CMP: AIE: رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل السابع7والثامن8بقلم ريتاج محمد
أخر الاخبار

رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل السابع7والثامن8بقلم ريتاج محمد


 رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل السابع7والثامن8بقلم ريتاج محمد


اخر حاجة كان فاكرها صوت كلاسات كتيرة وأصوات 
بتقولة :حااااااسب ........فجاءة حس بغيمة سودة بتسحبة جواها واخر حاجة شافها وجوة ناس ميعرفهاش ورجالة بتضرب كف على كف وبتقول :لا حول ولا قوة الا بالله"""
................
عند مهاب وسيليا وصلوا بالعربية عند المستشفى الي فيها تيم وطلعوا عند سيلا الي كانت واخدة جنب مع نفسها وبتعيط 
مهاب راحلها بقلق ووطي عندها مكان ما هي كانت قاعدة :مالك ياسيلا 
سيلا بعياط:هو ممكن يكون مات بسببي ..؟؟؟؟
مهاب وهو بيضمها لحضنة بحنان:بعد الشر ..انشاء الله لأ ...متخافيش من حاجة انا معاكي 
سيلا بعياط وهي بتحضنة اكتر :انا خايفة أوي يمهاب 
مهاب وهو بيتبت ف حضنها:قولتلك متخافيش انا معاكي...اهدي ...وبصلها وهو بيخرجها من حضنة براحة:اهدي مالك بتترعشي كدة لية 
سيلا ببسمة عشان متبينش حاجة لمهاب:انا مبترعش على فكرة 
مهاب:طب خلاص .... وحضنها تاني وبعد كدة قومها 
وهو محاوطها وقال لها:تعالى اما نشوفهم 
سيلا بخوف:لا ..مش عايزة اروح 
مهاب باصرار :يلا ..انا مش باخد رأيك
وشدها وراح ناحية عيلة. تيم(الي تلت تربعهم عملتوا يعني )
................
عند العيلة وهما قاعدين فارس بنرفزة:اعرف بس مسن الي عمل كدة وانا مش هخلية يطلعلوا نهار تاني 
اياد:دنا مش هرحم الي عمل كدة 
تميم :خلاص بقى انت وهو احنا ف اي ولا اي 
مش لما الواد يفوق الاول نبقى نشوف الموضوع دة...يفوق بس وانا الي مش هخلي الي عمل كدة يطلعلوا نهار 
مهاب باحراج:السلام عليكم 
عدي والكل باستغراب باستغراب:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة 
مهاب :احمم انا كنت عايز اقول حاجة ...
عدي:اتفضل يبني قول 
مهاب وهو بيشد سيلا ناحيتة عشان يوقفها جنبة وهي بتحاول تبعد بس هو متبت فيها :احمم اختي هي السبب ف الي حصل للأستاذ الي جوة 
ف العمليات 
فارس :افندم يعني اختك هي الي عملت فية كدة 
مهاب بتصحيح:لا طبعا 
اياد:امال 
مهاب :بصوا هو ......وحكالهم الي حصل 
تميم:يعني الي حصل دة بسبب اخت حضرتك 
مهاب :مش بالظبط يعني 
ايمن :حصل خير اهم حاجة تيم يقوم بالسلامة 
فارس بعصبية:خير اي دنا هودي اختك ف داهية 
مهاب بحدة:اتكلم عدل ...!!!!
فارس بزعيق:عدل اي انت مش شايف ابن خالي ال مرمي جوة بسبب اختك دا 
مهاب بحدة وهو بيشخط فية :اي ياعم ..ما هو الي راح عشان ينقذها ..خلاص مكنش يتزفت بقى 
فارس بنفس الشخيط:ااااة عشان ينقذها ويساعدها يولع هو ويموت صح 
مهاب بنرفزة:انا مالي ياعم مكنش يدخل واي راجل تاني كان ساعدها 
مكنش يعمل فيها راجل من الاول بقى 
فارس وهو رايحله بعصبية بس اياد كان ماسكة بالعافية من ورا:يعمل راجل اي يابن ال***** 
دا ارجل منك ومن عشرة زيك 
مهاب بعصبية وصوت جهوري: ابن ***** اي يا زباله 
يابن &****
فارس وهو بيحاول يفلت من دراع اياد:انت بتشتمني انا دنا هطلع عين ااي خلفوك 
مهاب :ولا تقدر تعمل حاجة 
فارس :هوريكككككك هقدر ولا لا ...بس مترجعش تعيط
مهاب:يلااا لم نفسك هاجي اضربك 
فارس:تضرب مين يلا دنا انسفك فيها
مهاب وهو فارد دراعتة :تعالى يلا مستنيك ......ايييي 
يلا مش قولت هتنسفني 
سيلا وهي بتشد في مهاب:مهاب يلااااا عشان خاطري 
مهاب وهو بيزقها براحة :اوعي يا سيلا عشان الواد دا عايز يتربي 
فارس بعد ما اتفك من ايد اياد:يتربي مين يلا 
وقرب علية عشان يضربة سراج قال بعصبية:فااارس أقف عندك !!!!؟؟؟؟!
فارس :اي يابابا 
سراج:هو احنا صغيرين عشان تعملوا كدة 
فارس :مهو هو الي بيقل ادبة ابن ال *** دة 
مهاب :ابن كلب مين يلا 
اهو انت الي ابن ستين كلب 
فارس راحلة ولسة هيضربة جامد فجاءة كلهم سمعوا صوت حاجة بتتهبد عالارض بصوا لقوا ....🙂
..........................................
عند يزن في المستشفى بعد ما الناس نقلوة راح على اوضة عمليات بسرعة لان حالتة كانت صعبة جدا وبرغم انهم مكنوش يعرفوا هويتوا بسبب انة مكنش معاة اي حاجة تدلهم هو مين او كدة حتي فون اتكسر 
مع العربية بس كان لازم يدخلوة عمليات عشان حالتة كانت حرجة وكان ممكن يموت لو سابوة ولحسن حظة ان المستشفى الي الناس دخلوة فيها كانت مستفي 
فقيرة بس ببلاش معمولة لله 
طبعا الاجهزة مكنتش قد كدة بس كانت توفي بالغرض 
وطبعا حالتة كانت صعبة جدا وكان لازم يروح مستشفى احسن فيها أجهزة أحدث 
حرفيا هو كان عندة كسور كتيرة أوي في جسمة ^كان عندي كسرين في رجلة الشمال ودراعة كان في تلت كسور  ودراعة التاني كان مليان ازاز مطرع العربةي غير انة اخد خبطة على راسة قوية جدا اثر الحادثة ودي لسة ميعرفوش اثرها هيبقى اي لما يفوق
وجسمة كلة كان مليان جروح وازاز وحصلوا خلع في دراعة 
وخد ٩ غرز ف بطنة محترمين من الاخر الواد اتشلفط
و.......



الفصل الثامن



كانوا هيمسكوا ف بعض بس وقفوا فجاءة لما سمعوا كلهم صوت حاجة اتهبدت عالارض
 بصوا لقوا سيلا 😀
مهاب جري عليها بخوف. ونزل لمستواها وهو بيحاول يوقفها وبيضرب على خدها براحة :سيلا سيلا فوقي ...حببتي فوقي ..سيلا فوقي بقى..
ولما ملقهاش أدت استجابة..
.. راح شالها ونادا دكتور 
ودخلوا اوضة والدكتور طمنهم ان دا بسبب ارتفاع ظغط دمها مرة واحدة 
ومهاب فضل قاعد معاها في الاوضة هو سيليا ومش راضي يطلع برة عشان ميتخانقش هو وفارس ..
...... ....
عند سيليا كانت قاعدة عالكرسي الي ف الاوضة 
وقالت لمهاب: مهاب 
مهاب بتنهيدة :اااامم خيير 
سيليا:انا نازلة اشم هوا ف جنينة المستشفى 
مهاب رفع راسة و بصلها كدة وقال وهو بيضيق عينية 
:انزلي ...حذاري .ها حذاري الي ف بالي يحصل ..؟؟!!
سيليا مصطنعة الاستغراب :وهو اي الي هيحصل ..؟؟
مهاب :انتي عارفة ..انزلي يلا ..
سيليا نزلت الجنينة وهي ناوية تعمل حاجة 
راحت قعدت عالمقعد واتصلت على حد (طبعا الرويتر مستحيل تسكت ) 
جوري بقلق:ايوا ياسيليا انتوا فين انا رجعت انا وابوكوا انتوا مش في الشقة لية 
سيليا :بثي يماما انا لازم احكيلك كب حاجة اة 
دنا من وفوق كنت هموت واحكيلك 
جوري بقلق :تحكيلي اي ياسيليا وفوق فين 
سيليا:ف المستشفى 
جوري قلقها زاد :مستشفيلية ياسيليا 
سيليا:متقلقيش ...بصي دلوقتي سيلا لما قالتلك انها نازلة تتمشي حصل ............................ 
وطبعا زي ما قولتلك كدة الشاب دة حاول يدافع عنها وهزق العيال قام واخد ضرة ف بطنة بالمط*وة 
جوري بشهقة:ينهار اسود اي دة ...؟؟؟!
سيليا :استني بس متقاطعنيش :المهم سيلا جابتةة المستشفى واهلة جوم وشكلهم ناااس ايي عليا اوي 
المهم بقى ابنك وشاب من الي كانوا واقفين ...............
ودلوقتي ياستي بنتك ضغطها على جامد اوي واغمى عليها فوق و بس هي دي كل الحكاية 
جوري بعصبسة:الله يخربيتكوا يعني مهاب راح عشان يحل الموضوع عكها وبدل ما يكحلها عماها انا جاية انا وابوك ا انتوا ف مستشفى اية انجزي 
سيليا :ما بوراحة ...احنا في مستشفى(********)
(طبعا هما مقدروش يتعرفوا على تميم لأنهم لما كانوا بيكلموة في ألمانيا كانوا بيكلموة عالتلفون مش فيديو كول  الي هو بيبقوا مثلا رايحين مشوار وامهم بتكلم خالهم وخدوا يحبايبي سلموا على خالكم ..ماشي ياماما ..الو ياخالو عامل اي تمام طب الحمد للة ويقوموا مديين الفون لامهم وخارجين )
سيليا قفلت الفون وفضلت باصة للزرع بشرود. 
وفضلت قاعدة مكانها حوالي نص ساعة لحد ما لقت أبوها وامها داخلين عليها 
جوري :سيليا فين مهاب وسيلا 
مهند :سيليا انتي قاعدة لوحدك كدة لية 
سيليا:اي ياجماعة في أي والله هما فوق وانا قاعدة بشم هوا. 
جوري :طب يلا بسرعة هلينا نطلع نشوف اهل الشاب 
سيليا وهي قايمة من عالكرسي :يلاا 
وطلعوا عند مكان اوضة العمليات وكانوا كلهم قاعدين شاردين 
مهند :السلام عليكم 
عدي رفع راسة وبصلو وقال:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته حضرتك مين ..؟
مهند:انا والد البنت الي بسببها ابنكم في العمليات 
فارس بصلة كدة مستني يشوف هيقول اي 
عدي مكنش مركز معاة وكان بيبص على جوري وقال بتخمين:جوري ؟؟؟
مهند : في حاجة ؟؟؟!!.
تميم اول لما سمع كدة كان باصص عالارض وهو قاعد عالكرسي رفع راسة و بصلها بسرعة وقام وقرب وقال وهو بياخدها ف حضنة :انتي جاموسة على فكرة كل دى بعيدة عني
جوري وهي بتحضنة وبتدمع:معلش والله يحبببي 
تميم فضل حاضنها شوية 
لحد ما لقى سيدرا بتقول:طب مش ناوي توسع اسلم عليها طب 
تميم وسع وسيدرا حضنت جوري والاتنين بيعيطوا. 
وبعدين فجر وهنا وهناء  وسمر سلموا على جوري وحضنوها وعيطوا من الفرحة 
وبعدين بدأوا يسلموا على أولادهم كلهم وكل دا ومهاب وسيلا قاعدين في الاوضة ولقوا سيليا داخلة عليهم جري 
مهاب بخضة:في أي يابت 
في نفس الوقت دا سيلا كانت بتفوق 
سيليا :الحق مش الي برا دول طلعوا في منهم عيلتنا 
وطلع برة خالو تميم وصحاب ماما 
دا الموضوع جامد اوي والواد اياد طلع ابن خالنا 
مهاب كان مستغرب بس مداش رد فعل. وفضل قاعد مع سيلا 
وطبعا مش محتاجة اقول انهم برا صفوا الأمور وقالوا خلاص حصل خير ودعوا كلهم لتيم 
وبعد شوية تيم خرج من اوضة العمليات والدكاترة طمنوهم ان الغزة مكنتش قريبة أوي من القلب الحمد للة بس هو دلوقت تحت تأثير البنج فمش هينفع حد يدخلوا
.....................................................
عند يزن بعد ٥ ساعات في اوضة العمليات 
كانوا الدكاترة رايحين جايين بسبب حالة يزن الخطر 
وانة اصابتة كانت صعبة جامد اويي 
والي استغربوة ان محدش كان معاة ف استنتجوا
ان هو ممكن يكون يتيم 
وبعد ساعة كمان كانوا خلصوا العملية وهما حرفيا طلعوا عينهم 
ويزن كان تحت تأثير البنج ولسة مصحاش 
في نفس الوقت الي دخلت في المستشفى 
بنت في سن التسعتاشر 
ودخلت وبدأت تلف عالاوض كلها اوضة اوضة وتسلم عليهم وتبتسم ف وشهم 
ويطلع دي عادة عندها كل اسبوع بتيجي المستشفى بتلف على الاوض والمرضي وتديهم بونبون وتبتسم في. وشهم والي لسة عامل عملية جديدة بتعملة أكل للة 
طبعا عشان المستشفى دي مجانية فطبيعي ان الناس الي هيجوها ناسمش معاهم فلوس فهي واخداها هوايات ومتعة وفنفس الوقت لله 
وبعد ما خلصت الدور الأول جت عند اخر اوضة وجت تدخل لما دخلت لقت واحدة ايدية ورجلية متدبسين وراسة وبطنة عليها شاش وصدرة عريان وكمية جروح وازاز رهيبة لدرجة ان عينها دمعت من المنظر 
وخرجت وراحت لدكتور وسالتة عن الحالة دي قالها انة جة من خمس ساعات في حادثة مريعة عربيتة اتفرمت 
بسبب تريلا 
وهو لسة مخلص العملية من نص ساعة وساعة كدة وهيفوق قالها كدة لما افتكرها حد من عيلتة 
شكراً البنت دي وبسرعة خرجت برة المستشفى ولأن البيت الي هيا عايشة فية قريب نسبيا من المستشفى 
فقررت متخدش تاكسي وتمشيها وتحط فلوس على فلوس التاكسي الي كانت هتركبة وتشتري أكل للشاب الي لسة عامل عملية دا 
وفعلا فضلت تتمشي كتير لحد ما وصلت وبعدين وصلت عند محل فراخ واشترت فرخة وخضار 
وشوية حاجات وعصاير ومولطو  وكدة وبعدين روحت وبدأت تطبخ الأكل للشاب دة 
و......


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-