CMP: AIE: رواية انغام الفصل الخامس5بقلم اية غنيم
أخر الاخبار

رواية انغام الفصل الخامس5بقلم اية غنيم



رواية انغام
 الفصل الخامس5
بقلم اية غنيم




مين دا يا أنغام . 

بشمهندس سامر يا حاج ياسر و جاي هنا مخصوص علشان اطلب ايد بنتك أنغام . 

و تعرف بنتي منين و ازاي.؟ 

قربت من والدها وهي تشاور على الاخر وتقول : 

بابا دا ..دا اللي أنا بشتغل معا في الشركة اللي قولتلك عليها . 

قرب هو من الكرسي المقابل لكرسي والدها و شقيقه ثم قال لهم : 

ها موافقين . 

و لو هما موافقين انا مش موافق أن هي تتجوز حد غيري و بنت أخويا تعيش مع حد تاني و يكون أبوها و أنا موجود . 

نظر الجميع نحو ' سامح ' ثم تحدث سامر موجه حديثه لياسر وهو يشاور على الاخر . 

مين دا و عاوز أي ..؟؟ 

قرب ياسر من سامر ثم همس في أذنه بصوت خافت و هو يحدثه : 

دا اخو جوز أنغام الله يرحمه و هو عاوز يتجوزها لو بعدت سامح عن بنتي وهي وافقت عليك أنا موافق تتجوزها من غير اي طلبات بس تبعد سامح عن أنغام خالص .

و دا خلال قد أي في مدة معينه يعني ولا أي وقت . 

كله من وقتك يا ابني . 

تمم من وقتي ..
ثم تحرك نحو سامح يسحبه من يدا و خرج خارج منزل أنغام و هو ينظر له بابتسامة. 

_________________________ 

(الاسكندريه) ....

أنتِ يمني ..؟ 

أيوة يا بيه أنا ليه في حاجة . 

و مين العيال دول عيالك ...؟؟

أنا و اختى ليه ..؟؟ 

دخل الشرطي و معه مجموعة عساكر اخذو الأطفال
و يمنى و نهاد ثم تحركت السيارة من منزل يمنى إلي
قسم الشر..طة و من هناك بدأت الحكاية . 

ازاي أختك و مفيش تشابه حتى في اسمك ولا اسمه في البطاقة . 

يا بيه أختى أختى لازم الاسم يعني . 

اختك ازاي و اسمكم مختلف . 

بالدم يا بيه . 

لا اله الا الله ماشي و كل العيال دول عندكم ليه خطفتو..هم ازاي و ليه . 

ولا اعرف عنهم حاجة كانوا عايشين عند نهاد انا كنت عايشة في القاهرة مش مصدقة اخدك لحد العمارة اللي كنت عايشة فيها و دا اول يوم انزل فيه اسكندريه ممكن تسال نهاد دلوقتي . 

خرجت يمنى ثم دخلت نهاد وهي تنظر لـ يمنى و للشرطي فنظر لها ثم سألها : 

أختك اللي لسه خارجة من هنا .؟ 

أيوة أختى . 

و دول عيالك و عيالها . 

أيوة عيالنا . 

غريبه يعنى لأنها مطلقة و مواليد 1998 يعني 24 سنة معقول معها 6عيال وانت الباقي دا كله . 

لا يا بيه 1999 وهي اتجوزت 20 سنة انت حسبت غلط وهي بصراحة بقي مخلفتش اصلا دول كلهم عيال شوارع و أنا اخدتهم اربيهم في بيتي و هي قالتلي بدل ما هما قاعدين ينزلوا في الشوارع بس انا مرضتش وقولتلها لا بس ...

بس كل العيال شكلهم مبهدل و قالوا إنك نزلتهم يلفوا في الشوارع علشان الفلوس دي حقيقة . 

لا طبعاً أنا معملتش كدة . 

بس أختك يمنى قالت كدة . 

دي كد..ابه أنا عمري ما اعمل كدة يا بيه دول عيال . 

قالت إنها عايشه في القاهرة و أنها اول مرة تنزل اسكندريه. 

يمني قالت كدة . 

آه ، و قالت كمان أنك كنتِ جايبة بنت صغيرة عمرها 3 سنين علشان تنزل مع العيال تتعلم يعني . 

كدا...به والله دي هي اللي كانت جابت البنت بنت جارتهم علشان تنتق..م و اربع سنين مش تلاته و ليه معرفش بس امها عرفت و جت خدتها ازاي معرفش بس والله هي اللي كانت بتجيب العيال معاها وهي جاية هي كانت بتجي كل شهر مش مصدق ممكن تسألها أو تسأل صاحبه البيت بتاعها . 

خرجت هي ثم دخلت يمني تنفي كل حرف قالته نهاد ثم حقق مع الأطفال واحد تلو الآخر و الجميع يرمي ال..تهم على الآخر حتى قام باستدعاء " خديجة " صاحبة المنزل . 

__________________________ 

بلد أنغام) 

ماشي لو أنغام موافقة على الجواز منه مفيش مشكلة بس تسبيح لينا حق فيها يا حاج ياسر زي ما هي حفيدتك هي حفيدتنا برضو ولا انا غلط يا أستاذ أنت . 

تحدث ياسر بعدما أنهى سامح حديثة وهو يقول له : 

مش غلط تسبيح أهي محدش هيمنعك منها يا أسامه . 
تسلم خرج هو من المنزل ثم وقف أسامه أمام سامر وهو يسأله سؤال واحد .. 

أنت عرفت البيت منين و جيت إزاي..؟؟ 

سهله خالص بعد أما أنت خدت أنغام و مشيت كنت أنا واقف بالعربية بتاعتي على جنب علشان مكنش حد موجود ولما انت اتحركت انا اتحركت وراك سهله خالص ولا لا . 

تحدثت وهي تجلس بجانب والدها و بجانبها صغيرتها 
وهي تنظر لهم جميعا ً .

خلاص خلصتوا كل حاجة مش موافق اني اتجوز أساساً عرفت البيت منين مش مشكلة كل الحكاية اللي قولتلها لأنها كدب قولت أي لسامح علشان يوافق و يبعد عنا مش مهم بنسبة ليا برضو جيت لحد هنا و نقذتنا من موقف سامح احب اشكرك عليه بس دا مش دافع اني اتجوزك برضو أو حتى أني أوفق على الجواز بشكل عام. 

مخلصة جدا جدآ بس أنا مقولتش جواز انا قولت طالب ايد بنتك هو انتي البنت الوحيدة اللي في البيت . 

اه للأسف انا البنت الوحيدة اللي في البيت . 

تمم 

__________________________ 

حضرتك الأستاذة خديجة صاحبة العمارة اللي ساكنه فيها يمنى . 

أيوة أنا . 

جلست خديجة و يمنى و نهاد أمام بعض و معهم الشرطي حتى قام بتوجيه السؤال لخديجة أما الآخرون. 

يمنى بتقول انها من تلات ايام كانت أول مرة تنزل اسكندرية و بما انك صاحبة البيت اكيد عارفة الساكنين لما بيخرجوا لمدة طويلة . 

يمنى كل أول شهر تروح أسكندرية و لما سالتها قالت إن ليها أخت هناك و بما ان مش أي حد بيسكن عندي 
فطلبت منها زي ما يطلب من أي حد مكان بيتها الأساس علشان لو حصل أي حاجة اقدر اوصلها 
فكانت قالتلي على مكان بيتهم اللي عايشة فيه هي و نهاد بس كنت بحسبها اختها مكنتش أعرف أنها صاحبتها . 

كانوا بيربوا عيال .؟ 

هما مش بيربوا هما بيخطفو..ا يعني عندي في العمارة واحدة اسمها أنغام معاها طفلة عندها 4 سنين خطفت..ها و قالت إنها رايحه عند اختها و عملت حوار على الجيران فلما أنغام رجعت بالليل و عرفت خدتها و روحت البيت و فعلا لقينا مجموعة اطفال كتير و من ضمنهم تسبيح . 

تمم تقدري تتفضلِ 

نظر الاثنين لبعض وكأن نظراتهم تقول أن التهم..ه عليهم عليهم . 

___________________________________ 

مر على تلك الأحداث خمس سنوات بكل شىء مُر و حلو فيهم ، و عاد كل شيء كما كان ما عاد بعض الأفكار التي تغيرت مع مرور الزمن في تلك المنطقة،
و وفقت الاخره على الزوج منه وكان شرطها الوحيد أن تجلس في منزل قريب من منزل والدها ، وأن تسبيح تعيش معاها حتى وإن أصبح لديهم أطفال ستكون الطفلة الاولى لهُ ، و كما كانت من قبل ستظل تعمل في الشركة ، بينما يمنى و نهاد كانوا الخمس سنوات في السج..ن بعدما قال لهم الشرطي أن والدة الفتاة صاحبة الاربع أعوام هي من قامت بإبلاغ عنهم .

وقفت تسبيح في مكتبة وهي تُنادي عليه بعدما أصبح عمرها الآن تسع سنوات .

بابا . 

عيون بابا . 

خلصت بدري وانهاردة هنروح عند بابا و اسامه. 

أم الصغنونة طبعا موافقين . 



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-