Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب بعد عذاب الفصل الثاني عشر12بقلم رحمة وائل

 

رواية حب بعد عذاب

 الفصل الثاني عشر12

بقلم رحمة وائل




(وسلاما على قلوب گسرت وخذلت وماتت بها مشاعر بريئة ، حتى أصبحت صامته لا تشتهي شيئا 🥥🗞️📎🤍)

في منزل عامر ( والد سجود ) خاصه في غرفه احلام

احلام : الو 
سمر ( صديقه احلام ) ايوه يا بنتي فينك 
احلام : اهو يا قلبي موجوده عامله اي وحشاني 
سمر : الحمد لله صحيح الف مبروك عرفت ان اخواتك اتجوزوا
احلام : حبيبتي الله يبارك فيكي .. بقولك عايزه اخد رايك في موضوع مهم 
سمر : خير قولي 
احلام : كنت حكيتلك قبل كدا عن اسر صح
سمر : اسر مين دا الي بتكلميه علي للماسنجر باين 
احلام : ايوه هو ... هو عايزني اديله رقمي وانا رفضت وهو قالي انه عادي وكدا وكمان عايزني اقابله النهارده في كافيه
سمر : لا ولا تديله رقمك ولا تقابليه واعملي له بلوك 
احلام : لا يا سمر مش هينفع 
سمر : لي ياعني مش هينفع 
احلام : هقولك 
f.b
احلام وهي تكتب له : لا مش هاينفع ماليش حجه انزل بيها انا في اجازه نصف السنه يعني مافيش كليه
اسر : والله مش مشكلتي اتصرفي 
احلام : لا يا اسر مش هينفع وبعدين بلاش تكلمني انا لما هكون فاضيه هكلمك 
اسر : لا يا حلوه مش بمزاجك وبعدين قولتلك مليون مره هاتي رقمك وانتِ مش راضيه مش فاهم خايفه من اي 
احلام : لا ماينفعش تاخد رقمي ما احنا بنتكلم هنا
اسر : بقولك اي انا مش بحب الرغي الكتير لو مالقتكيش الساعه ٧ في كافيه ***** هتزعلي مني اوووي سلاام 

E.f.b
سمر : يا شيخه الله يخربيتك قولتلك من زمان متكلمهوش 
احلام : خلاص يا سمر بقااا انا عايزاكي تيجي معايا 
سمر ؛ لا طبعا معلش مش هينفع 
احلام بضيق : خلاص براحتك سلام 

اغلقت معها احلام الهاتف ثم اخذت تفكر في ماتفعله لكي تخرج من المنزل وكيف لها ان تقابله وحدها 

في منزل اهل عمر 
نورا ؛ بصي بقا يا ستي انا ابقي بنت خاله عمر 
هنا : وانا اختها 
داليا : وانا بنت عمته و نها اختي الي انتِ شوفتها تحت 
ليليان : اه اهلا وسهلا 
هنا : مالك حساكي خايفه 
ليليان : لا مش خايفه بس مش متعوده علي الجو هنا 
داليا : بكره تتعودي وبعدين اعتبرينا اخواتك وهنبقي أصحاب كمان قوليلي بقا انتِ عندك صحاب في اسكندريه 
ليليان : وانتِ عرفتي منين اني من اسكندريه 
داليا : ودي محتاجه ذكاء عمر عايش في اسكندريه يبقي انتِ اكيد من هناك 
ليليان بغباء : ايوه صح معلش .. ايوه انا عندي صحبتي سجود اتجوزت معايا وسافرت مع جوزها تركيا ومريم اختها كمان صاحبتي بس معنديش صحاب تاني الباقي مجرد زمايل 
نورا : خلاص اعتبرينا من بكره صحاب 
ليليان باستغراب : اشمعني بكره 
نورا بمرح: اصل النهارده مش فاضيين 
ليليان بضحك : بتفكريني باحلام اخت سجود .. قولولي بقا انتوا عندكم كام سنه او خريجين اي 
نورا : انا يا ستي خريجه كليه اداب 
هنا : وانا في ثانويه عامه 
ليليان : ياختي صغنن 
داليا : وانا خريجه هندسه ونها اختي خريجه تجاره 
ليليان : انا كنت واخده فكره غلط عن الصعيد انهم مش متعلمين وكدا 
داليا : لا مين قال كدا احنا زينا زي محافظات بحري وغيرها 
ليليان باستغراب : بس انتوا بتتكلموا مصري كويس اووي 
داليا بتكبر مصطنع : ماهو انا خريجه هندسه جامعه القاهره انا الوحيده الي قدرت اطلع من هنا وقدرت اقنع جدو والحمد لله وافق ومن قعدتي هناك اتعلمت اللغه وعلمتهالهم بس طول ما جدي قاعد بنتكلموا صعيدي 
سمعوا خبط علي الباب واذنوا للطارق بالدخول 
عمر : معلش عايز ليليان 
هنا : لا يا ابيه سيبها قاعده معانا 
داليا : اه يا عمر والنبي خليها قاعده 
عمر : اي هو دا بكره اقعدوا مع بعض وبعدين انا خايف من قاعدتكم دي 
ليليان بضحك : لا ما تخفش خلاص يا بنات بكره نقعدوا تصبحوا علي خير 

الساعه ٦:٣٠ في منزل احلام 
احلام لوالدتها : ماما بعد اذنك انا هنزل مع صحابي شويه مش هتاخر
الام : بقيتي تنزلي كتير يا احلام اليومين دول 
احلام : والله مش هتاخر ساعه بالكتير 
الام بنفاذ صبر : انزلي يا احلام انزلي 

في الكافيه 
اسر : اتاخرتي 
احلام : انت اسر 
اسر : اه انا 
احلام : هو انت عرفتني منين 
اسر : من الصوره الي انت بعتيهالي مره ليكي 
احلام : ايوه انا نسيت 
اسر : طب اقعدي تشربي اي 
احلام : ولا حاجه مش عايزه اتاخر انا بس وافقت اقابلك علشان اعرف انت عايز اي 
اسر : هكون عايز اي يعني .. عايز اشوفك بس عادي يعني 
كان هذا يحدث تحت انظار شخص يراقبهم 

بعد ساعتين عادت احلام الي منزلها 
الام : هي دي الساعه بتاعتك 
احلام : معلش يا ماما 
الام : طب بس مافيش نزول تاني يكون في علمك 
احلام : حاضر يا ماما تصبحي علي خير 
دخلت غرفتها واخذت تفكر في هذا الاسر الذي لم تعلم ما الذي يريده منها ولم تفق الا علي صوت رساله من هاتفها 
قرأتها وسط ذهولها " مين الشخص الي كنتِ معاه في الكافيه دا " 
احلام في نفسها : ياربي هو انا متحاوطه بالمجانين مين دا كمان وعرف منين 

في منزل كريم 
مريم : ايوه يا عني احنا رايحين فين 
كريم : ياله بس علشان مش نتأخر 
وبعد مرور ساعات كانوا قد وصلوا للمطار 
مريم : اي دا هو احنا رايحين فين 
كريم : هخطفك 
مريم : اي دا بجد زي الروايات 
كريم : لا بس انا روايتي تختلف 
مريم : ازاي بقا 
كريم : لما نوصل هقولك 

مريم بصراخ: اي دا احنا فيييييييين 
كريم : مش قولتلك هخطفك 
مريم : والنبي قولي احنا فين 
كريم : انجلترا 
مريم : بتهزررررر .. يعني احنا مش في مصررر 
كريم : مصر اي يا متخلفه ما احنا ركبنا الطياره اي الغباء دااااا 
في الفندق 
موظف الاستقبال : Welcome Mr kareem 
كريم : it's all fine
( هل كله علي ما يرام )
موظف الاستقبال : of course ... Have a nice time 
كريم : Thank you

في الغرفه 
مريم : وااااااوو دي جميله اووي 



كريم : دي عيونك الي جميله يا روحي 


مريم : انا عايزه اروح الملاهي 




كريم : أنتِ فصيله اووووي علي فكره 




مريم بضحك : ما انا عارفه علي فكره 

في بيت مازن 
مازن : ماما بكره حسام جاي هو وأهله علشان يتقدموا لسما 




الام : طب يا بني ودا كويس يعني

مازن : ايوه يا ماما دا صاحبي من زمان وانا عارف أخلاقه كويس 



الام : طب ياعني مش المفروض نسأل سما الاول


مازن : هنسألها بس انا عارف ردها اساسا يالا هقوم انام انا بقا 



الام : ماشي يا حبيبي عقبال مفرح بيك انت كمان 

مازن : قريب يا ست الكل قريب اووي كمان 


                       الفصل الثالث عشر من هنا

                       

         لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات