Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اكرهك اخي الفصل التاسع 9بقلم زهرة عصام


 الفصل التاسع

رواية أكرهك أخي

بقلم زهرة عصام 

فجأة موبايله رن برسالة أول ما شافها اتصدم كان محتوى الرسالة " فيديو باستبرق و هي بتمسح و بتنضف و حالتها تصعب على الكافر و فجأة أغمي عليها " 

رسالة تانية مكتوب فيها هدية بسيطة مني يا حُس أصلي بعزك انت و أختك أوي أوعدك اخليها عايشة بس هتتمني المو.ت و مش هتلاقيه عشان تبقي تطلقتي و تتنازل ليها على كل حاجه تكير يا بيبي

حسام: اه يا بنت الكـ*ـلب و ديني لقتـ*لك

من العصبية الحرج شد عليه تاني و فتح قعد على الأرض و الأمن جه عليه يشوف ماله لقي وشه أصفر و بينزف فساعده و طلبله الإسعاف

-------- اذكروا الله-----------

دعاء: و لسه يا حسام ولسه كل حاجه و كل الفلوس دي هتبقي ملكي ملكي انا و بس

و اتصلت على حد تتطمن إن كل حاجه ماشية تمام

دعاء: الو ها يا زينات كل حاجه تمام 

زينات : كله تمام يا ست دعاء مش مخلياها تاخد نفسها و كل شويه ضرب و زل زي ما أمرتي

دعاء: جدعة يا زينات أهم حاجة مش عاوزه غلط و البت ترييها و كل شويه ترنيها علقه محترمة كدا و تحبسيها عشان متفكرس تهرب

زينات: عيب عليكي يا ست دعاء انتي عارفه زينات كويس أوي 

دعاء: عارفه و ليكي الحلاوة باذن الله عملتي ايه مع البت بعد ما فوقتيها

زينات: اهي متلقحة في الاوضة و حبساها لحد ما تقول حقي برقبتي

دعاء بشر: ماشي يا زينات اقفلي دلوقتي

-------- اذكروا الله-----------

إستبرق نايمة على الأرض و دموعها بتنزل خلاص مش قادره تستحمل هي مش عارفه بتتعاقب على ايه افتكر اللي حصل بعد ما أغمي عليها

فلاش باك

زينات: يلهوي لتكون ماتت و مسكت الجردل اللي فيه الماية الو*سخة و دلقته فوقها

إستبرق: ايه فيه ايه 

زينات: فوقي يختي دا حسبتك موتي و ارتاحنا منك

إستبرق: بصت لنفسها و لهدمها المتوسخة و سكتت

زينات: قومي اترزعي في الاوضة اللي هناك دي و شاورت على اوضة ضالمه

إستبرق قامت و هي بتسند نفسها و دخلت الاوضة اللي زينات قالت عليها و نامت على الأرض بهدومها المبلولة

باااك

إستبرق كانت بتفكر و خلاص قررت انها هتنتحر عشان ترتاح من اللي هيا فيه دا 

نامت و هي بتتمني متصحاش تاني لكنها حلمت حلم مش مفهوم

كانت قاعدة في اوضة ظلمة و مربوطة بجنزير فجأة لقت مامتها قدامها

إستبرق: ماما انتي جيتي عشان تاخديني خديني معاكي مش عاوزه اقعد هنا 

- لا يا إستبرق مستنيكي حاجات جميلة أوي مش هينفع اخدك دلوقتي

إستبرق: انا مش عاوزه حاجه انا عاوزاكي انتي شوفتي حسام عمل فيا ايه انا بكره أوي يا ماما

- اصبري يا عيوني قريب أوي هتفرحي

إستبرق بدموع : أنا تعبت أوي يا ماما

- اصبري بصي مستنيكي ايه 

فجأة بقت في جنينه مليانة ورد و زرع و حد واقف وراها بس مش عارفه تحدد ملامحه بس كانت فرحانة أوي 

إستبرق صحيت من النوم على زعيق زينات ليها و ابتسمت لما افتكرت الحلم و قررت تصبر و تعمل اللي تقدر عليه عشان تخرج من هنا 

زينات شافتها كدا اتغاظت و نزلت فوقها ضر*ب و هي بتقول بتضحكي على إيه يا بنت *** دا انتي ليله أهلك سوده 

بعد ما ضر*بتها زينات خرجت و من كتر عصبيتها سابت الباب مفتوح و نسيت تقفل باب الشقة

-------- اذكروا الله-----------

إستبرق قاعدة بتعيط و مش قادره تتحرك من مكانها بس فجأة ملقتش نفس في المكان اللي هي قاعدة فيه قعدت تتحامل على نفسها لحد ما قامت خرجت من الاوضة ملقتش حد في الشقة بسرعة جريب و هي بتعرج فتحت الباب و خرجت تجري على قد ما تقدر تبعد عن المكان

-------- اذكروا الله-----------

حسام اتنقل تاني المستشفى و طلب الظابط و عرفه اللي حصل و اداله الفيديو يشوفوا

- اه يا ولاد الكلـ*ـب دي طفله بقي طفله يتعمل فيها كل دا بص لحسام و قال متقلقش هيتجابوا قريب أوي انا بنفسي هتولي الموضوع دا

حسام: يا رب احفظهالي مكان ما هيا .. يارب انا ندمان على اللي عملته يا رب رجعهالي سالمة غانمة و انا مش هزعلها تاني خالص

-------- اذكروا الله-----------

زينات رجعت البيت في نص الليل لقت باب الشقة مفتوح دخلت بسرعة و عامله تقول: يا رب متكونش هربت لحسن الست دعاء تطين عيشتي 

دخلت تدور عليها في البيت كله مقتهاش ضربت على صدها باديها و هي بتقول: ينهار أسود من قرن الخروق رحت في داهية يا زينات

-------- اذكروا الله-----------

إستبرق نايمة على سرير و بتضحك و مش مصدقه نفسها انها خلاص خلصت من الكابوس دا بصت للسما و قالت: شكراً يا الله

                    الفصل العاشر من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

تعليقات