Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت بنت قلبي الفصل الثاني والعشرون22 بقلم نجلاء فتحي

رواية عشقت بنت قلبي

 الفصل الثاني والعشرون22

 بقلم نجلاء فتحي


مها/ بفضول مسكت الكارت تانى وقلبته وفى اللحظة أحمد ندى  عليها  فاترعبت وبسرعة رجعت الكارت مكانة وخرج من الغرفة مسرعة إلية 


أحمد/ أنتى أتأخرتى لية 


مها / مش عارفة ترد 


أحمد / أوووف وخطف منها المخدة ووضعها تحت رأس محمد  ومها قامت بفرد الغطاء على محمد وأحمد عدل نومته وهو ما زال فى الأرض  لأنة وجد صعوبة  فى تحريكة لوحدة لأن محمد من أصحاب الأجسام القوية بسبب عملة فى الورشة  ونهض أحمد وأعتدل فى وقفتة وبسبب انة جالس وفى وضع معين فى الأرض وثابت لأن محمد كان واضع رأسة على رجلة  أختل توازنة ومها  لحقتة ولفت زراعيها حوالين خصرة وأحمد وضع أيدة على كتفها كل منها حركة غير أرادية أتجاة الآخر  


مها/ يالهووووووووى  براحة معلش وساعدتة فى الجلوس على أقرب كرسى وذهبت للمطبخ بسرعة وجلبت كوب ماء   وحاولت أن يشرب  من أيديها لكن أحمد زق أديها و وقع  كوب الماء على رأس محمد مما جعلة يستيقظ  ويفوق  بقلم نجلاء فتحى 


أحمد/ أنتى غبية  وأيدك سايبة غورى مش عايز أشوف وشششك أنتى السبب برا اااااا


مها / حضرتك اللى زقيت أيدى


أحمد/ قولت برااااا أنتى السبب فى اللى حصل لأختى  ياريتك مادخلتى حياتنا مش كفاية بنشفق عليكى 


 مها / جريت للخارج دون النطق بحرف زيادة 


أحمد/ أخذ يتنفس بصعوبة وزعل أنة أهانها ثم نظر إلى محمد وهو مازال فى الأرض لكنة جلس وفاق لما الماية وقعت علية وعلى وجهة ملامح الغضب 


محمد/ هى جزاء البنت اللى أمها تعبت وطبخت وجابت لنا الاكل اننا نهين بنتها  ،جزات البنت انها لحقتك قبل ماتقع وجابت ليك ماية وانت اللى زقيت أديها تش*تمها  أزاى يا دكتور تعاير حد بظروف مالوش ذنب فيها وخصوصا بنت صغيرة ملهاش حد يا متعلم يا اللى معاك شهادة عاليا طب خلى  الكلام دة لواحد زى بالنسبالك جاهل قالها بهدوء وبصوت كل تعب 


أحمد/ لكى يبرر ماذا فعل ،،هى السبب فى اللى حصل لأمل وفى الحالة اللى أنت فيها  أنا حكيت ليك اللى حصل دى وحدة مالهاش كبير وقولتلها عاتروحى معايا ايه اللى يخليها تروح لوحدها إلا أذا كان بتواعد حد بعد المدرسة دى بنت*****


محمد/ أخرس قطع لسانك أزاى ترمى المحصنات  كدة أية دليلك ها أيييية أنا بفضل فاتح الورشة لحد  ١٢ بالليل ومرزوع أدامها ولما بتخرج مابتغيبش  ومشيتها  ماشية راجل وأكيد لو شفت حاجة عليها مش عاسمح لأمل أنها تقرب منها  دى البت الوحيدة اللى مصاحبه أمل  يا دكتور يااللى  ربنا كرمك وبقيت ليك أسم وماسك الفلوس فى أيدك وبتزل بيها الضعيف طب يا أخى أدفع من جيبك وبعدين عايرها  مها لو كانت من البنات اللى بتقول عليها ماكنتش أديها ،   أرت*عش*ت  ، وهى بتقفل لك قميصك وخجلت تمد أديها وتكمل قفلة معقول أنت كشاب وطول النهار فى الشارع من لما كنت عيل بتلعب كرة مش قادر تفرق بين البنت المحترمة وال****  


أحمد/ أمال مش رضيت تروح معايا لية


محمد/ هى حرة ممكن تكون بتجيب طلب ليها شخصى او بتجيب علاج لأمها وخافت تقولك أنت تجيبة من جيبك الله أعلم أنت مش واصى عليها 


أحمد/ ولا أنت شوفت أحنا أول مرة بنتخانق بسببها دى 


محمد/ هوششش  أوعا تنسى أنى أخوك الكبير  الخناق بسببك أنك خليتها شماعة تعلق عليها غضبك يا خسارة تربيتى فيك  وقام وقف وأحمد بيمد أيدة لكى يساعدة زقة وقال  لسة ، ماتشل*تش،  اة قبل ما انسى  أنا فعلا كنت نايم وصحيت مش بالماية اللى غرقتنى بسببك لا أنا صحيت لما جرس الباب رن ومها كانت برة  وسمعت وشفت كلامك معها يا أخى دى البت رفضت أنها تكلمك غير لما تستر نفسك  أنت غلطت يا دكتور وغلطة كبيرة أوووى وسابة ودخل غرفة أمل 


أحمد/ لنفسة أنا لية زعلان كدة لية اووووف ودخل غرفتة لكى يهدأ


______🌹أذكروا الله 🌹__________


((فى غرفة أمل ))


أمل/ نايمة نوم عميق بسبب تأثير المهدأ  ومتعلق فى أديها الإبرة المغذية  ووجهها شاحب 


محمد/ الحمد لله أنك نايمة أنا عارف أنك بتحبى مها قد أية وأنا كمان بحب أحمد وعارف أنة مش قاصد يجرح مها  ،هو خرج طاقة غضبة فيها وعارف أنك يا حبيبتى اللى حصل فى العربية  واللى كان سبب اللى أنتى فية مش مها  البت كانت شرارة وأنتى أعصابك  تعبانة بعد ماعرفتى الحقيقة وكنت طول اليوم قلبى مقبوض وخايف أن أول خروجة ليكى بعد الصدمة يحصل كدة واللى خوفت منه حصل اةةةةة يارب مش عارف أعمل أية محتار بين أمل وأحمد وبين البت اليتيمة مها اللى تهانت من غير ذنب فى بيتى حلها من عندك يارب  ومسك أيد أمل وأنتظار أنها تفوق 

_________

بقلم نجلاء فتحى 

__________

وبعد كام ساعة  جرس الباب رن 


محمد/ بأحراج أتفضلى يا ست أم مها 


أم مها / لا يا معلم كتر خيرك أمل عاملة أية 


محمد/ لنفسة ،،الست بتتكلم عادى وأحنا بهدلنا بنتها وجاية تطمن على بنتى أحم الحمد لله  فاقت بس لسة  مش عايزة تتكلم 


أم مها / معلش يا بنى أزمة وتعدى لامؤاخذه ماليش أنى أدخل بس سبب تعبها أية حتى من ٣ أسابيع يا كبدى عليها كنت بسمع صوتك والصراخ اللى بتقولة ايه السبب 


محمد/ مش عايز حد يعرف حقيقة أمل ،فقال بكذب  أصل يا ست أم مها  ضربتها ودى أول مرة أضربها أعمل أية مش بتذاكر   وطول النهار على التلفزيون 


أم مها/ براحة عليها كل البنات فى سنها  كدة مها قالت لى قبل كدة أنك رافض النت يدخل البيت حتى التليفون اللى مع أمل مافهوش نت حقك تخاف عليها بس مش لدرجة تضربها علشان التلفزيون عاتعمل اية ماهى دى وسيلة الترفية اللى موجودة  ذى ماوصلتها للحالة دى خرجها منها صعب يابنى  الأيد اللى طول عمرها تطبطب ومرة واحدة بس تجرح  بيبقا هو الجرح لأنة بيكون مش متوقع 


محمد/ لنفسة ياريت اللى حصل يكون دة  وأنا فعلا السبب لكن الموضوع أكبر منى ،،أحم طيب أن شاء الله شكرا على الأكل  والسؤال 


أم مها/ دة كلة من خيرك يا بنى  وأمل بنتى الحمد لله أطمنت عليها  والنبى نادى البت مها من عندك الا  من ساعة ما جابت الأكل هنا الساعة (٤ )وأنا مش شوفتها وعايزة أنام  يا بنى 


محمد/ 😲😲😲  وبص فى الساعة وجدها ١١ مساءا  أحم ط٠٠طيب اةةة م٠٠علش  سبيها بايتة مع أمل للصبح أصل أصل ٠٠


أم مها/ لامؤاخذه يابنى بس مش ينفع البت تبات برة فرشتها  أنا طبعا واثقة فيك والدكتور بس كلام الناس 


محمد/ كلامها  كأنة خنجر فى قلبة لأنة كسر ثقتها دى   ،،،،،احم عارف بس معلش اة أصل أمل بتاخذ حمام  من بهدلت طول النهار ومها مها ماانتى أكيد عارفة   من الحارة أن أمل بنت صاحبى مش بنتى ومتحرمة   عليا ومافيش ستات فى البيت تدخل معاها الحمام تساعدها 


أم مها / يا بختك عند الله  اللى يربى يتيم ويحسن ترييتة الأصد ماشى المهم أنها عتبات فى أيد أمينة   وخلى بالك منها سلامو عليكو 


محمد/ أوووف يارب راحت فين دى كمان هو أنا ناقص لازم ألقيها قبل النهار مايشقشق  شكلى مش أد الأمانة يا أم مها  أسترها يارب 


______🌹أذكروا الله 🌹______


 دخل محمد غرفة أحمد وهو متعصب 


محمد/ وليك نفس تنام يا بعيد قوم فز شوف البت اللى أمها سيبها تدخل عندها وواثقة فيا و فى الدكتور  راحت فين 


أحمد/ أنا مالى أنت مش قولت هى حرة خلاص هى ٠٠


محمد/ بتسرع قوم دور عليها أنا قولت لأمها أنها ع تبات هنا البنت من ساعة ماجبت الأكل  الساعة ٤ العصر  أمها ماتعرفش عنها حاجه لحد دلوقتى والساعة ١٢ بالليل ليكون عملت فى نفسها حاجة بسبب لسانك البت برضو عقلها صغير 


أحمد/ نط من على السرير وبص فى الساعة وجدها فعلا ١٢ بالليل  وبدون كلام خرج برة الشقة  وخوف الدنيا عليها تملك قلبة 

                    الفصل الثالث والعشرون من هنا

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

لقراءة الجزء الثاني  الفصول اضغط هنا 

تعليقات