Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملاك الليث الفصل السابع

رواية ملاك الليث الفصل السابع

رواية ملاك الليث

البارت السابع🖤🔥

بقلم/إسراء محمد🖋️


مهند:مالك بتتكلمي كده ليه بقرف متضايقه  ولا 




هتقوليلي بقي  نصلح غلطتنا وابنك اللي فبطني ي بيبي😨😨





ملاك:اي اللي انت بتقولوا ده الزم حدودك

مهند:طيب اقولك اي مالك طيب 





ملاك:مفيش متضايقه شويه 

مهند:متضايقه من اي يعني 

ملاك:مفيش عادي ي حبيبي



مهند:احم قولي اللي قولتي كده تاني 

ملاك:خلاص بقي متكسفنيش

وحد خبط وليث دخل 

ملاك:ماشي ي حبيبي سلام 

مهند:هتوحشيني اوي ي حبيبتي




ملاك:وانت كمان وقفلت الفون 

ليث قعد جنبها 

ملاك:خير ي ليثو في حاجه 

ليث بحزن: لي ي ملاك

ملاك: لي اي 

ليث:نتي فاهمه لي بتعملي كده هو مش انتي بتحبيني 

ملاك :احم ليث بصراحه انت كان معاك حق انا مش بحبك انا بحبك عشان انت اللي ربتني مش حب اللي هو التاني وراجل وست و مشاعر





ليث قام خرج بهدوء وحزن وملاك نامت



 

عند ليث دخل الاوضه وهو حزين داليا شافته وحاسه بيه دخلت الأوضه 

داليا: ممكن اقعد 

ليث:تعالي

داليا:قربت منه بهدوء ومسحت دمعته وملست عليه بحنان مقولتلهاش ليه انت اللي بتعمل في نفسك كده انا متاكده أنها بتحبك و مش بتحب مهند ده 





ليث:ي رتني كنت اعترفتلها لما هي اعترفتلي ومكنتش جرحتها وفهمتها اني مش بحبها انا غبي غبي 

داليا:لسه قدامك وقت اعترفلها 

ليث:ي رب هون عليا 

داليا:خير ان شاء الله متقلقش 

ليث:مسح دموعه كنت جايه لي في حاجه او محتاجه حاجه نقصاكي 





داليا:لا وبعدين أكملت بكسوف بصراحه انا كنت جايه اتكلم معاك شويه واخد رايك في حاجه 

ليث:اي يحبيبتي اتكلمي انا سامعك 

داليا:بصراحه انا في حد يعني يعني 

ليث:اي ي حبيبتي قلقتيني 

داليا:بيحبني 

ليث:ابتسم وفرح بجد طيب مبروك ومين بقي سعيد الحظ احكيلي وعرفتي ازاي احكيلي 




داليا:ابتسمت وطلعت فونها وورته رسايل أنها كانت بتجيلها وحد بيقولها بحبك امتي يجي اليوم واللي اعرفك بيه تصبحي علي جنه 

فقالت إنه رساله جتلها بالغلط وكده قعد كل يوم تقريبا يبعتلها لحد ما




 شافها وطلع هو زميلها ومعاها من وهما صغيرين واعترف بحبه ليها اخيرا وقالها أنه بيحبها من زمان من ايام الثانويه 

ليث:وانتي عملتي اي 





ملاك:ولا حاجه اتكسفت جدا وسبته ومشيت الكلام ده لما اعترفلي من كام





 يوم من ساعتها وهو كل ما يشوفني يقولي كده ويتعامل معايا بكل احترام ويسلم عليا وكده 

ليث:انتي بتحبي 

داليا:اتكسفت ووطت راسها الأرض وهزت راسها بمعني اه 

ليث:حضنها بتحبيه أوي شكلك 

داليا هزت راسها باه وفرحانه جدا وليث اول مره يشوفها كده ومبسوطه كده 

ليث:ربنا يهنيكي ي حبيبتي 

داليا:انا متاكده أنه هيجي فيوم وهيبقي عايز يقابل عمي بس انا مش عارفه اعمل اي عشان كده جيت اقولك 

ليث:مش نتي بتحبيه واتاكدتي أنه بيحبك 

داليا هزت راسها باه

ليث:طيب فين المانع 





داليا:انا جيت اقولك وأسألك عشان انا خايفه يكون مش بيحبني ويعمل زي ما بابا عمل 

ليث حس بيها وبخوفها :متخافيش خليكي قويه كلهم مش زي بعض 





داليا:بس انا خايفه اخد خطوه ممكن يك ز بيضحك عليا 

ليث:متخافيش وانا جنبك اهو محدش يقدر يضحك عليكي طول مانا معاكي وجنبك 

داليا هزت راسها وحست بالأمان وبعد كده قامت راحت أوضتها ونامت وليث كمان نام 

تاني يوم الصبح 



كلهم قاعدين ع السفره وفجاه دخلو ناس 

ودول أهل ملاك وعايزين ياخدوها 

ليث بصدمه:....................


                    ولقراة باقي الفصول اضغط هنا

 👇

 🌹 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

🍁🍁🍁🍁مرحبا بكم ضيوفنا الكرام 
هنا نقدم لكم كل ما هوا حصري وجديد
اترك ١٠ تعليقات ليصلك الفصل الجديد فور نشره

عندنا  ستجد كل ما هوا. جديد حصري ورومانسى وشيق فقط ابحث من جوجل  باسم المدوانة     وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

                          الفصل الثامن من هنا

تعليقات