Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبه الكبير)الفصل الثاني2بقلم اميره ياسين


 
رواية حبيبه الكبير)
الفصل الثاني2
بقلم اميره ياسين  




اسماء بتحدي:هطلقني يا عادل غصب عنك وانا هوريك اسماء يونس هي مين..؟
يبتسم عادل بثقه ويقرب منها ويجذبها من خصرها امام الجميع
فتتعصب اسماء وتحاول الفرار منه
وهي بتصرخ سبني يا حقي"ر

لكن عادل لا يهتم بكلامها  وكلام الجميع ويكذبها بوقاحه
عادل:دي كدابه يا جدي محصلش حاجه من الا بتقول عليها ياسمين كانت جايه لها داخه فجأه وانا سندتها لي اوضه النوم وبس 

فهانم شفتنا وفكرت فينا غلط...






تنظر اليه ياسمين وتفهم نظرته لها 
فتمثل البكاء والحزن بل تنهار من البكاء وتجلس ارضا

ياسمين:حرا"م عليكي يا اسماء انتي ليه بتهنيني وتظلميني كده منك لله انل مش هسمحك مستحيل اسمحك  اه قلبي...

لي لحظه الجميع صدقها وجروا عليها وهم ينظروا لي اسماء بعيون الاتهام  تتعصب اسماء وتصرخ في الجميع ببكاء ووجع

اسماء:والله كدابه وعادل كداب وانا هثبت كل حرف قولته





واخرجت هاتفها من جيبها وجرت علي جده وجعلته يشاهد ما قد صورته وقد اشتعل"ت عينه غض"با ولم يتحمل اكثر وبعد الهاتف عنه وهو مشمئز مما يشاهد

وصرخ بغض"ب نار'ي

الجد مهران:كفايه كده هاتي الزفت ده.... وذهب لي عادل وصف'عه

علي وجهه بقواه وقاله طلاقها

يرفض عادل ان يطلاقها

عادل بتحدي:انا مستحيل اطلقها يا 
جدي دي مراتي...






لي يأتي صوت من خارج الشقه يرعب الجميع

امير:وانا بقولك هطقلها يا عادل غصب عنك عشان انت لا تستحقها 

ينظر اليه عادل برجفه لكنه يرفض ان يطلقها

عادل:انا مش هطلق مراتي عشان انت تتجوزها يا امير يا كبير عيلتنا

يا خليفه جدي والكل بيحترمك يا اخوي الكبير والكل فضلك عليه في كل حاجه حتي في اداره ثروات العيله انت الا مسكها انا مش هطلقها حتي لو هت"قتلني






تبكي اسماء بوجع وتصرخ بالم لا ااا هطلقني انا بك"رهك ومستحيل افضل علي ذمتك يوم واحد
يعت'صر قلب امير علي حبيبته التي طالمه عشقها  منذ صغيرها لكنها احبت اخوه فابتعد عن طريقها حتي يسعدها رغم المه

لكنه تعهد بحمايتها حتي من نفسه






فيغ"ضب اكثر امير لي رؤيه دموعها.... ويلك"م عادل بقوه عدت مرات حتي وقع ارضا لكنه مصمم علي عدم الطلاق....

فتغتاظ ياسمين من حب امير لها لانها تعشقه منذ الصغير لكنه لم يعرها اي اهتمام لذا تقربت من عادل حتي تفرق تحر'ق قلب اسماء علي حبيبها ولا تسعد وتتعذب مثل   ما تعذبت هي....

تصرخ اسماء :طلقني يا عادل انا مش عوزك...

يصرخ عادل بتحدي:وانا مش هطلقك انتي سمعه..انتي ملكي انا

تتعصب اسماء وتدخل غرفتها وتجلب منها حبوب المنوم

وتخرج وهي في قضبتها العبله وتفتحها وتبلعها وهي تقول وانا بفضل الم"وت علي اني اعيش معك ثانيه واحده لكن يجري عليها امير وهو 




يصرخ لااااا اسماء وجذب منها العلبه وهو يبكي ويصرخ لا لا يا حبيبتي قالها بدون وعي منه مما جعل الجميع يتجمدوا مكانهم من صدمه ما سمعوا تبرق اسماء عينها في صدمه ولم تنطق وتسقط بين احضا"ن امير فيصرخ امير اسمااااء




                        الفصل الثالث من هنا

تعليقات