Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببني ابي الفصل الخامس5بقلم حبيبه ممدوح


 رواية احببني ابي 
الفصل الخامس5
بقلم حبيبه ممدوح

لقيت صوت من ورايا
_الله الله يعني انتت ساايبني كل دااا علشااان دييي
-هنااااء؟
_مبتردش ع مكلماتي ليك ومش معبرني اتاريك مقضيها مع الست هاانم 



متحترمي نفسك مينفعشش ال بتقولية دااا... انت مين 
_هو انت كمان مش معرفها انا مين... انا خطبتو ي حبيبتي ومراتو المستقبلية.. 
اي؟ 
_اي ي حبيبتي اتخضيتي! معلش هو مكنش قايلك ولاااي 
-ف اييي ي هناااء 
_ف ايي انتت...
-ليلي استني ي ليلي.. 
كان هيطلع وراها 
_استنا هنااا انت رايح فين مش انا بتكلم معاااك.. 
سبتهم وطلعت لفوق




 مكنتش متخيلة ان ممكن اتحط ف موقف بايخ بالطريقة دي.. انا اصلا مليش علاقة بي هي ماالها ديي انا غلطانة إن جيت..

-انت اي ال جاااابك هنااا 
_جاااية اشوف خطيبي ال مش معبرني 
-عاااوزة اي يعني 
_عاوزاك ي احمد
-وانا مش عاوزك 
_يعني اي 
-يعني انتت عاارفة انك انت ال فارضة نفسك عليااا ولفيتي حولين ماما لحد ماااا فضلت تزن ع دماغي انك اخطبك..
_بس انت عاارف كويس اني بحبك
-و انت عارفة كويس اني مش بحبك.. وانا وانت عاارفين ال فيها ف كفايا بقاا هااا كفايا اني ساكت لحد هناا
_ايوا يعني اي 
قلع دبلتة ومسك اديها حطها فيها وقال
-كل شيء قسمةة ونصيب ي هناء.. اتمنالك حظ سعيد مع غيري.. 
_انت بتسبني علشااان دي!! 
-ملكيش دعوة بيها 
_انت مش عاارف انا مين 
-ماا كفايا غرورك وقرف بقااا انا مش عاارف كنت مستحملك ع ايييي دااا انتت مش بني ادمة مش بتتغيري ابدا.. جريتي ورايا مش حب لاء. علشاان انت عاارفة كويس ان ابن مين وعندي اي.. عمرك مبصتيلي علشاني كلو علشاان فلوسي..انتت اي ي شيخة ابعدي بقاا 
_انت كدا حطيتني ف مقارنة مع دي وانت ال اختارت 
مسكها من اديها كان 
-وعزة وجلال الله لو قربتي منها او جبتي حتي اسمها ع لسااانك لهقتلك ي هنااااء..فاهمة والله هقتلك.. انت مش عاارفة انا معايا اي عليكي.. يكنش عقلك فكرلك اني نايم ع وداني ومش فاهم بيجرا ايي حوليااا لا ي مامااا فوقي دااا اناااا احمد الصريطي واعرف كل دبة بتحصل حوليا.. واه علشان انت اصلا ملكيش اهمية كنت سايبك مانتي زبالة..
_ي احمد انا عمري مااا خنتك 
-اخرسي بقااا انا مش بطيقك ولا بطيق صوتك اخرسيييي... يالة غوري من هنا ومشوفش وشك هنا تاني فاهمه
سابها ومشي وهي وقفت لوحدها.. وقالت
_وديني لحزنك ع السنيورة بتاعتك ماشي ي احمد

سمعت الباب بيخبط
مين! 
-ممكن تفتحي 
قومت وفتحت الباب سبتو مفتوح ودخلت 
-انا عاوز افهمك اني.. 
استاذ احمد انت مش غلطان ف حاجة انا اصلا ال جيت لغبطت لحضرتك




 كل حاجة اسفة.. كلها شوية وقت وهختفي من حياتك.. وعد
-انت اي ال بتقولية دا 
انا بقول الصح
-بس دا مش صح 
ممكن بالنسبالك مش صح بس بالنساالي هو دا الصح.. 
-بس انت ملغبطيش حاجة.. صدقيني.. انت جيتي صلحتي حاجات.. مكنش تبقا المفروض كدا
لا انا من ساعة مظهرت ف حياات الكل وانا مبوظاها.. امي وماتت بسببي..ابويا ومات..كنت عايشة مع واحد غريب معرفش هو مين لحد دلوقتي ع الاساس ابويا وبعد كل السنين دي اكتشفت انو مش ابويا..شوفت انا وحشة ازاي بقا..
-لا غلط كل ال بتقولية دا 
امال اي الصح 
-الصح انك ي ليلي كنز ف حياات اي حد.. بتدخلي حيات اي حد بتنوريها..ليلي انا حبيتك من اول ماشوفتك.. اتشديت ليكي حسيت انك شبهي.. انك انت ال انا عاوزها ومرتاح لها.. ليلي انا بحبك
...... 
-ساكتة لي! 
بص من خلال تجاربي البائسة الحزينة أقدر أقولك أن مفيش حاجة هتنقذك غير انك تحب نفسك
-بس انا بحبك اكتر من نفسي..
مينفعش 
-لي..
انت شاايف إن طنط ممكن توافق ع ال بتقولة دا؟ 
-متوافقش لي.. دي حيااتي 
وخطيبتك؟ 
-انا سبتها 
هو انا مش قولتلك اني بدخل حيات اي حد ادمرها.. واهو حصل 
-بس انا مكنتش بحبها
احمد بس هي بتحبك وباين داا جدا.. انا مش هاخدك منها انت كنت ليها من قبل مانا اجي حيااتك 
-انا كنت كدا كدا هسبها انا اخدتها علشان ماما صدقيني.. وهي مبتحبنيش هي عااوزة فلوسي..هي مش عاوزاني انا صدقيني
ودلوقتي؟ 
-دلوقتي الوضع كما يجب أن يكون 
يعني اي 
-يعني خلاص زي ما قولتلك سبتها.. وهنتجوز 
ازاي ي احمد..انت مش عارف انا ف اي 





-عارف 
يبقا مش هينفع حاجة تتم غير لما اخد حقي وحق ماما.. 
-واعتبر انك موافقة! 
.......
-يبقا السكوت علامة الرضا 
انا عاوزة اخد حقي.. بعدين نفكر 
-وانا هبقا معاكي ف دا
طلع احمد وانا نمت ع السرير كنت فرحانة..صحيح اعرفو من ايام بس كانهم سنين..يمكن علشان محستش بالامان والاطمئنانية من بعد ما ماما ماتت.. اي دا هو انا بحبو؟ ازاي وامتا.. مشعارفة.. نمت 
عدا اسبوع واتفقت مع دكتورة نهي اننا نتقابل وسعاد كانت مصممة تشوفني.. قولت لاحمد وصمم يروح معايا 
-انا مش مرتاح 
لي 
-مشعارف.. حاسس ف حاجة غلط بتدبرلك
انت هتبقا معايا ي احمد خااايف من اي بقا 
-انا وافقت علشااانك علفكرا غير كدا مكنتش هخليكي تروحي 
خلاص ركز ف السواقة لاننا اتاخرنا 
وصلنا ولقيت الدكتورة و سعاد موجودين سلمت وقعدت واحمد كان معانا 
دا استاذ احمد ي جماعة.. 
قطعني ف الكلام وقال
-خطيبها 
بصت ليا الدكتورة وقالت 
_اتخطبتي مبروك ي ليلي 
بصيت لي وسكت 
•انا عاوزو اشوف الراجل دا 
ثواني معايا صور لي ع الموبيل 
طلعت الصورة ووريتهالها 
•داا محمد فعلا 
يعني ايي 
•دا شبهو اويي دااا كأني هو 
_وانت متاكدة ي سعاد ان محمد ماتت
قالت بعيااط
•بقولك انا شوفتو بعيني وهو ميت شوفتو والرصاصة ف قلبو.. 
-اهدي ي استاذة سعاد..احنا كدا لازم نجيب الراجل دا من تحت طقاطيق الارض
_وهنعمل اي معاة 




-دا ي دكتورة منتحل شخصية يعني يتسجن..وبعدين هو كان السبب ف.. موت مامت ليلي 
دموعي نزلت وقولت 





لازم نجيبو.. انا مش هسيب حقها 
-اهدي ي ليلي انا هجيبو متخافيش.. 
روحت وانا مشعارفة ابطل عياط دخلت ع الاوضة ع طول قعدت لوحدي 




كتير.. احمد حاول يدخلي بس مردتش.. لحد ماحسيت اني اتخنقت نزلت بليل لقيت الحرس ف كل حتة 



حسيت اني متأيدة حولت اطلع لكن منعوني..طلعت لاحمد خبطت ع اوضتة
-ليلي مكنتيش عاوزة تتكلمي لي! 
هو انا كدا محبوسة هنا
-بتقولي كدا لي
علشان انا حاسة اني متأيدة ي احمد وعايشة ف سجن مش بطلع غير



 وانت معايا والحرس دلوقتي بيمنعوني اشم هوا حتي! حتي الهوا متأيدة ف لي. 
-انا مش حاابسك ي ليلي انا خاايف عليكي 
وانا بقولك متخافش 
-يعني اي 
خليهم يسبوني اخرج 
-طيب سبيني اخش اغير بس و انزل معاكي الوقت اتاخر دلوقتي انت عاارفة الساعة كام ي ليلي 
عارفة ي احمد سبني 
-مش هسيبك دلوقتي قولتلك
يعني انت حبسني 
قال وهو بيجز ع سنانو
-قولتلك مش حابسك 
سبني انزل لو سمحت
-هتروحي فين دلوقتي 
قولت وانا متعصبه
مش هتاخر سبني قولتلك بدل ما همشي وبجد مش هتعرفلي طريق ي احمد
خد نفس وخبط ف الحيطة وقال 
-انا خايف عليكي 
وانا مش عيلة صغيرة 
-ماشي ي ليلي اتفضلي وهي نص ساعة وتيجي 
نزلت وخلاهم يسبوني اطلع.. 
-خليك وراها ومتبينش انك ماشي وراها و اوعي تغفل عنها فاهم
=تمام ي باشا 
مشيت انا مش عارفة رايحة فين بس فضلت ماشية بفتكر اال حصلي





 وبعيط لحد متعبت وقعدت سرحت ف ال انا ف.. كنت بفكر هعمل اي وهل احمد بيحبني او لاء لحد ملقيت نااس


 فتحو العربية سودة اخدوني فيها وحطو اديهم ع بوقي ومحستش ب الدنيا.. 

تعليقات