CMP: AIE: رواية سامحيني الفصل الثاني2الاخير بقلم شروق حسام
أخر الاخبار

رواية سامحيني الفصل الثاني2الاخير بقلم شروق حسام


رواية سامحيني الفصل الثاني2الاخير بقلم شروق حسام


عدي 3شهور 


الحياة بين سارة ومحمد مش أحسن حاجة دايما خناق وزعيق ومشاكل


سارا بعصبية شديدة "مش قادرة مش قادرة خلاص طلقني وسيبني في حالي مش قادرة انسي انك خونتني مع الزبالة التانية"


محمد بزعيق "عملت كل اللي اقدر عليه وانتي لحد دلوقتي مش قادرة تسامحيني علي الغلطة الصغيرة دي"


سارة وهي بتصقف "لا برافو غلطة صغيرة طب ايه رأيك اعمل نفس الغلطة الصغيرة دي وارجع تاني اقولك سامحني و...."


قبل ما تكمل كلامها كان محمد ضربها بالقلم جامد علي وشها وشدها من شعرها "إياكي تقولي كدا تاني انا بحذرك"


سارة بضحكة مستفزة "هههههه وجعتك الكلمة صح انا بقي من وقت خيانتك وانا بتوجع في اليوم ألف مرة" 


بعدين قالت وهي بتضرب علي قلبها "ده من حبه ليك حاول يديك فرصة بس خلاص مقدرش انا ندمانة اني مسافرتش وسيبت كل حاجة ورجعت لك"


محمد وهو بيبص لها بصدمة وبوجع "ندمانة"


بعدين قال بصراخ وهو بيكسر كل حاجة حواليه "خلاص محمد اختفي من حياتك ومبقاش له وجود حبي في قلبك راح لييييه لييه والله العظيم غلطت وعارف ياااا عالم يااا ناس خلاااص محمد مبقاش له لزمة في حياة سارة ههههه خلاص أنا مت بالنسبة لها"


قرب منها وهو بيحضنها بجنون "انتي ملكي انا وبس ومش هسيبك لغيري انا بعشقك والله اسف اسف كنت بحسب اني حبيتها بس والله عرفت اني عمري ما حبيت غيرك"


سارة بهدوء "اهتمام وموجود حب موجود أطفال قلت انأجل موضوع الخلفة شوية أكل كويس موجود كل يوم بجهز نفسي علي سنجة عشرة" 


_"قولي ايه اللي كان نقصك هااا قول"


سكت ومعرفش يرد عليها يقول ايه هي عندها حق في كل كلمة بتقولها


سارة وهي بتبعد عنه "مش عارف ترد صح ما هو ده المتوقع" 


_"بتمني بكل هدوء واحترام تطلقني لاني خلاص مش قادرة استحمل"


خلصت كلامها ودخلت لمت هدومها وسابته وراحت علي بيت ابوها 


..............


عند أميرة 


كانت مكتئبة وحابسة نفسها في اوضتها بقي لها شهور بتحاول تصلح علاقتها بسارة بس خلاص سارة طردتها برا حياتها هي اللي عملت في نفسها كدا هي اللي خانت صاحبتها مع جوزها 


هي تستحق تموت مفيش حد بقي يحبها أهلها مبقوش يكلموها وصحابها بعدوا عنها حتي سارا


خلاص هي قررت لازم تنهي حياتها قامت جابت سك*** الفاكهه من علي التربيزة وقط** شرايين ايديها بهدوء شديد 


في الوقت ده دخلت عليها أمها تطمن عليها رغم اللي هي عملته بس هي بنتها حته من قلبها


شافت منظر أميرة راحت لها بسرعة تحاول توقف الجرح نادت علي جوزها وهي بتصرخ بجنون "يا عماااد الحقني بنتي بتروح مني ياعماد تعال بسرعة"


_"في ايه يا مرفت ايه ....." مكملش كلامه وشاف منظر أميرة قدامه اتصدم وحس أن الدنيا يتلف حواليه 


مرفت بصراخ "مش وقت صدمة تعال شيلها نوديها المستشفي بسرعة"


فاق بسرعة وشالها جري علي المستشفي وهو بيدعي ميحصلهاش حاجة كل ده وهي فاقدة الوعي ومش حاسة بحاجة


..................


في المستشفي


كانوا واقفين مستنين برا أوضة العمليات وهم بيدعوا ربنا انها تقوم بالسلامة


شوية والدكتور خرج سألوه بسرعة وقلق "طمني يادكتور بنتي كويسة"


_"عملنا كل اللي نقدر عليه الجرح كان عميق ادعوا أن يعدي ال 24 دول علي خير" "ولما الانسه ان شاء الله تقوم بالسلامه لازم تروح لدكتور نفسي عشان نفسيتها متدمره"


مرفت بخوف وحزن "ينفع ادخلها يادكتور"


_"مينفعش حاليا" "بس مين سارة؟؟ المريضة فضلت تنادي عليها كتير وهي في البنج"


عماد بحزن "سارة دي كانت صاحبة أميرة الانتيم"


_"فضلت الانسه اميره تنادي عليها وهي بتقول سامحيني"


خلص الدكتور كلامه وسابهم ومشي


.............


عدي كام ساعة وكانت فاقت اميرة من البنج وطلبت من الممرضة تدخلها ابوها وامها


شوية ودخلوا وجريوا عليها يطمنوا انها بخير 


مرفت وهي بتعيط "كدا يا سارا كدا بنتي تعملي في نفسك وفينا كدا حرام عليكي"


عماد بهدوء "اهدي يامرفت أميرة لسه تعبانة بس أن شاء الله هتبقي كويسة امسحي دموعك"


أميرة بخفوت وهي مش قادرة تتكلم خالص "بابا"


عماد وهو بيقرب منها "بتقولي ايه ياحبيبتي؟!"


_"انا... أنا حاسة أن نهايتي قربت.... يارب سامحني علي اللي عملته ....في نفسي... وبتمني سارة تسامحني..... انا اسفه يابابا..... انا بحبك انت وماما خلي بالكم علي نفسكم"


عماد وهو حاسس ان قلبه اتكسر "أن شاء الله هتبقي بخير ووو...." مقدرش يكمل كلامه وطلع برا وهو بيعيط


_"ماما... خلي سارة تيجي ...عايزة اشوفها ....قبل ما اموت .....وروحي اطمني علي ....بابا"


................


_"بابا انا راحة المستشفي أميرة حاولت تنتحر هروح اطمن عليها"


_"بعد كل اللي عملته عايزة تروحي"


_"مهما كان اللي عملته بس هي كانت في يوم اختي واكتر"


.............


_"أخيرا جيتي يا سارا"


_"عاملة ايه يا اميرة دلوقتي"


أميرة بعياط "بقيت كويسة لما شوفتك انا اسفه أنا عارفة اني غلطت في حقك وخنت العشرة اللي ما بينا بس الحب كان عاميني ومكنتش شايفة اللي انا عملته فيكي"


سارة بدموع"انا مجروحه منك انتي  كنتي اختي وصاحبتي وصديقة طفولتي عارفين بعض من واحنا كنا صغيرين.... انا ما اتجرحتش.... من محمد قد ما انا اتجرحت منك هو كنت عارفاه لسه من كم سنه قريبين اما انتي معايا من واحنا صغيرين كنا بنعمل كل حاجه مع..... بعض خروجاتنا مع ......بعض بنروح المدرسه مع بعض والكليه مع بعض حرفيا ما كانش عندي صديقه غيرك حرفياكل كل حاجه كنا مع بعض فيها انا اتكسرت.... يوم ما انتي..... خنتيني حسيت بوجع الكون كله في قلبي حسيت بمعنى فعلا ان صاحبتك واختك تخونك انا ما اتكسرتش من محمد قد كسرتي فيكي انتي"


اميره وهي بتمسك ايديها "سامحيني فاكره..... لي اي موقف..... حلو لينا مع بعض سامحيني عشانه سامحيني قبل ما اتكل ....واروح عند ربنا انا اسفه والله العظيم اسفه"


_"انا مش ربنا عشان اسامح اللي بيسامح ربنا ربنا يسامحك  ويقومك بالسلامه انا ماشيه اطمنت عليك بس بحكم العشره اللي ما بينا سلام يا اللي كنتي اختي"


...............


بعد سنة كنت واقفة في مكتبي في ألمانيا اللي بنيته بتعبي وجهدي بعد ماسفرت المانيا اعمل دكتوراه في إدارة الأعمال


أطلقت من محمد بعد ما كان مش راضي يطلقني مكنش بيحبني ده كان تملك كان عايزني زي اللعبة في ايديه


وأميرة بعد كويسة ودلوقتي اتخطبت لزميلها في الشغل


وأنا دلوقتي مبسوطة بحياتي اللي عايشاها مع بابا في ألمانيا اتقدم لي زميلي في الشغل بس رفضت مش عايزة اعاني تاني يمكن في المستقبل افكر اتجوز تاني الله اعلم 


_"ربنا يخليكي ليا يا سارة"


_"ويخليك ليا يا احلى اب في الدنيا وما يحرمنيش منك"

                   تمت بحمد الله

لقراءة باقي الفصول من هنا




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-