Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت بنت قلبي الجزء الثاني2 الفصل الخامس والثلاثون35 بقلم نجلاء فتحي

رواية عشقت بنت قلبي

 الجزء الثاني2 الفصل الخامس والثلاثون35 

بقلم نجلاء فتحي

أمل/ أية الحلاوة والقمر دة غير القميص دة وأخرجت واحد تانى من الدولاب 

محمد/ لية ما أنتى  قولتى حلوة 

أمل / لونة ماشى مع عيونك 

محمد/ فهم كلامها، مش مغير  وجلس على حرف السرير يرتدى الحذاء 

أمل/ أوووف مش كفاية المتابعين اللى شافوا لون عينك وقال تخبل وتجنن لو أعرف بس طريق بيتهم ماشى ماشى مانشوف أخرتها أحم هى كلمة  يا محمد القميص يتغير غير كدة عاقطعة بطريقتى ذى  الاسبوع اللى فات والصراحة كتير حبيت الوضع وضحكت ضحكتها العالية 

محمد/ متابعين أية أنا مش فاهم حاجة، ،،أممممممل أتلمى أنا راجل كلمتى هى اللى تمشى سامعة 

نظرت أمل / لة بنصف عين وعقدت أيديها على صدرها،،،الكلام والصوت العالى دة ليا  ماحسسنى أنى ضربتك ماأنت مقطع تلت تربع هدومى وقولت مزاجك ومش فتحت فمي جات على المرة اليتيمة وسكتت وهى تنظر لة بجرأءة 

محمد/ خطف من أيدها  القميص  ،،أمرى لله  نغيرة

أمل / مدت أيديها،، نساعدك 

محمد/ زقها ،أوعى بقا أتهدى عانتأخر على الناس 

أمل/ رايح فين غير هنا 

محمد/ عانغير فى الصالة بعينك يا بنت قلبى وأسرع للخارج وهو سعيد بسبب تصرفتها تشعرة بأنة شباب من سنها وتراضى غرورة

أمل/ أووووف ماشى يا محمد دايما تقل مزاجى عاتروح منى فين وحيات اللى حصل أنبارح ويتسجل فى التاريخ ليحصل النهاردة وبصوت عالى قالت وهى بتلف طرحتها أمام المراية يا محمد مش عاتجى 

محمد بالخارج / مش عاروح وأنجزى ،،،وكل منهما يسمع ضحكة الاخر كأنها أكسير حياة لبعضهم 

               

             [وبعد وقت ]


خرجت أمل من غرفتها  وكانت قمر ومحمد قيم لبساها كالعادة بعينة  مع أن شقة العروسة فى نفس الدور والباب أمام الباب ولا يفصل بينهم غير جدار واحد لكن الأصول أصول ،،وأمل نظرت لة ودخلت الغرفة جرى تانى بسرعة

زين/ بابا شكلنا عانتقدم على طلعة رجب تلاقى نبع الحنان نسيت حاجة وعاتقف أدام المراية ساعة كمان

محمد/ لا هى خلصت 

زين/ ماشى ،وحيات أبنك زين يا معلم خليها تجرى براحة فى الشقة بدل  ما توقع البيت فوق دماغنا عايز أخش دنيا 😂😂

محمد/ كلمة زيادة على أمل عاتخرج من الدنيا سامع  أمل تعمل اللى هى عايزاة طول ما أنا موجود يا بشمهندس 

زين/ دى أمى هو أنا غريب 

محمد/ بثقة وبقوة ،،وأمل بنت قلبى يلااااا سامع وبلاش تعصبنى فى يوم ذى دة وأنت عارف مش بحب حد يركز معاها حتى لو أنت أو أخوك مش كفاية الصبح أول لما جيت حزمتها ورقصتها 

زين/ ههههه والله يا معلم نبع الحنان دى مدرسة 

محمد/ قبل ماينقض علية خرجت أمل مسرعة فاطريقتها فى البيت الجرى مثل الأطفال خصوصآ لما تجلب شئ لمحمد   ،،، زقت زين فاوقع على الكرسى  وهى وقفت أمام زوجها تسرح لة شعرة لأنها لاحظت فى بعض شعيرات عشوائيه، ،أية الحلوة دى دى أية الطعامة دى دى ياختى جوزى قمر وعريس 

محمد/ ههههههههههه وميل بجزعة بجوار أذنها  عريس كل دقيقة بفضلك يا قلبي ،وأعتدل فى وقفتة تانى

أمل/ قربة مع كلماتة جننتها ،،قالت بتوهان ،،ماتجيب بوسة 

محمد/ أنحرج من أبنة ،،،أقصدك ناموسه  فعلا فى ناموس حاضر عانجيب رش 

زين/ هههههههههه لا يامعلم بتقولك بوسة بوسة هو أنا غريب أأخخخخخ أوعدنا يارب 

أمل/ أتنبهت أن محمد لم يلبى طلبها ،وشهقت ولااااا يا زين واقف لية غور من هنا

زين/ أييييية بتفرج وبتعلم حاجة كدة ببلاش ولايف 

أمل/ ل ل لافف أية لافف دى  أحم وبعدين عيب فى خصوصية أحمد أخوك بيمشى وعمرى ما قولتة أمشى أنت بقا تصدق يالاااااااااا أنا غلطانة أنى أتصلت انك تجى فى أييييييية هو النهاردة اليوم العالمى لقلة مزاجى وضربتة بظهر أديها فى بطنة وبكت 

محمد/ بعصبية، عاجبك كدة غور ياض من أدااااااامى على أوضتك وأياك تخرج غير لما نقولك

زين/ أنا كلها كام شهر وأتخرج هو أنا عيل  وبعدين هى اللى ضربتنى وبتعيط

محمد/ ززززززززين رخم زى عمك أحمد  وبعد ما  أصبح المكان خلى أبتسم لها وبدون كلام  أنقض على شفايفها لكى يصالحها وهى أبتسمت بخبث فاهى تصنعت البكاء لتنول غرضها  ولا يعلم أحد منهم من الذى يقود  وانتبهوا على صوت الفون  بعد عنها محمد بأعجوبة وجد أن أحمد أخوة يرن علية لانة أتأخر  ،،،،،يلاااااا بقا كفاية عانتأخر على الناس ،،  أمل فوقى من شيطانك دة 

أمل/ ها بقول حاجة 

محمد/ أخذ فروالة 🍓من طبق الفاكهه من على السفرة وقطم قطعة وقال لا شفايفك أطعم ثم أكلت هى الباقى ومازال الضحكة عاليا وعدل حجابها الذى بهدلة بفعل أيدة وقال لو واحدة غيرك كان زمانها طلبت الطلاق  من اللى بعملة فيها أنتى بتسحملينى أزاى 

أمل/ بصدق،،،علشان بحبك وعايزة أسعدك وأنا بحب كل حاجة منك والنتيجة عمرك ما أذيت بنت قلبك لانك بتعرف تتحكم فى نفسك 

زين/ خرج من أوضتة أظن كفاية كدة عانتأخر وبعدين فين أحمد 

محمد/ بغيظ ،،، تصدق بفكر أحجز ليك شقة مش عارف نقول كلمتين على بعض لأمك 

أمل / سيبك منة دة عيل أهبل  صحيح أحمد فين  أحححححمد أنت يا زززززفت أوعا بيكون بيذاكر ولةةةةةةةة   يوةةة نسيت دة عريس  ،يلا يا دكتور يا قلب أمك يلا يا عرييييييس أحمممممد

وانتبهوا جميعآ على دخول أحمد من باب الشقة ومعة أشياء 😲😲😲😲😲

محمد/ بهدوء  ،كنت فين يا دكتور 

أحمد/ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  ،،،بأحراج،،،، كنت بشتري حاجات لهبة  ،أتفضلى يا ماما أنا أشتريت شكولاتة  وحلويات لهبة وجبت ليكى أنتى كمان 

محمد / فرح جدا وأعترف بينة وبين نفسة أنة لو مات أحمد أبنة ساندها  وعايقدر يفرحها رغم عصبيتة لكن مع أمة بيحبها وعمرة ما رخم عليها ذى زين ومسحملها  


🍓[[[فالابن الذى يهتم ويحترم أمة  تسلمة بنتك وأنت مطمن لانة عايحافظ على بنتك ونشيل فكرة أبن أمة دى ]] بقلم نجلاء فتحى عاشقة الكلمات 🍓


أمل/ أممممم وأنت جايب ٣ أكياس لية عاتضحك عليا بواحد بس 

زين/ بأبتسامة لم تظهر الا قليل   ،،،كيس ليكى وكيس لمرات عمى مها ماهى أمى التانية  برضو وكيس لهبة أما الورد فادة لهبة  لوحدها 

أمل/ خطفت الكيس أمممم لا اللى أبوك بيجيبة أحلى بس ماشى قابلته  وبتاكل فى شكولاتة 

محمد/ ربنا يبارك فيك يا بنى أمك ومرات عمك أمانة فى رقبتك ولو تفضل عمرك تراعيهم كدة ربنا عايكرمك أحسن كرم 

أحمد/ باس أيد أبوة لانة فهم أنها وصية  لكن لم ينطق حتى لا تأخذ أمة بالها وكانت مركزة فى الشكولاتة اللى معاها وبداخلة قطع عهد على نفسة بتنفيذ الوصية ،وأنطلقوا الى شقة العروسة ،

أحمدالعم / نورتونا 

أمل/ هههههههه جرا أية يا أحمد هو أحنا غرب من غير كلام بت يا هببببة تعالى يا بت 

محمد/ أية اللى بتعملية دة فى أصول وأحمد أخويا حر يقبل  يوافق  أو يرفض عادى 

أحمد العم/ بقولها من دلوقتى بنتى بنتك يا محمد وهى فى أيد أمينة 

أمل / يوةةةةة أية الجو دة  أحمد أنت أنبارح كنت سهران عندنا وطفحت وأتعشيت  هاتلى حاجة تبل ريقنا  وتتاكل

أحمد/ أية يا بت الغتاتة دى ماكلتيش فى بيتكم لية ها ماعندناش أكل 

محمد/ كاتم ضحكتة على أمل وأحمد فادة وضع طبيعى بينهم من أيام لما كانوا صغيرين ومهما يدخل  مافيش سيطرة على أمل لكن هى مع أخوها فا براحتها 

أمل/ أحممممممد فين واجب الضيافة 

أحمد/ ليييية جاية من سفر شكلك خربنجية وعاتخربى الدنيا ماعنديش بنات للجواز أمشى يا بنت من هنا ووضع رجل على رجل لكن مش فى أتجاة أخوة الكبير محمد

أحمد العريس/ بلهفة لا لا هو أحنا طلبنا لسة أستهدوا بالله  بابا من فضلك أدخل،، عايز أتجوز هبة عمى أحمد أنا بحب بنتك صدقنى 

أحمد العم / رد فعل أحمد ولهفتة عاجبتة مع أنة بيهزر فى الرفض ،،

أمل / على الله  ترفض بت يا هبة و لا نقولك ودخلت غرفة هبة وحملتها على كتفها يلا يا سييييد المعلمين  هات المأزون كلمة زيادة ليكون الدخلة دلوقتى والفرح بعدين أدامى يا عيال 

أحمد/ أتنفض ،سيبى البت أمل بلاش هبل نزليها عايزة تحضرى الدخلة لية هو فى حد حضر معاكى هاتى البت بقولك محمد عامد أيدى عليها 

مها/ يالهووووووووى  بنتى بنتى 

أمل / رمت هبة لأحمد أبنها  ،،أمن على البضاعة يلا اااااا  وأهرب بيها على الشقة 

أحمد/ ألتقطتها  

أحمد العم/ سيب البت يلااااااااا  نزلها 

أحمد/ دى ملكى 

أحمد العم / لسة لما تتقدم ونوافق وتكتب الكتاب 

زين/ ربع على الكرسى وبياكل من الحلويات اللى على الترابيزة اللى أمامة كأنة بشاهد ماتش كرة مهم 

محمد/ أملللللللل  بس بقاااااا 

أمل/ دة عبيط بيرفض أبنى ليييية ها 

أحمد العم/ نزل البت بقولك ولا علشان بسكوتة وخفيفة ترموها لبعض 

هبة/ بابا بابا خايفة 

أحمدالعريس بعصبية / مافيش بابا  أوعى تخافي وأنتى فى حضنى سامعة  أنا أمانك يا حبيبتي  وبكل رقة لاحظها الجميع  نزلها من حضنة وأجلسها على الكرسى وعدل ليها ملابسها ونقابها وأخذ كوب ماء وأعطاه إليها لتشرب وجلس على ركبتة فى الأرض أمامها  يطبطب على رأسها لكى تهدأ

كلام أحمد  ومنظرة  جعل أبوها يطمن أن العصبى أعترف بحبة أمام الجميع لبنتة وأنة عايحافظ عليها 

لكن هناك صدمة أحلت على الجميع 😲😲😲😲😲😲فما هى

________

جنة/ أووووف بقا أنا زهقت ياربى بابى ومامى بقالهم أكتر من شهر غايبين وكريم أخويا مع أصحابة  حتى زين فى أسكندرية  ماشى يا زين مش عايز ترد عليا  أية الصوت دة كريم أنت هنا دادة  دادة،

خافت وأرسلت رسالة   لزين  

توقعاتكم 😲😲😲😲😲

___________

[[فى فرنسا]]

معاذ/ أنصدم  رحمة رحمة وأسرع لغرفتها فى المستشفى 

رحمة / أطلع برااااا بكرهك 

معاذ/  ٠٠٠٠٠٠٠٠

رحمة / 😲😭😭😭😭

             الفصل السادس والثلاثون من هنا

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

لقراءة الجزء الاول الفصول اضغط هنا 

تعليقات