Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملاكي الحزين الفصل الثامن والعشرو28بقلم شروق خالد

رواية ملاكي الحزين الفصل الثامن والعشرو28بقلم شروق خالد 
سما.. يعني ايه 
حسام.. يعني  وانا مالي بالكلام ده
سما.. حسام.. مش وقت هزار وضحك انا بتكلم بجد والله 
حسام.. وهو يضع  رجل علي رجل وانا بتكلم بجد  وينظر الي امه 
سما.. بس انا بحبك 
حسام.. وانا بحبك  بس تدفعي كام واتمم الجوازه دي
سما... انتا بتقول ايه 
حسام. ههههههه اللي انتي سمعتيه يا عسل
سما.. اه يا واطي انتا تعمل كده 
حسام.. من غير غلط  وصح ولو قولتي لا انا هبعت الفديو الاخير لي وائل اه قصدي ابوكي هههههههه



سما.. بس انا معايا  العقد  الجواز  العرفي ولا لا تكون ناسي ولو عملت ايه حاجه انا هطلعه  
حسام. هههههه ليه انا نسيت اقولك  يو الحق عليا انا 
حته من الشنطه  من زمان وحطيت مكانه بيت شعر للشاعر  نزير قباني ههههههه 
سما.. ااااااااااه وترمي التلفون علي الارض وتطرب علي وجها وتبكي 
وائل.. وهو يحاول ان يقوم انا عايز بتي هاتو بتي
رنا... اهدي مش كده يا وائل صحتك 
سنيه.. اهي اهي انتي ايه مش هامك البت وتجري من الاوضه 
سنيه..  وهي تمسح دموعها بس كده انا دلوقتي  اروح اشوف الزفته دي 
وتخرج من المشفي  وتلاقي الناس  ملمومه حولين بعض  وتنظر يمين وشمال  اوف غارت فين الجزمه بت الجزمه  ما هي وي اخوها محدش قادره عليهم 
احد الستات  .. اهدي يا بتي مش كده  واللي اتكسرت  يتصلح  واللي انتي بتعملي ده عمره ما هيحل المشكله  وانتي بين عليكي  تعبانه  تعالي ندخل المشفي 




البت.. لا انا غايز اموت وارتاح من اللي انا فيه 
سنيه.. ايه دي صوت بت الكلب ليه لمه الناس وتجري بتي حبيبتي  روحتي فين وتمثل البكاء تعالي نحنا محدش عايزنا  وتمسك يد بتها وتوقف تكسي وتركب بتها وتركب هي 
وائل.. لا انا عايز بتي وهي بتقول انها في المشفي هنا انا غايز اشوفها 
رنا... اهدي وانا هكلم الدكتور ويطمنك عليها 
وائل.. لا انا هروح بنغسي
رنا... في نفسها  روحي ياكش يا شيخ انتا وبتك تموتو وانا اخد كل حاجه اوف منكم

بكر.. وهو يدخل المشفي وهو مش قادر يا خد نفس ويجري علي الاوضه  ويفتح الباب مره واحده 
ويلاقي الاوضه  فاضيه  للااااااااااا 




حسام... ايه رايك يا ماما
الام.. برافو عليك لمه اشوف اخر الست سنيه انا تديني 100الف وهي تترمي في العز ده كله لا يمكن يحصل
........... فلاش باك.....   شروق خالد............. 
سنيه... انا هديك 50الف دلوقتي  ولمه اجي اخدها هديكي  50تانيه ايه رايك 
... بجد 
سنيه... بس انتي خالي بالك منها واوعي حد يشوفها 
.... لا متخفيش في عنيا  
سنيه.. يلا سلام  وتلبس النقاب وهي خارج من المنزل  
سنيه.. ههههههه لا اشوف  هتجبها ازاي يا سعد  باشا ههههه اهو انا ختها من حلو واحمد ولا حد عرفني 
ودور انتا عليها برحتك ههههههه  هو انا يعني هغلب فيها واهو ارتاح من المصريف ولو وائل سال عليها أديلو سما
... بس كفايه هو انتي ايه  مش بتبطلي بكيه من الصبح وخداها اهي اهي اهي انا صدعت 
يدخل طفل صغير الشفه عند امه 
ماما انا جيت  
الام... وهي تجري عليه وتشيلو حبيب قلب ماما عملت ايه في الحضانه انهارده 
الطفل.. كتبت ويسكت ويسمع صوت بكاء لينا 
فين الصوت ده 
الام.. ده عند الجران يا حبيبي أدخل انتا غير هدومك وتعاله اكون انا عملتلك الاكل 
الطفل ينظر يمين وشمال علي الصوت ويدخل الاوضه  ويغير هدومه ويسمع صوت امه وهي تتكلم ويخرج من الاوضه بتجاه امه ويلاخظ 
.........شروق خالد...... عود من الفلاش باك................ 

وائل.. وهو يستند علي الحائط  انا هروح بنفسي كفايه اللي انا عملته زمان  وده كله بسببك انتي
رنا.. ليه بسببي انا وهو انا قولتلك ارميها وامشي 





وائل... حتي لو انا قولت  لا المفروض  كونتي ختيها معاكي وانا مع الزمن كونت اتغيرت بس انتي رفضي لي
علي شان كل حاجه تكون ليكي صح ولا انا غلطان  بس انا الحمار اللي مكونتش فاهم حاجه 
رنا... يعني بعد ده كله عايز تجيب الغلط عندي انا
وائل.. انا مش فاضي للكلام ده انا رايح اشوف بتي كفايه اللي حصل 
ويحاول الخروج من الاوضه 
في الطرقه 
الممرضه.. انتا رايح فين يا فندم ده خطر عليك 
وائل.. انا عايز اشوف بتي هيا هنا 
الدكتور.. ايه في 
الممرضه الاستاذ عايز يشوف بته
الدكتور... بتك بصراحه حصل معاها موقف مش كويس وهي والمدام  مشو من المشفي 
وائل.. ازاي بتي تمشي وهي عامله عمليه 
الدكتور.. عمليه ايه يا استاذ 
وائل.. هي اتبرعت ليه بلكليه 


الدكتور. بستغرب مين اللي قتلك كده
وائل... امها
الدكتور... لا محصلش 
بكر... وهو يخرج من الاوضه ويجري علي الدكتور  لينا فين 

الدكتور.. في الاوضه 
بكر... لا مش موجود 
الدكتور.. إزاي ده خطر علي حياتها دي عمليه مش هزار 



وائل.. ايه في بتي فين
بكر.. بتك مين فيهم  لينا ولا سما


وائل  ... يعنى ايه بتي مين 
بكر... 
وائل... وهو يغمي عليه

تعليقات