Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية روح اخويا) الفصل الاخير بقلم سحرسمير



رواية روح اخويا)
الفصل الاخير
بقلم سحرسمير





كانت فكرتي صح مليون في الميه لما فكرت اني اروح اصلي صلاه الاستخاره ل ربنا يا عالم الخير فين في حياتي دي مبقتش قادره احدد اي حاجه في دنيتي دي خايفه اخد قرار يخسر*ني فيه كل اللي بحبهم و بيحبوني انا اااه لحد دلوقتى مش مصدقه ان هما مش عائلتي بس لازم و ضروري ادور على مكان اعيش فيه لان خلااص معدتش ينفع افضل عندهم كفايه السنين الكتيره اللي فاتت و انا مت*قله عليهم
بس بعد الاستخاره حسيت براحه كبيررره اوي مش قادره اوصفها سلمت أمري لله و خلاص زي ما تجي تجي و اللي ربنا رايده اكيدد هيكون
طلعت و انا فرحانه اوي مش عارفه ايه السبب يمكن علشان حاسه بالراحه رغم مواقف الض*غط اللي انا فيها مش عارفه بالظبط بس كل اللي هقوله :
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
رضيت بقضائك و حكمك يا رب العالمين 
اللهم اني استودعك حاضري و مستقبلي و كل ما لي في الحياه ان تدبر لي أمري فإني لا احسن التدبير و ان تكتب لي الخير في جميع أمور حياتي و ان توفقني ف قراراتي و تنصرني في محنتي برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهم امين يارب العالمين
عند ابو سحر 
ابو سحر بلهفه : اهي جايه هناك 
أحمد بفرحه : سحر 
أم سحر بلهفه : هي بتعمل ايه 
ابو سحر : الظاهر بتدعي
قاطعه الظابط اشرف اللي جاي جري
الظابط اشرف بنهجان : الحقوا يا جماعه في نص*يبه




ابو سحر بلهفه : في ايه انت جاي جري كدا ليه اهدي يا بني
الظابط اشرف : مش وقته مليكه عايشه و اكيد هتفكر تاذ*ي سحر 
أحمد بصدمه وهو بيبص على سحر : ينه*ار اسود*دد
عند سحر 
كنت ماشيه و فجأه لقيت عائلتي هناك بقيت متردده اروح و لا مش اروح 
ومن جوايا  : ما تروحي يا بت هما هياكلو*كي 
عقلي : لااا اوعي تروحي هيزعلو*كي و انتي مش ناق*صه علشان السكر ياما اتهد*ي و اركز*ي
و ما بين حيره أفكاري فجأه محستش بنفسي الا واحمد بيقول لااااااا 
وجاي جري عليا و فجأ شالني في حض*نه و لف بيا 
انا من الصدمه مش مصدقه اكيد انا بحلم اااه كنت محتاجه ل حض*نك دا فعلا يا احمد بس ثانيه واحده دا انا زعلا*نه منك
قاطع تفكيري مليكه بصدمه : لاااا مستحيييل
رديت بفرحه  : ههههه مو*تى بغيظك يا بو*مه
اديرت ببص ورايا بقول ل اهلي اللي مصدومين : هو في ايه النهارده انا مش فاهمه حاجه 
فجأة لقيت أحمد وق*ع عليا 
بقيت بصوت :  ااااه الحقوني يا نااااس 
انا واق*عه علي الارض و الدنيا واحمد جايين عليا تب دا عدل يا نااس يا نااااس يا أهلي هتفقدو*ني و المصحف احمد واق*ع فوقي و الفرق في الطول و الجسم بينا راهيب انا قصيره ورفيعه وهو طويل و عريض
بقيت بصوت الحقوني ياناااس هفط*س قوم يا احمد قوم يا حبيبي 







و كل دا و عائلتي كلهم واقفين مصدومين 
ابو سحر وقد أدرك الامر : بنتي
و جم جري كلهم يبعدوه عني 
ابو سحر بلهفه : متخافيش يا سحررر
و بعده عني هو العائله كلهم 
رديت بنفس متقطع : بعد ايييه اقروا الفات*حه عليا احسن 
لقيت بابا غم*ز ل ماما 
أم سحر بلهفه : سحور قومي تعالي معايا تعالي ياما
رديت بقولها : مش لما نشوف الطر*بش اللي وق*ع عليا دا 
سالي بارتباك : لا لااا تعالي بس عايزاكي ضروري 
رديت : يا شيخه انجر*ي هو انا اعرفك اما نحرك الجث*ه دي الأول و بعدين نشوف حكايتك 
بشد في احمد اللي واقع ك الجثه :  هههه ااه يا عم الت*قيل مش كفايه وق*عت عليا و كنت هتف*طسني كمان عاملي نفسك مغ*مي عليك اذا كان انا معملتهاش هههههه ما تقوم يا عم 
بقيت بحرك فيه بضحك و فجأه اتحول ضحكي ل صو*يت لما لقيت ان في د*م كتيررر طالع من جنبه 
انا ااه ينعم قاعده اقول ج*ثه بس مش قصدي انه ج*ثه ج*ثه بجد
رديت بصدمه : عاااااا عااااااااا 
قاطعني ابو سحر بلهفه : تب اهدي 
رديت بصويت : عاااااا لاااااااااا احمدددد لااااااا
فجأة لقيت المستشفى كلها مقلو*به على صوت صرا*خي اللي جاب كل اللي في المستشفى 
الدكتور ايمن : بسرعه هاتوه
و جابوا الترولي و اخذو*ه 
وانا من الصدمه مش عارفه اتحرك 
بقيت في حاله صو*يت مش عارفه ابطلها بصو*ت من كل قلبي وهما قاعدين يهدوا فيا كلهم و انا مش قادره ابطل 
لغايه ما فجأة مدر*تش بنفسي الدنيا اسود*ت وو*قعت على الأرض 
مليكه جايه تهر*ب و لكن لسو*ء حظها لقت الظابط اشرف في وش*ها 
الظابط اشرف : على فين 
و مسكها هو و الظباط 
و عدي وقت معرفش ادي ايه بالظبط
فوقت لقيت الكل حواليا
سالي بدموع : انتي كويسه  
رديت بفز*ع : احمد 
أم سحر بحب : تب بصي جانبك كدا 
ببص جانبي لقيته في السرير اللي جانبي 
رد احمد عليا بصوت ضعيف : متخافيش انا جانبك
رديت بدموع : بجد انت حاسس بحاجه 
رد احمد بحب : و الله انا تمام انتي اللي كويسه 
رديت بدموع : الحمد لله يا رب 
رديت معقبه بنرفزه : الله يخر*بيتك يا احمد وقع*ت قلبي و انا و المصحف ما ناق*صه 
أحمد بحب : ههههههه يعني افهم من كدا انك بتحبيني
قاطعته : استنا ثانيه واحده انت كنت هتفط*سني على فكره انت المفروض تقصر شويه و ترفع شويه كمان انت وق*عت عليا و انا كنت همو*ت 
الكل بضحك : ههههههه
رديت يغيظ : انت بتضحكوا اااه اله يارب يق*ع فو*قكم زي ما وق*ع فو*قي و قتها بس هتعرفوا معنى اللي بقوله 
الكل : ههههههه
أحمد يحب : ما بالمناسبة السعيده دي بقي ما تجيبوا الماذون يا خوانه عايز الحق اكتب الكتاب قبل ما يطلع مشا*كل تاني 
رديت : نعم نعم و مين قال ان انا موافقه اساسا 
يدوبك قولت الكلمه دي لقيته اتنر*فز و بيحاول يقوم 






أحمد وهو بيحاول يقوم : بالجز*مه في المستشفى 
رديت بندفاع : لااا لاا الحقو*ني 
بقيت بدار في ماما و سالي ووفاء اختي و نفين و ريم و خالتي و الرجاله كلهم بيحاولوا يقعدوه
أحمد بنرفزه  : لا و الله سبوني يا جماعه 
ابو سحر : ههههه و الله عاذر*ك بس بنتي بقي
معتز : حبيبتي يا معلم 
شيمو : بنت معلمتي يا راجل اهدي شويه 
عند سحر
أم سحر : ما تتل*مي يا بت الراجل طلع ر*وحه 
سالي : ااه هتلاقي فين حد من القط*عيه الكور*ي دي و الله فكرني ب اغنيه علمو*ت معك علمو*ت 
وفاء : اااه دا انا لا والقى واحد كدا يالهوو*وي
رديت بغيره : بس كلكم عايزين حبيبي خلااص كل واحده تو*قف مكانها يالا حبيبي ليا و بس
ريم : يا خي*به قولي له كلمه حلوه 
أم معتز : ايوا 
نفين : دل*عي الراجل متبقيش ق*فل
رديت بصوت صر*صاع : حبيبي انا بهزر معاك 
ورديت بهمس : كدا حلو 
لقيت الكل ل*طم على وشه مني 
رديت بحده : اوو*وف تب اعمل ايه 
لقيت نفين بتقول : بنات يالا على الخطه الجديده 
رديت بضحك : لحقتوا تعملوا خطط يا قادرين 
و ما أن قولت الكلمه دي في ثانيه واحده الاوضه فضيت لقيت انا و احمد لوحدينا
رديت : حبيبي والله بهزر معاك 
أحمد بزعل : و انا مش قابل هزارك
رديت بو*جع مصطنع : اااه 
أحمد بلهفه وهو بيقوم : في ايه انتي كويسه 





رديت بوجع : ااااه مفيش حاجه بتوجعني اصلاا
لقيت احمد قام وهو ماسك جن*به و بيحاول ما يبنش انه هو موجو*ع و جاي عليا قعد جانبي و مسك ايدي
أحمد بلهفه : انتي كويسه بجد والله 
رديت بحب : و الله كويسه انا بهزر معاك
أحمد بلهفه : بجد انا بتكلم بجد انتي حاسه بحاجه 
رديت : لا و الله 
قاطعني بحض*نه ليا 
أحمد بحب : الحمد لله انا كنت همو*ت لو كان حصلك حاجه الحمد لله يارب 
رديت وانا ببعد : احمد 
احمد بحب وهو بيزيد من احتضا*ني : اااه يا سحر 
رديت بحده و نرفزه : اقسم بالله انت تعبان خلقه متخلنيش اكمل عليك احنا لسه مكتبناش الكتاب فتل*م كدا احسن لك 
قاطعني العائله كلها اللي قاعدين يتفر*جوا في الاوضه 
ابو سحر بحب : ايوا كدا علميه الإد*ب 
رديت بارتباك : اااه امال 
لقيت الستات و البنات كلهم بيشدوني
نفين : يالا يالااا





رديت : تب على فين ممكن اعرف 
ريم : لااا
و احمد بردوا الرجاله كلهم خدوه 
بقيت بكلم بعي*ظ : تب افهم واخديني على فين 
لقيتهم دخلوني اوضه وقا*فلين كل أنورها و أبد*وا نور كشاف في عيني 
أم سحر بحب : انتي تسبي لما نفسك خالص 
رديت بخوف هتعملوا فيا ايه
وقعدوا في الضل*مه يشدو*ا في شعري و يحطوا حاجات في وشي انا كمن الدنيا ض*لمه مش شايفه غير النور اللي متأ*بد في عيني 
لقيت نفين بتقولي الب*سي دا 
و قفلوا الكشاف 
مسكته وانا مش شيفاه اصلا 
رديت : تب الب*سه ازاي 
لقيت ام سحر : اخلصي 
و طلع الكل برا و سبوني 
و بصعوبه على ما لبست البتا*ع اللي هما جبوه ده 
نديت لهم : يا ماما يا جماعه يالا اهنا 
لقيتهم دخلوا و فتحو ا الانوار لقيني لابسه فستان جميل جدا مكنتش اتوقعه و شعري الطويل مسيبينه معرفش حطوا لي عليه ايه و مكياج كامل في وشي انا بذات نفسي معرفتش نفسي 







رديت بصدمه : ايوووه مين دي 
سالي : هو انتي لسه هتتصد*مي يالاااا
و كلهم شدوني بيطلعوني ل برا 
بقيت بصوت : عاااا تب الطرحه هاتوا لي الطرحه بقولكم 
نفين : لا هتطلعي كذا 
رديت بصدمه : نهار اسود 
و كنت مش راضيه اطلع معاهم بس شدو*ني لغايه ما دخلت الاوضه و شوفت الصدمه 
بابا ايده في ايد احمد و بيكتبوا الكتاب 
رديت بصدمه : نهار اسود*د في المستشفى يا رمضان 
قاطعني الماذون : بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير 
الكل زغرت : لولولولولولولولولولولولولوليييييييي
وانا واقفه مصدومه 
لقيت الماذون : امضت العروس 
لقيت وفاء اختي زقتني : يا بت اتلحل*حي كدا و اقفلي بوقك بدل ما الد*بان يدخل 
روحت و مضيت على كتب الكتاب و انا مش مصدقه 
لقيت احمد بيشديني ليه قدام الكل و حض*ني 
أحمد وهو بيزيد من احتضا*ني : هاااه خلااص كتبنا الكتاب و مسمعشي صوت ااااه مش مصدق و المصحف
رديت بدموع الفرح : ولا انا 
لقيته بيقولي : لا علشان خاطري مش عايز عيا*ط بقا عايز اشوف فرح و بس 
رديت : تب شل*ني انا بشوف كل اصحابي بعد كتب الكتاب اجوازهم بيشلو*هم 
لقيته بيقولي : كان على عيني يا رو*حي و الله بس جوزك لسه طالع من عمل*يه في جنبه و حالته ما يعلم بيها الا ربنا 
رديت : ماشي
هو بقا الظاهر حس اني ز*علت 
مره واحده لقيته بيقول : ربنا يستررررر
و شالني ولف بيااااا و دوخ*ني و كان اسعد يوم في حياتي
بعد مرور عده سنوات
حياه الكل اتغيرت ١٨٠ درجه 
معتز و نفين اتجوزوا و خلفوا بنت أصر معتز ان يسميها سحر على اسم حبيبته و بنت خالته سحر
سالي سابت الر*قص و تابت و اتجوزت من ابو سحر طبعا الامر كان صع*ب على ام سحر في البدايه ولكن واحده واحده اتعودوا على بعض واهوا كله علشان يل*موا شمل العيله و سحر متحسش انها غر*يبه او مختلفه عنهم 







مليكه دخلت الس*جن و اتحكم عليها بالإعدا*م لانها طلعت قا*تله ناس كتير قبل كدا و بردوا علشان الفلوس و الحكم اتنفذ 
اما عن فتحي فاتحكم عليه بالس*جن ألمؤ*بد لجرا*يمه السابقه اللي انكشفت و انكشف معاها كل حاجه 
اما عن أحمد و سحر ف تعالوا تشفوهم بنفسكم 
عند سحر 
سحر بحب  : و بس يا حلوين و اتجوزنا انا و بابا و عشنا في تبات و نبات و جبنا ايمن و فريده و معتز جاي في السكه
ايمن : تب و بابا كان فين
فريده : تب و خالو معتز
سحر بحب : كفايه اسئله بقا 
قاطعهم احمد اللي جاي من الشغل 
ايمن و فريده بفرحه : بابا جه بابا جه بابا جه




أحمد بحب : يا حبايب قلب بابا 
و شالهم هما الاتنين 
أحمد بحب : هااه عاملين ايه 
ايمن : ماما كانت بتحكي لنا حكايتها مع خالو معتز 
أحمد بنرفزه : تاني يا سحررر........ يالا يا حلوين العبوا في اوضكم يالاااا
ايمن و فريده بفرحه : هيه هييه 
و طلعوا على اوضهم 
أحمد بحده : تاني يا سحر 
سحر بارتباك : اصل اصل هما اللي اثروا
أحمد بزعل : لااا لااا انا زعلان 
سحر وقفت : لا و الله تب اسمع بس
قاطعها احمد يشيله لها 
سحر بخوف : عاااا الله يخر*بيتك نزلني*ييي







أحمد باصرار : لا مش هنزلك الا لما تنسى الحكايه دي خالص 
سحر بندفاع : انا حامل يا عب*يط نزلني 
أحمد بصدمه : ايه بتقولي بجد 
سحر بندفاع : اااه امال هكدب عليك 
نزلها احمد بلهفه : و المصحف بتتكلمي بجد 
سحر : استغفر الله العظيم يارب هو فيه هزار في الموضوع ده 
أحمد بفرحه : انا اسعدد انسان في الدنياااااا
و شالها ودو*خها
سحر بدوخ : الله يخر*بيتك يعني انا نا*قصه 
أحمد بحب : سحور
سحر : ات*نيل بلا سحور بلا قر*ف
و طلعت تجري وهو وراها 

صحيح مش كل حاجه بنتمناه بيتحقق بس لكل حاجه و ليها نصيبها ليها فرحتها ليها كاينها





                         تمت


تعليقات