Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت من الفصل الثالث عشر13بقلم فريده عبد الفتاح

 

رواية احببت من

 الفصل الثالث عشر13

بقلم فريده عبد الفتاح


قامت قمر وخدت كتب شهاب وراحت حتطهم مكانه ورجعت تاني 


بداء الكل يخش واحد واحد ودخل شهاب برده وبص علي قمر لقاه مبتسماله 

راح يقعد مكانه لق الكتب بتاعته 

بص لقمر و وبعدين قام راح يقعد جمبها


قمر باستغراب: اي ال جابك تقعد هنا 


شهاب: اقعد في المكان اللي انا عايزه برحتي


قمر: واللهى 

وبعدين اقامت وكانت بتسبله المكان


شهاب قام ومسك ايديها وقرب منها وهمس قي ودنها

شهاب: واللهى يا قمر لو ما قعدتيش مكانك لهاقوم بايسك قدام المدرك كله ومش هيهمني حد 


قمر بصدمه: انت بتقول اي انت بتهزر ابعد ايدك دي عني


شهاب: مش باعد وحركه او كلمه كمان وهنفذ حلفاني 


قمر بحركه: ابعد يا شهاب الكل بيتفرج علينا


شهاب: تمام اوي انفذ حلفاني بقا 


قمر: احيه احيه بجد ابعد يا شهاب حلفان ايه ال تنفذه دلوقتي نور كده وهقعد وانا سكته


شهاب وسع ايده واقعده جمبه

شهاب: مكان من الاول ولالزم التهديد ناس مبتجيش غير بالعين الحمره 


قمر ببرطمه: معلش


شهاب بضحك: قهوه فرش

انفذ حلفاني بقا مهو انا مش هوقعه في الارض


قمر: شهاب اعقل كده احنا في الكليه ومينفعش 


شهاب: واي يعني انتي مراتي وانا حر اعمل اللي انا عايزه وفي اي مكان


قمر بتوتر: تب اعمل اللي انت عايزه في البيت مش هقولك لا


شهاب: هعمل هنا وفي البيت هو انا هعديلك موقف الصبح ده بسهل وانك تجري مني لا انسي يا حبيبتي مش شهاب اللي يحصل فيه كده

وبعدين قرب منها جدااا وكان هيبسه لحد لم دخل دكتور الماده


الدكتور بسخريه: ايه يا شهاب بيه خلصت كل البنات الحلو اللي في الجمعه وبدور على الوحشين

ولا انت زهقت من الحلويات قلت تحدق 


شهاب اتعصب كداا وكان قايم يضربه


قمر مسكت ايده واتحكمت فيه وهديته


شهاب هدي نوعن ما وقال


شهاب: هو انت متجوز يا دكتور


الدكتور باستفرب: بتسأل ليه 


شهاب: جوبني بس وهجوبك علي سؤالك


الدكتور: اه متجوز يا سيدي 


شهاب: بعيد عن انك دكتوري او دكتور في الجامعة 

لو حد قالك نفش الكلمتين اللي لسه قيله مش شويه علي مراتك هتعمل اي


الدكتور: هنسي منسبي وهقتله


شهاب قام وقف: المفرض انا علي كده اقوم اقتلك عشان انت غلط في مرتي


الدكتور بصادمه: مراتك ازاي وامتي


شهاب ببرود عكس الي جواه: عادي


الدكتور بسخريه: مجمع اللي لم وفق 


شهاب جاب اخره ورايح عشان يضرب الدكتور 


قمر مناعته وشدته عشان تقعده وبدات تهديه وهي بتهديه قامت حطت ايديها علي قلبه بحركه لا اراديه 


شهاب بص لقمر بناظره: وهدي جدااا واقعد ساكت 


علي الناحية التانية من نفس المدرج في شله فاسده اقعدين مصدومين من رد فعل شهاب 


واحد منهم: هو عمل ده بجد ول عشان الرهن


البنت بغل: اكيد عشان الرهان


الكل كان مستغرب وقعدين يفكروا في رد فعل شهاب اللي واحد بس واللي هو صديقه المقرب ادهم 


عند قمر وشهاب

شهاب كان لسه علي حالته ساكت وكل لم قمر تشيل ايديه من علي قلبه يحطه تاني


قمر بقت مكسوفه جدااا بدرجة انا خدوده احمرت مت تحت الكريم اللي حطه الدكتور: هنشرح النهارده واللي هنقديه حب ممنوع 


محدش رد عليه ولا حتي شهاب كان ساكت جدااا ومسالم خالص


قمر قربت من شهاب وهمست في ودنه ان يسيب ايديها عشان مينفعش


شهاب بصله بنظره غريبه(هنعرفها بعدين) وقرب منها وهمس:  انا هسيب ايدك دلوقتي بس لم نروح مش هشله خالص فهمه وهعمل اللي انا عايزه هخد حق دلوقتي وحق الصبح


قمر تنحتله وسكتت ومتكلمتش


شهاب: قدامك حلياا لاايما تسيبي ايدك كده واعمل اللي انا عايزه في الكليه او لم نروح البيت


قمر وهي بتكلم تفسها هو ماله ده هو بقي عامل كده لي وكمان ببيصلي بصه غريبه انا حبه قربه بس خايفه خايفه يكون بيتسلي انا قلبي مبقاش في نفس ان يتكسر تاني بس انا همشي وراه واشوف اخرتها اي


شهاب: اي رحتي فين 


قمر بانتباه: ها انا هنا اهو 


شهاب: قوليلي فكرتي


قمر: انا بقول خلينا في البيت احسن 


شهاب: ماشي حلو برضوا ميضرش

وقام سايب ايديه 


قمر بتنهيد اخيراا 


شهاب ببتسامه قام مسك ايديه من تحت المدرج (محدش شيفهم يعني)  


قمر بكسوف تاني: في اي يا شهاب مش اتفقنا لم نروح 


شهاب: اتفقنا علي حاجتين بس لاكن متفقناش علي دي


الدكتور بمقاطعه: لو تانكوا تتكلموا هخرجوا بره


قمر لشهاب: اسكت بقا خلينا نفهم عشان حلمك


شهاب: ماشي انا ساكت اهو متكلمتش


قمر: سيب ايدي عشان اكتب طيب


شهاب: ماشي سبته اهو اصلي نسيت انك من يهودين الدفعه


قمر! لا رد


وبعدين انتبهوا للشرح الدكتور 


خلصت المحاضره  وخلص اليوم وقام كلهم عشان يروحه


شهاب كان مروح مع قمر


بس نادله واحد من الشله الفسده


شهاب لقمر: روحي انت وانا مش هتاخر  وكمل بوقحه وغمزه واجهزي كده عقبال لم اجي


قمر: انا مسألتكش هتيجي امتي واكملت بعدم فهم اجهز لي


شهاب بضحك: تجهزي عشان اللي اتفقنا عليه ول اقولك متعمليش حاجه انا هجي اعمل 


قمر بصتله كده: تصدق انت واحد سا**فل


شهاب بضحك: عيب يا بت في واحده تقول لجوزه كده 


قمر سابته ومشيت 


شهاب ضحك عليها وقام راح لصاحب

.

                            الفصل الرابع عشر من هنا

لقراة باقي الفصول من هنا







تعليقات