Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكة الاسد الجزء الثاني 2 الفصل الخامس والاربعون 45 بفلم فاطمة حسن


رواية ملكة الاسد الجزء الثاني 2 

الفصل الخامس والاربعون 45 

بقلم فاطمة حسن



اياد قفل وبيبص ع الفون بسخرية

.....

عند تمارا

قامت بتوتر وخوف وبدأت تلبس هدومها

تمارا خلصت ورحت نزلت بخوف 

لاقت مراد قاعد مو وروح 

مراد بهدوء .رايحه فين 





تمارا بتوتر بسيط.اتخانقت .كنت.ه. هروح اي مكان . ممكن

مراد بضيق عليها.طب خدي السواق معكي

تمارا بتوتر .م.ملهوش ل.لازمه أنا هروح  لوحدي

روح .بلاش ي حبيبتي تروحي لوحدك خلي السواق يوصلك احسن

مراد بهدوء.السواق يكون معكي ي تمارا مش هتكلم تاني

تمارا.حاضر 

تمارا خرجت وركبت العربية وقالت لسواق ع العنوان بتوتر

جوا 

مراد قام بعيد عن روح وكلم حد ورجع تاني قاعد 

.......

عند فريده كانت بتكلم منه 

فريدة بعياط.انا بس قولتها علشان اخد رأيها 

منه اتكلمت بحب . عارفه ي حبيبتي.ومامتك بردك غضب عنها  مش هتتقدر تتعامل مع ياسين عادي حتي لو هي عايزه كده لانك ف الآخر بنتها واكيد مضايقه عليكي .وانتي غلطتي لما مقولتيش حاجه لياسين . فريده حبيتي ياسين لحد دلوقتي ميعرفش مشاعرك وانتي حتي مقولتيش كلمه واحده تخلي حتي يطمن أن في امل 

فريده بضيق .ما أنا اتكسفت 

منه بغيظ  .طب خليكي اتكسفي كويس بق لحد ما يسيبك ويشوف غيري علشان ينفعك الكسوف 




فريدة بضيق .اوف عليكي ي منه أنا غلطانه اني بكلمك 

منه .اعملك اي يعني ما انت اللي بتقولي كلام يعصب 

فريده بضيق .خلاص سيبك مني أنا هتصرف المهم ثم اكملت بتوتر .وانتي هتعملي اي مع ايهاب.

منه بتعب .من اخر مره اتكلمنا واعتذر وأنا مش بخرج من اوضتي مش عايزه اتعامل معااا لحد ما يسبني ثم اكملت بسخرية. دا لو سبني اصلاا 

فريده.احم أنا من رأي يعني اديلو فرصه تانيه 

منه قامت بسرعه .انتي بتقولي اي

فريده بهدوء .ي حبيبتي كده احسن علشان ابنك حتي حاولي تخلي في كلام بينكم .

منه بدموع.لاا ي فريده.وانتي لو بتقولي كده علشان مش عايزه تساعدني أنا هتصرف 

فريده بعتاب.انتي بتقولي اي ي منه .أنا مستعده اعمل اي حاجه علشانك صدقني بس انا عايزه مصلحتك.انتي قولتلي أن ايهاب رفض يسيبك علشان ابنه طب ما تجربي تتكلمي معاا.

منه انتي اكتر واحده مجربه يعني اي الواحد يعيش من غير أهله وعرفه اد اي الموضوع دا صعب لسه قدامك فرصه لحد ما تولدي أن الأمور تتصلح بينك وبينه.اتكلمي معااا وخلي ف اتفاق أن فتره الحمل دي هتكون فرصه تانيه ليه . صدقني أنا عايزه مصلحتك ولو لسه عايزه تتطلاقي صدقني ياسين هيتصرف وايهاب مش هيقدر يقرب منك او من ابنك لو عايزه دا 

منه .........

فريده.فكري براحتك ي حبيبتي وقبل دا كله فكري ف ابنك بردك 

منه بهدوء .حاضريفريده .حاضر.سلام دلوقتي 

......

عند تمارا

وصلت عند إياد لاقته مستنيها تحت جانب العربيه

تمارا نزلت بخوف وقربت منه

اياد بهدوء مميت .يلاا  اركبي

تمارا بتوتر .ه.ه.هنروح فين 





اياد بهدوء .عند المأذون متخافيش  كده .يلاا  

تمارا لسه هتركب رح .....

......

عند أسر وحور

كان اسر نايم ف حضن حور بضيق 

وحور بتلعب فى شعره بهدوء

حور بحب .مضايق علشان تمارا مش كده 

اسر بضيق .مش عايزه تقول حاجه حتي لبابا

حور بحب .صدقني ي حبيبي.كل حاجه هتكون كويسه وهترجع هي واياد لبعض هو بس شوي وقت مش اكتر

اسر هز رأسه بهدوء وغمض عينه

...........

عند ياسين كان قاعد فى مكان هادئ قدام المياه 

ياسين خلاص حسم أمره وقرار فعلاا أنه مش هينفع يكمل مع فريده

ياسين لنفسه .هتقدر تعمل كده هتقدر تسيبها لحد غيرك

كده احسن.احسن ما افضل معها مجرد شكل بس الاسم جوزها لكن مفيش اي حاجة تقول كده .

ياسين قام وفضل يلف بعربية 

............

عند منه كانت قاعده ف اوضتها كلام فريده فى دماغها 

عرفه ومتاكده أن ايهاب مش هيسبها وبردك مش قادره تتعامل عادي معااا  حاسه بتعب 

منه لاقت الباب بيخبط .نعم 

ايهاب بتوتر .انتي كويسه .محتاجه حاجه

منه بهدوء قامت وفتحت الباب . عايزه أتكلم معك 

ايهاب بفرحه .طبعااا 

منه خرجت برا وايهاب وراها ورحت قالت بجمود  .طبعاا انت الاول قولتلي انك هتطلاقني ورجعت ف كلامك زي العيال

ايهاب وشه كرمش بضيق من كلامها بس فضل ساكت 





منه . دلوقتي أنا هفضل معك لحد ما فتره الحمل تخلص وساعتها لو الوضع معجبنيش

ايهاب بسرعه.صدقني أنا اتغيرت ومش هزعلك أو اضايقك تاني 

منه بجمود .أنا لسه مخلصتش لو الوضع معجبنيش انت هتطلاقني وهمشي أنا وابني .عايزه منك وعد لو موافق وعد رجاله ي إيهاب لأن دي الحاجة الوحيد اللي عندي ممكن اطلبها منك لاني ببساطه معنديش حد يقف جانبي 

ايهاب غمض عينه بوجع عليها واتكلم بهدوء.وعد ي منه لو طلبتي الطلاق أنا هوافق

منه كانت هتتدخل الأوضه بس ايهاب ماسك أيدها.وانتي المفروض تبطلي تحبسي نفسك ف الأوضه طول اليوم  مش كده





منه سحبت أيدها بهدوء .حاضر ثم اكملت بهدوء .أنا جعانه ممكن تقول لماما تعملي اكل لاني حاسه اني دايخه ومش قادره اتحرك

ايهاب قام بسرعه . حاضر 

لكن وقف قدام الباب قبل ما يفتحه وقال .أنا هعملك الاكل 

منه بهدوء .هتعرف 

ايهاب.هحاول .

......

تمارا لسه هتركب رح اتكلم 

.اياد بيه إحنا عندنا أوامر أن تمارا هانم متروحش مع حضرتك ف مكان

اياد بص عليهم وتمارا وشها بهت بخوف 

ومره واحدة كانوا الرجالين وقعين ع الأرض

اياد بهدوء .خدوهم

تمارا بصرخ.انت عملت اي.






اياد مره واحده مسكها وحط حاجه ع وشها وعلطول تمارا وقعت في حضنه

اياد حطها في العربيه بهدوء وطلع بيها...... 

......

في اخر الليل

عند مراد وروح 

كانوا رايحين جايين بيحاولوا يكلموا تمارا ومراد بيحاول يكلم الحراس  بتاعه بغضب 

لحد ما لاقهم داخلين بتعب 

مراد بغضب.كنتوا فين.وفين تمارا

واحد منهم .اياد باشا هو اللي عمل فينا كده لما وقالو كل حاجه .

ولما قومنا مكنش معنا تلفونات

مراد بغضب.ي ابن *****

مراد خرج بسرعه وركب العربيه وطلع ع فيلا حازم 

روح كلمت اسر بسرعه وخوف 

........

 



عند ياسين

رجع البيت وطلع ع فوق علطول

لاقه فريده قاعده تبص عليه بغضب

ياسين وهو بياخد هدومه .اطمني ف اقرب وقت هنطلاق وأنا فى الفتره دي هسبلك الاوضه 

وقبل ما ياسين يخرج 

فريدة.وانت هتهرب زي  العيال كل مره  ي استاذ ياسين 

فريدة مره واحده شهقت بخوف لما لاقت ألفاظه مكسوره لمليون حته ع الأرض

ياسين بغضب .أنا بمشي علشان لو فضلت معكي ثانيه واحده صدقني هتكرهي نفسك ي فريده

فريدة بتوتر .وحضرتك لو فضلت هتعمل ايه يعني ولاا فاكرني هخاف 

ياسين بصلها بندم  وخرج دخل الاوضه التانيه وسبها لوحدها 

......

عند مراد وصل الفيلا 

ودخل بغضب 

مراد .حازم .حازم 

حازم هو ندي قاموا بتوتر وخوف .في اي اهدا ي مراد 

مراد بغضب .فين ابنك ي حازم . والله ابنك لو قرب من بنتي أو حصلها حاجه لتكون بمو-ته انت فاهم

حازم .حصل اي واي الكلام دا أنا مش فاهم حاجه

مراد .ابنك خطف بنتي والله واعلم عمل فيها أي

ندي بتوتر .اهدا ي مراد .اي كلامك دا وبعدين دا جوزها وقبل كل دا ابن عمها هيعمل فيها أي

مراد بغضب .دي مش مشكلتي أنا عايز بنتي تكوني عندي حالا وابنك أنا هعرف اتصرف معااا

مراد خرج بغضب بعد ما أمر رجالته تتدور ع تمارا 

جوا 

حازم حاول يتصل عليه مفيش امل 

حازم مسك دماغه بغضب .مش هيستريح غير لما مراد يق-تلو

حازم قام يلبس هو كمان ورح يدور عليه

.......

عند أسر كان في العربيه هو حور

وهو سايق بغضب

حور بخوف .اهدا مش كده ي اسر .براحه شوي 

اسر مكنتش سامع حاجه لحد ما وصلوا 

اسر.ادخلي انتي خليكي عند طنط احسن علشان لو حصلك حاجه وانا هروح لبابا

حور مسكت أيده . طمني علطول ماشي

اسر هز رأسه وحور نزلت ودخلت وأسر طلع علطول 

حور دخلت جوا 

اسد وملك استغربوا

ملك . حبيبتي.جيتي لوحدك امال فين اسر هو حصل حاجه

حور قالتهم كل حاجه

اسد قام .طب هلبس أنا ورح لمراد اكيد ممكن يعمل حاجه ف اياد لو لاقه

أسد لبس وركب العربيه وطلع ع فيلا مراد 

كلهم طول الليل فضلوا يحاولوا يعرفوا اياد رح فين 

.......

تاني يوم الصبح

 عند تمارا

فتحت عينها بنوم وبصت حوليها

اي المكان دا . أنا شوفته قبل كده 

تمارا افتكرت نفسها بتحلم رحت غمضت عينها تاني لكن فتحتها بسرعه وصدمة

وقامت وفضلت تلف في الاوضه.مستحيل مستحيل يكون حقيقه

تمارا بصت لاقت نفس لبسها 

تمارا قامت بسرعه وخرجت ابوه هما ف نفس المكان بتاع شهر العسل 

تمارا خرجت برا خالص تتدور ع اياد بصدمه لاقته طلع من المياه 

اياد قرب منها واتكلم بسخرية.صحيتي اخيرا 

تمارا بصدمه .إحناا بنعمل اي هنا جبتني هنا ازاي وليه

اياد ببرود .عادي  مزاجي كده 

تمارا بغضب وجنون.انت مجنون .انت خطفتني  انت فاهم يعني . اكيد بابا بيدور علياا وزمانه بلغ عنك واكيد هيجبوك 

اياد بسخرية.خطفك وابوكي هيبلغ يقول اي جوزها خطفها معقول كده ي مدام تمارا تقولي كده ع جوزك 

تمارا وهي بترجع لورا.انت قولت انك مش عايزني وهتطلاقني حصل اي

اياد بهدوء . الصراحه معجبنيش اللي عملتي خالص .ف جبتك هنا وبعدين قرب منها اوي واتكلم ف ودانها.مش بردك كنتي مبسوطه لما كنتي هنا 

اياد بعد عنها وقال بتفكير مصتنع .كنتي مبسوطه ليه صح. اااه  افتكرت علشان مكنتش بقرب منك مش كده بس الشهر دا هيكون مختلف هيكون اسوء شهر ف حياتك ي تمارا 

تمارا كانت بتسمع بخوف .انت مجنون .رجعني دلوقتي حالا بقولك 

مره واحده اياد مسكها من شعرها بغضب . لما تتكلمي معايا تتكلمي بحترام انتي فاهمه.

اياد زقها .غوري اعمليلي الفطار يلاا 

تمارا فضلت واقفه تبص عليه.

ايام بصوت عالي.غوريى

تمارا مشيت بسرعه واول ما دخلت المطبخ فضلت تعيط 

.....

عند منه وايهاب 

دخلها بفطار .اتفضلي 

منه بدأت تاكل بهدوء 

ايهاب بتركز.اي رايك  

منه بهدوء .دا فطار يعني  ف اكيد هيكون حلو مش زي اكل امبارح 

ايهاب بضيق . كان حلو ع فكره انتي اللي معندكيش ذوق

ايهاب قام بضيق وخرج براا بضيق 

منه ضحكت ورجعت تاكل بهدوء 

........

عند مراد كان قاعد مع أسد وحازم 

ومراد قاعد ع نار بعد ما فضل طول الليل بيحاول يدور ع اياد وتمارا

بعد شوي دخل رجل وقال .مفيش اي اثر ليه ي مراد باشا حتي اسمه وهو والهانم مش موجود في اي كشوفات من الطيارات اللي طلعت تقريبا هو مسافرش

حازم كان بيفكر ف حاجه

مراد قام بغضب .يعني اي هيكون  رح فين

اسر دخل هو ياسين اللي كان معا بعد ما عرفوا 

اسر .في اي اخبار جديده

مراد هز رأسه بغضب وهو بيبص ع حازم .لو عرفت انك عارف فين مكان بنتي ومقولتش صدقني مش هعديها 

ياسين بهدوء .مش كده ي عمي ثم أكمل بضيق .ومعلش يعني اياد جوزها ومش شايف انها مخطوفه علشان نعمل كل دا

مراد بصلو بضيق 

......

عند تمارا 

كانت بتعمل الفطار وهي بتعيط 

لحد ما دخل اياد ولازق فيها

اياد غمض عينه بهدوء وهو حطط أيده ع وسطها.كل دا 

تمارا بعياط وهي بتحاول تبعد .خلصت خلاص 

اياد فاق وسبها وقال بسخرية.مالك مستعجله ع اي العياط دا هيجي بعدين.اخلصي يلاا وتروقي الفيلا كلها

تمارا بغضب ودموع.انا مش شغاله عندك انت فاهم ومش هعمل حاجه

اياد وهو بياكل .لو معملتيش اللي قولتلك عليه أنا اللي هعمل وهنا مفيش حد يقدر يساعدك وانتي مش هتقدري تقفي قدامي ثم أكمل بسخرية.ولا قدام حد اصلاا .يلاا غوري 

تمارا بقرف . بابا اكيد هيوصلي وساعتها مش هفضل ع ذمتك دقيقه واحده لاني بكر-هك 

تمارا خرجت بسرعه واياد فضل يبص ع الاكل بغضب ومره واحدة كان ع الأرض كلها

تمارا طلعت فوق وقفلت الباب بمفتاح وفضلت قاعده ف الاوضه



تعليقات