Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اميره في بيتنا ج2 الفصل العاشر10بقلم زهرة الجبل


 رواية اميره في بيتنا ج2

 الفصل العاشر10

بقلم زهرة الجبل 



في شقه صالح

اميره. السلام عليكم

عاصم. وعليكم السلام اتفضلي

اميره. أمل موجوده

عاصم. ايوه موجوده هتروح فين علي الصبح

اميره. ممكن المدرسه

عاصم. لا اخدت اجازة نص السنه

اميره. عن إذنك

     في غرفة أمل

أمل. ادخل

فاروق. ممكن ادخل

أمل. بفرحه ميرو اتفضلي ادخلي اخيرا جو فك سجنك

اميره. اصلك وحشتيني

أمل.الحمدلله بوحش حد بس ياريت اوحش اللي في بالي

اميره. مين بقا اللي في باالك

أمل. سر

اميره. اكيد لا هروح أقول لامك وابوكي واخواتك والجيران وخصوصا جليله وبناتها

أمل.هههههههههههههه تقصدي الحربايه والعقارب

اميره. يا عم دا مرات عمك انتي قولي زي ما انتي عايزه انما أنا مينفعش

امل.دي كانت زي القطه وفجأة بقيت جبروت معرفش ازاي وكانت بتخاف من ماما دلوقتي عادي

اميره. ربنا يهديها

أمل.ربنا يهدها

اميره. أنا صعبان عليا عاصم هيجوز واحده مش عجباه بس بقول يمكن تعجبه ويغير رأيه بعد الجواز زي يوسف كان راضي بيها بالعافيه

أمل انتي عايزه بنت جليله زيك يا شيخه حرام عليكي بس عاصم حاطط عينه علي واحده تانية

اميره. يعني بيحب

أمل ايوه وواحده تعرفيها

اميره مين دي

أمل ولاء اختك

اميره بدهشة اختي انا عرفها ازاي وامته

أمل المهم عرفها وعلطول بيكلمها فون

اميره وانتي عرفتي ازاي

أمل كذا مره اسمعه بيكلمها وكمان اخدت تلفونها من تليفونك

اميره وبتقوليها عادي

أمل اصلي نسيت أنه بيحبها وانتي مش هتقفي قدام قلبين بيحبوا بعض

      وفجأة

بسمه اموله إزيك

ايه دا انتي ايه جابك هنا

اميره تقصديني انا

بسمه.اكيد عليكي

اميره لما اجي شقتك ابقي قوليلي كدا

بسمه دي شقه عمي

اميره وعمي أنا كمان

بسمه دا انتي بجحه وليكي عين تتكلمي يا جبروت

اميره ليه حرامية ولا نصابه ولا عامله عامله

بسمه واحده زيك ملهاش عين تتكلم دا عمك قاتل

يوسف اتجوزك تخليص حق مش حب فيكي

اميره صحيح مش حب فيا بس رجعنا حب فيا وحب فيه

بسمه بس يا بت بيحبني انا وعمره ماهيحب غيري انتي خدامه ليه واخرك واحد زي يوسف

أمل عندك انتي كدا غلطتي في جو

بسمه وليه تنكري انها خدامه ليه وأنه عاجز واخرها واحد زي يوسف

اشارت امل الي اميره ومسكوا بسمه ورموها ع السرير وبدأو ضرب فيها وهي تحاول الإفلات وبعد مده من الضرب والبهدله استطاعت الإفلات 

بسمه والله ما هسيبك انتي وهي والله لوريكم قيمتكم يا هبله منك ليها

أمل امشي يا بت اطلعي بره بره

فخرجت بسمه وهي تبكي ضحكوا أمل واميره علي ما فعلوه مع بسمه

اميره الظاهر ضربناها بس مش همشي أنا ما استحملتش تقول حاجه علي يوسف

أمل سيبك منها اديناها درس عمرها ما هتنساه

اميره ربنا يستر من اللي هيحصل ممكن طلب

أمل طبعا يا ميرو أمري

اميره تروحي معايا عند جدك فاروق 

أمل بس كدا يلا هوديكي عنده

اميره هو عايش لواحده

أمل ايوا في الشقه الكبيره اللي في الدور الارضي هو عمل الدور الارضي وبعدين بنى العماره دي كلها لاولاده وعيال ولاده مفيش حد غريب في العماره يلا خدي البركه

اخدت اميره الي جدها

فاروق اتفضلوا اخيرا يوسف سرحلك تزوريني

أنا من زمان عايزة ازورك بس علشان المذاكرة مشغولة

فاروق ربنا معاكم

أمل فيه واحده صحبتي بترن هروح ارد عليها

اميره روحي كلميها ع السلم وتعالي تاني

أمل ماشي أنا هنا بره ع السلم

خرجت أمل ع السلم

اميره ازي حضرتك

فاروق كنت مش كويس لكن دلوقتي في أحسن حال كل ما أشوف يوسف بيتحسن وحالته النفسيه كويسة حالتي بتتحسن معاه وكمان شايف انتي كمان في أحسن حال انتوا الاتنين جيتوا علي هوا بعض وباين الحب عليكوا

يوسف أتربى هنا عندي كان بيذاكر هنا واخده يصلي معايا واحفظه قرآن من ساعة ما عمل الحادثة بقا واحد تاني بس بسبب دعواتي ليه ربنا كرمه بيكي وبقى  أحسن 

اميره ربنا يخليك لينا يا جدي أنا مبسوطة اني بسمع منك الكلام دا منك تسمحلي اقولك يا جدي

فاروق ودي عايزة كلام انتي مرات الغالي

اميره احم دي بدايه كويسة يارب ما تغير رأيك فيا بعد الكلام اللي هقوله

فاروق وايه الكلام اللي هيخليني أغير رأي فيكي

اميره عاصم

فاروق ماله عاصم

اميره علي ايام الرسول عليه الصلاة والسلام كان بياخد رأي البنات علي جوازاتهم حتي ايام الجاهلية الجواز كان رضى وقبول دلوقتي نجوز بناتنا غصب ونجوز أولادنا من غير الرضى والقبول

جوزتوا منال وهي مش مبسوطة مع جوزها وولادها شايفين امهم بتتهان اكيد هيطلعوا مش كويسين واعصابهم تعبانه غير منال اللي أعصابها تعبانه وحاسةبالهم وشكلها بقا أكبر من سنها كمان عاصم عايزين تغلطوا نفس الغلطة وهتحكموا عليه انه يعيش مع واحده مش بيحبها ومفيش قبول بينهم مش اهم حاجه في الجواز الرضى والقبول فين التفاهم والحب

هتشيلوا ذنبهم أنهم عايشين مع بعض ومش حبين بعض سكت فاروق ولم يقاطع اميره حتي انتهت من كلامها

فاروق ازاي جاتلك الشجاعة تكلميني في موضوع زي دا ولادي مش بيعترضوا علي قراراتي

اميره أنا اسفه لو قلت حاجه غلط علشان اخاف بس أنا ماقولتش حاجه غلط علشان اخاف وكمان وولادهم مش شايفين منك الجانب الطيب والحنين او حضرتك مش مبين لهم الجانب الطيب بس انا عرفته لأنك دايما كنت واقف معايا وماجبرتنيش اقعد مع يوسف لما جيت امشي    ووقفت جمبي وقربت بيني وبين يوسف وقفت جمبي يوم الاوضه وقولت ليوسف لو مش حبيتوا بعضوا هتمشي   علشان ماتظلمنيش إني حضرتك طيب وحنين ازاي تجوز ولادك لبعض غصب

فاروق علشان المركب تمشي والعيله تبقا عيله لازم ابقي زي اللي هي شايفينه بكره تخلفي انتي ويوسف وتعرفي انك لازم تاخدي وتدي قرارات معظم اللي حواليكي مش موافقين عليها

اميره يا جدي العيله لازم تكون عيله بجد بينهم حب وتفاهم مش عيله يتقفل عليها باب واحد وكل واحد فيهم في عالم غير التاني

فاروق انتي عقلك اكبر من سنك أمل في سنك بس ما تعرفش تقول زيك كدا

اميره كلهم يقولوا احسن مني بس عايزين الفرصه

فاروق انتي عامله ايه مع يوسف والدراسة

وظلوا يتحدثوا حوالي نص ساعه

      في شقه يوسف

خبط جامد علي شقه يوسف فتح يوسف الباب فيه ايه القيامه قامت

جليله أيوه قامت علي الهبله اللي اتجوزتها علي سكينه وريا علي مراتك اللي لمتها من الشارع

اميره أنا بنت ناس ومحدش جايبني من الشارع

جليله انتي بتردي علي كلامي أهلك ما علموكيش الأدب والاحترام

اميره لا علموني وعلشان كدا مش هرد عليكي


جليله كل دا ومش هتردي امال عايزة تقولي ايه تاني

أمل اميره ملهاش صالح بنتك هي اللي غلطت في اميره الأول

جليله انتي جايه مع الغريبه علي بنت عمك

أمل مرات اخويا مش غريبه

جليله غريبه وهتفضل طول عمرها غريبه وخدامه

اميره انا مش خدامه أنا زوجه لواحد أنا بحبه ايوا خدامه ليه وهفضل طول عمري تحت رجليه بس ارضاء بيا مش غصب عني

جليله ما انتي لسانك طويل ولازم اقصه ومسكت اميره وكانت هتضربها

يوسف لو ماديتي ايدك عليها مش هيحصل كويس بره وما تجيش هنا تاني

جليله انتي بتتردني بره علشان خاطر اللي قاتل عمك

يوسف لو كان جوزك عمي ف اميره مراتي وكرامتها من كرامتي

جليله من امته اعترفت انها مراتك وانت في اوضه وهي في اوضه دا انا وامك عملنالها دخله بلدي عرفينك مش هتدخل عليها

يوسف بره ومتدخليش هنا تاني بره بره

جليله لما أشوف جدك هيعمل ايه مع ريا وسكينة اختك ومراتك هيعمل معاهم ايه

اميره خدي بناتك في ايدك وانتي طالعه لحسن يضيعوا منك

مشيت جليله وكلها حقد وغل وكره ليوسف واميره

وحلفت كل ايمانات الله انها لن تعدي بسلام


             الفصل الحادي عشر من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

تعليقات