Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ورده في مزبله الفصل السابع والسبعون77بقلم منه محمد


رواية ورده في مزبله 

الفصل السابع والسبعون77

بقلم منه محمد

في الجامعه
بعتت البحث مع تهاني مالهاش خلق يرمي كم كلمه عليها حطت ايدها 

على بطنها وهي حاسه بمغص خفيف وعاوزه تستفرغ 
سوسن باستغراب : بقيتي عصبيه !! 


ريم بتعب : انا ؟؟ 
سوسن : لا السلم اللي وراكي
ريم اخدت نفس : يمكن من ضغط الدراسه والبحث طول الليل وانا بكتب فيه 


سوسن : اسكتي كتبته عك في عك اجيب من الشرق واحط في الغرب ما عرفتش اكتب


 
ريم وقفت : تعالي نئعد فالمصلى نرتاح 
سوسن : ترتاحي ؟!! قومي الظاهر انك عجزتي احب اقولك دي الشيخوخه المبكره 





ريم وهي ماشيه: يمكن 
دخلت ريم المصلى ووراها سوسن نامت على طولها بتعب وحطت ايدها تحت راسها 
قعدت سوسن مقابل لها : متغيره وشك اصفر ومشحوب
ريم : من الدراسه 
سوسن : وليه الدراسة مش عمله فينا زيك شوفي وشي عادي ولا اتغير
ريم بابتسامة : العباقره بس اللي يظهر عليهم التغيير 
سوسن : معوقه 
دخلت تهاني وهي متعصبه وشوي وتبكي 
سوسن : سلامتك مالك ؟
تهاني : ربنا ياخدها 
ريم : مين ؟؟؟ 
تهاني بعصبيه : مراته ؟؟ اخخخخ يا قلبي المحطم طلع متجوز
سوسن ضحكت عليها : تستاهلي قلت لك سيبك من حركاتك دي 
تهاني : انصعقت لما قالولي البنات ان مالك الموز متجوز ده لسه صغير وهايبقي دكتور ،، اه ياني نفسي اشوف مراته السحليه الدبه
بصتلها ريم وحست بالمغص زاد وبهتت ملامحها 
تهاني بتدعي عليها وهي زي المغفلة قاعدة 
سوسن : اكيد هتكون حلوه 
تهاني بقرف : بكرها من غير ما اعرفها خطافه الرجاله
بصتلها ريم وابتسمت في نفسها علي اخر الزمن بقت خطافة رجاله 
سوسن : خلاص اسكتي بلاش كلام فارغ راجل ومتجوز عاوزه منه ايه؟؟
تهاني وهي تسبل عيونها بدلع : الشرع حلل اربعه 
وقع قلب ريم وحست انها راسمه على جوزها..مسكت نفسها انها ما تقومش وتخبط راسها بالجدار..اذا مالك منغير ما يتجوز التانيه يتكلم معاها بالقطاره بتشوفه وتقعد معاه امال لو اتجوز التانيه 
افتكرت موقف الصبح وحقدت على النادي اللي يقضي اغلب وقته فيه
ويرجع متأخر وبالنهار يا دوب تشوفه بس مهما كان راضيه بيه وبتحبه ومش عيزاه تبعد عنه
بس حساه من كم يوم يكلمها بالقطاره ياتري العيب منها لان اخلاقها بقت زفت 
والا هو انغر في نفسه لما شاف البنات بتجري وراه رجحت الاحتمال التاني 






قفلت ملامحها وهي تردد في نفسها خيبه عليه 
سوسن حركت ايدها قدام عيون ريم : سلامات سرحانه فين؟؟ 
ريم بصتلها : هاه معاكم
تهاني : باين جدا ،،أه بالحق الدكتور نادر بيقولك ليه ماجبتيش البحت بنفسك
مره تانيه هيرفض ياخده اذا ما ودتهوش بنفسك 
سوسن : حاسه ان الدكتور ده مضهدك !! 
وقبل ما ترد ريم 
اتكلمت تهاني : بس استغربت لما شفت اسمك على البحث واسم الدكتور نادر على المكتب نفس العايله هو يقرب لك؟؟
ريم بزله لسان : بابا 
خبطتها تهاني على راسها : سخيفة انا بتكلم جد مش عارفه حسيته يقربلك وفي شبه بينكم كبير حتى اغلب البنات اللي يعرفوك قالوا عنك انك شبه الدكتور نادر جدا
ريم ابتسمت على جنب : يخلق من الشبه اربعين 
سوسن : تخيلي لو كان الدكتور نادر ابوك يا ريم كان انبسطنا 
نحطك واسطه ينجحنا ولا يحاسبنا على الغياب 
تهاني بابتسامه : والله انسجام
ابتسمت ريم ولنفسها اه لو يعرفوا انه ابويا ياتري هيكون ايه رد فعلهم؟؟!! 
رجعوا يكملوا كلام عن الدراسه وريم تسمع وتبتسم بتعب

*********************
دخلت الشقه بتعب شافته قاعد على الكنبه قالت السلام 
بس ما ردش والظاهر انه زعلان 
ريم قربت منه : السلام لله 
بصلها ورجع نظره على اللاب 
قعدت ريم بتعب : جعان ؟؟؟ 
بصلها بطرف عينه وما ردش
ريم وشوي تبكي مش بتحبه يزعل منها وتعترف انها الغلطانه : انا اسفه والله مش قصدي ارفع صوتي عليك بس كنت مستعجله لان لازم اسلم البحث 







بصلها وحس انها شوي وتبكي : و فيها ايه لو اتأخرتي شويه طالما ابوكي هو اللي بيشرحلك المحاضره؟؟
بصتلو ريم وحست بجروح بقلبها مشكلتها ان ابوها اللي بيشرحلها الماده بس مش عاوزه تظهر شيء قدامه : بس انا مش عاوزه استغل النقطه دي
لازم اكون زي زي غيري ها لسه زعلان؟؟
مالك وقف وباين عليه الزعل : دلوقت انا خارج ولما ارجع بعد المغرب جهزي نفسك نروح لبيت اهلي 
ريم بصتلو وحاسه انه لسه زعلان 
وقررت تكلمه بعد ما يرجع : ان شاء الله 
************************
حطت نفسها في السرير وهي ترجف لحد ما شربت ربع كوبايه ميه
استفرغته تعبانه جدا والمغص مموتها مش قادره تقوم تصلي المغرب 
ضغطت على بطنها وهي تستغفر لعله الالم يخف شوي غمضت عيونها بألم وحست الدمعه نزلت على خدها 
دفنت راسها تحت اللحاف وهي ترجف من البرد حست عينها غفت شوي 
فتحت عيونها لما هزها مالك : ريم 
ريم بتعب : همممم 
مالك : نايمه ولحد دلوقت ما جهزتيش نفسك ؟؟
ريم بتعب : مش عاوزه اروح تعبانه 
مالك قعد على طرف السرير ورفع اللحاف شوي بحنان: فيك ايه ؟؟ ايه اللي بيوجعك ؟؟ 
ريم جات تتكلم وبسرعه جريت للحمام 
وهي نفسها تستفرغ بس ما فيش حاجه تستفرغها بطنها فاضيه
طلعت من الحمام بعد ما غسلت وشها
تحت انظار مالك : ايه اللي بيوجعك ؟؟ 
ريم وهي ترجف : بردانه 
راحت للسرير واتغطت باللحاف وهي ترجف 
مالك بقلق: طيب قومي للمستشفى اذا تعبانه ؟؟؟ 
ريم بهمس : دلوقت انام وارتاح روح انت لبيت عمي وبكره اتحسن وازورهم 
مالك : وانتي ؟؟ 
ريم وهي تشد على اللحاف : انا عاوزه انام دلوقت
وغمضت عيونها وهي تتكلم : ما تنساش تقفل باب الشقه وراك
بعد دقايق وقف بصصلها وحس نفسها انتظم 
حط ايده على جبينها حرارتها خفيفه غطاها كويس وسابها وطلع 
*****************
عدي الوقت وهو بيلعب مع اخواته في الجنينه كوره طايره ومندمج معاهم واصواتهم العاليه تضج بالمكان 





بعد ما انتهت المباره بخسارته هو ومهند دخل للصاله مقهور 
سلم على امه وقعد
دخل اسر واحمد بيضحكوا : مغلوب مغلوب واحنا مش بنلاعب مغاليب نروح نجيبلك بسكوت وحليب
وضحوا بصوت عالي 
مالك باستخفاف : ربنا يكبر عقولكم وعطاهم ضهره 
ام مالك : فين ريم ؟؟ 
مالك: والله تعبانه شوي
اسيل : مالها؟؟ 
مالك : بتستفرغ وترتعش من البرد ووشها مصفر
قاطعته مرات احمد : يمكن حامل 
بصلها مالك وهو فاتح عيونه ماجاش بفكره انها 
تكون حامل وقف وبص لمرات احمد : اطلبي بلسانك اذا طلعت ريم حامل 
اسر : مش انت قبل اسبوع كنت بتقول مش بتفكر بالعيال وتبص لعيالنا بقرف 
مالك بفرح : يا اخي عيالكم يغمو النفس اما عيالي يفتحوها
وغمض عيون بفرحه هيطلعوا يجننوا عسسسسسل لريم
امه فرحت ان مالك يكون عنده عيال : ان شاء الله ربنا يرزقك واشوفهم 
قرب من امه وهو مبسوط ماتوقعش بيوم يفرح كدا
ويكون عنده عيال مع انه كان معارض بس دلوقت عاوز اتنين مش واحد 
باس راس امه والابتسامة العريضه هتاكل وشه
احمد بقمص : يا لطيف يا لطيف كل ده علشان احتمال مراتك تكون حامل !! 
مالك : مش عارف يا اخي شعور الابوه حلو وبص لامه ) من دلوقت يا امي مش هقدر اخلي ريم تيجي هنا اخاف تشوف احفادك المهابيل وتجبلي زيهم 
اسر ضربه بالخداديه : اتلهي علي عينك 
ضحك مالك بصوت عالي : يالا انا مروح
وطلع مستعجل للشقه وامه تدعيلو بالذريه الصالحة

*********************
قاعده على السرير بتعب بعد ما اخدها مالك غصب عنها للمستشفى ضامه نفسها وهي حاسه بالبرد والمغص زاد وعاوزه تستفرغ بس ما فيش في معدتها حاجه تستفرغها 




دخلت الدكتوره وشرحت لها ريم بوضعها ان مجرد الميه تستفرغها بلغتها الدكتوره انها هتصرف لها العلاج بس تشوف الفحوصات 
كان مالك قاعد على نار واستغربت ريم تصرفه 
ليه مهتم للدرجه
بعد مرور الوقت دخلت الدكتوره 
وصرفت لها العلاج وانصعق مالك وخاب امله لما عرف ان ما فيش حمل وده كله بسبب البرد
***
في العربيه
واتكلم بهدوء : حالا اشتري لك وجبه علشان تأكلي وتاخدي الدوا
ريم بتعب : ملوش داعي مش جعانه
مالك ما ردش عليها ووقف عند واحد من المطاعم واشترى لها اضايقت ريم مش حابه تكلف عليه بس هو عنيد جدا
***********
صالح : مسكين يا مالك قطعت قلبي عليك 
مالك من غير نفس : تعرف تسد بوزك
اسر : انا ما اقدرش على الاب الحنون هههههههه
مهند ضرب كفه بكف احمد : شعور الابوه هههههههههههه
احمد : ده جزائك انك مش عاجبك عيالنا 
ام مالك بعصبيه : وبعدين معاك انت وهو مالكم بيه الله؟؟بعدين هما لسه متجوزين بقالهم شهر والعمر قدامهم
مالك وقف : اصلا الحق عليا ان قعدت معاكم 
اسر مسكه من ايده : يا راجل بنهزر معاك متبقاش قفل





نفض مالك ايد اسر بقرف وطلع من البيت 
ام مالك بلوم : كدا ضايقتم مالك ؟؟!
مهند : يستاهل طول وقته باصص لعيالنا بقرف 
وقفت امه : ده حرقكم بكره ان شاء الله ربنا يرزقه عيال زي الغزلان
مهند بص لامه ولنفسه طبعا طلاما دي مراته اكيد هيكون ولاده شبه الغزال 
***********
حاطه ايدها تحت خدها وهي حاسه انها اتحسنت كتير بعد ما اخدت الدواء 
ومالك لسه زعلان وبيتكلم من غير نفس 
مش عارفه هو زعلان لما صرخت عليه ولا علشان الحمل 
اتنهدت بصوت مسموع 
تهاني : سلامتك من الآه 
بصتلها ريم لتهاني بطرف عينها : الله يسلمك 
سوسن : بنات قلبي بيدق بقوه النهارده الدكتورهيسلمنا نتيجه البحث اللي قدمناه 
تهاني : وفضيحتاه 
سوسن : اتهدي اقعدي الدكتور دخل 
قعدت تهاني وحست بمغص لما افتكرت الابحاث 
دخل نادر بالمحاضره وبدأ يشرح 
وريم كالعاده عينها بالدفتر ولا بتبص ناحيته مش عاوزه تشوفه كفايه صوته اللي بيفكرها بكل معاناتها
اه نسيت اقولكم ان انا اقنعت ريم تشيل النقاب لانها مريضه بضيق النفس حرام بقي مش هنبقي احنا ونادر ،،رفعت راسها لما سمعته ينادي باسمها 
بصتلو باستغراب : نعم 




نادر بحده : انا بكلم مين ؟؟ جاوبي على السؤال 
بصت ريم للبنات حواليها وهي مش عارفه ايه هو السؤال كانت شارده الذهن 
بصت في دفتر سوسن اللي كتبت لها سؤال الدكتور 
ارتاحت نفسيا لما قرأت السؤال وقبل ما تجاوب 
اتكلم بحده : احنا جايين ندرس ولا نسرح ولا ننام كله محسوب و مسجل عليكي وبعد المحاضره حلصيني ع المكتب 
ريم انقهرت من اسلوبه وكانت عاوزه تتكلم وترد عليه 
بس ما عطاهاش فرصه ورجع للشرح 
عضت على شفايفها بقهر وحست الدمعه متعلقه برموشها 
كانت باصه لسوسن وتهاني بحزن واكتر من مره قالولها تشتكي عليه وانه متضددها ومستعدين يشهدوا معاها وهتكون نكته الموسم طالبه تشتكي علي ابوها 
بعدها وزع عليهم الابحاث 
وقبل ما يطلع اتكلم : اللي ما استلمش البحث يراجعني فالمكتب 
بصت ريم لكل القاعة معروفه كل البنات استلموا الا هي 
بصت ل سوسن وتهاني مبسوطين حصلوا على درجه جيده 
وقفت وهي تجمع كتابها
سوسن : هتروحيلو علي المكتب ؟؟ 
بصتلها ريم بنظره معرفتش تترجمها واخدت حاجتها
وطلعت
قصص منه محمد كاتب

*************************
عدت الايام ولا كلفت ريم نفسها تراجعه ولاعاوزه تعرف علامه البحث 
قليل تزور اهل مالك مشغوله بالدراسة حتى قليل لما تشوف مالك مع بدء الامتحانات قاعده بالصاله وبتذاكر و راسها انفجر من كتر المذاكره 
راحت للمطبخ وعملت كوبايتين نسكافيه لها ولمالك
بعد ما جهزتهم راحت لغرفة النوم شافته موزع الكتب على السرير ومندمج بالمذاكره





دخلت بهدوء واتكلمت : مالك
مالك من غير ما يبصلها : قلت لك ما تقاطعينيش وانا بذاكر 
ريم قربت منه وحطت النسكافيه جنب السرير : اشرب نسكافيه وريح نفسك 
مالك بضجر :الله يجيبك يا طوله الروح مش عاوز حاجه مفيش وقت وعاوز اخلص بسرعه قبل ما يبدأ معاد شغلي رجاء متقطعنيش ممكن
ريم : مش هيأخرك النسكافيه 
مالك هز راسه : شكرا
اخد الكوبايه : مترجعيش مش بحب حد يقاطعني وانا بذاكر 
هزت راسها : ان شاء الله 
طلعت بإحباط وفي ايدها كوبايه النسكافيه بتاعتها
كان جاي على بالها تقعد معاه وتغير شوي من جو المذاكره
بس المشكلة علي طول لابس الوش الخشب
قعدت بالصاله تشرب النسكافيه ملت من المذاكره لو تروح لاهل مالك تغير جو 
طردت الفكره ورجعت تذاكر مفيش وقت كتير على الامتحان بعد وقت 
حركت رقبتها يمين وشمال بعدها قررت تروح للغرفه دخلت بشويش وشافته مندمج 
اتكلمت بتردد : مالك
رفع راسه وبصلها
ريم : ايه رايك اعمل لك لقمه تاكلها 
مالك ضغط على اسنانه : ريم اطلعي واقفلي الباب وراكي
لوت بوزها وطلعت من الغرفة 
قعدت بالصاله تقلب بالدفتر 
خلاص عقلها تربس ومالهاش نفس تكمل مذاكره نطت وراحت لمالك بسرعه 
ودخلت الغرفه وهي تجري : مالك
اتفزع وبخوف من اسلوبها : فيه ايه ؟؟ 
ريم وهي تبتسم : ايه رايك نذاكر مع بعض ؟؟ 
مالك والشياطين اتنطنط فوق راسه : اطلعي برا واشكري ربنا انك واقفه ورقبتك لسه متركبه في دماغك 
ريم بصتلو وتنحت وهو متعصب رجعت ايدها وري ضهرها 
وشبكتهم ببعض وهي تبتسم : تعرف شكلك وانت متعصب احلى بكتير
اخد نفس واتكلم : اسمعي حركات المراهقات دي مش فاضي لها روحي ذاكري فالصاله ويا ويلك اذا شفت خيالك هنا هخنقك
بصتلو مغرور بنفسه كتير كشرت في وشه ولنفسها كتك القرف انا احلى منك ألف مره ولفت نفسها بإحباط كانت امنيتها بأيام المراهقه 
تتجوز وتقعد تذاكر مع حبيبها بس مالك حطم الامنيه تحطيم 
ضجرت بملل وقعدت على الارض وبدات ترسم على ورقه فاضيه 
كانت مندمجة بالرسم وما انتبهت للي واقف فوق راسها : ما شاء الله هي دي المذاكره 
رفعت نظرها له وابتسمت 
كمل كلامه بعد ما سحب الورقه وهو يتأمل
الرسمه : ما شاء الله مين علمك الرسم ؟؟ طلاما بارعة بالرسم كدا المفروض كنت دخلتي فنون جميله
ابتسمت ريم على المدح
بس انمحت ابتسامتها لما كمل كلامه : طويله عريضه ومش بتعرفي ترسمي ورده ؟؟ قسم بالله طفل في الروضه يرسم احسن منك 
ريم سحبت منه الورقة : بعرف ارسم احسن منك
مالك باستخفاف : لا ما هو واضح جدا
بصتلو وهو شايل كتبه ورايح ناحيه الباب : علي فين ؟؟ 
اتكلم من غير ما يبصلها : مجنون اقعد اذاكر هنا !! 
ماتستننيش بالليل هتأخر
بعد ما طلع لوت بوزها واتكلمت بهمس : مين ال اني هستناه !! 
بصت في الرسمة وحكت راسها وهي تبتسم على رسمها اللي اقرب لخرابيش الفراخ

*****************************
سوسن بضيق : زعلان مش راضي يستقبل مني اي كلمه 
تهاني : شوفي انت الغلطانه 
سوسن : اففففف بقولك والله ما كان قصدي 
ريم : خدي هديه له واكتبي عليها كلام يظهر اسفك وانك ندمانه 
تهاني خبطتها على كتفها : احلى رومانسية والله
ريم غمزت لها: اعجبك 




سوسن : صحيح ايه الي تم على البحث ؟؟ 
ريم بلامبالاه : قولي للي راح وسأل 
تهاني : افففف انت بجد بتفرسيني ببرودك مش خايفة الدكتور يسقطك ؟؟ 
ريم : اعلى ما في خيله يركب 
سوسن : اسكتي لحد يسمعك ويروح يبلغوه
وقفت ريم وهي تعدل طرحتها : مش خايفة ولا مهتمه ويالا قوموا مفيش وقت على الامتحان 
سوسن : اموت عليكي ياقويه
دخلوا قاعة الامتحان وقلوبهم ترقص من الخوف ده اول امتحان من بدايه الفصل 
فالبداية كانت ريم متوتره مش قادره تجمع كلمه على بعضها 
اخدت نفس وغمضت عيونها وهي تردد بعض الاذكار..بعدها سمت بالله وبدات بالحل 
لما سلمت الورقه كلمها نادر : حصليني علي المكتب
وقف الدكتور علي قريب منهم : ليه تكلمها في المكتب اللي عاوزه منها كلمها فيه في البيت 
نادر : لا فالمكتب 
ريم ببرود : لا فالمكتب ولا فالبيت 
انا البحث سلمته والمفروض تسلمولي هنا مع البنات 
قاطعها د.علي : ميصحش ترفعي صوتك على ابوك وبعدين احنا في قاعة امتحان 
نادر بحزم : سيبها
وبص ل ريم ورايا علي المكتب وانتهينا وحالا اطلعي مش عاوزين نعمل شوشره بالقاعة 
بصتلو ريم بضيق وطلعت من القاعة 
كان الكلام صدمه بالنسبة للبنات اللي كانوا قريبين منهم 
طلعت من القاعه وهي مغلوله من العصبيه والقهر
واللي قهرها د.علي ماله هو يحشر نفسه ليه في كل حاجه لو يموت مش هتروحلو بالمكتب 
اذا هو ماكلف نفسه ينزل من مستواه ويزورها 
هي كمان مش هاتنزل مستواها وتدخل مكتبه 
اخدت حاجتها واتصلت بصاحب عربيه الاجره ورجعت للبيت 
***************
انتشر الخبر بين البنات ان ريم ابنة الدكتور نادر
وكانت صاعقة بالنسبة لهم وفسروا تصرفه وشدته معاها بالمحاضره 






عشان ما حدش يقول انه بيميز بنته عن الطلاب ما خلصتش ريم من تحقيق البنات واسئلتهم البايخة 
وسوسن وتهاني اخدوا بخاطرهم لان ريم ما عرفتهم خلصت بالامتحان على درجة ممتازة ولسه مصممه على رايها وانها متدخلش مكتبه 
خلصت امتحانات الشهر الاول قعدت بتعب على الكنبه 
تفكر تروح تحلل للحمل بقا لها اسبوع 
ومعدتها بتقلب عليها واحيانا تحس بدوخه ولا جابت سيره لمالك مش حابه يتأمل علي الفاضي مع انها مش مرحبه بموضوع الحمل حاليا عاوزه تقطع شوط بالدراسة 
فكرت تنزل تحت جنب العماره في صيدليه جنبهم تشتري جهاز حمل 
لبست وبسرعة نزلت 
اشترت جهاز ورجعت دخلت وهي قلبها يدق ومتوتره جدا






*************************
ام مالك وهي تبكي بفرحه : مبروك يا حبيبي
مالك بفرحه : الله يبارك فيكم 
اسيل : بالمناسبة دي طلعنا فسحنا
مالك كرمش ملامحه : غوري وبعدين دلوقت ريم تتعب من الخروج
فرح : ملوش داعي ريم تروح خليها هنا 
مالك مسك ايد ريم : شبر واحد مش طالع اذا طلعت هكون راجع للبيت وغيره ما عنديش 
ام مالك : اقعدي انت وهي طلوع من البيت مفيش 
ابتسمت ريم بفرحه وهي شايفه مالك طاير من السعاده 
حمدت ربنا وهي تفتكر شكل مالك لما بلغتوه واخدها للعياده عشان يتأكد من موضوع الحمل ولما اكدت له الدكتوره اشترى حلويات وطلع لبيت اهله يبشرهم 
مرات مهند : حابب بنت ولا ولد ؟؟ 
مالك : اكيد ولد 
مرات اسر : يمكن بنت 
مالك : ان شاء الله ولد تعرفي بنتك خلتني اقرف من شئ اسمه مؤنث
اسر : عندك بنتي مش هسمحلك
صالح : حلوه دي لسه بتذاكر وعندك عيال 
ريم : قول ما شاء الله 
صالح لوى بوزه : وكسه
ام مالك: اخبار الدراسة يا مالك ؟؟ 
مالك : صعبه جدا
رنا : وانتي يا ريم اخبار الدراسه كونكم نفس الماده تدرسوا 
مالك جاوب عنها : طول وقتها قاعده وانا اللي مهلوك فالدراسه وتجيب درجات اعلي مني
ريم قرصته بكتفه : قول ما شاء الله لتضربني عين 
رنا : انت مش حافظه الا الجمله دي
هزت ريم راسها 
دنيا : طيب فين هتحطوا البيبي كونكم الاتنين في الجامعه




ام مالك بلهفه : اكيد  هيبقي عندي 
مالك: صعب بيتكم بعيد عن هنا مش هينفع وقتها فرج ربك يحلها 
ام مالك : كله من راسك العنيده ارجع عيش هنا ايه بس اللي هينقصك
مرات احمد : يمكن ريم مش حابه تعيش هنا !! 
ريم : انا ماليش دخل بالموضوع ماتحطنيش بالحكايه 
وعطت مرات احمد نظره حاده 
احمد : الا بالحق ايه اخبار جدك سليمان سمعت انه دخل المستشفى ؟
ريم بصتلو وهي ولا عندها خبر اصلا 
اتكلم مالك قبل ما ترد ريم : صحيح بابا قال بكره نروح نزوره ونسيت اقول لكم 
مهند : خلاص بعد المغرب نزوره 
سكتت ريم وهي بتفكر لاي حال وصلت تسمع اخبارهم 
من الناس حالها حال الغريب لا مش هتزوره ولاعاوزه تشوف حد منهم
الاولي لازم تهتم لصحة الجنين ودراستها وخلاف كدا مفيش

************************
رامي بحقد لمالك : شوف عيل يعرف في الواجب 
بدر باستغراب : ليه بتقول عنه عيل ؟؟ 
رامي بقرف : اه عيل لسه بيدرس بالجامعه تسمي ايه؟؟
عمر : ريان خطب وهو فالجامعه 
ايهاب : فيه فرق ريان لما خطب مكانش باقي عليه كتيرويتخرج وبعدها يتوظف اما ده لسه سنه رابعه طب محتاج سنين عشان يتخرج ويتوظف 
قال متجوز وبياخد مصروفه من ابوه 
بدر : ومين قالك انه بياخد مصروفه من ابوه ؟؟ 
مالك بيشتغل وساكن بعيد عن اهله ويصرف على بيته بنفسه
رامي بعدم تصديق : مين قالك ؟؟ 
بدر : صقر وجدي وابويا لما زاروهم
تعرف انه رفض ابوه يساعده ولو بمليم واحد 
رامي مش عجبه الكلام : شايف بنت عمي ما كلفت نفسها تزور جدي 




عمر : مالك انت بيها البنت اتجوزت ربنا يستر معها امشوا ندخل جوه ونضيفهم 
كان مالك قاعد مع اخواته. ويحس نظرات
كره وحقد من عيون رامي وايهاب ومش عارف السبب طنشهم ولا كأنه شايفهم 
دخل نادر وسلم عليه الموجودين 
احمد بابتسامة لنادر : اللي يشوفك ما يصدقش انك هتكون جدو
نادر بصلو بعدم فهم وبعدها استوعب الموقف وبص لمالك اللي يبتسم بفرح 
صقر : مبروك يا مالك
مالك بابتسامة : الله يبارك فيك 
بارك له اغلب الحاضرين 
كان في تلاته اشخاص ما فرحوش للخبر اما نادر كان راسم ملامح الجمود 
بعد وقت استأذن عادل وعيال عمه وبعدها استأذن احمد واخواته

*********************
سلطان : الحمد لله والله انا فرحت لها والحمد لله الظاهر ان مالك حبوب وان شاء الله يكون سعدها 
ندي : الحمد لله ..عارف بحس انها مش عاوزنا نزورها بعد ما رجعت من السفر وطلبت رقمها اخدت رقمي وقالتلي انها هتبقي تتصل بيا بس ولا اتصلت ولا سألت
سلطان : قلت لمالك اننا قريب هنزورهم قالي ابلغوه الاول عشان يستقبلنا في بيت ابوه ....بصراحه النقطه دي ماعجبتنيش عشان كدا كنسلت اروحلها
ندي : المره الي فاتت حسيت بالاحراج 
حتى ما عرفتش اقعد معاها براحتي ام مالك وحريم عيالها وحتي اخواته كلهم قاعدين ولو اتكلمت كلمه تنفتح عشر حكايات 
سلطان : حتى انا ما شفتهاش الا بس سلمت عليها اخواته كلهم قاعدين معانا 
خلاص انسي اننا نروحلها يمكن نحرجهم انا هتواصل معاها عن طريق الموبيل وخلاص 
ندي : ان شاء الله خير 






**********************
مالك بربكه : ريم فين الدفتر 
ريم ونفسها تقلب عليها لسه يادوب مستفرغه وقرفانه من حالها : معرفش 
مالك اتنرفز : ازاي يعني متعرفيش وانا حاطه هنا 
ريم بعصبية : قلت لك معرفش
مالك بص في ساعته : مفيش وقت للمحاضره خلصيني افتكري 
انا حطيته هنا شاور علي طربيزه
ريم بضجر : اففففف وانا ايشعرفني 
وقفت علشان تدور عليه قربت من وغمضت عيونها وهي مستنيه القلم
فتحت عيونها وبصتلو وهو يسحب الدفتر من فوق الكنبه : مش حاسه انه تحتك ؟؟ 
ريم باحراج : لا ما حسيتش 
بصلها وشوي يدبحها على غبائها سحب نفسه وطلع من الشقه مستعجل
نفخت ريم براحه انه ما دقق وطلع  قصص منه محمد كاتب
*******************
بعد ما رتبت الشقه وحست انها انجزت شيء كبير 
راحت للموبيل اللي بيرن 
فتحت الخط وهي حاطه على الخارجي وراحت للمطبخ 
تهاني : فينك يا هبله؟؟ 
ريم : هبله بعينك عاوز من الهبله ايه؟؟
تهاني : كدا تكلميني وانا النهارده جايب لك مفاجأة 
ريم بملل : اي مفاجأة وانت اصلا النهارده ماكنتيش في الجامعه عطلانه زي
تهاني : ليه يعني لازم اطلع برا البيت علشان اجيب لك مفاجأه 
ريم : ناوليني المفاجأه
تهاني : المفاجأه جبت لك عريس
ريم سكتت متفاجئة 
تهاني : ليه انخرستي كل ده كثوف
ريم بتوتر: اسمعي انا مش بفكر اتجوز
قاطعتها تهاني : اسكتي مش هتلاقي احسن من اخويا كابتن طيران ويجننننننننن النهارده او بكره بالكتير هنكون عندكم ونخطبك رسمي تعرفي وصفتك لاخويا وكان هيتجنن قالي دلوقت حالا تخطبهالي
ريم ووشها احمر : تهاني اسمعيني انا 
قاطعها صوت من وراها غاضب : مش مكسوفه علي دمك تخطبي واحده متجوزه...... 




تعليقات