Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياة الحديدي الفصل الثانى عشر 12بقلم منال ادم


رواية حياة الحديدي
 بقلم منال ادم 
الفصل. الثانى عشر 
 



حسام بتوجس : عملت اي
زين  : يوسف اثبت براءته من كل تهمة موجهة ضده و اشترى كل اسهم احمد الدمنهوري يعنى احمد بقى مفلس بعدما دفع مبلغ كبير غرامة على شهادته الزور ال شهدها ضد يوسف وكتب تعهد انه ميعترضش ليوسف ابدا والا هيتسجن باقي عمره كله 
حسام بقلق: ي بنى انا مليش غيركم انتوا عيالي سندي و ضهري مش هقدر اتحمل يحصلوك حاجة انا هروح فيها 
يوسف : متقولش كده ي عمي
زين : الله يعطيك طولت العمر ي عمي وميحرمناش منك
حسام : في مجال شغلنا الشخص بيكون له اعداء اكتر من عدد شعر راسه وانا كنت زيكوا متهور وطايش بعمل ال شايفه صح ومبيهمنيش النتيجة بعدها وللاسف خسرت اعز شخص على قلبي خسرت سندي خسرت اخوية الكبير فانا مش هتحمل اخسرك انت كمان 
يوسف وهو يحضتنه : التاريخ مش هيعيد






 نفسه من تاني ي عمي انا سند لاخواني كلهم ومش هسمح لاي حد ياذيهم حتى لو كان التمن حياتي انا مش هفرط في حد
حسام : وحياة 
يوسف وهو يبتعد عنه : حياة روحي وقلبي ومراتي وانا مستعد اديها روحي ومستحيل تعرف بالموضع اياه ابدا
حسام : وانا واثق فيك ي بنى
زين بمرح : ونحن ملناش من الحب جابن ولا ايه 
يوسف بغيظ : ملكش ي زفت
زين : كل ده علشان انا يتيم
حسام وهو يضربه : انت غبي يلا  ولا اي مش انت قولت اني ذي بابك وسمية ذي مامتك وانه يوسف وسليم اخوانك و حياة وليان اخواتك
زين باحراج: انت وسوسو ذي ماما وبابا ويوسف  وسليم اخواني وحياة بسس اختي وليان ان شاء الله وبعد اذن حضرتك طبعا مراتي 






الي هنا وانفجر كل من يوسف وحسام بالضحك 
يوسف : هههههه مش قادر شكلك مسخرة ههههه
زين بغيظ : بطل بقى ي يوسف
يوسف وهو يقلده : ليان ان شاء الله وبعد اذن حضرتك طبعا مراتي  ههههههههه همووووت 
حسام : هههههههه طب كنت اتقل شوية ي بنى مراتي فرد مرة ههههههههه انت مش شفت شكله ي يوسف بعدمت قلت له انه ليان تبقى  ذي اخوته كان هيعيط المسكين ههههه فانفجر بوسف في الضحك اكتر حتى ادمعت عيناه 
زين بغيظ : ده انت بتشغلني ي ابو السويلم 
ثم انضم اليهم في الضحك 
هو انا شكلي مفوضح اوي كده 
يوسف بعد ان توقف عن الضحك: اوي اوي 
زين لحسام : طب ي ابو السويلم انا بطلب ايد ليان منك على سنة الله ورسوله  واتمنى من حضرتك انك توافق 
حسام وهو يربت على كتفه : انا مش هلاقي حد ذيك في اخلاقك لبنت اخوية ي زين وعارف انك هتحافظ عليها بس الراى راي اخوها 
استداروا ليرو رائي يوسف فقطب يوسف جبينه دليل على انزعاجه : الرائي رايك ي عمي انا مليش رائي من بعدك ي عمي هي بنتك وانت مربيها فحقك تسلمها لل انت شايفو مناسب  لها وانا مش هعترض ابدا 
كبر يوسف بعين حسام كثير بكلامه هذا وارتفع شانه عند زين فيوسف نعم الصديق 
حسام : طب انا موافق بس الرائي راي العروسة 
زين : طبعا ي عمي وانا موافق عل ال تقولو عليه 
حسام : يبقى على بركة الله 
قاطع حديثهم طرقات على الباب فدلفت الخادمة ووضعت  الاشياء ال من المفروض ان تتاتي بها ليان وخرجت بعدما وضعتهم على المنضدة وذهبت
قطع صمتهم صوت رنين الهاتف فكان هاتف يوسف وهو يرن 
فتحه وما ان راى اسم المتصل حتى اصيبه القلق والخوف فانتبه كل من حسام وزين حالته  هذه بتوحس
زين  باستغراب : في اي ي ويوسف 
اشار له يوسف بيده ان يصمت ورد على الهاتف 
ثواني واتاه الرد 

يوسف بصراخ: يعنى اي ي بهايم وانا مشغلكم ليه بس 
..............
يوسف بغضب : والله لو حصلها حاجة مش هيكفيني ارواحكم كلكم 
حسام بقلق : في اي يوسف 
يوسف بتوتر : هي الحراس مش لاقينها بيقول من يومين وهي مختفية ومش لاقينها
زين بخوف وهو الاخر: هتكون راحت فين هي بس
حسام بغضب : والبهايم ال عندك كان بيعملو اي وهي من يومين مختفية هي دي الامانة ال امنتك اياه ي يوسف 
يوسف بخزى : هوعدك امانتك هترجعك لك سليمة يلا ي زين 
حسام برجاء : رجعهالي ي يوسف
اوماء يوسف براسه وذهب لكي يسترجع امانة عمه
حسام : رجعها بالسلامة ي ربي دي امانة و شكلي معرفتش اصونها دي بنت الغالي 


                          الفصل الثالث عشر من هنا



تعليقات