراج وقاعد معاهم 
اياد :بص ياعمي 
سراج بغيظ:بصيت ياحبيبي اتفضل...بقالك ساعة لاطعني وعمال تقولي بص يعني بص يعمي ...متنجز بقى وتقول عايز اي 
اياد:انا طالب ايد نور منكم 
سراج قلع فردة الشبشب الي كانت فرجلة وحدفها علية:بقى يابن الصرمة مقعدني كل دا عشان تقولي طالب ايد نور ..؟!!
اياد:ايوة 
سراج:ايوةةةةةة ...ف الللاااليوة يخويا امشي يلا شوف انت رايح فين 
اياد بجدية:خلاص ياعمي بجد بعيدا عن الهزار انا فعلا طالب ايديها 
سراج بانتباة:انت بتتكلم جد ولا بتهزر
اياد:الحجات دي مفيهاش هزار 
سراج بصحك:مهو باين صراحة يعني جاي بطولك ولا جايب امك ولا أبوك..ولا حتى جايب بوكية ورد علبة شوكولاتة ولا اي حاجة بجح .. وكمل وهو بيتخن صوتة:لا وجاي تقولي عايز اطب ايد نور 
يكش تكرهبك يابعيد 
اياد بجدية:بجد ياعمي اما حاسك واخد الموضوع هزار وانا فعلا مش بهزر ..
انا عايز اتقدملها ..وبالنسبة لموضوع امي وابويا 
ف اكيد مش هجيبهم احرجهم مش يمكن اترفض 
وبالنسبة لموضوع الورد الشيكولاتة والحلويات عمتا 
فأحنا عيلة واكلكم هو اكلي واكلنا اكلكم
سراج بهزار: وارنبنا ف منور انور وارنب انور ف منورنا صح ..وبعدين يلا على أساس انا هطردهم يلا ..عمتا يخويا انا هاخد كلامك على محمل الجد وهقول لفارس ونشوف الموضوع دا مع بعض ونرد عليك بعد ما نشوف رأي نور 
اياد بهمس:يبقى الجوازة باظت من اولها ..!!
سراج:بتقول حاجة يبابا ؟؟!
اياد وهو بيقوم:لا ابدا بقول اقوم انا بقى عشان الوقت اتأخر يلا سلام عليكم 
سراج:وعليكم 
اياد:ابدا اصلا ...طب اتمسك بيا طيب 
سراج:اوضتك فوق تحب تطلع تبات 
اياد :مش للدرجادي ..يلا انا ماشي سلام 
سراج:مع السلامة 
ومشي اياد ....
_____________
عند بدر ويزن بعد ما سجدة نشيت وبعديها يحيى مشي 
كان يزن قاعد لوحدة ف الصالة وبيقلب ف التلفزيون بملل ...
لقى بدر خارجة وهي لابسة إسدال صلاة وراحت قعدت جنبة وقالت:انا آسفة..
يزن:لا رد!!
هزت رجلية بايدها وهي بتقول:انا آسفة 
يزن:لا رد 
بدر :طب بقولك انا آسفة طب ..
يزن بصلها بتكشيرة كدة وقال:يانعم 
بدر:آسفة 
يزن:اعمل اي باسفك يعني 
بدر:.....

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-