Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثالث بقلم شهد عبد السلام مدونة كرنفال الرويات


رواية طفلتي الخائفه  ج٢

الفصل الثالث

بقلم /شهد عبد السلام

صباح يوم جديد في نفس العائله واحداث جديده 


وبتتجمع العائله كلها علي الفطار 

مالك:فين لوليا 

ليله:انا هطلع اشوفها وطلعت



ليله طلعت ل لوليا ولوليا ظاهر عليها التعب و بتبكئ 

ليله بدق الباب 



ليله:لوليا 

ودخلة 

ليله بخوف عليها وحضنتها:ايه ده مالك مالك يا روحي بتعيطي ليه 

لوليا بعياط:سابني يا ليله بس انا اللي غلطانه عشان حبيته الحب ده حاجه وحشه اووي

ليله بدموع:اهدي يا روحي المشاكل هتتحل 

لوليا :مافيش حاجه هتتحل 

ليله بعياط:كفايه بقي يا لوليا هتخليني اعيط انا كمان عشان خاطري كفايه وبتمسح دموعها 


سليم خاف علي لوليا بسبب تاخير ليله وطلع 

سليم بخوف:اي ده اي ده في ايه مالك 


سليم:في ايه 

ليله بعياط ومش عارفه تتكلم: ب....بتع..بتعيط

سليم بعصبيه:هششش اسكتي 

ليله بعياط بتحرك وجها بمعني حاضر

سليم وبيحاول يبقي هادي:علي اوضتك 

ليله خافت طلعت علي غرفتها 

سليم وبيقرب من لوليا وبيحضنها:حبيبت قلب 





اخوكي مالك يا حبيبتي و لوليا بين احضانه وسليم 






ايد مقربها في حضنه والايد التانيه بيحركها علي شعرها ب حنان




سليم بعد ما تقريبا لوليا سكتت عن العياط وبيمسح دموعها:في ايه بقي 

لوليا:انا وعمر سبنا بعض 

سليم:ليه 

لوليا قصت عليها ما حصل 

سليم:انتي اللي غلطانه 

لوليا:انا يا ابيه 

سليم:ايو انتي انتي مفروض الاول تشوفيه متعصب من ايه وبعد كده ليكي الحق تعترضي او توافقي 

لوليا:خلاص بقي انا سبته 





سليم ضحك:لا هترجعو ان شاء الله عمر بيحبك 

لوليا:يارب 

سليم ضحك:واقعه انتي اوي استني بس شويه و هو  اعصابه هتهدا وهيرجع يصالحك 

لوليا:ماشي يا ابيه ممكن طلب بقي 

سليم: عيوني يا حبيبتي

لوليا:حرام تصالح ليله عشان انت زعقتلها جامد اوي 

سليم:حاضر يا حبيبتي 


وبيتجه لغرفة ليله 


سليم بيفتح باب الغرفه بكل هدوء و كانت ليله دافنه وجها في المخده و بتبكي بشهقات  






سليم بيقرب منها بهدوء وبيجلس بجانبها 

سليم بصوت هادي: ليله

ليله مستمره في البكاء 

سليم بيقرب منها اكتر و بيلمس دراعها لمسات هاديه ورقيقه 

سليم: ينفع تهدي 




وبيمسكها من ايديها وبيقربها منه اكتر و ليله مش 





قادره تقاومه  و راس ليله بتبقي جنب قلب سليم 




سليم بلمسات هاديه بيحرك ايده علي شعرهاا و 




حزين علي شكلها: اهدي يا حبيبتي 





ليله ببكاء و شهقات:ا...ان..انا ع..عايزه... ماما.

سليم بحزن:هشش عشان خاطري اهدي 

ليله مستمره في البكاء 

سليم:اهدي معلش 

ليله ببكاء:عايزه ..بابا

سليم بحزن:اهدي مش انا ذي بابا  بابا بيقولك اهدي عشان خاطري 


ليله لسه مستمره 


سليم:طب ماما وبابا زعلانين منك كده عشان بتعيطي 






ليله بعد ما سمعت الجمله دي من سليم سكتت عن البكاء بس شهقاتها مستمره 

سليم بهدوء:اهدي 

فاتت دقائق 

وليله ساكته خالص 

سليم و بيبعدها شويه عشان يشوف وجهها 

سليم: انتي كويسه 

ليله وبتبعد من بين ايديه:انا اسفه 

سليم استوعب هو بيعمل ايه 

وبيقوم من علي السرير 






سليم: علي ايه يا حبيبتي ده الطبيعي بتاعك اقل حاجه تعيطي 

ليله منغير ماتبص علي سليم:انك تكسفني كده حاجه قليله 





سليم بعصبيه:اه لوليا بتعيط قدامك مش تهديها لا بتعيطي معاها

ليله و هتبكئ تاني:ان...

سليم بمقاطعه و عصبيه:هشش اسكتي خالص ومش عايز اشوفك بتعيطي نهائي فاهمه 

ليله بدموع متحجره:فاهمه 

سليم:اغسلي وشك وانزلي 

ونزل من غير اي رد من ليله 

واتجه للشركه و عمر وتميم كل واحد علي مكان شغله وليله خدت شاور






 ونامت و لوليا سمعت كلام سليم وغيرت وقاعدة مع تاليا و لؤلؤ






في الشركه وتحديداً في مكتب سليم

عمر:يا سليم 

سليم بمقاطه: عمر انت غلطان لما تتكلم معاها تتكلم بهدوء 

عمر:عصبتني يا سليم ايه يعني مش موافقه دي ده انا اكسر دماغها 

سليم بعصبيه بيقوم وبيقرب من عمر:تكسر دماغ مين ياض انت 

وبيتدخل في اللحظه دي تميم 

تميم:بس يا جماعه اهدوو اهدا يا عم انت 

وبيرجع سليم علي مقعده 

عمر:انا عايز اتجوزها يا سليم وربنا بحبها يا جدعان يعني ازاي ازاي تسبني ده انا من امبارح مش علي بعضي 





سليم: احنا مش هندخل يا عمر واختي لو شوفتها زعلانه تاني هزعلك يا عمر 

تميم:اهدو بقي ويلا عشان مالك بيتصل عشان الغدا 


في احلا حته في دهب وفي ڤيلا  بعيد عن كل الناس يجلس احسن الرجال و اجمل  النساء 


اسد وهي علي قدامه:هو انت عامله فيا ايه 

حور بابتسامه و بتقرب من وجه اسد وبتتكلم ببراءه :انا معملتيش حاجه 

اسد وبيقبلها:امال مين اللي عامل 

حور:قلبك 

اسد بعشق:عندك حق يا حوريتي 

حور:انت قلب حوريتك 






اسد وبيتحرك و حور بين ايده و بيطلع :اعشقك وانتي رومانسيه يا مجنونتي 

حور:لا كده ..







..


نروح للقاهرة وبتحديد في ڤيلا اسد ومالك 

مالك :اهلااا بصايعين كل ده عشان ترجعه 

تميم:معلش يا مالك

مالك: علي الغدا 

وبيتنقل مالك و عمر و سليم وتميم و تاليا و لؤلؤ ل غرفة الطعام 

وبعد دقيقه واحده بتدخل لوليا 

وعيون عمر عليها 

سليم وبيضرب عمر:خلاص ياض انت هتفضل تبص لي اختي كتير 

عمر:في ايه مش خطبتي 

مالك بعصبيه: بس انت وهو مش عايز اسمع صوت 




واحد فيكم وانت ياض (علي عمر) متبصلهاش 





عمر وبيشاور علي مكان دبلته:خطبتي يا جدعان 

مالك: لما تبقي مراتك يا اخويا اعمل كل حاجه برحتك 

تميم:هو يقدر يعملها حاجه ....

مالك بقاطعه:اسكت ياض انت كمان 

لوليا بتضحك وبتبص علي طبقها 

عمر:اضحكي يختي اضحكي 


وبتدخل ليله و عيون سليم بتابعها 


مالك:اهلا انتي فين يا بت من الصبح 

ليله:كنت نايمه 

مالك و مركز في وجهها:بعد الاكل لينا قاعده سوا 

ليله:حاضر 

سليم: تعالي اقعدي 

ليله بتقرب عليه بخطوات بطئ 

وبتقعد بجانبه 

و بتبدا العائله في الاكل 

لؤلؤ:ايه يا اسطي 

تميم: ايه يا برنس 

لؤلؤ و بتغمز: لازم اعرف 

تميم:هعرفك يسطا 

مالك:اسكتي يا بت  

لؤلؤ:في ايه يا بابا 

مالك:انته الاتنين شبه بتوع المخدرات 

عمر:معلش يا بابا مش انا ظابط بقولك انت كده بتظلم بتوع المخدرات 

تميم:طب شكرا علي رايكم 


والعائله كلها بتضحك في اللحظه دي و تليفون ليله في الدقيقه دي كان بيرن و لسه هتحرك ايديها و تمسك الفون من علي السفره كانت ايد سليم مسكته و فصلو وخد الفون

سليم من بين اسنانه وهو باصص قدامه:ياريت تاكلي ذي الناس 


وبيخلص وقت الغدا وكل واحد بيتجه ل اعماله الخاصه 

وبيجلس مالك و ليله

مالك:مالك يا حبيبتي

ليله:مالي 

مالك:انا اللي بسالك 

ليله:مافيش حاجه 

مالك:طب زعلانه من ايه 

ليله:صدقني مافيش حاجه انا كويسه 

مالك:لا كان ظاهر علي وشك انك زعلانه

ليله:لا انا كويسه بس كنت لسه صاحيه 

مالك:يعني انتي كويسه 

ليله:اه كويسه 

مالك:ماشي يا حبيبتي


وبططلع علي غرفتها 


امام غرفة لوليا و لسه هتدخل


عمر:عامله ايه 

لوليا بخضه:خضتني 

عمر:سرحانه في ايه 

لوليا بزعل:مافيش 

عمر:امم مافيش 

لوليا: اه

عمروبيقرب منها: بحبك

لوليا:لا مش هتضحك عليا ب الكلمه دي ذي كل مره 

عمر وبيمسك ايديها:وربنا بحبك وغصب عني اتعصبت سامحيني عشان خاطري

لوليا :امم المره دي بس 

عمر: اخر مره 


الساعه 12 بليل 

ليله:طب انا عايزه الفون بتاعي اروح دلوقتي ولا ايه  

وبتكرر ان هي تروح تاخد تليفونها من سليم 

ليله قدام غرفة سليم ومتردده تدق الباب وفي الاخر بتكرر انها تدق الباب 

سليم:ادخل 

ليله بتفتح الباب بهدوء وبتدخل وسليم كان بيلعب 



رياضه ولابس الشورت بس و ماسك المنشفه 

سليم بستغراب:ليله في حاجه 



ليله :اسفه بس الفون بتاعي




سليم :اه صح و بيقرب منها  




سليم:كلامي يتسمع يا ليلو 




ليله:هو عملتلك حاجه

سليم:ايه عملتلك دي 




وبيقرب من وبيمسكها من دراعها 



سليم بصوت يشبه فحيح الافعي:انا ممكن اقرر تربيتك من تاني 



ليله:انا متربيه 



سليم: انا عارف بس تربيتي فيها حته ناقصه و 





هعرف ازاي اكملها 




ليله:هقول ل عمو اسد يا ابيه 

سليم: عمو اسد وعمو مالك ماحدش هيتكلم فيهم 



عشان انتي تربيتي من الاول 

ليله:.......

سليم بعصبيه: و حيات غلاوتك هعرفك ازاي تردي عليا


🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم مدونة كرنفال الرويات ترحب بكم وتقدم لكم كل ما هوا حصري وجديد


🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

زورنا الكرام مرحبا بكم فى كرنفال الرويات 

عندنا فقط ستجد كل ما هوه جديد حصري ورومانسى وشيق فقط ابحث من جوجل باسم    كرنفال الرويات  اترك ٥ تعليقات ليصلك الفصل الجديد فور نشره  وايضاء اشتركو على

 قناتنا كرنفال الرويات ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد

            علي التليجرام من هنا

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹 


                      الفصل الرابع من هنا

تعليقات