Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت من الفصل الثاني عشر12بقلم فريده عبد الفتاح

 

رواية احببت من

 الفصل الثاني عشر12

بقلم فريده عبد الفتاح



وقطعه شهاب


بعد ام قمر مشيت من عند شهاب 

شهاب كمل كلامه في التلفون بس وهو عينه عليه 

وحس بغيره لم لقاه واقفه مع الراجل وبتضحك

قفل مع صحبه وراح لها 


شهاب:يله يا قمر 


قمر:حاضر عوز حاجه يا راجل يا طيب 


الراجل:لا سلمتك يا بنتي 

ووجه كلمه لشهاب:خلي بالك منها لان دي جوهرة


شهاب:في عنيه يا حج 


قمر:ابتسمت علي كلامه 


و مشي قمر وشهاب  لحد لم وصله عند باب الكليه 

وفي لحظه كنت قمر سرعت رجليه ومشيت سبقت شهاب


شهاب:اهدي يا قمر في ايه هو لتهدي رجلك لتسرعيه


ملقاش رد من قمر 

فافهم هي بتعمل كده ليه مره تبطي ومره تسرع 

عشان ميمشيش جمبها عشان الناس والطلاب ال في الكليه 


شهاب:بقي كده يا قمر ماشي 


وجري شهاب ووصل عند قمر وقام حاطط ايديه علي كتفها وشده لعنده 

كانه حضنه ومحوطه باديه كا نظام حمايه 


قمر شهقت ولسه هتتكلم 

شهاب حط ايديه علي شفايفها 


شهاب:من غير ول كلامه امشي عدل عشان مشلكيش


قمر:ينهار مش طلعله شمس ابعد عني يا شهاب ٕاحن في الكليه 


شهاب:وايه يعني احنا في الكليه انتي مراتي يا قمر فهم 


قمر:عارفة بس ابعد عشان


شهاب:عشان ايه بقا 


قمر بحزن:عشان برستيجك يا شهاب ابعد عني 


شهاب:متعصبنيش يا قمر وامشي عدل 


قمر:يا شهاب النااس بتتفرج علينا ومش هيبطلوا تريقه 


شهاب:ابق اسمع حد بيتكلم 

وامشي وانتي سكته لحسن لم اا


قمر بمقطعه:خلاص مشيه اهو 

مشت قمر مع شهاب وده تحت صدمت الكل

 الكل  كان مصدوم من ال شافه وكلام  كتير عمال يتقال 


الكل كان مصدوم معد صحاب شهاب الكانو عبارة عن 4 شباب زباله

واحد منهم:شكله كده شهاب بينفذ ال اتفقنا عليه


واحد تاني:اه اكيد هيخليه تعترف بحبه لها قدام الكليه كلها وبعدين يهنها 


واحد تالت:دا احنا هنضحك ضحك وشكلها هيبق مسخرة


عند شهاب وقمر 


شهاب:يله اعدي هنا وانا هكلم صحابي وجاي


قمر:ماشي


راح شهاب يكلم صحابه 


ام قمر فاعدت علي مقعد حديد موجود في ساحت الكليه

اتجمع حوليه شويه بنات 


واحد منهم بسخريه وغل:قوليلي يا قمر يتري عملتي ايه لشهاب عشان يجري وراكي كده 


واحد تاني بسخريه اكتر: ابعد يجماعه عنه لحسن تكون حامل ول حاجه عشان منخنقهاش 


وكلام كتير عمال يتقال 


قمر اتعصبت جداا وقامت عشان تمشي 


وفي واحده كانت هتقعبله وكانت بتحول تشدها من شعرها


طبعا ده بيحصل كتير معاه ودي مش اول مره علطول بيقعبلوها عشان تقع ويضحكوا وهي كانت بتقع 


بس المرادي تجنبت قمر رجل البنت ومشت وبصت لشهاب لقته باصص عليه وبيحرك شفايفه بمعني في حاجه


هزت قمر راسه بمعني الرفض 


مشيت قمر ومسكت تلفونه 


الوحش :قالوا يا ساره لبسي الاحتياطي هتيه وتعاليلي علي الحمام بتاع الكليه بسرعه


دخل الو حش المدرج وحطت كتبها وكتب شهاب ومشت راحت الحمام 


وخلل خمس دقائق كانت ساره جت


قلع الوحش لبس قمر  غسلت وشه وفي لحظه كان الوحش في ساحت الكليه 


راح الوحش للبنات ال كانوا بيتريقوا علي قمر ووقفت قدامهم 


اتكلمت بصوت الوحش وبصوت عالي 


ومسكت شعر البنت ال كانت بتقول عليه حامل وكانت هتوقعه:للمره الالف بحظرك ملكيش دعوه بحد بس انتي زباله وبتسمعيش الكلام كل مره بحذرك بس برده مسمعتيش الكلام بس المره دي لا 

وقامت مسكت التانيه ال كانت بتقول يتري عملاتيله ايه وكانت بتشدها من شعرها


مسكه الوحش من شعرها بس طلعت البروكه في ايديها 


الوحش:وكمان لبسه بروكه يا معفنه


وفي لحظه كانت خبطهم في بعض وموقعهم علي الارض 


الوحش:المره دي بس سبتكوا ومردتش اعمل حاجه قدمكوا فرصه اخيره ولو لمحتكوا بديقوا حد 

قسما بالله لكون دفنكوا تحت الارض 

وبصوت عالي اكتر ووجهت كلمها لكل الكليه ال كانت وقفه بتتفرج:فاههمين يا شويه حيوانات اي حد هفكر ياذي حد  باي حاجه ولو حتي كلمه هتكون نهايته علي ايدي فهمين 


مشي الوحش بس المره دي مشي عادي مش ذي كله مره بيخطفي في لمح البصر ومشت في اتجاه الحمام 


شهاب كان وقف بيتفرج بس عينه بدور على قمر وعرف ان البنات دي ديقتها في الكلام عشان كده الوحش ظهر


(ملاحظه بس الوحش مش بيظهر بس عشان قمر الوحش بيظهر على طول لو حد بيضايق حد مش عشان لو احد ضايق قمر بس) 


 بس قمر مش هنا بس الوحش ال هنا انا لازم اتاكد من الموضوع ده وبنفسي

 مشي شهاب نحيت الحمام 

بس عوز يخش  وخايف يكون في بنات جوه

 فشاف بنت نده عليه وقالها لو سمحت خشي شوفي في بنات جوه كده 

دخلت البنت وخرجت 

البنت:مفيش بنات جوه بس في بابين  مقفولين فعرفش فيهم بنات ول لا


شهاب بستغرب:ماشي 

ودخل وهو داخل سمع صوت عياط وصوت الوحش 


وقف كده واتكد ان مفيش اي بنت في الحمام 

وقف في حته بعيده و اتصدم لم شاف قمر وووووالوحش 

اتصدم شهاب:يعني قمر فعلا مش الوحش وان الوحش بنت تانيه وقف وسمع كلمهم 


قمر بعياط:شكرااا جداا انتي علطول بتنقذيني  وبتساعديني علي طول 

اكتف الوحش بهز راسه وخرج من الحمام من غير ام يخد باله من شهاب 


ام قمر…فاعدت علي كرسي موجود في الحمام


قمر بعياط:تب انا مليش ذنب في ال بيحصل مش ذني ان اتولدت وحشه بس ليه الكل بيتريق عليا اناعملتلهم اي انا طول حياتي مشيه جمب الحيط ولو طولت كنت دخلت جوه عمر ماذيت حد بس الكل بياذيني انا شبعت كلام وتريقه عليه هنا في الكليه بس بجد المرادي كلمهم جرحني اوي ال هم مفكرين ان عملت حاجه لشهاب عشان يجري ورايه وهم ميعرفوش ان انا بعمل المستحيل وبدوس علي قلبي عشان يبعد عني 

مسحت قمر دمعه وقالت كفايه كده من يوم ما اتولدت وانا بعيط هقوم اروح المحاضره 


خرجت قمر من الحمام وراحت المدرج ال كان لسه محدش دخل فيه واعدت في اخر صف لوحده كالعاده محدش بيقعد جمبهاا ول قدمها اول صفين قدمها محدش بيعد فيهم 


ام شهاب فكان بيسمع الكلام ده وكان بيتقطع خرج من الحمام وحمد ربنا ان  حد مشفهوش وفي في دماغه اكتر من حاجه 


شهاب بيكلم نفسه: دلوقتي انا اتاكدت ان قمر مش الوحش وان الوحش علطول بيساعد قمر  واعد يكلم نفسه كتير لحد لم راح قعد مع صحابه 


عند قمر:كانت قعده في المدرج مسكت التلفون ورنت علي ساره 


قمر:وصلتي يا ساره بسلامه


ساره:اه يا قمر ومفيش غلط حصل ومتخفيش البدله بتعتك في امان وانا بردوا


قمر: مهو انا برن عشان خاطر البدله البدله لو جرلها حاجه زي المره ال فاتتت هقتلك 


ساره:واللهي توبت من اخر مره 


قمر بضحك: لوله ماما سعاد كان زمانك ميته دلوقتى 


ساره:خلاص متفكرنيش


قمر بضحك: حاضر بس يوميها كان ضحك  السنين وادي اخرت ال يلبس البدله بتاعتي ويمشي يتفشخر قدام الناس بس العيال ادوقي حطت علقه محترمه


ساره:تقريبا كده انا قولت متفكرنيش بالحصل 

بس انا هقولك يختي عشان اب حكالك حكالك غلط


قمر:بضحك: قولي يختي قال وانتي مش عوزة تفتكري 


ساره بضحك:عيب يا بنتي للزما امجدي تتشهر 


قمر:امجد مين يا ام امجاد خليكي في الإذاعة والتلفزيون بتوعك وبعدي انتي عن الامجاد 


ساره:ماشي يختي بس واللهي ال حصل ان انا شفت شباب بيدوا واحد برشام فقلت اكيد دي مخدرات

وكان معايا سعتها البدله بتعتك دخلت او مكان حمامات قريب مني بس مقولكيش علي الريح كانت ايه قرف جده عملتلي دماغ من قبل ام اخرج 


قمر ميت ضحك:ده اخرك اساسا تعملي دماغ حمامات هههه


ساره:اه واللهي خرجتلهم وعملت فيه دور البطل وراح عشان اضربهم فجأة كده لقتهم مشيو في حته الحته دي كانت مقطوه انا خفت بس ندا الوطن جوايا كان صوتوا عالي شكلي كده كنت منضفه وداني كويس فعشان كده كنت سمعه صوت ضميري المهم روحت وراهم وكنت لسه ريح عشان اضربهم وبمسك الواد من قفاه لقتني انا ال بتمسك من قفايا ببص ورايا وعينك متشفش النور حيطه حيطه ايه يختي ده عماره برج في بعد 

راجل عباره عن كتلت عضل 

في لحظة كنت برن علي ماما.وبقولها تلحقني انا هموت ولسه مكلتش كلامي الراجل ده عمل ساعه في عيني طبيت سكته ومفقتش غير لم لقتني متكتفه في الكرسي والراجل ده وقاف قدامي وبيقولي انتي مين ال بعتك ترقبين انت تبع مين 

اسكت انا لا قولت اوريه قوتي قولتلوا انا كنت بلعب استغمايه مع العيال وهم جهم خبوني هنا 

قالي احنا هنهرج 

لقيت شب من ال كانوا معاه بيقوله سبها تمشي دي الوحش المقنع ال مبترحمش حد 

اتسحبت يختي من لساني وقولتلهم اه انا الوحش ومش هرحمكم فسبوني بقا 


لقته وقف يختي وجاي عليا 

فلحظه كنت بصوت وقوله واللهي انا ما الوحش وحيت امك يا شيخ انا ما الوحش 

بس الحمدلله جيت قبل ام يقتلني 


قمرر كانت ميته من الضحك:هموت الله يعمر بيتك انا عوزه اعرف انتي بنت ماما سعاد ازاي يوميه كنت في الجم ولقته جاي بتجري وبتقولي الحقي ساره سعته عرفت انك عملتي مصيبه قولتله البدله حصله حاجه قالتلي شكله لبستها فثانيه كنت لبسه البدله التاني وجاي الحق بدلتي والحمدلله لقتك فتح موقع تلفونك جتلك علي طول وانقذت البدله


ساره: اه يختي مهو مش همك في الدنيا غير البدله 

بس دخولك كان رايق ولبتوع الافلام لبسه كده بدله جلد سوده وركبه مكانه ريس سوده وحاجه كده اخر مزمزه  

بس بقولك حلوه الخطه ال انتي عملتيه


قمر:الخطه دي كانت لازم عشان كنت متأكده ان شهاب عوز اخر اثبات يسبتله ان انا مش الوحش هدف شهاب ان يشوف وش الوحش علي الرغم انه قعد معاه بس عمره مساله عن اسمه ولم جه يسئل الوحش قاله ان هو عوز يشوف وشه ومسئلش علي الاسم خالص


ساره:مايمكن مجاش في باله وهو عارف انك اسمك الوحش

قمر:لا ياراجل في بنت بتتولد  اسمها الوحش برده


ساره:خلاص بقا فكك بس ليه لزمته العياط


قمر بحزن:ده الطبيعي علي الرغم ان انا الوحش بس يومياا لازم اعيط وانا بجد كنت بعيط علي حالي ومعرفش ان شهاب كان لسه وقاف بس كويس عشان يمكن يكون عنده دم ويبعد 

انا هتشل ازاي انا الوحش وبعيط علي طول علي الرغم ان بخد حقي من الناس ال بتاذني بس برده لازم ارجع اعيط انا مش عارفه امته عيني هتبطل دموع من صغري مبطلتش خالص 


ساره:خلاص يا قمر خلاص يا حببتي واللهي لو مسكتي هروح البس البدله واعملك بيه مشكله


قمر:خلاص يختي مسكتيني من ايدي ال بتوجعني


ساره:ههههه ماشي بقولك متيجي تعقد معايا شويه


قمر: ماشي هستناكي في الجم ويله  يختي خلاص عشان كله 10 دقايق الكل يخش فسلام بقا 


ساره:ماشي يا قمر سلام 


 قفلت قمر مع ساره وبتبص لقت كتب شهاب 

قمر: احيه دول سبهم  معايا تب اديهم له الزاي


.

                            الفصل الثالث عشر من هنا

لقراة باقي الفصول من هنا








تعليقات