Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ورده في مزبله الفصل الحادي التسعون91بقلم منه محمد

 


رواية ورده في مزبله

 الفصل الحادي التسعون91

بقلم منه محمد

نزلت من علي السلم سمعت مالك وريم بيتكلمو قالت السلام وقعدت بهدوء جنب ريم





فرحه : ماما امال فين عماد

ريم: عنده درس  عند فارس والله ياحبيبي الثانويه مبهدله

مالك: ربنا معاه ياما شوفنا لازم يتعب عشان يلاقي وكأنه افتكر اه فرحه اعملي حسابك هتروحي مع امك النهارده عشان تباركو لبنت خالتك سلمي علي نجحها 

ريم : اوك عاملين حسابنا بابا كلمني وأكد عليا

مالك:  حتي النهارده في المستشفي قبلت صقر واكد لي تحضرو وخصوصا فرحه 

فرحه بتملل: بابا انا مش بحب اروح هناك وحضرتك عارف





ريم: امتي يدوب الحجر الي في راسك اذا كنت انا نسيت يافرحه انتي كمان لازم تنسي حبيبتي

فرحه بغصه: ماما صعب انسي عملو فيك ايه زمان

مالك: انسي يا فرحه وامك بالنسبه لها خلاص بقي ماضي وانتهي

فرحه بحده: بابا انا مش بحبهم وخصوصا عصمت دي زي القط بسبع ارواح

مالك: لاحول ولا قوه الابالله 

ريم حطت ايدها علي كتفها واتنهدت: يابنتي انسي النسيان نعمه من عنده وده كان زمان ودلوقت انا كبرت والحمد لله ربنا عوضني ابوكي وبيكم وجدك نادر وتعطل معايا واخواتي حواليا 

مالك:وعوضني بيك يا ريم وغمزها

ريم:حتي جدك نادر اتغير في تعامله معايا واخواتي سواء من نادر او ساره بقوا يسألوا عليا اما الباقي ربنا يهديهم





فرحه تقصد عصمت: الباقي اتغيروا معاكي عشان جبتلهم عماد وغصب عنهم اتعاملوا معاكي عشانه

مالك شاف دموع ريم على خدودها قرب منها ومسح دموعها وطبع قبله على جبينها وطلب منهم يحضروا الغدا ودخل المكتب يخلص شويه حاجات

فرحه دغدغتها: ايوه ياعم الحب كله انت

ريم ببتسامه: تعرفي لو عماد موجود كان خلاه دماغ مصفي

فرحه: طب هيرجع امتي

ريم: مشعارفه واتفضلي قومي وبطلي رغي وتعالي نحضر السفره لان صباح تعبانه واخدت اجازه

فرحه لوت بوزها وراحت معاها المطبخ ورفعت صحن واحد

ريم رفعت حاجب : خدي معاك ده كمان

فرحه بتهرب : لا يا ماما تقيل

ريم بقهر : يمين بالله اخوك عماد بيساعدني احسن منك

فرحه بدون مبالاة : ليه خرجتيه من البيت طالما بيساعدك

ريم بنرفزه : تعرفي الكلام معاك ضياع وطلعت من المطبخ وهي ضغطها مرتفع من فرحه

بصت فرحه علي امها ورجعت الصحن على الرخامه وبسرعه جريت على غرفتها ترغي مع تولين رجعت ريم للمطبخ وشافت الصحن مكانه هزت راسها بيأس

.............................................

في بيت الشافعي





الدور اللي فوق بالتحديد غرفة دينا

حيث البنات متجمعين " و فرحه ودينا وشيماء و تولين " 

فرحه وهي ترمي نفسها على السرير : مللل

دينا : الكلمه دي دايما على لسانك 

ضحكت فرحه لانها فعلا معلقه على كلمة ملل

تولين : فرحه كلمتي dady 

فرحه ضربة جبهتها : يوووه نسيت خلاص اكلمه بعد شوي " وصرخت بأعلى صوتها " ساعه بتلبسي فالحمام 

شيماء بصوت عالى وهي فالحمام : اسكتي انا ماينفعش اتكلم وانا في الحمام يووووه اتكلمت 

ضحكوا البنات عليها 

تولين : why انتي لابسه كدا ليه مبهدل رايحه فين 

فرحه بصت لنفسها وانتبهت انها لابسه اي كلام غير عادتها: ابدا اصل بسلامتك رايحه مع ريم بيت سليمان شديد

تولين:why

فرحه : اصلي ناويت اعمل فيلم اكشن بدل الزهق اللي عندكم هنا 

تولين : اششششششششششش تعرفي انتي على راي mam ماوراكيش غير المصايب

شيماء وهي طالعه من الحمام : وانا أشهد على هذي المقوله 

فرحه رمت عليها المخده وقالت بسخريه : وانا اشهد علي نفسي بذات نفسي

..............................

في بيت شديد

دخلت عند الحريم وراه امها سلمت على الموجودين

وعلى نجوي وبناتها وسها وبناتها بس سلمت من طراطيف صوابعها

والكل لاحظ الحركه بس ما حدش اتكلم 

قعدت جنب البنات وبصت علي امها وكانت مندمجه مع الحريم

بعدها بصت لندي وابتسامت لها ابتسامه صافيه بتحبها لحب ريم

الكل متشيك الي لاخر والي يشوف البنات يقول خلاص العريس علي الباب وجاي يكتب وكانت فرحه رغم كدا احلاهم 

عصمت الفرحه باينه في عيونها : عامله ايه يا فرحه

فرحه: الحمد لله بخير

وريم سلمت على بنت روان وسلمي وباركتلها على نجاح بنتها

قاطعتهم الجده بابتسامة محبه وهي شايفه احفادها وخصوصا فرحه : فرحه ناويه تنامي الليله معانا يا بنتي

فرحه لنفسها انام فالصحراء والبرد ولا انام عندكم 

وقبل ما ترد 

سبقتها ريم وردت خافت فرحه تلغبط بكلامها : لا اصلها عندها مذاكره 

هزت الجده راسها وبصت لفرحه : خلاص براحتها البيت بيتها

ندي لريم :ليه اتاخرتو ده كله ؟

فرحه : تعرفي فرحه بقي اخرتني في لبسها 

كانو يتكلموا ويضحكوا وفجاه دخل ابن صقر رشاد 




رشاد اكبر اخواته طيب وخلوق ووسيم وكل البنات هتموت علي نظره منه بس هو قلبه مفيش غير فرحه وبس 

من صغره متيم بفرحه وميت عليها ودخل وفجأه شاف فرحه.. وقف شويه متفاجاء بوجودها : فرحه هنا واخيراَ 

والكل لاحظ نظراته

نوره اخته : الناس يسلمو الاول يا رشاد

ليلي امه : فين وصلت يارشاد

هند اخته بصوت هامس: هه هه هه اكيد عيونه على حبيبته فرحه وكانت هند تضرب فرحه بنظرات كلها غيره

وفرحه اتكسفت واحمرت ونزلت راسها .

رشاد اضايق ودعي علي هند في سره 

رشاد: السلام عليكم ازيك يا انسه فرحه

فرحه : الحمد لله بخير ازيك انت يا رشاد .

ريم : بس فرحه واحنا روحنا فين

ضحكو كلهم على رشاد لانه ما كانش شايف الا فرحه في المكان

ورشاد اتلبخ واتلغبط لان كل هدفه يتامل فرحه وبس 

وقالها وهو بيشوفها من فوقها لحد تحت بنظرات مسروقه

رشاد: ماشاء الله عليك طالعه النهارده زي الملاك .

فرحه احمرت خدودها : عيونك الاحلى بس بلاش تبالغ

رشاد : وربنا ما ببالغك لو العيان شاف جمالك يصحا 

نوره بتريقه: كدا نودي فرحه مستشفى المجانين عشان كلهم يصحوا ويبقو عاقلين 

وهنا الكل انفجر يضحك

بس رشاد كان تفكيره كله في فرحه.

ريم قامت: يالله عن اذنكم مروحين الوقت اتاخر

ليلي :لسه بدري ما شبعناش منكم

ريم بزيف: الود ودنا نقعد بس فرحه وراها مذاكره

عصمت: عماد مجاش ليه 




ريم: معلش عنده دروس والثانويه لبخاه

عصمت: ربنا معاه حبيبي كل يومين بيعدي عليا وبصت لفرحه

ريم : اكيد القعده معاكم مايشبعش منها يا جده

كلهم وقفوا وراحو يسلمو علي ريم وفرحه ويطلعو وبعد ما وصلت فرحه قرب رشاد

وهي منزله راسها : مع السلامه يارشاد

رشاد وعيونه على فرحه : مع السلامه ياقمر اووووه قصدي يا بنت عمي 

..............................

عند عماد

استمر عماد فى حضور الدرس بانتظام ومى وولاء مستغربين لانه ولا يوم يغيب ولا حصه ولا يغلط مره ودايما الاول في الأمتحانات ولا بيطيق مي  لغرورها عليه وفي نفس الوقت مركز معاها وبيتكلم عنها واصدقائه لاحظو عليه 

ولاء: ايه الواد ده ده دحاح ده عمره ما غاب ولا غلط وعلى طول الاول فى الامتحانات

مي : بطلى أر على الراجل دا انتى ايه

مصطفي: ايه يا عم عماد انت بقيت مهم ولا ايه

عماد بلا مبالاه: ليه يعنى

مصطفي : البنات دول عمالين يتكلموا عليك من الصبح بيقولو انك دحاح وعمرك ما غلطت 

عماد: يا عم افتكرلنا حاجة حلوة بيقولو ايه هههههه دحاح والله العيال دول اغبيه 

مصطفي : ليه

عماد: فاكرنى دحاح وموس وانا لاده ولا ده والله عادى انا بس بحب التاريخ شويه عشان كده بزاكره اول باول انما مانت عارفنى فى بقيت المواد بخ ولولا فرحه هرياني كنت زماني بعيد السنه

فارس جه من وراه:بتعيد ولا معيد

الكل ضحوا بصوت عالي وكل واحد كمل طريقه


في بيت الشافعي


كانت بتفكر في رشاد ابن صقر ونظراته وكلماته الساحره .

صوت عالي أخترق السكوت:ااااااه ياجمالوووووووووووووو

فزوا كلهم من صرختها بخضه

دينا وهي تحط ايدها على قلبها : يمه مالك 

تولين بخوف وعيونها طايره من الفجعه : what is wrong with you

شيماء وهي تقول بتلعثم من الفجعه :مـ مـالك 

ضحكت فرحه على اشكالهم 

دينا صرخت : ربنا ياخدك يالـ ****

تولين فتحت عيونها على وسعهم هي شيماء من السبه القويه اللي قالتها 

تولين : ايه الكلام ده 

فرحه ضحكت : دينا عيب عليك تقولي الكلام ده قدامهم لسه اطفال 

دينا وهي تهجم على فرحه : اطفال ها بتفكريني هسكت لك على الصرخه اللي صرختيها قطعتي خلفنا ربنا ياخدك 

ضحكت فرحه وهي تصد ضرب دينا 

دينا بصت ل تولين بأسى : دول وهما الكبار اللي مفروض يكونوا قدوتنا 

تولين ضحكت وهي تطبطب على كتف دينا بحزن : الله يخلف علينا 

ضحكت دينا وقعدت

تولين بصت لفرحه وشيماء ويضحكو على بعض : تؤتؤ خلاص stop

بعدت شيماء عن فرحه

فرحه عدلت بلوزتها وهي تقول بضحكه :بنات عندي خطه جنان وفيها اكشن وحماس ها ايه رايكم

الكل: لااااااا

__________قصص منه محمد كاتب __________

في بيت صقر

ده احلى يوم عنده وفرحان لانه شاف حبيبته فرحه لان من وهو صغير بيحبها ..

وراح عند امه باخر الليل 

ودق الباب على غرفه امه 

رشاد : ماما افتحي الباب 

ليلي: مستغربه : رشاد مالك فيه حاجه اخواتك كويسين ..؟

رشاد : انا بخير بابا هنا

ليلي: لا عنده عمليه بس ليه صاحي لحد الساعه 2 ونص

رشاد: هي الساعه 2 ونص

ليلي:اه والله

رشاد ابتسم: وفيها ايه يعني المهم يا امي عاوز اقولك حاجه مهمه

ليلي وهي مستغربه من رشاد وتبصلو بنظرات غريبه 

ليلي : قول اللي عندك يا رشاد فيه ايه ؟

رشاد: امي انتي عارفه اني بحب فرحه بنت عمي مالك من صغري وجه الوقت تخطبوهالي قبل ما حد ياخدها مني والله اموت فيها يا امي عارفه يعني ايه اموت

ليلي: بعيد الشر عليك من الموت يارشاد متخافش فرحه هتكون ليك

رشاد: عاوزك انتي وبابا تكلمي اهلها اوك 

ليلي : خلاص حبيبي اعتبره حصل انت روح نام دلوقت!!!!!!!


..........قصص منه محمد كاتب.......

ورده في مزبله

احلامي بلون السعاده

منه محمد

وفي اليوم التاني قامت فرحه وراحت عند امها

فرحه : صباح الخير يا أحلى واغلى ام فالعالم

ريم وهي مبتسمه : صباح النور يا احلى فرحه او قمر على راي رشاد  وفضلت ريم  تضحك ..

فرحه وهي محروجه : ماما ليه بتضحكي انت هتعلقي علي كلام رشاد لما قال عليا  قمر

ريم : هههههه لا يا فيفي مش بضحك على كلامه بس بضحك على حبه فعلا حب العيال الايام حبهم غير

فرحه :ومين قالك بقي اني بحبه

ريم:بس هو واضح انه بيحبك

ضحكت فرحه علي كلام ريم 

وفجأه رن موبايل فرحه

فرحه ردت: الو

جودي صديقتها : اهلا بفرحه صديقه عمري ولون اكبر مني بسنتين 

فرحه : اهلا بقلبي الي اصغر منها برضو بسنتين

جودي: ايه اخبارك ؟؟ فينك من امبارح  ولاعبرتينا ولا اتصلتي بيا تعرفيني انا مقدرش علي بعدك

فرحه: كنا معزومين على نجاح روان بنت خالتي .

جودي : اهاااااااااا عشان كدا بعض الناس ما عبروناش لازم اكيد شافو حبيب الألب

فرحه : بس يامخفيه دلوقت اسيبك تهاتي علي التلفون واسرح فيه

جودي : يا عيني على الحب ..

فرحه  : احم احم  الحكومه هنا حول

جودي : بجد طيب حبيبتي تعالي اليوم بيتنا نتغدى وبعدين نروح سيتي سنتر علشان نتشرى فستان اوكي

فرحه : اوكي بس غريبه انتي مش لسه جايبه فستان اول امبارح؟

جودي : يعني هفضل طول عمري لبسه فستان واحد

فرحه : لا بس مستغربه قوليلي يا بنت ايه عندك

جودي : امممممممممممممم الصراحه عاوزه اشتري هديه لماما بمناسبه عيد جوازها

فرحه : طنط منيره 

جودي : اه بكره انت اصلا  داريه بيا ولا بامي

فرحه : وانا ايش عرفني في امك وجواز امك 

جودي : طه يلا بقي  تعالي بيتنا حالا سمعتي حالا

فرحه : طيب باسم الله مالك علقتي خلاص دلوقت اخد اذن من الحكومه  وارد عليك

جودي : مستنياك  بسرعه ما تتأخريش

فرحه : اوكي يلا باااااي

جودي: باياااات

فرحه بعد ماقفلت: ماما ممكن اروح عند جودي ؟

ريم : دلوقت طيب بعد الغداء لان ابوك في المستشفي وعماد في الدرس هتغدي لوحدي

فرحه باستها : مامي اسفه بس جودي مستنياني معلش

ريم  : انت عارفه يافرحتي اني مقدرش ارفضلكم طلب لاني ماليش غيركم انتي واخوكي ونزلت دموعها 

فرحه والدمعه بعيونها : ماما انا هفضل جنيك لاخر يوم في حياتي متعيطيش ارجوك وكلنا حواليك وبنحبك بس ربنا  يخليك مش عاوزه اشوف دمعه بعيونك دموعك دي غاليه قوي 

ريم( وهي تمسح دموعها) : اسفه يا بنتي مكنتش عاوزه اضايقك بس افتكرت زمان

فرحه : طبعا انا معاك مفيش حد ينسي القسوه بس خلاص احنا حواليك  ولا يمكن نسيبك  وحضنت فرحه امها بحب 

ريم : يله يافرحه روحي عند جودي البنت زمانها مستنياك

فرحه : لا خلاص هتغدا معاك

ريم: لا يا بنتي انا هروح عند خالتك سلمي وانتي روحي عند جودي

فرحه : ان كنت هتروحي عند خالتو خلاص يعني انا مطمنه عليك و اقدر اروح 




وراحت فرحه تلبس بسرعه وراحت بيت جودي صديقتها

اما ريم فراحت عند اختها سلمي اتغدت ورجعت

في نفس اليوم بالليل بيت مالك الشافعي

راح رشاد واخواته يطمنو ع مالك وعماد ورشاد بالمره يشوف فرحه

رشاد : السلام عليكم

مالك رحب بيهم: وعليكم السلام يا اهلا وسهلا اتفضلو

(اما رشاد عيونه على الباب وفي سره يقول فينها حبيبة العمر) 

عماد :يااااهلا بالحامل والمحمول فينكم  مختفين فين

وحك راسه بكسوف قصدي السلام عليكم ورحمة الله وبركاااته 

هند: موجودين والله 

ريم:ليلي مجاتش معاكم ليه

رشاد: راحت هي وبابا مشوار ويمكن يعدوا

نوره : عمتو امال فين فرحه ليه مش موجوده

ريم : فرحه راحت عند جودي صحبتها

نوره : الخونه من غير علمي 

رشاد وهو مضايق وقال في سره ( ده وقت تروح هناك )

رشاد : يعني ياعمتو هي بتروح بتغيب ولا راجعه ع طول

ريم : لا معرفش يابني بس هي قالت هتروح مع جودي يشتروا حاجه وراجعين بسرعه 

هند وهي رافعه حاجب : كمان تروح المحلات مع صحبتها لوحدهم 

مالك يضيق  : ما فيهاش حاجه ياهند هي راحت مكان غلط ثانيا بنتي رايحه مع بنت محترمه وفرحه ما تطلعش الا بلبس محترم

رشاد : ثانيا يا هند ما تدخليش

نوره : لازم يدافع عنها

رشاد بصلها من طرف عينه : نوووووروووره هتسكتي ولا اسكتك بطرقتي ؟

رشاد عصبه كلام هند ولانه كمان مش شاف فرحه

عماد بتريقه : اتحداك تعملها حاجه

نوره لرشاد: لا لا ربنا يخليك انا مش اد طرقتك خلاص سكتنا.

عماد وهو ميت من الضحك : شكلك مسخخخخره

نوره:تضحك بلا ضروس انشاء الله

عماد ضحك : يابرودك ياشيخه حد يهزر وهوعنده مصيبه كوبري

..................................

في بيت الشافعي 

ماجد اللي فاصل من الضحك : قسم بالله البنت شيماء منين ما أشوفها أضحك

حاازم وهو يمسح دموعه من كتر الضحك : ربنا يقطع شرها قسم بالله نكته متحركه

هيثم بغيظ : حرااام عليكم مش للدرجه بطلو تتكلمو عن البنت





ماجد وهو بياخد نفس من كتر الضحك : بس احنا ماقلناش حاجه  غلط

حازم يكمل : احنا بنقول الحقيقه انت شفت بعينك

هيثم  بدون نفس : طيب قفلوا على الكلام ده لان مراد عمال يبصلنا الله يكسفكم يقول بنتريق ع اخته

سكت هيثم

هيثم بصلهم و قال بتريقه : شاطرين حبايبي بيسمعوا الكلام

ماجد اتنرفز ورماه بالمخده اللي جنبه على هيثم

حازم  بسخريه : قال شاطرين قال تستاهل الي جالك

ضحك هيثم

وراحوا في الاتجاه الي قاعدين فيه عماد والباقي 

عماد  كان ملتزم الصمت بعد ماعرف الموضوع ان البنات عملو مقلب جديد من مقالبهم وطبعها رئيسه الشله هي فرحه

زين مكنش عاوز الموضوع يوصل لمراد بس خاف انه يعرفها أو يسمعها من حد في البيت فقرر يقوله

بس ماكانش متوقع ردت فعله تكون كدا

مش عارف ليه  حس براحه لما عرف انه ماضربش تولين لان زين قاله على اللي حصل

مراد كان يبصلهم بأستغراب : اللي واخد عقولكم

زين : الا قولي هو سليم مش هيوصل النهارده من السفر

ضحك عماد : والله انت مسطول ده مسافر اول امبارح ولسه فضلو أسبوع

زين بأستغراب : مسافر

مراد : اه راح فرع امريكا من الاسبوع اللي فات

زين : آها

مراد بص لعماد اللي ساكت  على غير المعتاد ورجع بص لزين : مالو

زين ابتسم : ولا حاجه

عماد بغيظ : قسم بالله البنات مع اختي فضيحه

زين بدون نفس : قلتها مليوووون مرره خلاص فهمنا

مراد ابتسم : عاادي ياشيخ محصلش حاجه

عماد بقهر : شوف المهابيل اللي هناك بيضحكوا والله البنت فرحه اختي فاضحتنا بكل مكان دي مفيش منها فايده غير المصايب والفضايح

زين ضحك وهو يكمل :اه وانت الصادق  اخـتك مـلكة المصاـيب وانا صراحه حاسس انها ارهابيه من كتر المصايب اللي بتعمليها فينا

مراد  : حراام عليكم دي عسسسل

عماد ضحك : واحنـــا كلمنها حقيقه مؤكده مفيش منها فايده

مراد بهدوء : غلـطان

زين ضحكـ وهو يقول بتريقه : احلف طيب كدا

ضحكوا مراد وعماد





وقام زين لما شاف الجده بتناديه

مراد لما شاف ان زين قام التفت على عماد بهدوء:مينفعش اللي بتقوله عنها ان مفيش منها فايده غير المشاكل

ابتسم عماد : صراحه ده اللي انا بشوفه

مراد وهو يرجع ظهره على ورا ويسنده على شجره قال بهدوء: واناشايف العكس

عماد بأستغراب : مش فاهم

مراد بص للفراغ : افتكر اول مره رجعتو من بيتكم القديم تسكنو جنبنا هنا

عماد هز راسه بـ إه

مراد يكمل بهدوئه المعتاد : طبعا انت عارف ان بعد ماسكنتوا بتلاته اسابيع اتوفى جدي الشافعي الله يرحمه

عماد بأبتسامه هاديه : الله يرحمه

مراد ابتسم وهو يكمل : لما اتوفى كانت فتره صعبه علينا كلنا خصوصاً جدتي وبابا

طبعا وفات جدي كانت قبل طلاق امي

فاكر لما كنت ازور جدتي كانت ماتتكلمش وبس تعيط عشان الي حصل من مشاكل بين امي وبابا

وبابا يطلع من البيت ومايرجعش الا آخر الليل

وماكانتش علاقة ولاد عمنا قويه زي دلوقت

" عماد يبصلو وكان مستمع له  بهتمام"

افتكر ان فرحه  كانت دايما تنام عند جدتي

تفضل تتكلم معاها ومتطلعش من عندها الا لما تفرفشها ولما بابا يرجع البيت تفضل لزقه فيه ولا تطلع من الغرفه الا  بطرده محترمه

كانت تحكي معاه وتنكت وهو كان ينسي حزنه

صحيح انه مكنش بيظهر كدا و دايما يتريق عليها بس صدقني هي اكتر واحده من البنات ليها معزه خاصه عنده

ابتسم عماد وهو يقول بضحكه: لا حقيقي كدا الحمدلله طلع منها فايده

ضحك مراد: وفترة طلاق امي كانت ملازمه شيماء اللي ماكانش فيها بينها وبين فرحه اي احتكاك

كانت تزورها دايما وتئعد معاها بالساعات

تعرف ان شيماء اكتر واحده اتأثرت من طلاق امي

والحمد لله امي رجعت تاني 

واخواتي قوت علاقتهم بفرحه وبقو مايفترقوا عن بعض اي مصيبه او كارثه يعملوها مع بعض 

ابتسم عماد : وانت بتقولي الكلام على بالك مش عارف

مراد ضحك : لابس حبيت أوضحلك عشان ماتقولش عنها ان مفيش منها فايده

ضحك عماد وهو يقول بصدق : ياعم عارف بس كنت بهزر معاك " وبغرور ومزح " يعني معقوله يكفيها ان عماد مالك الشافعي  اخوها اكيد منها فايده

مراد ضحك من قلبه : يا خربيت الـغرور الزايـــد عن حده

ضحك الكل بصوت عالي

..................

عند البنات

بعد ماطلعت فرحه من غرفة الجده

راحت لغرفة شيماء

فتحت الباب بكل قوه وهي تصرخ : شيموووووووووووووووووووه

كانت شيماء قاعده على السرير والـ لاب توب قدامها

و دينا وتولين قاعدين على الارض يحطوا لبعض مناكير

شيماء ضحكت : عاوزه ايه يا غبيه قطعتي خلفنا

فرحه وهي تهجم عليها وتضربها : الله يلعنك ياشيخه

شيماء برواقه وهدوء وهي تهف على صوابعها عشان ينشف المناكير : اللعن حرام

فرحه  : تعرفي انت بقره  تسبيني لوحدي في المعركه

شيماء وهي ميته ضحك : وانشاء الله تكوني فزتي فيها

فرحه وهي تسحب شعر شيماء : خسرت قدام العدو بسببك

ضحكوا البنات لما فهموا انها تقصد جدتها فاطمه

شيماء من بين ضحكها وهي تقول بالفصحى : يآإلهي لقد خسرتي المعركه وماذا سيحصل الآن لن نذهب الى البحر

تولين بحماس : yes we are not going احسسن اصلا البحرغريق وكله رمل ويكتم الصدر

فرحه بعدت عن شيماء : بــس ارتحتي  لما اتكسفت قدام الشباب

شيماء بضحكه وصدق : هي اول مرره

تولين : ليه اتفضحتي what did you do

شيماء ضحكتـ : هبله نزلنا تحت وسمعت اصوات الشباب عند جدتي قلت لها خلينا نرجع طنشتني ولا كأني بتكلم وهي تصرخ بصوتها اللي يجيب المرض ويفقع الودان تقول " وتقلد فرحه" انا جيييييت يا قوم

زين قام زقها وقالها اطلعي مش شايفه البيت كلو شباب اطلعي فوق

فرحه وهي تقلده : : قالي اطلعي فوق طالعه ولسه هرد عليه القيلك عكاز جدتي بيضرب في الهوا 

ضحكت تولين

دينا برقت عيونها : بجد

تولين بعدم اهتمام : Sooo هي كانت بتستهبل و فيها ايه يعني ارتكبت جريمه

فرحه رمت  بوسه في الهوا لتولين : حبيبتي تولي تدافعي عني

ضحكت تولين

دينا : الشباب كلهم عند جدتي

فرحه بغيظ : اه بس طلعو للجنينه

تولين  : حازم جه معاهم

فرحه ضحكت عليها: لا للأسف ماشفتهوش

دينا بأستغراب : ومن امتى نزلت عليك المحبه

شيماء بنفس الاسغراب : اه فعلا من امتى الاهتمام بالسيد حازم

تولين بغيظ : sun of #####

صرخت فرحه وهي ترمي عليها المخده : ياوقحه ليه تشتمي

تولين بقهر : اه طبعا ده الي تعرفيه  السب والشتم تفهميه اما الباقي لا

شيماء ضحكت : اووووووووو اعمل ايه حازم  مخلي برنسيس تولين متعصبه بالشكل ده

تولين بغيظ وحقد : حــمـــاررر الخميس اللي فات اتخانقت معاه وأخد مني الـ لاب توب بتاعي  يقولي جزاء ليك ولأفعالك باخده و مش مرجعه وادي وشي  اذا شفتيني مرره تانيه

شيماء بفضول : وليه اتخانقتو 

تولين ببرائه : بدون قصد كسرت موبيله

فرحه : ازاي يعني بدون قصد

تولين تشرح لهم : هو قال جيبي موبيلي قلت Ok ورميته عليه بس انا ايه ذنبي اذا هو أحول ومش مسكه عدل

شيماء : تستاهلي انت عارفه ان موبيله اغلي حاجه عنده  " وبضحكه " ويمكن اغلى من اهله كلهم

تولين بقهر وحقد : اه طبعا الاخ 24 hours يعاكس اكيد الموبيل اغلى شئ عنده بس انا اوريه بس اشوفه والله ثم والله لا افعصه برجلي

فرحه بسخريه : والله انت مش سهله

شيماء بتريقه : اتحدى تعمليلو شئ قوي

اقوى حاجه تعمليها  بتقوله " وهي تقلد دلع تولين " give me my lap top back you stupid boy

ضحكو كلهم

وتولين لوت بوزها

فرحه وهي تقول بحسره : آآآآآآآخ بس لو كنت اعرف ان سفريتنا لأمريكا قبل ثلاثه شهور بتخليها تتكلم بالطريقه ماكنتش قلت لبابا ياخدها معانا 

ضحكت شيماء

تولين انقهرت : خير ان شاء الله if you don’t like طريقة كلامي عمرها ماعجبتك انا حره اتكلم بالطريقه اللي تعجبني

فرحه بعدم اهتمام : براحتك " وبصت لشيماء " شيمو انا جعانه  

شيماء بأستغراب : ايوه يعني جعانه المطلوب

فرحه تتمسكن : امممم نفسي بـ ماك دونلز كلمي مراد وقوليله يروح يجيب

تولين : خيييييير  مراد كان سواق عندك يروح يجيب لك كلمي منصور " سواقهم " وابعتيولي يجيب لك يخربيت الطفاسه  

فرحه بقهر : منصور راح مشوار مع امك

دينا وقفت بحماس : هههههههههه عندي طريقه نجيب فيها عشا و تولين تاخد انتقامها

تولين بعدم فهم : what اي revenge

دينا : لحظه " وطلعت تجري من الغرفه "

فرحه : الهبله دي راحت فين 

شيماء مطت شفايفها  : ولا اعرف

تولين : what does she mean لما قالت revenge

شيماء: علمي علمك

دخلت دينا وهي ماسكه موبيلها وبتضرب على رقم

دينا بصت للبنات بأبتسامه و آآسعه

فرحه بصت لـ دينا : دي بتعمل ايه

دينا : اششششششششششششش لحظه

جالها رد من الطرف التاني

الصوت: الووو






دينا غمزت للبنات : ياآآآهلا بحازم ابن عمي المحترم

رد بدون نفس : خير عاوزه ايه

دينا : ولد مافيش اخلاق

حازم بملل : خلصيني مشغوول دلوقت مستني مكالمه مهمه

دينا بحده : انت مبتبطلش معاكسه

حازم ارتبك : هاه اي معاكسه انا مستني صاحبي هيرن عليا عنده موضوع مهم

دينا تجاريه وهي مش مصدقاه قالت بدلع زآآآآآآآآيد : طيب يا قلبي ممكن طلب

حازم بملل: اطلبي

دينا بكذب : نسيت كتابي عند اختك تولين وعاوزاه ضروري لان عندي امتحان بكرا قصدي السبت وعايزه اذاكر ضروري

حازم بسخريه : ومن امتى نزلت عليك الشطاره دي اخرك بتبرشمي للامتحانات وبعدين انتي علمي وتولين أدبي ايه بقي الي جاب القلعه جنب البحر

دينا ارتبكت : هااه آآآ

فرحه اللي لزقه ودنها عند السماعه : قوليله مادة دين ولا عربي اي بدنجان

دينا افتكرت المواد اللي بيشتركو فيها مع الادبي : اه انا ناسيه كتاب العربي عندها

حازم: طيب بكره اجيبهولك

دينا بقهر وكذب : لا النهارده بكره طالعه ومش هلحق اذاكر اماااانه حازم الله يخليك

شيماء : شحاااته الاخت كمان بتترجيه

فرحه: اسكتي انتي والله لو انتي جعانه كنت بوستي رجوووله عشان يجيب لك خليها تكلمه وبصت لدينا كلمي سيبك منها

دينا ضحكت : الجوع وما يفعل

تولين بحماس : yeees قوليله يجي " بقهر " حرامي الـ لاب توبات

حازم : خلاص صعبتي عليا دلوقت أجيبلك كتابك

دينا بحمااااس : تسلملي والله يلا مع السلامه

حازم : لحظه

دينا : نعم

حازم : مين البنات دول الي عندك

دينا ارتبكت : هااه محدش غير آآ فرحه وشيماء

حازم بحقد : و تولين

دينا بكذب : ما جاتش

حازم : بلاش كذب قولي الحقيقه

دينا بكذب وبسرعه : هي ماجاتش قالت راسها بتوجعها ومالهاش خلق بكره انشاء الله هتيجي اصل فيه محل فاتح جديد بيبيعـ

حازم قاطعها : بس بالعه راديو صدعتي نفوخي باي " وقفل "

تولين : أم الكذب ياشيخه

فرحه : عجيبه والله وطلعتي ممثله بااارعه

دينا وهي تغمز لفرحه : أعجبك

شيماء : وربنا عليك نصب كان فين عنك من زمان كنت اخدت دروس منك

ضحكت دينا

تولين بتفكير : ااممممم if حازم بيجيب الكتاب المزعوم بتاعك ناو هيروح عند ماما ويسألها وهي بتقول i don't know

انت بتقول ايه يا اهبل

فرحه ضربت جبهتها بخفه : يووووه صح

دينا وهي ترن على الشغاله : انا ازاي نسيت

جالها رد

دينا : الووو ... واتفقت مع الشغاله





بعد ساعه بالتمام من التخطيط والتجهيزات لقتال العدو اللي هو حازم << على قولة فرحه

جه العدو المنتظر حامل كتاب العربي بايد والابتسامه الواسعه مرسومه علي وشه لما فتحتلو الشغاله الباب

قال بهدوء : السلام عليكـ"ماكملش كلمته " الا شيماء سحباه وطار الكتاب من ايده

حازم فتح عيونه بخوف : خير ايه الموضـ

ماكملش كلمته التانيه " الا وفرحه حاطه ايدها على بؤه وهي تضحك ضحكتها اللي ترعب وسحبوه وهو من الفجعه مقاومش كان مخضوض ولا فاهم ليه بيحصل فيه كدا منهم....

دخلوه الصالون وقفلوا الباب وقعدوه على الكرسي بعد ماربطت فرحه رجوله بطرحة الشغاله اللي فضلت تتخانق معاهم عشان اخده طرحتها وسكتتها فرحه بكام كلمه في الصميم ربطت شيماء ايديه

وهو متنح وبس يقول " حصل ايه " " طب فهموني يا وش اجرام "

بعد ما انتهى الجزء الاول من الخطه

دخلت دينا وتولين

شيماء كانت حاسه بحمااااااس غير طبيعي

تولين وقفت قدام حازم وهي تبتسم ابتساااامه شيطاااانيه : now i want my lap back " حالا عاوزه لاب توبي يرجع "

حازم كان عاقد حواجبه بعدين استوعب اللي حصل فيه صرخ بقمة صوته : فكوني يا مهابيل مش فاضي لحركاتكم السخيفه والله لو مافكتوني لاروح اقول لعمامي كلهم

دينا : بنات حرام عليكم خلاص فكوه وانا هكلم زين واقوله يجيب لنا عشـ

قاطعتها تولين : اشششششششش انا ماصدقت اشفي منه غليلي " بصتلو وقالت بحده " عاوزه الاب توب حالا

حازم بغيظ : لاب توبك ها في الاحلام يا ماما

دينا شافت فرحه وشيماء بيشاورلها تاخد الموبيل

دينا اخدت الفون: سااامحني لازم آخده

حازم نفخ بضيق وقال بغيظ : هاتيه لقلب الدنيا فوق نفوخك

فرحه: بقي انت يا مفعوص ابو 16 سنه بتهددنا

تولين صوتت : هات لاب توبي ياحقير

حازم بملل بصلها : انتي لسا واقفه اخفي عن خلقتي قال لاب توب قال مافيش لاب توب ولا يحزنون ارتحتي دلوقت

فرحه بأبتسامه واااسعه : اسمع روح جيب لنا عشا من ماكدونلز لي انا و البنات

حازم بسخريه : لا والله

شيماء لعبت حواجبها بنداله : لو عاوز موبيلك يرجع من غير فضايح

حازم بقهر : اقسم بالله انتي والهبله التانيه والله لا أوصل الموضوع لعمي احمد

تولين بصوت باكي : جيب لاب توبي ياحرامي

حازم بصلها : انتي لسه عااايشه

تولين انقهرت وسحبت الموبيل من شيماء بعصبيه وقالت بقمة العصبيه : قـسم بالله لا اكســره فوق راسـك جـيـب لاب توبي

حازم بهدوء عكس الغيظ اللي حسه جواه : فكوني الاول واحنا نتفاهم

تولين بعصبيه : لاآآآآآ الاول انطق فين لاب توبي ياحرامي

حازم غمض عيونه وهو بيقول بغيظ وحقد من بين سنانه : ربنا ياخدكم فكوني قبل ما أقوم وأكسر راسكم واحده واحده عيال صغيرين انتم تعملو فيا كدا

فرحه: امممممم شوف انا هعمل اتفاق معاك

حازم بأستسلام : اوكي

فرحه : طيب دلوقت بكتب لك الطلبات وانت جيبها وجيب معها الـ لاب توب

وموبيلك رهينه عندنا لحد ما تنفذ اللي اتفقنا عليه

حازم : لا والله وازاي أتصل على السواق يجي ياخدني عشان أجيب لكم الطفح اللي هتطفحوه

دينا : انا اكلمه و أقوله ارتحت

اتصلت دينا على السواق وقالتلو يستنا حازم برا

السواق استغرب وماعرفش مين اللي كلمته بس ماعلقش ...طلعوا البنات كلهم من الغرفه ومابقاش غير دينا

دينا بأبتسامه هاديه : سووووووووري والله ماكنت أعرف انهم هايعملو فيك كدا على بالي بس بيخوفوك

حازم طنشها

دينا برجاء وهي تفك رجله : حازم ارجوك ماتزعلش

حازم مستمر في التطنيش

دينا بدلع : حازم مش تطنشني

وفكت ايده

قام حازم بهدوء وهو عطيها نظرات بارده تدبح سحب ورقة الطلبات

من ايدها بعصبيه وطلع بدون ولا كلمه

...................................................

في بيت سليمان شديد

قاعدين خالد ونادر وصقر وفخري وسلطان حوالين ابوهم سليمان شديد رغم انه كبر وعجز لكن لسه له هيبته وكلمته الي زي السيف علي الكل

الجد: انا جمعتكم النهارده لاني حبيت ابلغكم ان رشاد ابن صقر ناوي يخطب فرحه وطبعا صقر قرر يروح لمالك ويطلب البنت منه

خالد:الكلام ده صحيح يا صقر

صقر:ايوه ابني بيحبها وعاوزها ولو هي مواقفه مفيش مانع

فخري: والله رشاد شاب كويس ومؤدب وفرحه مننا وعلينا

سلطان: انا عن نفسي مفيش اي اعتراض رشاد ابننا وفرحه بنت الغاليه ريم

الجد: ساكت ليه يانادر انت عندك اعتراض

نادر فاق من سرحانه: لايا بابا رشاد ابني وفرحه بنت بنتي وانا بنفسي هروح اعرف رايها

الجد بتعب قام وقف بالعافيه: علي خير الله وبلغها اني بسلم عليها رغم تقصيرها معايا

............................

في المستشفي

دخل صقر عند مكتب مالك ومالك لما حس بدخول صقر قام وقف يسلم

وبعد السلام قعدوا وطلب مالك قهوه لصقر

صقر اتكلم علي طول في الموضوع والي مالك عارفه وحسه وبعد ما اتفقو خرج صقر فرحان لابنه علي الاخر ومالك قالو انه هياخد رايها

.........................................

في بيت مالك قاعده مربعه بتقطم في ضوافرها فسمعت دق على بابها وبعدها فتح الباب ودخل بشويش استغربت انه موجود عندها بالغرفه بدخل بخطوات هاديه وقعد على الكرسي مقابل السرير وشاورلها على السرير زادت حيرتها ومع كدا قعدت بدون اعتراض وبصتلو لثواني وهو يرتب الكلمات وبصوت هادي : صبااااااااااح الخير لاحلى فرحه

فرحه ابتسمت: صباح الخير يا جدي اتفضل

نادر :ازيك ياحبيبتي انا قلت اجي افطر معاك واشرب القهوه من ايدك

فرحه تلعب بخصلات شعرها: حالا ياجدي

نادر مسك دراعها بحنان: لا الاول عاوز اتكلم معاكي في موضوع مهم





فرحه قلبها دق بقوه: اتفضل

نادر ابتسم: طبعا عارفه رشاد ابن عمك صقر هو مهندس كبير وطالب ايدك وكلنا موافقين حتي جدك سليمان كان نفسه يجي ويسمع رايك بنفسه بس انتي عارفه صحته بقت ع اده وتعبان فجيت انا بنفسي اسالك موافقه

فرحه رجعت شعرها علي جنب: الي تشفوه

نادر ابتسم: نقول مبروك

وفجاه دخلت ريم : فرحه حبيبتي مبروك مبروك الف مبروك

فرحه وهي تحضن ريم : الله يبارك فيك يا مامي

ريم وهي تسمح دموعها : تستاهلي ياقلبي

فرحه : ليه الدموع يا ريم ليه انا هتجوز

نادر ضمهم : دموع الفرحه يا بنتي

....................................

في المدرسه الخاصه

بعد ايام اعلنت المدرسه عن رحله وقرروا الطلاب يطلعو

مصطفى: يلا يا خويا انت وهو روحو زاكرلكم كلمتين قال رحله قال

عماد :انت مال اهلك قال يعنى الواد اللى مقطع الكتب وسكت فجأه

فارس : اية ياعماد مالك تنحت لية مالك ..... ولا فية ايه

مصطفى: اةةةةةةةةةة دانت مضيع يا عم دا مش سامعنا اصلا

فارس بيضرب بعينه ع مكان نظرات عماد شافها: اية دة مش دى البت مى

مصطفي :اةةةة عشان كده روح يا عماد يا حبيبى روح

عماد: مين..... هه ... فى ايه

فارس: لا يا حبيبى مفيش حاجة روح بدل ما تقع مننا فى السكة

بعد ما روح عماد لبيته قعد يتكلم مع نفسه فى غرفته

عماد: اية اللى انا بعملله دة

:اية يعنى بعمل اية




عماد: انت عمرك ما اهتميت ببنت مش لاقى الا دى انت حبتها ولا اية

:ايةلالالالالالالالا حبيتها اية لا طبعا مفيش الا دى

عماد: لا انت حبتها

: لا دى لو اخر واحدة فى الدنيا عمرى ما هبصلها لا مبروك انت اتجننت ياعماد

-------------

فرحه تتصل بجودي

جودي : الو مين

فرحه : مين في عينك انتي لسه نايمه ؟

جودي : الله يهديك يا فرحه تتصلي من فجر الله

فرحه :اي صباح يا ست هانم الساعه 11 قومي بطلي نوم

جودي : عاوزه ايه خلصيني والله عاوزه انام

فرحه :قومي اصل انا رايحه بيت جدي سليمان وهخدك معايا

جودي قامت بفرحه : والله بجد رووووعه يعني رشاد طلبك صح





فرحه: اه طلبني وجدي عاوز يشوفني يلا بقي قومي البسي وهفوت عليك نروح سوي

جودي : خلاص ياعروسه هلبس بسرعه

فرحه:اوكي .

---------------------------

بعد ما فرحه قابلت جدها وكلو تمام فجأه شافت رشاد ومعاه رامز ابن ايهاب دخلين البيت .

رشاد وهو مستغرب ومبحلق عيونه : رامز رامز مش دي فرحه ولا تهيؤات

رامز : أه فرحه بشحمها ؟

رشاد : حبيبة القلب روحي وعمري مد مد خلينا نروح هناك

رامز : الله يعينا على الفيلم الهندي

وراح رشاد وابن عمه رامز ورشاد عيونه على فرحه

رشاد بصوت ونبرات كلها حب : انا بحلم ولا بتخيل فرحه موجوده ؟

فرحه وهي محروجه : اهلا يا رشاد شوفت الصدفه طمني عنك

رشاد (انطقيها بقي قولي اخبارك يا خطيبي ياحبيبي : تمام الحمد لله يا بنت عمي وبخبث: ها كنت بتعملي ايه هنا.





جودي لحقتها من الكسوف: والله عال يعني مش شايف غير فرحه

وهنا فرحه ضحكت ورشاد اتحرج وقال : لا ازاي عيب عليك ياجودي انسي جودي صديقه فرحه المفضله

اما رامز فماكانش بيتكلم ولا كلمه لانه عيونه على عيون جودي ومخبول عليها وساكت .جودي حست بنظرات رامز واتحرجت جدا اول مره يبحلق فيها بالنظرات دي .

جودي : عامل ايه يا رامز ؟

رامز في عالم تاني عالم جودي .

رشاد نكزه في كتفه: رامز رامز وصلت لفين

رامز : ها ايه ايه ايه الحكايه ؟

رشاد : احنا الي بنسالك ايه الحكايه فين وصلت للمريخ

رامز رمش : معاها معاها مش شايف حلوه ورقيقه

رشاد بصوت حاد يتصنع الهدوء: مين يخربيتك

رامز : مين يعني بسلامتك صديقه حبيبة القلب

رشاد : جودي

رامز: الله حتى اسمها حلو جودي ست البنات

رشاد قرص رامز : اسكت فضحتنا فضحتنا .

فرحه وهي مستغربه : انتم مالكم عملين تتهمسو

رشاد : هاا مفيش حاجه اصل رامز جعان عاوز يروح ياكل

فرحه :ها خلاص احنا مروحين يلا مع السلامه شباب





رشاد بهيام : مع السلامه يا فرحه واشوفك على خير

رامز وعيونه على جودي : مع السلامه يا فرحهةةةةةة مع السلامه يا جودي

جودي وهي منزله راسها وبصوت رقيق : مع السلامه .

ومشي رامز ورشاد . ورشاد فرحان لانه شاف حبيبته واما رامز فكان سرحان في جودي

.............................

فرحه وهي ميته من الضحك

جودي وهي مستغربه : خير بتضحكي علي ايه

فرحه وهي مبتسمه : لا حبيبتي سلامتك بس افتكرت نظرات الولهان على بعض ناس .

جودي فهمت فرحه تقصد ايه وابتسمت : تصدقي يافروحتي معرفش ان عندك قريب بالحلاوه دي

فرحه : طبعا لان احنا اصل الحلاوه يابنتي

جودي : سيبك بقي من ام القرع ده استعجلي نروح جعاااانه

..................................................

في بيت الشافعي

دينا فاتحه الانوار وبتصحي البنات

دينا بخوف : بنات بنات قوموا ربنا ياخدكم واخلص منكم ومن وشوشكم العكره

تولين قامت وهي تفرك عيونها بحركه طفوليه : صباح الخير مالك علي الصبح عامله إزعااج

دينا بخوف : زين من الصبح عمال يناديني من الي عملنا في الولا حازم

تولين إنتفض جسمها بخوف من سيره زين

لاشعورياَ حطت ايدها على خدها استعداد للضربه

اتخضت شيماء وهي تقول بصووت كله نوم : زين روحي شوفيه عاوز ايه وخدي العلقه التمام انا تعبانه ماليش حيل للضرب

دينا بخوف : لا يمه مش هنزل لوحدي تعالوا معايا هو لما يلقينا عصابه هيخاف لما يشوفنا كلنا مع بعض

شيماء وهي تتثاوب : روحي لوحدك عااادي كلها كلمتين وبتعيطي وينتهي الموضوع

" وغمضت عيونها عشان ترجع تنام "

دينا ضربتها بالمخده وهي متنرفزه من بروودها : أصحي هتنامي وبعدين هو نادى عليك انتي كمان

اتخضت شيماء وطااار كل النوم وقلت بفجعه : كـــــذابــــه





دينا : والله

شيماء بعد ماطار النوم قالت بتفكير : هو إذا شاف تولين وفرحه معانا هيخاف ومش هيعرف يقول جملتين علي بعض اتصلو بفرحه هاتوها بسرعه

وفعلا اتصلو بفرحه اللي نايمه و في ساااابع نومه

ردت : الو

دينا: قوووووووووومي

فرحه ولااتحركت فيها شعره واحده :خير عاوزه ايه يامزعجه علي الصبح

دينا بصوووت عالي : قــومي يابقره جـدتي ماتت

نطت فرحه من النوم وتشهق : ماتت علي فرحي

ضحكت دينا : لا لسه

شيماء بحزن : حرام عليك فجعتيها

تولين ضحكت فرحه : مسـكينه

فرحه استوعبت وقفلت السكه في وش دينا : فال الله و لا فالك

انشاء يوم عصمت قبل يومها عشان متحضرش الفرح ولا تاكل جاتوه

..........................

في بيت الشافعي

" هيثم ماجد ولاد عمها "

كان هيثم وماجد بصين علي البنات

كان بصصلها بحب وشووق له أكتر من أسبوعين ما شافهاش ولا سمع صوتها كان مشتااق لها مووت

كان شايفها تحكي مع جدتها وتضحك مع البنات بعدها شافها التفتت عليه

شافها بصالو وتضربه بنظرات حقد وكره

ابتسم لها ابتسامه استفزازيه

قطع عليه جو حرب النظرات

ماجد

ماجد وهو يحرك ايده قدام وش هيثم : فين وصلت يا ابو الشباب

هيثم ضحك : معاك

ماجد : واضح اني واخد عقلك

هيثم بضحكه : وانت تطول

ضحك ماجد وهو يرجع يعيد الموضوع لهيثم

اللي قعد يضحك على كلامه

################

مفيش ناس تاني معانا غير الي ذكرتهم رشاد ابن صقر ورامز ابن ايهاب

ووبنات عمها تولين _شيماء_ دينا _وصحبتها جودي



الشباب: سليم لورا هيثم ولاد مهند _ مراد اخو شيماء ودينا ولاد احمد_زين ابن ياسر_ حازم اخو تولين ولاد صالح _ ماجد ابن عمتها ايسل اخت مالك)) بس دول معانا الجزء ده الاساسين بخلاف كدا اسماء دورهم ثانوي

واظن عماد وابطاله واضحين  بطل الجزء ده سليم الشافعي لسه هيظهر


                الفصل الثاني والتسعون من هنا


لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات