CMP: AIE: رواية حب مع ايقاف التنفيذ الفصل الاول1بقلم الكاتبة الصغيرة
أخر الاخبار

رواية حب مع ايقاف التنفيذ الفصل الاول1بقلم الكاتبة الصغيرة


رواية حب مع ايقاف التنفيذ
 الفصل الاول1
بقلم الكاتبة الصغيرة

_ي بنتي انتي رايحة فين 

=رايحة شغلي ي ماما يعني هيكون فين 

الام : لا مش هتروحي 

=ليه ي ماما

الام : ي بنتي انتي بتروحي علي الفاضي محدش بيتعب غيرك 

=وانا اي بس اللي هيتعبني 

الام : انا وانتي عارفين انا بتكلم عن اي ي بنتي انتي كدة بتؤذي نفسك 

= ي ماما كا انا كويسة اهو 

الام : انا مبتكلمش عن الشكل او الجسم انا بتكلم عن التعب النفسي اللي بتحسي بيه ي بنتي انا بمنعك تروحي الشغل عشان متتئذيش انتي بتؤذي نفسك وانا مش قادرة احوشك بقيتي مطفية دايما وزعلانة بسببه هو مش حاسس بيكي ولا باللي بتعمليه عشانه ومفيش حد بيتئذي غيرك 

=انا مقدرش اسيب الشغل لانه الطريقة الوحيدة اللي بتخليني اشوفه فيها 

الام : يلعن اليوم اللي تعبتي فيه وروحتي كشفتي من وقتها وانتي عاملة فيها ممرضة مع انك معاكي شهادة عالية بس روحتي اشتغلتي عنده ممرضة وبتعمليله كل حاجة وهو مش حاسس بيكي 

= كفاية ي ماما

الام : لا مش كفاية ي تمارة انا سكت كتير عشان خاطرك انتي لكن بعد كدة مش هسكت انا سيبتك تساعديه وتقفي جمبه لاني متاكدة انك بتحبيه وقولت ممكن في يوم يحس بيها لكن دا محصلش وانا مش هخليكي تروحي هناك تاني 

تمارة : ليه ي ماما انتي عارفة اني بحبه ومش هقدر ابعد عنه فكرة اني ممكن مشوفهوش مجتش في بالي ابدا انا صحيح بتحمل كتير اوي بس دا عشان اللي بحبه هو مش بيحبني وانا عارفة بس في نفس الوقت ميقدرش يستغني عني ودا مكفيني انا هروح الشغل ي ماما ومش هستغني عنه 

كانت حاسة بالقهر في الوقت دا لان كلام والدتها صح هي حاسة بالحزن علي انه مش حاسس بيها بس فكرة انها مش هتقدر تشوفه اصعب عليها من اي حاجة تانية اعترفت انها من اول ما شافته وهي حبته اوي وزاد الحب دا من وقت ما اشتغلت معاه بس خلت مشاعرها لنفسها لانها متاكدة انه مبيحبهاش 

خرجت من الاوضة وهي علي وشك الانهيار لان كلام والدتها جرحها اوي دارت مشاعرها زي العادة وطلعت عشان تروح العيادة اللي شغالة فيها هي اول وحدة بتوصل العيادة عشان تجهز الادوات اللي بيحتاجها بعد ما خلصت قعدت تستني وصول المرضي وبعد فترة ظهر بطلته اللي بتؤسرها دايما وقتها جه في مخيلتها كل اللي حصل معاها من اول ما شافته ومحستش انه بيكلمها 

_في اي ي بنتي بكلمك بقالي ساعة 

تمارة : لا مفيش 

_ها في حد سال عليا واللا ايه 

تمارة : زي مين يعني 

_وحدة كدة والا كدة 

تمارة : اه فهمت لا مفيش حد سال واتفضل ادخل يلا المرضي قاعدين من زمان ومستيينك 

_ي باي عليكي دايما جد كدة فرفشي ي بنتي لو ضحكتي مش هتخسري حاجة 

تمارة : اوس انجز في يومك دا الناس فضلوا يزعقوا وكانوا متعصبين لانك اتاخرت 

اوس : خلاص انا غلطان اني بتكلم معاكي 

تمارة : دكتور اتفضل ادخل 

دخل اوس للاوضة وهو مستغرب منها لانها دايما جدية وعمره ما شافها بتضحك مع انه دايما بيحاول يضحكها لدرجة انه احيانا بيفكر انها مبتعرفش تضحك بدا المرضي بالدخول عشان الكشف وهي طبعا بتساعده لحد ما جات بنت وهي لابسة لبس مينفعش انه يتلبس ودا من نظر تمارة 

البنت : قوليلي ي عسل هو الدكتور اوس جوة 

تمارة : انا مش عسل ي حبيبتي واه الدكتور اوس جوة بس انتي عاوزاه ليه 

البنت : اصل كنت تعبانة اوي وجاية للدكتور اوس عشان يكتبلي علي حاجة تريحني 

تمارة : تعبانة اوي اه طيب ي حبيبتي اقعدي واستني دورك لان قدامك ناس كتيرة 

البنت : انتي عاوزاني انا استني انتي مش عارفة انا مين 

تمارة : لا والله محصليش الشرف ومش عاوزة يحصلي واتفضلي اقعدي استني دورك 

جوة في الاوضة كان اوس جوة ومعاه مريض بس سمع صوت برة فطلع عشان يشوف في اي طلع وكانت تمارة بتتخانق مع بنت 

اوس : في اي ايه اللي بيحصل هنا 

البنت راحت علي اوس وحضنته جامد ودا اللي خلي تمارة تغير اوي وتتعصب اكتر 

البنت : شوف ي اوس البتاعة دي مكنتش عاوزة تدخلني 

تمارة : والله انتي اللي وحدة قليلة الزوق لانك لسة جاية وعاوزة تدخلي وفي ناس قاعدين من ساعات 

البنت : انتي ملكيش دخل انتي مالك انتي 

تمارة : والله انا ليا دخل ونص لان دا شغلي 

اوس : خلاص ي رنا اقعدي استني دورك 

رنا : انت عاوزني انا اقعد استني 

تمارة : ايوة اقعدي دا لو يعني الكلام دا مش هيزعلك 

رنا : انتي بتتريقي اوس اطرد البنت دي دي وحدة مبتعرفش تتكلم مع بني آدمين 

تمارة : انا لسة عاملة حساب اني موجودة في مكان محترم بس كلمة كمان وربنا هنسي ولو حابب تطردني اتفضل 

اوس : ..........




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-