Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نعم انا القاتله الفصل الثامن 8 بقلم كاتبه ولاكنH

رواية نعم انا القاتله

الفصل الثامن 

بقلم كاتبه ولاكنH

توبا بتروح البيت  

الداده جميله مالك يابنتي أي اللي حصل 

توبا مش عارفه ياداده مش عارفه من نحيه حبي ومن نحيه صديق العمر اللي وقف جمبي من بعد موت اهلي

لازم اختار ياداده


الداده وهتعملي اي 

توبا بعد مابتمسح بأديها دموعها هختاره هو ياداده

هختار مروان 

الداده جميله بتاخد توبا في حضنها وبتكلم في سرها 

سامحيني يابنتي مش هقدر اعمل حاجه 


الداده توبا يابنتي انا لازم اخرج 

توبا هتروحي فين ياداده وتسيبيني 

الداده مشوار كان لازم اعمله من بدري اوي يابنتي 

توبا طب متتأخريش ياداده انا هخرج اشوف كمال وهاخد فريده معايا 

الداده خدي يابنتي

توبا اي ده ياداده

الداده دي سلسله جواها ايه الكرسي 

توبا الله ياداده دي حلوه اوي بس انتي اول مره تهديني بهديه

الداده عايزها تكون ذكره مني ليكي

توبا وانتي نويا تسبيني ولا اي انا حتي لو اتجوزت انتي هتيجي معايا 

الداده انشاء الله يابنتي 


توبا بتسيب الداده وبتنزل هي وفريده بيرحو لكمال 

فريده ابيه انت كويس اي بيوجعك قولي 

كمال اهدي شويه انا كويس ياقلب ابوكي  


كمال بيبص لتوبا اللي ملامحها كلها كانت حزن 

وفريده بتلاحظ نظرتهم لبعض


فريده انا هروح اجيب حاجه نشربها


كمال مالك ياتوبا ملامح الحزن علي وشك ليه 

كمال قام واتعدل 

قوليلي مروان عملك حاجه 

توبا انا هتجوز مروان بكره 

كمال انتي بتقولي اي انتي وعيا للي بتقوليه 

توبا انااااا

كمال انتي اي طب قولتيلي ليه انك بتحبيني لما انتي مقراره انك هتجوزي مروان

توبا عشان انا فعلا بحبك بس صدقني مش هينفع اسيب مروان 


توبا مروان فضل واقف جمبي لحد مابقت اللي انا فيه ده مروان هو اللي طلعني من حالتي اللي كنت فيه بعد موت اهلي

مروان هو اللي انقذني من المغتصب وقتله من غير مايبص لمستقبله وانو ممكن يتسجن


توبا مروان في كل مره كان بيختارني علي حساب اي حاجه تانيه 

واذا كنت انا المره دي اللي هختار فأنا هختار مروان علي حساب حبي 

كمال امشي ياتوبا 

توبا انا اااا

كمال بقولك امشي ياتوبا امشي ربنا يسعدك


كمال بيودي وشه النحيه التانيه وتوبا بتبقي خارجه وهي عماله تبص عليه 


فريده بتخبط في توبا 

فريده ريحا فين ياتوبا 

توبا عندي مشوار لازم ارحو 

توبا بتحضن فريده 

توبا هتوحشيني اوي يافريده

فريده في اي ياتوبا 

توبا مفيش ياحبيبتي ادخلي دلوقتي لكمال واوعديني انك هتخلي بالك منو يافريده 

فريده اوعدك 


توبا بتسيب فريده وبتمشي


فريده هو مال توبا ياابيه بعدين هي هتيجي تاني عشان اروح معاها صح 


كمال لا يافريده توبا هتجوز مروان بكره 

فريده بدموع طفوليه يعني مش هشوفها تاني 

كمال بحزن  ولا انا هشوفها تاني


كمال بعدين تعالي هنا انتي زهقتي مني ولا اي ياهانم مش عايزة ترجعي تعيشي معايا تاني ولا اي 


فريده ده انت روحي ياابيه


في الوقت ده 

الداده لسه هتخرج من البيت قابلت مروان في وشها 


مروان رايحه علي فين ياداده جميله 

الداده كنت عارفه انك هتيجي

كفايه لحد هنا ياابني سيبها تعيش مع اللي بتحبه 


مروان بعد كل اللي عملته ليها

الداده انت معملتلهاش حاجه كله من خير اهلها ولا نسيت 

مروان انتي بتهديديني 

الداده ايوه يا مروان بهددك خلتني افضل طول عمري كاتمه بوقي 

كانت خايفه عليها منك فاسكت 

مروان انتي قصدك اي 

الداده انت فاكرني مش عارفه انت عملت اي في اهل توبا 

مروان بصدمه انتي بتقولي اي 

الداده ايوه يامروان انت اللي وراه الحدثه انت اللي موتهم


مروان ايوه قتلتهم 

تحبي تعرفي مين اللي ساعدني 

مروان بيميل علي ودن الداده 

ابويا اللوء نصرالدين

الداده فجأة بتبراء بعنيها واقفه مصدومه 

مروان تحبي تعرفي حاجه كمان انا المغت"صب اللي وراه حالات الاغت"صاب دي كلها


الداده طب اخدت منها اهلها وفلوس اهلها سبها تعيش حياتها 

مروان واسبها لكمال 

مروان هو انتي فاكراني بحبها انا مش هنكر اني كنت مهوس بيها 

بس بعد ماسمعتها بتعترف بحبها لكمال وانا كرهتها

الداده طب سبها طالما كرهتها

مروان نصر الدين محدش يخونو انا بس اللي أخون 


الداده انا مش هسيبك وتوبا لازم تعرف هي هتجوز مين 

مروان مش لو عشتي ياداده 


الداده حتي لو موتني توبا هتعرف كل حاجه 


مروان بيتعصب علي الداده وبيروح ماسكها من رقبتها خنقها 

انتي عملتي اي انطقي 


الداده وهي بتطلع في الروح بتكلم نفسها 

كل الحقيقه هتلاقيها يابنتي في السلسله 


فلاش باك لما توبا وفريده نزلو


الداده بتكتب 


اسمعيني يابنتي كويس اوي وبتمني تفتحي السلسله قبل ماتجوزي مروان لأن في اللحظه دي انا هكون مش عيشا 

متزعليش عليا يابنتي انااللي فضلت طول عمري ساكته 

مقولتلكيش ان اللي قتل اهلك هو مروان بس خوفت من نفوذ ابوه ومنو وخوفت عليكي واختارت ان افضل طول عمري جمبك وافضل كاتمه السر ده 

بس دلوقتي معتش ينفع اشوفك قدمي بتتجوزي من اللي قتل اهلك 

سامحني يابنتي 


الداده بتاخد الورقه و تطبقها وتحطها في السلسله وبتشلها في دولاب توبا 


الفلاش باك بيخلص نرجع للواقع 


مروان عمال بيخنق ف الداده لحد متطلعت في الروح وماتت 



                  الفصل التاسع من هنا 

لقراة باقي الفصول اضغط هنا


تعليقات