Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه سجينة الفهد الفصل الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر


 روايه سجينة الفهد


الفصل الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر 

بقلم #هدير_بدر 

ريم فضلت تعيط وجسمها كان بيتر*عش : والله والله وبدأت تاخد نفس انا مش عملت حاجه 

فهد : لا هي بتتبلي عليكي 

ريم : والله ماعملت صدقني 

فهد : مس*كها من شعرها 

ريم بو*جع : ارحمني وحيات ربنا 

فهد : انتي تخرصي خالص زيك زي الخدم من النهارده فاهمه 

ريم : حا حاضر 

هايدي كانت واقفه فرحانه وبتمثل العياط 

احمد : خلاص يابني خد مراتك وشوف جر*حها 

فهد حد*ف ريم وق*عت في الارض 

فهد خد هايدي ودخلوا 

احمد : لي كدا يابنتي 

ريم كانت خايفه منهم وضمت رجليها وفضلت تعيط 

امينه : ابعدي عن هايدي وعن فهد 

ريم بصتلها : حاضر 

احمد وامينه دخلوا وهما زعلانين عليها

فهد دخل مع هايدي 

فهد : معلشي علي اللي حصل هاربطلك دماغك 

هايدي : خير 

فهد ربطلها دماغها ونام 

هايدي ابتسمت بخب*ث وقالت لنفسها : اما خليتك تطلعها من البيت 

تاني يوم 

ريم قامت جري تعمل الفطار وكانت تعبانه علشان ماكملتشي طبعا علاج بطنها وكان ممنوع ليها الحركه 

عملت الاكل وجهزته 

كلهم اتلموا علي السفره 

احمد : اقعدي يابنتي كلى 

ريم لسه هاتقعد 

فهد : اكلك في المطبخ يالا 

ريم بوج*ع : حاضر 

فهد: انا هاروح الشغل علشان محتاجني ضروري 

امينه : ازاى يابني ولسه فرحك كان امبارح 

فهد : معلشي يا أمي لازم امشي 

انتي عارفه شغلي وبالفعل لبس ومشي 

احمد : وانا كمان رايح الشغل 

امينه : تروحوا وترجعوا بالسلامه 

ريم راحت شالت الأطباق 

وكان التعب واضح عليها مسكت بطنها بتع*ب 

امينه دخلت : مالك 

ريم : لا لا مافيش حاجه انا بخلص الشغل اهو والله 

امينه : ماشي لو في حاجه بلغيني 

ريم : حاضر 

امينه دخلت الاوضه 

هايدي طلعت : اعمليلي كوبايه شاي 

ريم : حاضر 

وعملتلها 

هايدي مسكت الكوبايه منها ور*متها علي ايدها 

ريم صو*تت 

هايدي : دي قر*صه ودن ياحلوه 

ريم قعدت في الارض تعيط 

هايدي دخلت: الو ايوا ياحبيبي عامل اي 

*** : الحمدلله ياحبيبتي جوزك لسه عندك 

هايدي : لا راح شغله في داهيه 

*** : طاب حلو اوي وفضلوا يتكلموا 

فهد خلص شغله ورجع 

وريم كانت لسه قاعده في المطبخ تعيط علشان ايدها اتحركت جا*مد 

فهد سمع صوت عي*اط 

لقاها قاعده وايدها محر)وقه 

فهد جري عليها بلهفه : اي عمل في ايدك كدة 

ريم بعياط : لسه هاتقول هايدي حر*قتها افتكرت انه مش هايصدقها 

الميه وقعت علي ايدي 

فهد بصوت عالي : مش تخلى بالك والا انتي لسه صغيره انطقي 

ريم : انا انا اسفه 

هايدي دخلت : اي ياحبيبي مالك زعلان لي 

فهد : مافيش وبعدين بص لريم 

عملتي الغدا 

ريم بخ*وف : اصل اصل 

فهد: انطقي عملتي 

ريم : ل لا 

فهد : امال انتي قاعده في البيت ليييييي برنسيسه 

امه طلعت علي صوته 

امينه: في اي يابني 

فهد : الهانم ماعملتشي غدا 

امينه : ليه يابنتي 

ريم : اصل ايدي اتحر*قت والله 

امينه : طاب خلاص قومي وانا هاعمل 

فهد: هي تعمل ويالا اطلعوا انتو 

وفضل واقف وهي بتعمل 

ريم فضلت تعيط من وج*ع ايدها 

خلصت الغدا 

طلعت حطيت الاكل  ودخلت المطبخ 

خلص اليوم 

تاني يوم 

فهد : انا هاسافر يومين علشان الماموريه 

وبعدين بص لريم 

فهد : مش عايز اي غل*طه منك تمام 

ريم بصيت في الارض 

ومشي 

هايدي استغلت الفرصه ماحدش في البيت 

وراحت ضر*بت ريم 

ريم بعياط : انا عملتلك اي 

هايدي : اخرصي ياز*باله وفضلت تض*ربها 

عايزه تاخدي جوزي مني 

ريم: لا لا ابعدي عني اااااه بطنها بدأت تن*زف 

هايدي سابتها ودخلت الاوضه

ريم فضلت تضغط علي بطنها 

هايدي رنيت علي فهد 

هايدي : الحقني يافهد 

فهد : في اي 

هايدي بكذب : كنت طالعه لاقيت ريم بتسر*ق اوضه مامتك مسك*تها 

عورتني وقالتلى اياكي تقولى لحد 

وبعدين ضر*بتني 

وقامت معو*ره نفسها وقالتلى اما يجي هاقوله انتي اللي عملتي كدا 

فهد اعتذر ورجع البيت .

لقي ريم في الارض وشعرها متق*طع ومض*روبه 

فهد : في اي 

ريم بتعب : ف فهد 

هايدي طلعت وكانت مع*وره نفسها: الحقني يافهد 

فهد جري عليها وهايدي مثلت انها اغمي عليها 

في الوقت دا احمد وامينه دخلوا 

احمد.: في اي 

فهد : ماما بسرعه هاتي ميه 

فوقوا هايدي وهايدي ألفت قصه 

فهد: انتي طلعتي زباله وانا ماكنتيش اعرف بقا 

ريم ماكنتشي بتتكلم من الوجع 

فهد.: تمام وشد*ها من شعرها وحط عليها طرحه 

احمد : استني يابني 

فهد : انا هارجعها لأمها 

امينه كانت ساكته 

فهد ش*د ريم ج*امد وز*قها في العربيه وساق بأسرع سرعه 

فهد : لي لي كد*بتي عليا 

ريم : انت انت رايح فين.

فهد : اخرصي هاوديكي لامك 

ريم بخوف : لا لا هاتمو*تني صدقني انا انا اسفه علي اللي عملته 

فهد : اخررررصي ياريت تم*وتي 

ريم : ابوس ايدك خدني عندك ارم*يني في اي حته بلاش امي 

فهد وصل 

وشد*ها خبط علي الباب ج*امد 

محاسن طلعت: براحه ياللي علي الباب يادي النيله 

فهد حد*ف ريم عليها 

محاسن : ايه جابك تاني يابت 

ريم كانت تعب*انه وفهد ماكنشي حاسس بنفسه 

فهد : بنتك عندك اهي















البارت ال 12 من روايه #سجينه_الفهد 

 

ريم كانت مر*عوبه وبتبصله علشان ياخدها 

محاسن : وانت جايبهالى لي اطلعي برا يابت 

ريم : ارجوكم ارح*موني 

محاسن نرحم مين مش روحتي عنده جيالي لي 

فهد سا*بهم ومشي 

ومحاسن مس*كت ريم من شعرها : ماقدرتيش تطلعي طبعا منه بحاجه 

ريم : ارجوكي ارحميني مش ق*ادره 

وبالفعل بطنها كانت بت*نزف 

محاسن : ارحمك وفضلت تض*ربها 

( عيطوا عيطوا انا مفتريه) 

ريم وقع*ت علي الارض كان وشها بقا ازر*ق وكل حته في جس*مها بتجيب د*م 

محاسن تفت عليها 

محاسن : انا لازم اخلص منك وجر*تها وربط*تها في الاوضه وقفلت عليها 

ريم استسلمت وغمضت عينها 

فهد كان نازل قلبه وج*عه وحاسس انه ظ*لمها علشان في الاول والاخر هي طفله

وبعدين قال هي بعيده عنهم افضل

روح البيت 

امينه: وديتها فين 

فهد : رجعت مكانها 

امينه كانت حاسه انهم ظلموها

ماشي يابني خش لمراتك 

دخل لهايدي  

فهد : بقيتي كويسه 

هايدي : ايوا 

فهد : تمام وخرج برا 

احمد : رايح فين 

فهد : خارج 

احمد: ماشي يابني 

فهد كان حزين اوي عليها بس عقله رافض انها تعمل كدا 

لاقي نفسه ادام بيتها 

فهد : انزل والا لا 

وبعدين قرر ينزل 

راح لمحاسن خبط 

محاسن كانت خ*ايفه 

فهد : هي فين 

محاسن : انت وقت ماتحب تجبها تيجي ووقت ماتحب تاخدها تاخدها 

فهد : صوتك مايعلاش عليه يا ول*يه انتي انطقي هي فين 

محاسن : ها 

فهد حس حاجه حصلتلها طلع المس*دس اقسم بالله لو ماقلتي ماهايكفيني فيكي طل*قه واحده فاهمه 

محاسن : جو جوا 

فهد جري علي الاوضه 

فين المفتاح 

محاسن : اهو وفتحت الباب وهي قلقانه 

لقاها مرب*وطه في الحيطه وجسمها كله بي*نزف 

فهد : عملتي فيها اي 

محاسن : بنتي وانا حره 

فهد رن علي صاحبه 

ابراهيم : ايوا ياكبير 

فهد : تعالي حالا عند ****** 

ابراهيم: حالا وراحله في أسرع وقت 

فهد ؛ خدها حالا تظبطهالى علشان شكلها مش بت*تربي 

وشال ريم جري 

ونزل 

ابراهيم: رايح فين 

فهد : هاكشف علي مراتي بعدين افهمك 

ركبها العربيه وبعدين دخل وحط دماغها علي رجله 

فهد : ريم فوقي  انا ماصدقتكيش انا اسف بس فوقي 

ولقي بطنها بت*نزف جامد فضل يخبط في العربيه لييييييه ليييييه انا كمان ظلمتها مع انها حكتلى كل حاجه مرت بيها في حياتها  ليه قس*يت عليها بعد كلام امي  لييييييييييه 

بعدين وصل المستشفي دخل جري 

وكله كان خاي*ف من هيبته 

وبعدين مسك الدكتور : اقسم بالله لو ماصحيت هادف*نك مكانك 

الدكتور كان خايف كله عارف مين هو فهد 

وكله كان بيجري 

عند.هايدي كانت فرحانه اوي انها اتخلصت من ريم 

امينه ندهت لهايدي 

هايدي : اووووف 

وقامتلها 

هايدي : نعم 

امينه : جبيلي العلاج من جوا علشان عمك نزل

هايدي : وانتي ماتقوميش لي

امينه: انتي بتقولى اي 

هايدي : بقولك ماتقوميش انتي لي 

امينه: انتي اته*بلتي يابت 

هايدي : بقولك اي مش انا اللي تكلميني كدا اوعي تفكريني زي اله*بله ريم 

وسابتها ودخلت 

امينه كانت مص*دومه 

احمد جيه 

امينه : حكتله 

احمد: مش دي اللى دم*رتي جواز ابنك بسببها قلتلك ظل*متي التانيه 

لكن انتي بصيتي لأهلها كانوا اي والبت مش زننبها 

امينه عيطت

احمد خدها في حضنه 

امينه: لو قلت لفهد هايزعل مني 

احمد  : هانكشف البت علي حقيقتها ماتقلقيش 

امينه : ماشي 

احمد: بطلى عياط بقا 

عدا اربع ساعات ومافيش جديد 

ابراهيم جيه لفهد 

ابراهيم : مراتك ازاى 

فهد : اللي جوا دي مراتي 

ابراهيم : واي جابها في بيت الول*يه دي 

فهد : مش وقته مش وقته بعدين المهم تخرج بالسلامه 

الدكتور طلع وهو قلقان : للاسف دخلت غيبوبه












البارت ال 13 من روايه #سجينه_الفهد 

 

فهد قام مس*كه : دة ازاى 

ابراهيم : اهدي وادعيلها 

الدكتور : للاسف المدام نز*فت كتير وباين عليها مض*روبه جام*د لازم تعملوا بلا*غ عن اذنك 

فهد.قعد في الارض 

ابراهيم :عمري ماشوفتك ضع*يف كدا انا عارف انك قوي 

فهد حضنه : حبيتها ياصاحبي صدقني حبيتها حبيت برائتها وضحكتها حبيت هدوئها عمرها ماقالتلى لا بالرغم من تعبها جيت عليها وهي فضلت تستحمل عمرها ماشت*كت مني دايما بعا*يرها بأهلها وهي عمرها ماتكلمت كانت بتقعد جنب الحيطه تعيط زي الطفله وعمرها مالامتني قبل ماوديها لأمها قالتلى خدني معاك هامو*ت وانا ماصدقتهاش ماصدقتهاش  ياصاحبي انا السبب انا السبب 

ابراهيم كان زعلان علي حاله صاحبه : اهدي كله هايعدي صدقني 

فهد :يارب انا هاقوم اصلي ركعتين وانت خليك هنا علشان لو احتاجوا حاجه 

ابراهيم بح*زن : حاضر 

فهد راح صلي 

وفضل يدعي كتير 

وفضل يفتكر مواقفه معاها 

وبعدين قام راحلها 

هايدي طلعت برة 

امينه : انتي رايحه فين 

هايدي : اي رايحه فين دي ماروح مترح ماروح ماهو بيتي 

احمد : اتكلمي باحترام مع حماتك 

هايدي : بقولكم اي مش فيقالكم 

وسابتهم ومشيت 

احمد : لا يمكن كدا 

امينه فضلت تعي*ط 

هايدي دخلت كلمة امها وفضلوا يتفقوا هيعملوا اي 

فهد طلب من الدكتور يخش لريم وبعد إلحاح دخل 

مسك ايدها وفضل يعي*ط 

فهد : قومي بقا انتي عملتي فيا اي انتي شق*لبتي حالى قومي 

وفضل يعي*ط واول مره فهد يعملها 

خلص 

الدكتور : صدقني قعادكم هنا مالوش لازمه 

بعد إلحاح من ابراهيم 

فهد روح يغير هدومه ويرجع تاني 

دخل بيته وهو متبهدل وهدومه كلها د*م 

امينه واحمد قاموا جري

امينه  : مالك يابني في اي 

فهد : مافيش 

امينه : اي الد*م دا

فهد : د*م ريم 

احمد : انت عملت فيها اي 

فهد قعد في الارض حكالهم وفضل يع*يط 

امينه حضنته : انا اسفه يابني انا السبب 

فهد : خلاص يا أمي ادعولها 

أنا هاقوم اغير واروح علشان افضل جنبها 

احمد : واحنا هانلبس ونيجي معاك

فهد دخل لقي هايدي كانت بتتكلم في التليفون وقفلته بسرعه 

فهد ش*ك فيها : كنتي بتكلمي مين 

هايدي : بكلم ماما انت اي الد*م دا 

فهد : ماتدخليش في اللي مالكيش في 

هايدي حاولت تهدأ: ماشي ياحبيبي كنت بطمن عليك 

صحيح مامتك عاملتني وحش النهارده هو انا عملت حاجه 

فهد : عاملتك ازاى 

هايدي : فضلت تزع*قلي 

فهد خدها وطلع لامه 

فهد: امي هو انتي زعق*تلها 

امينه بصتلها بق*رف : ايوا يابني كانت بو*ظت حاجه وانا زعقتلها 

فهد : مانتي اللي غل*طي اهو وبعدين مش حابب شغل عيال ومش ناقص وج*ع دماغ علي اوضتك 

امينه فرحت انه عمل كدا 

امينه : انا اسفه يابني 

فهد : لا ماتتاسفيش ياحبيبتي 

ودخل غير وجاي يمشي 

هايدي : انت مش ملاحظ انك مش بتقعد معايا 

فهد : اما افضي ان شاءالله 

وخد اهله ومشيوا

هايدي: اخيرا هاخد راحتي 

ورنيت علي حبيبها واتفقوا يتقابلوا 

هايدي لبست وخرجت 

ابراهيم كان وصل مع فهد 

ابراهيم : عارف انك ماكلتيش هانزل اجبلك تاكل 

فهد : لا لا ماتتعبشي نفسك 

ابراهيم : بس ياعم بقا 

ونزل 

وهو ماشي خبط في بنت 

البنت وقعت قامت بغض*ب : مش تفتح يا اعمي 

ابراهيم بعصبيه : مين دا الاع*مي يابت 

البنت : انت في غيرك 

ابراهيم : لولا انك بنت كنت ربيتك 

البنت : مين دي اللي مش متربيه ولااااااا فوق كدا لنفسك بدال مازعلك يالا علشان اتاخرت علي شغلي لو ماكنشي ورايا حاجه كنت ربيتك 

ابراهيم وقف مصدوم ومش مستوعب : اي دا انا اتش*تمت ولسه بيبص ورا مالاقاش حد 

ابراهيم بعص*بيه : اه يابنت ال 

مسيري اشوفك تاني صبرك عليا 

ومشي 

الممرضين فاجاه طلعوا يج*روا فهد واهله قاموا بسرعه 

فهد بخوف : في اي 

الممرضه: المدام لازملها نقل د*م بسرعه والفصيله مش هنا عن اذنك 

الدكتور اول ماطلع 

فهد : ازاى مافيش فصيله د*م هنا انطق 

الدكتور بخو*ف : فهد بيه اهدي احنا بندور والله 

فهد : شوف فصيله د*مي 

راحوا شافوا الفصيله مالاقهاش متطابقة ش*د شعره جامد 

احمد : شوفني انا يا دكتور لو سمحت 

شافوه وماكنشي حد نفس الفصيله 

امينه: طاب شوفوني انا يمكن تطلع نفسها

وبالفعل كانت متطابقة 

كله كان فرحان 

خدوا منها الكميه المطلوبه 

وفهد راح جابلها عصير 

عند هايدي اتقابلت مع حبيبها 

هايدي بشر : انا لازم اخ*رب حياتهم 

الشخص بخب*ث : ماعرفتيش تطلعي منه بمصلحه 

هايدي : مصلحه اي ياحس*ره هو بيفضل في البيت اصلا بس اما قلبت حياتهم جح*يم مابقاش انا 

الشخص : حياتي انتي بس ماتنسيش انه ظابط ممكن يكشفنا بسهوله 

هايدي : لا ماتقلقشي هو زعلان علي حبيبه القلب يعني مش مركز خالص دلوقتي 

الشخص : كدا نلعب صح

وفضلوا يخططوا 

ابراهيم راح يجيب الاكل وكان عمال يت*وعد للبنت 

ابراهيم : ابقا انا ملفف ورايا نص بنات مصر تيجي ام شبر ونص وتعمل فيا كدا ااااه لو اطولك تاني 

وراح جاب الاكل 

وهو راجع

ابراهيم بصدمه



                         الفصل الرابع عشر من هنا


تعليقات