CMP: AIE: رواية ماسة النوح الفصل العاشر10بقلم ريتاج محمد
أخر الاخبار

رواية ماسة النوح الفصل العاشر10بقلم ريتاج محمد


رواية ماسة النوح 
الفصل العاشر10
بقلم ريتاج محمد



خرج عشان حس انها اتأخرت ..لما شاف البنت الي واقعة عالارض وبتعيط بشحتفة ،اتخض وزعق جامد وقال بصوت جهوري حاد وهو بيوطي ويشيلها : انتييييييي غبييييه ،اي الي انتي هببتية دا ... غووووووري من وشي ...!!!!!! .يلاااااا انتي لسة واقفة .
مشيت ماسة وهي بتعيط ،هي مكنتش تقصد انها تُقع
وتعيط و وبعدين هو يزعقلها كدة بتاع اي ..هي مكنتش تقصد ..راحت مكتبها وقعدت على الكرسي وحطت كفوفها الاتنين على وشها وهي بتعيط ..يعني مش كفاية الي أبوها عملوا امبارح لا كمان نوح يكمل عليها انهاردة ..شالت ايدها وبدأت تمسح دموعها بزعل 
بس صعبت عليها نفسها من الي بيحصلها فبدأت عيونها الي تشبة السما ف لونها تدمع فبصت لفوق وهي بترمش كذا مرة ورا بعض وتطبق شفتيها الاتنين على بعض فمحاولة منها انها تكبت دموعها 
لما لقت ان مفيش فايدة 
حطت ايدها تاني على وشها وهي بتغمض عنيها 
وبتعيط...وبعدين قامت عشان تغسل وشها ف الحمام 
وبدأت تغسل وشها بالغسول الي كان ف الحمام 
وهي بتبص على نفسها ف المراية 
وانها اد اي بقت مرهقة 
وبعد ما خلصت خرجت ورمت نفسها عالكرسي وهي بترجع راسها لورا وبتغمض عينها من غير ما تنشف وشها ورموشها الكثيفة مبلولة هي ووشها 
وكانت بتفكر انها عايزة عبد الرحمن بس مش هينفع تتصل بية...عشان متقلقهوش وهو ف شغلة فقررت متتصلش 
....
___________________
 عند نوح....
كانت رؤى بتعيط وهي قاعدة عالكنبة 
ونوح قان قاعد عالارض بيشوف رجلها لقاها حمرة اوي 
(عشان رؤى عندها هشاشة عظام فلما حد بيتني ايدها او رجلها او وقعت عليها بتعلم وبتتوجع جامد )
نوح بقلق راح بسرعة دخل اوضة كانت ف المكتب وجاب مرهم وراحلها وقعد تحت عند رجلها وبيقلعها الكوتشي ...وبدأ يدهن المرهم براحة وحنية وهي بتعيط ..
نوح:معلش يحبيبي اهدي ..خلاص مفيش حاجة 
رؤى بعياط زي الاطفال:بتوجعني اوي ...
نوح بحنية:معلش يروحي اهدي ......
رؤى مسحت دموعها بطفولية وقالتلة بزعل:انا زعلانة منك علفكرة 
نوح باستغراب:لية ..؟!
رؤى:عشان انت زعلت البنت الي كانت برا مع انها مكنتش تقصد وكانت مخضوضة عشاني وقعدت تتأسفلي..!!!
نوح بعصبية طفيفة:ولو ... دي عامية بردة اي مش شايفة ان في حد جاي 
رؤى:هي مش غلطانة انا الي غلطانة ..انا الي دخلت مرة واحدة
نوح:طب خلاص قفلي على السيرة دي..!!
...صحيح كنتي جاية لية ..؟!
رؤى:قولت اعدي عليك قبل ما اروح الجامعة 
نوح:طب يلا عشان متتاخريش ..انزلي ونا ابعتلك سواق يوصلك ..
رؤى:لا لا مش لازم ريان مستنيني تحت اصلا 
وقامت وقفت 
نوح بقلق:هتنزلي انتي ولا اجي اساعدك ..؟!
رؤى بألم بس محبتش تبين:لا هعرف كدة كدة هنزل ف الاسانسير وخرج بسرعة على ريان 
نوح بهدوء:تمام..
رؤى :يلا سلام بقى ..
نوح:سلام 
رؤى مشيت...ونوح فضل قاعد كدة شوية بيفكر يعمل اي فقرر يطلب ماسة 
__________________
عند ماسة كانت قاعدة نفس القاعدة متحركتش 
لحد ما لقت تلفون المكتب بيرن ..خدتة وردت وهي لسة على وضعها 
ماسة بجدية: الو يافندم 
نوح :تعاليلي عالمكتب 
ماسة برسمية:تمام ..
وقفلت 
وخدت نفس عمييييق وقامت وقفت وكانت ماشية 
وكانت معدية من جنب مراية ..فشافت نفسها صدفة وهي ماشية فمركزتش ...بس رجت تاني وقفت قدام المراية وهي بتتأمل ملامحها ..آثار الضرب ظهرت تاني مطرح ما غسلت وشها ..راحت بسرعة عند شنطتها وفتحتها عشان تشوف فيها الكونسيلر 
بس ملقتهوش افتكرت انها نسيتة ف اوضة عبد الرحمن 
ضربت راسها بقلة حيلة وهي بتفكر هتروح لنوح ازاي ...
وبعد تفكير قررت انها تحاول تداري وشها بالطرحة على قد ما تقدر 
وبعدين خرجت وراحت المكتب وخبطت عالباب بهدوء 
وهو اذنلها انها تدخل
فدخلت وهي بتحاول تداري وشها على قد ما تقدر 
فقال وهو باصص ف ملف كان فايدة من غير ما يبصلها:روحي هاتيلي قهوة سادة 
ماسة برسمية:تمام حاجة تانية ..؟!
نوح :اة وابقى تعالي عشان تاخدي الملف دا بعد ما اقرأة وتودية لمحمد الي شغال ف الحسابات 
ماسة:تمام يافندم وكانت ماشة
نوح:استني.!!!! . في عندي اي اجتماعات انهاردة؟!
ماسة:لا ..بكرة بإذن الله 
نوح:تمام ..اتفضلي 
ماسة خرجت وحمدت ربنا انة مبصش فوشها ومرفعش عينة عن الملف اصلا 
...وراحت عشان تجيب القهوة 
_____________
عند فهد الفهود 
كان قاعد عالسرير وهو بيفكر بعد ما فريدة ودخلتلة وقالتلة انها خلاص باقي فلوس قليلة جدا وتكمل فلوس العملية 
ويعملها ..كان بيفكر انة اذا عملها ممكن لا قدر الله تفشل وممكن بردك تنجح 
ويعد شوية تفكير قرر ميفكرش فالموضوع دا كتير عشان لو فضل يفكر لية ممكن يدخل فحالة نفسية 
...دخلت فريدة بعد ما خبطت وقالت وهي بتحط صينية عليها أكل على رجل وهو قاعد:يلا كل بقى ..
فهد ببسمة:مش جعان ..كلي انتي بالهنا 
فريدة بحدة مضحكة:ولاااااا ..هو اي الي مش جعان ..كل بدل ما اجي ااكلهولك انا ..يلااا ..
فهد ضحك عليها وقال بحب :عارفة يفري...رغم اني اكبر منك ...بس بحسك اكبر مني ..شيلتي الهم بدري ..
انا جمايلك دي على راسي لحد ما اموت 
يكفي ان انتي بطولك واقفة بتجمعيلي فلوس عمليتي 
فريدة بسدبسمة:بس ياض يهبل انت ..انت عبيط ..وبعدين يخويا خليك تعد الجمايل انا عايزاك تعد ..عشان لما تمشي على رجليك تجيبلي الي انا عايزاة 
فهد:والله يافري لو عليا ..فنا عايز اجبلك كل الي انتي عايزاة من غير حتى ما تطلبية..
فريدة:طب كل..كل 
____________________
عند ماسة عملت القهوة ووقفت عند باب نوح وخبطت خبطتين ..
ونوح اذنلها تدخل ..
ماسة دخلت وهي ماسكة القهوة بأيد والايد التانية 
بتحاول تداري بيها وشها 
ماسة :اتفضل 
نوح من غير ما يبصلها : تمام ومد خد منها الفنجان 
وحطة عالمكتب وفتح درج وطلع ملف اصفر 
وناولة ليها وهو باصصلها 
ماسة اتطرت تشيل ايدها نن على وشها عشان تاخد الملف ..ووشها بأن هو وأثار الضرب الي فية 
نوح لاحظ الآثار الي فوشها..فقال بقلق : هو ...احم...اي الي فوشك دة ...
ماسة بتوتر وارتباك...



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-