Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبي القريب الفصل الاول1بقلم شهد هاشم



رواية حبيبي القريب
 الفصل الاول
بقلم شهد هاشم


امال انا ابقي بنت مين طالما انا مش بنتكوا 
ابو امل . امك للاسف خان*تني مع واحد تاني لما كنت مسافر 
امل .ازاي تقول علي ماما كده 
مامتها وهيا جايه من وراها .دي الحقيقه يا بنتي 
امل. طب ومفكرتيش فيا انا ؛ انا دلوقتي ابقي بنت مين 
مامة امل .ابوكي م*ات وساب حقك مع ابن عمك 
امل بعياط .انا بنت حرام 
مامة امل وهيا بتطبطب عليها  .مكنتش اقصد يا بنتي 





امل. ابعدي ايدك عني 
بتدخل اوضتها جري وبتفضل تعيط بعد ما اكتشفت وعملت تحليل وطلعت أنها مش بنته ابوها اللي رباها وعمره ما حسسها انو في حاجه ؛ بتقرر تمشي وتروح الصعيد مكان باباها ما كان عايش هناك وزي ما مامتها قالت حقها هناك 
ابو امل. هتوحشيني يا بنتي 
امل. وانت اكتر ؛ بتروح بعدها لمامتها .
امل بعياط . خلي بالك من نفسك يا ماما ؛ هتوحشيني 
ام امل . انا اسفه 
امل.  بس خلاص يا ماما ولا أكإن في أي حاجه ؛ اعتبريني مسافره مده وراجعه 
ام امل. ابن عمك صعب اوي خلي بالك من افعالك 
بتمشي امل من البيت وبتروح المكان اللي مامتها قالت عليه
اول ما بيشوفها راجل كبير بيبتسم 
عزيز جد امل .انتي بنت فريد صح 
امل. اه 
عزيز بيحضنها .كان نفسي اشوفك من زمان اوي ؛محمود هيفرح لما يشوفك اوي 
امل. محمود مين 





محمود من وراها .مين دي يا جدي 
عزيز. دي بنت عمك امل اللي كنت بتلعب معاها وانت صغير 
محمود.شوف لبسها عامل ازاي طبعا مهي تربية امها 
امل .ما تغلطش أبدا في ماما 
محمود .من احترامها يعني اوي
امل بتبدا تعيط وعزيز بيزعق لمحمود وبيخليه يطلع برا
عزيز .ما تزعليش منه يا اموله 
امل بعياط . لي ابنك عمل كده 
عزيز. يبقي ابوكي مش اسمه ابنك
امل.ابويا فين ابويا ده ساب امي لوحدها مع بنت تتربي مع راجل غريب 
عزيز .بكره تفهمي كل حاجه يا بنتي ؛ يا جميله تعالي ودي بنت عمك اوضتها اللي كنا دايما سايبينها ليها





بتطلع الأوضه هيا وجميله وجميله بتسيبها علشان ترتاح شويه وفجاه بيدخل محمود 
محمود .انتي اي اللي جابك هنا 
امل بخوف من نظرته .ا. ا. انا قالولي انو دي. اوضتي
محمود بيبص ليها باصه كلها غموض وبعدها بيسيبها وبيمشي 
بتروح تقف في البلكونه بشعرها وبتتكلم مع جميله اللي هيا تبقي اخت محمود 
جميله .صدقيني محمود عكس كده خالص 
امل.ما تفرقش اصلا معايا انا اصلا كره*ته اول ما شوفته ومن تحكمه فيا ؛ فاكر نفسه مين ده 
محمود بيكون واقف وراها وسامه كلامها ؛ بيتعصب اكتر انها كمان واقفه بشعرها ؛ بيشاور لجميله بعينه أنها تبعد وهو بيقرب من امل وبعدها...........




                             الفصل الثاني من هنا

تعليقات