CMP: AIE: رواية اليتيمة الفصل الثاني2بقلم الاء محمد
أخر الاخبار

رواية اليتيمة الفصل الثاني2بقلم الاء محمد


رواية اليتيمة
 الفصل الثاني2
بقلم الاء محمد



أماني بصتلها و سكتت و سمية فضلت تتكلم معاها كتير و تقنعها لحد ما سمية يأست من اقناع اماني ..

بعد شويه سميه مشيت واماني فضلت قاعده لوحدها متضايقه ..

اماني لنفسها / طب اعمل ايه بس ده البنت طيبه وغلبانه وانا مش عايزه ابعدها عني وفي نفس الوقت الشيطانه اللي اسمها سميه لعبت في دماغي يارب الهمني الصح يارب وساعدني

اما في المدرسه الخاصه بعلياء كانت قاعده مع واحده صاحبتها بيتكلموا وبيهزروا وفجاه قرب عليهم واحد زميلهم وقعد يتكلم معاهم كانت علياء بتتكلم بكل عفويه ..

علياء / لا انا بروح النادي اللي في الزمالك عمي بيوديني وقت التمارين بتاعتي بس انا مش بشوفك هناك خالص ..

فجاه يوسف ظهر واتكلم بتريقه .

 يوسف / هو انتي ايه اللي مقعدك مع الواد ده .

 علياء / ايه ده وانتي مالك انتي ده صاحبي من النادي وبنتكلم سوا يوسف وتتكلمي معاه ليه اما انتي صحيح قليله الادب ومش محترمه ..

علياء عيطت / يوسف لو سمحت بطل تتكلم معايا كده انا مبعملش اي حاجه غلط .

يوسف ماسكها جامد وزقها على الارض لدرجه ان ايديها وجعتها قامت وهي دموعها على خدها راحت للمكان اللي بيقعد فيه مروان مع اصحابه مروان اول ما شافها قام وراحلها ..

مروان / ايه ده ملك يا علياء بتعيطي كده ليه ..

علياء حكيتله اللي حصل  و مروان طبطب عليها  و مسح دموعها ..

مروان / طيب يا حبيبتي خلاص ما تضايقيش وانا لما اروح البيت هحكي لبابا واخليه يزعقله ويهزقه مش من حقه يمد ايده عليكي ولا يعمل اي حاجه تضايقك .

...............................................................................

فاتت سنين .. كل حاجة اتغيرت حسام ربنا كرمه و من مرتبه قدر يحوش و يشتري بيت احلي و سكنوا فيه .. وعلياء كبرت ودخلت الجامعه وبقيت في اخر سنه في كليه الالسن كانت متفوقه جدا وكل سنه بتطلع من الاوائل اما مروان كان اتخرج من كليه الهندسه بيشتغل في شركه كبيره جدا ومعروفه .. كانوا كلهم قاعدين على السفره بيفطروا ما عدا يوسف ...

مروان / علياء خلصتي اكلك ولا لسه لاني متاخر ولازم اتحرك دلوقتي ولسه كمان هوصلك ..

علياء / خلاص يا مروان روح انت وانا هركب تاكسي واروح لوحدي ..

مروان / لا طبعا مينفعش تروحي لوحدك ..

علياء / نفسي تقتنع ان انا خلاص كبرت وقربت اتخرج ..

حسام ضحك / يا علياء يا حبيبتي مروان بيخاف عليكي والا ايه يعني اللي هيجبروا ان هو كل يوم يصحى بدري على الاقل ساعه عشان يوصلك ..

 مروان ابتسم / قولها يا بابا ويلا بقى عشان ما تتاخريش انتي كمان على محاضراتك .

علياء بدات تاخد حاجتها ولسه هتقوم لقيوا يوسف خارج من اوضته وكان باين عليه انه لسه صاحي من النوم .

 يوسف / صباح الخير يا جماعه ..

اماني / صباح الخير يا ابني مش المفروض تقوم بدري عن كده عشان تلحق محاضراتك دي اخر سنه يا يوسف وانت بقالك كتير بتسقط ..

يوسف بعصبية / وبعدين بقى انا ما بحبش كده مش كل اما تشوفي خلقتي تقعدي تقولولي الكليه والمذاكره انا بعمل اللي اقدر عليه هي دي امكانياتي ..

حسام قام بغضب و راح وقف قدامه / لا مش هي دي امكانياتك انت اللي كل يوم تقعد تسهر لي مع اصحابك الصيع ل وش الفجر وترجع تصحى متاخر وما تلحقش محاضرتك يا ابني حرام عليك بقالك سنتين بتعيد في اخر سنه ده علياء خلاص هتتخرج اهي ..

 يوسف / وانا مالي بالست علياء خليكوا انتم مبسوطين بيها وسيبوني انا في حالي ..

علياء / مالك يا يوسف في ايه عمي ومرات عمي بيتكلموا عشانك وعشان مصلحتك .

 يوسف / لو على مصلحتي ف انا عارفها كويس مش مستني حد يعرفهاني .

 يوسف سابهم ورجع لاوضته ثاني ومسك تليفونه وفضل يتكلم فيه .. كان بيكلم بنت معاه في الكليه مرتبط بيها اسمها حنين ..

 يوسف / انا اتخنقت بقى كل اما يتكلموا معايا يقعدوا يقولولي ذاكر عشان تنجح زي علياء كان ما وراناش غير الست علياء دي ..

حنين / عادي يا يوسف كبر دماغك منها يا حبيبي بعدين هو انت مالك اساسا بتكره البنت دي كده ليه..

 يوسف / ما اعرفش من ساعه ما دخلت بيتنا وانا مش بحبها بس هي بقى بتموت فيا كده

حنين / ايه ده وانت عرفت منين .

يوسف / يا بنتي عيب عليكي دا  انا يوسف رغم كل اللي بعمله فيها بتحبني وهتفضل تحبني مهما حصل انا عارف 

 حنين بتفكير / طيب تعالي نتقابل و هقولك علي موضوع مهم ..

 اما في عربيه مروان كانت علياء بتتكلم معاه وبتضحك وتهزر كالعاده مروان كان بيسمعها بكل شغف وحب 

 مروان / قوليلي يا علياء ناويه تعملي ايه بعد ما تخلصي الجامعه .

 علياء / مش عارفه والله ممكن اشتغل في الشركه واشوف كده هنجح ولا لا ..

مروان / يا بنتي انتي مش كنتي بتنزلي تدريب فيها في الصيف يعني اكيد عندك فكره عن الشغل طيب انتي حبيتي الشغل ولا لا ..

علياء بصراحه / اه حبيته جدا ولقيت نفسي فيه بس انا مستنيه اخد قرار نهائي بعد ما اخلص الكليه انت عارف عمي كل اما اقوله اشتغل يقولي بعد ما تخلصي 

 مروان ابتسم / هتخلصي ان شاء الله وبتقدير حلو كمان زي كل سنه انا واثق .

 بعد شويه كان مروان وصل علياء وطلع على شغله .. علياء دخلت الكليه وقابلت صاحبتها سندس ..

 سندس / ايوه يا ستي القمر جايبك لحد هنا بنفسه ..

 علياء ابتسمت / يا بنتي يا قمر ايه مروان ده زي اخويا بالظبط وطول الوقت بيعاملني على اني اختي ده لسه من سنه فاتت كان بيجيلي شيكولاته وهو راجع البيت عادي جدا كانه بيجيبها لاخته الصغيره .

سندس غمزت / بس مش الصغيرين بس اللي بيجيلهم الشيكولاته يعني .. على فكره الواد فعلا بيحبك وعينه منك ريحيه بقى ولو طلب منك الجواز وافقي ...

علياء / شوف البنت اقولها ايه تقول لي ايه يا بنتي بقول لك بيعاملني زي اخته بالظبط يعني مفيش اي حاجه بينها ده انا حتى عمري ما لاحظت انه بيبصلي اي بصه فيها حب او شوق ده غير انه حرفيا كل تركيزه في شغله مش بيفكر في اي حاجه تانيه بصراحه انا اللي حاسه اني فعلا بحبه قوي قوي ونفسي يتقدم لي هو يوسف ...

سندس / ايه يوسف ايه الصايع الضايع ده انتي بتهزري يا بنتي اسمعي الكلام والله مروان راجل محترم وما يتعوضش وبعدين لو انتي مش عايزاه يبقى تسيبيهولي انا بقى انا اولى من الغريب ..

 علياء ضحكت جدا وفضلت تتكلم هي وصاحبتها ويهزروا وبعدين دخلوا المحاضره

 اما يوسف كان قاعد بيتكلم مع حنين في كافيه ..

حنين / انت مش قلتلي قبل كده ان البنت دي غنيه جدا ومعاها فلوس 

 يوسف / ايوه وارثه الفلوس دي عن ابوها و بابا هو المسؤول عنها لحد ما تتخرج من الجامعه ..

 حنين / طيب بقولك ايه هقولك على خطه كده اللي بيها نضمن حياتنا و مستقبلنا .. 

حنين قالتله اللي ف دماغها .

حنين / ايه رايك بقى في الاقتراح ده ..

يوسف بتفكير / هو اقتراح حلو بصراحه وجامد قوي تسلم دماغك بس مش عارف بابا هيوافق ولا لا ..

حنين / وما يوافقش ليه هو اصلا في غيرك ممكن يطلب ده و بعدين ما انت هتلعب عليهم يعني .

 يوسف / لا من ناحيه فيه ف هو فيه وانا عارف ده .. بس فكرتك عجبتني وهنفذها ما هو مش معقول يعني كل الحاجات دي تروح للغريب ليه ما انا موجود واولى

يوسف قرر فعلا انه هينفذ الخطه اللي قالتله عليها ..

جه الليل و يوسف روح البيت وكان ماسك علبه هدايا كبيره خبط على اوضه علياء ..

علياء فتحت / ايوه يا يوسف خير .

يوسف اداها الهديه ..

يوسف / علياء انا اسف على الكلام اللي قولته الصبح انا مش قصدي انتي خالص انا بس متضايق من بابا و وماما عشان دايما شايفيني غلطان .

 علياء اتبسطت جدا من تصرف يوسف وكانت مبتسمه اوي و باين عليها الفرحه ..

علياء / خلاص يا يوسف حصل خير وشكرا على الهديه ..

يوسف / بقولك يا علياء هو انتي مش بتفكري تخرجي تتمشي او تتفسحي انا ممكن على فكره اجي معاكي افسحك واوديكي اماكن كتيره اوي ..

علياء / والله انا نفسي يا يوسف بس انا ورايا مذاكره انت عارف ان انا في اخر سنه ممكن لما اخلص الامتحانات نبقى نخرج براحتنا ..

يوسف ابتسم / ماشي انا على فكره هفضل مستني فتره الامتحانات تخلص على نار ..

علياء ابتسمت و قفلت الباب و دخلت اوضتها و هي مبسوطة ..

بعد شويه تليفونها رن وكانت عمتها سميه هي اللي بتطلبها ..

سميه / ازيك يا حبيبتي عامله ايه .

 علياء باستغراب / الحمد لله يا عمتو خير في حاجه .

سميه / سلامتك يا حبيبتي انا بس بطمن عليكي يعني عامله ايه في المذاكره والجامعه ..

علياء / الحمد لله انا مستغربه عشان حضرتك عمرك ما كلمتيني او حتى سلمتي عليا 

 سميه بتصنع الحب / يا حبيبتي والله مش بمزاجي ده عمك هو اللي مانعني اكلمك كل ده علشان قررت ان انا اخد حقي اللي ربنا شرعه ليا طب انتي يرضيكي كده يا علياء ..

علياء / لا يا عمتو ما يرضينيش ..

سميه / طب ايه رايك لو تيجيلي بكره تتغدي معايا ده ابن عمتك جاي بكره من السفر ونفسه يشوفك ..

علياء قدام اصرار عمتها وافقت انها تروحلها و تاني يوم كانت قاعده عندها وكان موجود ابن عمتها شهاب عنده 29 سنه ..

سميه / ايه الاخبار بقى قوليلي عمك ومرات عمك عاملين معاكي ايه .

 علياء ابتسمت / الحمد لله عمو بيعتبرني زي مروان ويوسف بالظبط ويمكن بيعاملني احسن كمان ...

سميه / بس مرات عمك بتميز ما بينكم تنكري لما ابنها يوسف بيرخم عليكي مبتكلموش ولا بتزعقله ..

علياء / عارفه بس رغم كده هي بتحبني وبعدين مهما كان يوسف ابنها انا مش بنتها .

 شهاب / طيب ايه رايك يعني لو جيتي عيشتي عندنا بصفتك .مراتي ..

علياء اتصدمت و معرفتش تقول ايه ..

سميه ضحكت / يا شهاب قلتلك بلاش تفاجئها كده كنا نمهد لها الاول بس عموما كده احسن ايه رايك بقى يا علياء ..

علياء / بصراحه يا عمتو انا مش بفكر في الموضوع ده غير لما اتخرج الاول .

 سميه / وماله احنا ممكن نعمل خطوبه ونقدملك الشبكه وبعد ما تخلصي الجامعه ان شاء الله نجهز الدنيا وتدخلوا على طول ..

علياء / معلش يا عمتو انا مش عايزه اشغل دماغي الفتره دي لازم الاول اخد الشهاده 

علياء روحت البيت وهي متضايقه جدا وحكيت لعمها اللي حصل ..

حسام / بصي يا حبيبتي لو انتي عايزه شهاب فعلا انا ما عنديش مشكله وهقف في ظهرك مهما حصل بس نصيحتي انا بقى يا بنتي بلاش شهاب شاب مستهتر وبتاع بنات وانا نفسي حضرت كتير مع ابوه مشاكل كان بيعملها فنصيحه ركزي في دراستك واشتغلي الاول ولما تعرفي تقفي على رجلك ابقي قرري هتعملي ايه

اما عند سميه كانت قاعده هتتجنن ..

سميه / بقى البت بترفضك انا مش فاهمه البنت دي جايبه البجاحه والقوه دي منين.

 شهاب بلامبالاه / خلاص بقى هي تقريبا كده رفضت بس ما عرفتش تقولها ازاي ..

سميه / وهي ترفض ليه اصلا هي تحلم دي واحده يتيمه يعني تقبل باللي موجود وخلاص ما لو كنت انا اللي وصيه عليها مكنتش اتجرأت تتكلم بالطريقه دي ولا ترفض اي كلمه اقولها

فات كذا يوم وامتحانات علياء بدات كان الكل واقف معاها وبيدعمها واولهم مروان اللي كان اهتمامه بيها واضح جدا كان بيوصلها بعربيته كالعاده .

 مروان / علياء خلي بالك وانتي بتجاوبي ركزي في الاسئله كويس اوي ..

علياء / حاضر يا مروان انا خايفه اوي كاني اول مره امتحن ..

مروان / متقلقيش انا واثق ان انتي هتعدي يلا خشي وربنا معاكي ..

علياء نزلت ودخلت الامتحان وبعد فتره خرجت وهي مبسوطه جدا بس اول ما خرجت لقيت مروان واقف مستنيها قدام العربيه .

مروان اول ما شافها قرب منها .

مروان بلهفه / ها طمنيني الامتحان كان عامل ازاي .

علياء باستغراب / كويس الحمد لله بس هو انت كنت مستنيني ولا روحت وجيت .

 مروان / لا طبعا ما انتي عارفه ان انا شغلي بياخد وقت طويل عشان كده اخدت اجازه النهارده .

علياء / معقوله يا مروان اخدت اجازه اكيد هيخصمولك كتير من المرتبك ..

مروان ابتسملها / مش مهم المهم انت .

خلص اليوم مروان كان قاعد في اوضته وشويه واماني دخلت عليه .

 اماني / قولي بقى انت ناوي على ايه بعد ما هي تخلص ..

مروان / مش فاهم قصدي حضرتك يا ماما يعني ايه ناوي على ايه ..

اماني / يا واد ما تلعبش على امك هتكلمها يعني ولا هتعمل ايه ما هو برضه الوضع ده مش هينفع يستمر كده وما تقوليش مش عارف بتكلم على ايه انت فاهم ..

مروان ابتسم لان مامته طلعت حاسه بيه وبمشاعره ..

مروان / هكلمها يا ماما وهطلبها انا بحبها اوي وما اقدرش اعيش من غيرها بس مش عايزه اتكلم اليومين دول عشان ماثرش على تركيزها وامتحاناتها .

 اماني ابتسمت / عين العقل يا حبيبي وبيني وبينك انا ما اتمنلكش واحده احسن من علياء متربيه على ايدي وعارفه كويس هي بتفكر ازاي وطبعها عامل ازاي وبصراحه البنت زي الفل .

 مروان / يعني يا ماما انت موافقه وهتساعديني وتكلمي بابا ..

اماني طبطبت عليه / اكيد يا حبيبي بس زي ما انت قلت نستنى لما تخلص امتحاناتها وبعدين نبقى نشوف 

 فات شهر وعلياء فعلا خلصت امتحانات .. و عمها عملها حفله كبيره اوي وعزم فيها كل عيلتهم كان فخور بيها وفرحان جدا واخر اليوم كانوا كلهم قاعدين بياكلوا ...

علياء / شكرا جدا يا عمو على اليوم الجميل ده انا فعلا اتبسطت لو بابا كان موجود مكنش هيعمل معايا زي ما حضرتك عملت .

حسام / بس يا بت يا عبيطه انا ما عملتش حاجه غير اللي ابوكي كان هيعملها .. المهم بقى لازم تفكري وتشوفي هتنزلي في الشركه من امتى .

 علياء ابتسمت ولسه هترد بس فجاه يوسف اتكلم ..

يوسف / ثواني يا جماعه انا عايزه اقولكم على حاجه مهمه اوي ..

الكل بصله باستفهام 

 يوسف / بابا انا عايز اطلب منك ايد علياء ..






تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-