CMP: AIE: رواية ضحية ملاذهم الفصل السادس6بقلم زهره عصام
أخر الاخبار

رواية ضحية ملاذهم الفصل السادس6بقلم زهره عصام


 رواية ضحية ملاذهم الفصل السادس6بقلم زهره عصام


بعد ما العذاء خلص المحامي كانت معاه أوراق كتير و قال: شريف بيه تنازل عن كل شئ بيملكه لـ مدام حور قبل وفاته بشهر
حور كانت قاعدة في حاطه رجل على رجل و كان قدامها أبوها و أخوها و امها كانت قاعدة جمبها كانها بتوصلهم رسالة أنه خلاص انقلبت الأدوار و انا دلوقتي اللي في ايدي كل حاجه
حور بصت للمحامي و قالت: جهز كل الاوراق المطلوبه و انا هستلم منك لما تخلصها كلمني 
المحامي: تحت أمرك يا حور هانم
بعد ما المحامي مشي
حاتم بخبث: ناوية تعملي ايه في دا كله يا حور طبعاً مش هتنسينا انا ابوكي اللي بيحبك و بيخاف على مصلحتك
عماد كمل بسرعة: و طبعاً مش هتلاقي أحسن من اخوكي تامنيه على الشركات
حور بصتلهم و ضحكت بسخرية و بقت تضحك جامد جدا
حاتم و عماد متسغربينها و إزاي بتضحك كدا حور قامت جابت محلول بيشيل المكياج و شالته قدامهم أمها أول ما شافتها صو*تت 
حور ببرود: أبويا و أخويا اللي سابو كلـ"ـب زي دا يعمل فيا كدا ؟ 
أبويا اللي أول ما روحتله عشان ياخد حقي بهدلني بزياده 
أخويا اللي بيخطط ياخد الشركة لحسابه وإلا اللي بيخطط يجوزني و يرميني لواحد عشان يطلع من وراه بقرشين 
خدت نفس و كملت : عمري ما انسي اليوم اللي قولت أطلق فيه و ا'نضربت و ا.تبهدلت منكم و كل دا عشان الفلوس اهي الفلوس بقت في ايدي و أنا اللي أقول مين يقعد و مين يمشي دلوقتي
بصت ليهم و قالت: اتفضلوا اطلعوا بره مش عاوزه اشوف وش حد فيكم هنا تاني و هتسيبوا البيت و ترجعوا للبيت القديم اللي كنتوا فيه 
حاتم: يعني ايه الكلام دا 
حور: يعني لو كنت أخدتني في حضنك و طبطبت عليا أو واستني حتي كنت دلوقتي هتقعد في الفيلا دي معايا مش بس عماره ليك شقه فيها لكن دلوقتي انت ملكش حاجة عندي 
و بصت لـ عماد و قالت: و انت استلقي وعدك بقي من الخليجي اللي جاي يتجوز أو اقولك جوزه أختك اهي منكم و عليكم و زيكم بالظبط و لجل طيبه قلبي هبعتلك يا حاتم فلوس تصرف منها على امي غير كدا ملكش حاجة عندي اتفضلوا بره 
حاتم ببجاحة و لو مخرجتش هتعملي ايه يعني ولا هتقدري تعملي حاجة 
حور: هههه لا يعجبني فيك ثقتك في نفسك أوي يا خاتم شايف باب الفيلا دا واقف وراه جيش من الحرس ها تحب أتكلم اكتر 
حاتم قام و ز.عق : انتي بتطرديني يا حور إنتي كدا إنسانية عاقه
حور : معلش ملقتش اللي يحن عليا و يربيني بحنانه اتفضل بقي عشان صدعت و اجي بكره ملقاش حد فيكم 
فادية جت تخرج حور مسكت اديها و قالت: الكلام كان موجه ليهم بس انتي لا يا أمي انتي ست البيت كله كفاية عليا إنك كنتي بتطبطبي عليا وقت ضيقي عارفة إن مفيش في ايدك تعمليها بس انتي هتقعدي معايا هنا 
حاتم بخبث: مش هتقعد لو قعدتي ساعة واحدة يا فادية هتكوني طالق 
فادية: 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-