CMP: AIE: رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل الخامس والعشرون25بقلم لمياء نبيه
أخر الاخبار

رواية لقاء القدر الجزء الثاني2 الفصل الخامس والعشرون25بقلم لمياء نبيه


رواية لقاء القدر الجزء الثاني2
 الفصل الخامس والعشرون 
بقلم لمياء نبيه



حضرتكم المريضه اللي جت مع تميم 
نرمين :بنتي مالها 
مراد :ايوا بنتي في اي 
الممرضه :للأسف يا فندم المريضه قلبها نبضه بيقل 
الجميع ينظر بصدمه ويخرجوا ليذهبوا لتلك الفتاه  يبقا يزن في الغرفه  وينظر لتميم 
عند حور مراد كانت متوصله بأجهزه و الدكاتره حوليها و الجميع بخارج الغرفه 
وعد :في اي يابنتي مالك انتي ويزن 
حور الام :مش عارفه هبدأ منين بس محدش هينقذني غيرك  هحكيلك 
الاء :هو احنا جرينا ليه كلنا مع الناس دول ياآسر 
أسر :مش عارف والله بس احنا لقينا بيجروا قولنا نجري 
الاء تحاول أن تمسك ضحكتها وتنظر حولها لتجد حبيبه :طب انا هروح لحبيبه 
وتذهب لحبيبه 
الاء :بيقتي بخير 
حبيبه :ايوا الحمد لله أنه طمنا عليه 
الاء :الحمد لله طب اي 
حبيبه تبصلها:اي
الاء :يا شيخه بقولك طب اييي
حبيبه :اه فهمتك ايوه هفضل 
الاء تبتسم و تحضنها :ايوه كدا 
حبيبه :شوفي كدا حور 
كانت حور الصغيره واقفه مع سامر 
الاء :يا خبر لو أسر أو عدي شفوها 
حبيبه :ياجماعه دي البت خطيبته 
الاء  بضحك:هما ما صدقوا يتقمصوا الدور 
عند حور الصغيره 
حور :مش فهمه 
سامر :مش احنا دلوقتي اطمنا علي تميم وأنه بقا بخير





حور :ايوه 
سامر :خلاص يبقا لما يروق اسبوع ولا نخليها ثلاث  ايام 
حور تضحك :منا باجي هنا ومش بفهم علي اي 
سامر :فرحنا 
حور تضحك ولكن سرعان ما تغلق فمها 
سامر :في اي 
عدي يجي من وراه : وأي كمان 
ليضحك الاء وحبيبه 
سامر :شوف انت بتيجي متسرع ومش بتبقا فاهم 
عدي :ياشيخ يا آسر 
سامر :وه في اي 
أسر :اي ياحبيب اخوك 
عدي :انا شوفت الواد دا مع البت اختنا وكان بيقلها فرح 
اسر:ولا انت بتغفلنا 
نرمين كانت تنظر للجميع 
نرمين :ياااه الدنيا دي غريبه كنت عاوز اعمل عيله علي حساب حد وحاولت و اذيت و حاربت بس نسيت أنها دنيا و الوقتي انا اللي في حاجه أن حد ينقذ عيلتي و اللي اذيتها عيلتها حاوليها ياريتني ما نسيت أنها دنيا 
الممرضه تخرج مره اخري :الحاله استقرت الحمد لله 
مراد :الحمد لله 
الجميع :الحمد لله 
تأتي وعد وحور الام عز ينظر لهم بغرابه من منظرهم
يمر الوقت ويخرج يزن 
يزن :حور
تنظر له حور الام والصغيره 
يزن ينظر لحور الام:تميم عاوزاك
تنظر حور الام لوعد وتنظر ليزن وتذهب 
عند حور الام 
حور الام تجلس بجوار تميم :مالك ياحبيبي
تميم :مفيش حاجه ياماما بس تعبت شويه وقولت لبابا يناديكي 
حور الام :اه يلا شد حيلك علشان تروح معايا ومع بابا وأخواتك 
تميم :اه والله البيت وحشتي بس بابا هيجي معانا 
حور الام :طبعا ياحبيبي 
تميم :اه والله البيت وحشني بس بابا هيجي معانا
حور الآم بضحك : طبعا ياحبيبي ميجيش لي مش بيته 
تميم :اه 
حور الأم بضحك :لا دحنا ننادي يزن يشوف الكلام دا 
تميم :بس مفروض تنادي عمو مراد ولا اقول بابا مراد 
حور الأم تنظر بصدمه لابنها
تميم :اي ياماما
حور الأم :اصل ي
يقاطعها تميم وهي تسقط منه أحد دموعه :لي طول السنين دي مخلياني اعيش في وهم أن يزن هو بابا  لي طول السنين دي مخبيه حقيقتي يا ماما مفكرتيش فيا 
حور الأم وتبدأ أن تتجمع أنفاسها  :أنا عملت دا كله عشانك كنت عاوزني أقولك اي تميم ياحبيبي الراجل اللي كبرك وحبك و عاملك انك أبنه  مش باباك و باباك مش مصدق ماما ولا راضي يعترف بيك كنت عاوزني أقولك اي 
تميم شاف أمه بتعيط ضمها ليه بيده اليمني :متعيطيش مكنش قصدي أنا عارف انك استحملتي كتير علشاني
حور الأم :صدقني يا ابني كله علشانك والله مش عاوزاك تكون زعلان مني كان نفسي اعملك عيله تعيش معاها ومتبعدش عني 
مراد دخل لقي تميم حاضن حور الأم قرب منه ليحضنه:تميم أنا هو ابوك يابني
تميم نظر لوالدته:افندم بابا منين ليقف مراد لا يخطوا خطوه
مراد :هو اي انت ابني والتحليل اهوه منا كنت متجوز حور وانت قاطعه تميم في دخول يزن 
وشاور بيده:دا بابا اللي تعب في تربيتي اللي كبرني و لما كنت اتعب كان بيجري بيا للدكتور دا اللي قولتله يابابا ودخلني كليه عمري  لتدمع عيون يزن بابا اللي اخترلي عروستي وخلاني اتجوز اجمل انسانه بابا اللي عمره ما قصر في حقي 
مراد :بس ياتميم أنا ابوك الحقيقي مش دا 
تميم ينظر ليزن ولأمه بحب : الأب اللي ربي وكبر وادي حب مش اللي خلف يزن يبتسم 
مراد :حور ضحكت عليك صح طول عمرها بتعرف تخدع الناس و ليقاطعه يزن 
يزن :قولتلك لآخر مره أنا مبحبش الظلم علشان كدا قولتلك لكن مبحبش حد يغلط في مراتي فاهم 
مراد :انتم مش بشر ولعبتم في دماغ ابني 
تميم :ابنك ينظر حوله محدش ضحك يعني انت عمرك ما اعترفت أن ماما ليك ابن منها انت كنت السبب في أنها تسافر تنظر حور ليزن وتبتسم له  ويكمل تميم انت عمرك كله كنت ظالم لماما وتقول لعبوا في دماغي اتفضل اطلع بره 
مراد :بس يابني 
تميم :متقولش يابني يلا مش عاوز اشوفك واوعدك أنا بابا كان دائما يقولي لو ليك علاقه مع اي حد متقطعهاش علشان كدا هبقي اودك يا استاذ مراد يخرج مراد وهو مكسور مئه قطعه تراه نرمين لتقف بجواره 
عند حور وتميم 
تميم ابتسم  :بابا ولا معتش عاوزها
يزن يجري عليه ويحضنه هو وحور في مشهد عائلي مؤثر 
تميم :اوعدوني أن السر دا هيفضل للأبد ومحدش يعرفه 
حور الأم:اوعدك
تميم ينظر ليزن:اوعدني يابابا 
يزن :اوعدك ياحبيب بابا 
يدخل أسر وعدي 
أسر :اي دا خيانه 
عدي :يا حول الله ازاي دا 
حور الصغيره تدخل :لا لا ميصحش
تأتي إلاء وحبيبه علي الصوت لتدخل تجد لا يوجد شئ يستحق كل هذا
الاء :في اي 
أسر :خيانه حضن عائلي من غيرنا 
تضحك الاء 
عدي :يلا ينضم للحضن عدي وأسر وحور الصغيره 
يزن ينظر لحبيبه و الاء 
يزن :مجتوش لي يلا 
لتنضم إليهم في هذا الحضن
تفوق حور مراد 
ممرضه تخرج:المريضه اللي جوا فاقت 
ليدخل مراد ونرمين 
مراد :الحمد لله انك فوقتي ياحبيبتي 
حور :حبيبي يابا 
نرمين :انتي بقيتي بخير 
حور مراد :ايوا بخير هو احم تميم كويس 
مراد بابتسامه:ايوا كويس بس اشمعنا بتسألي علي تميم الدم بيحن صح 
نرمين تنظر له والدموع تملئ أعينها هي وحور تنظر له بإستغراب:مش فهمه 
مراد بفرحه :مش تميم طلع اخوكي 
نرمين نظرت بصدمه عن ما قاله مراد فهذا لا وقته ولا مكانه 
حور بصدمه :اي اخويا دا 
مراد :هحكيلك أنا كنت متجوز ام تميم قبل مامتك وبس هي حملت في تميم وسافرت وانا افتكرت أنها  نزلته واتطلقت لكن وهما بيشوفوا الدم الحقيقه طلعت طلع ليكي اخ هيحميكي 
حور كانت مصدومه :اه يابابا تمام ممكن تسيبوني لوحدي 
نرمين :خلينا معاكي يابنتي 
حور الصغيره :لا يا ماما معلش عاوزه ارتاح شويه 
نرمين :علي راحتك ياحبيبتي 
خرجوا لتسقط دموع حور مراد :ازاي ها ازاي واشمعنا أنا يارب لي اللي احبه يطلع اخويا معقوله كان كل المشاعر دي لأخويا ازاي أنا
أنا حبيته وكنت ببني معاه بيتي  يبدأ اصوات عياطها يزيد يدخل ابراهيم 
ابراهيم يجري عليها :مالك في اي دكتور بسرعه 





حور مراد :مفيش وتتدخل في حضنه ينصدم ابراهيم ولكن يبدأ يطبطب عليها 
ابراهيم :اهدي ياحبيبتي 
حور مراد تستمر في البكاء حتي يغمي عليهاوإبراهيم يشعر بثقل يخرجها من حضنه ليجدها مغمي عليها 
ابراهيم :حور فوقي حور يادكتور ليأتي الدكتور ويخرج ابراهيم في حاله صدمه 
الدكتور طلع :للاسف الحاله دخلت في غيبوبه 
يقع الكلام كاالسهام علي نرمين ومراد وإبراهيم 
ولكن نرمين لا تستحمل فتقع مغشي عليها 
مراد :نرمين يحملها ويدخلها غرفه والدكتور يجي ويسحب منها عينه 
بعد مرور ساعات 
الدكتور :استاذ مراد يذهب له مراد 
الدكتور :مدام نرمين هتفوق كمان شويه بس 
مراد :في اي 
الدكتور : عندها ورم خطير في الدم  بينتشر في الجسم بسرعه جدا ومفيش في أيدينا حاجه 
مراد بصدمه:يعني اي كل حاجه ولها علاج 
الدكتور :هي في مرحله متأخره 
مراد بصدمه :يعني اي خلاص كدا 
دكتور :ربنا معاكم 
ويمشي الدكتور 
الممرضه:ياعيني يادكتور الاسره دي مسكينه
الدكتور :فعلا أنا معرفتش أقوله أن 
مر اسبوع في المستشفي
حبيبه :مين هينور بيته النهارده
تميم يقرب ويهمس في أذنيها ببعض الكلمات  
حبيبه بصوت عالي :ياقليل الأدب 
ينظر له الجميع 
سامر وعز الصغير :في اي يلا بتقول لأختي اي 
تميم :مراتي ها ياسامر مش خطيبتي وافوق بس وهنشوف حوار ولا 
حور الأم :خلص يلا 
يذهبوا جميعا من المستشفي يقف و يلقي تميم نظره علي مراد وهو خارج يلاحظها حور الأم ويزن 
ثم يلتفت لهم 
تميم :يلا يابابا ويمشي
في البيت 
يدخل تميم ليلقي بلونات متعلقه 
وتمشي حبيبه من جواره وتدخل تجيب تورته 
حبيبه :نورت بيتك ياحبيبي 
يفرح تميم وينظر لهم جميعا 
في المستشفي
الدكتور :ازاي وضع المريضه اللي جوا بيسوء 
الممرضه :مش عارفه 
ابراهيم :لو سمحتم ممكن ادخل ليها 
الدكتور :مطولش هناك 
ذهب ابراهيم وجلس بجوارها وابتسم 
ابراهيم :تعرفي انك وحشتيني وحشتيني اوي كمان وحشتني ضحكتك حتي شكلك وانتي مش طيقاني تصدقي حاولت أن أهرب كتير بس في الاخر انتي حصرتيني دايما اخر مره أتقدمت كان من سنتين و رفضتيني من بعدها محاولتش وبعد سنتين تطلعي تقولي انك بتحبيني أنا عارف عملتيها علشان تغيظي تميم بس انا كنت فرحان حتي لو مشاعر مزيفه بس كنت أتمنا اني أشوفها حسيت أننا بدأنا نقرب وحشتيني اوي 
ويجي يقوم يمشي ولكن يوقفه ان حور مسكه في يده يبتسم ويزيل يدها ليجد بدأت تفتح عينيها 
حور بصوت ضعيف :بابا 
ابراهيم يوطي :حاضر ويجري ليأتي الدكاتره و مراد ونرمين 
الدكتور :اللي حصل معجزه والحاله استقرت. 
يبتسموا جميعا 
نرمين ومراد : الحمد لله
مراد :حمد الله على السلامه يا حبيبه بابا 
ابراهيم : حمد الله علي سلامتك ياحور
حور تبتسم له:الله يسلمك 
مراد يلاحظ النظرات هو ونرمين 
مراد :بقولك يانرمين كنت محتاج اشتري حاجه من قدام المستشفي تعالي معايا 
نرمين :اه تعالي يذهبوا ينظر ابراهيم للباب الذي غلق
حور مراد :ابراهيم 
ابراهيم :ايوا ياحور 
حور مراد :مش أنا حلمت بيك 
ابراهيم :لا والله 
حور مراد :اه والله 
ابراهيم :مش يمكن ميكونش حلم 
حور مراد تضحك له ولاول مره تشعر بشعور ناحيه ابراهيم 
عند يزن كان جالس ومع عائلته وعائله عز 
عز :يزن احنا هنقرر امتي فرح الاولاد 
يزن :يوم الخميس كويس 
عز :اه جدا
سامر :ياعمي زي ما اتفقنا أنا عاوز كتب كتاب وبدل الفرحه هنعمل عمره 
يزن ينظر لابنته 
حور الصغيره:موافقه 
لتعلن عائله يزن فرحتها  وكانت رحمه تقف بجانب حور سعيده لتجد عدي يقرب لها  
عدي :ممكن ياحور اخد رحمه كلمه بس
حور الصغيره :كلمه اي 
عدي :شش يابت تعالي يارحمه
اخدها بره في الجنينه ثم وقفا
عدي :مبروك
تضحك رحمه:مكنت تقولي هناك في اي 
عدي :لا كنت عاوز اقولك اني بحبك
رحمه بصدمه:افندم
عدي :تتجوزيني 
تأتي حور الصغيره مع الاء وحبيبه وجميله جميعهم في صوت واحد:اه موافقه
لتنظر رحمه وتضحك 
عدي :ها موافقه
رحمه :ايوه بس بشرط 
عدي : اي ياعم 
رحمه:أنا وجميله في نفس اليوم 
ليأتي عز الصغير :وانا موافق
ليضحك الجميع 
تميم يأتي :دا تجمع عائلي دا 
حبيبه :عدي اتقدم لرحمه ياحبيبي
عدي :مبتعرفش تسكت تهائي.
يضحك الجميع 
تميم بهمس :كنتي قولتي حبيبي متيجي اقولك كلمه سر 
حبيبه :اي 
تميم :لا فوق 
لتضحك حبيبه 
الاء :وبما أن الكل هنا فنا عاوزه اقول حاجه بس الاول فين أسر 
تميم :جوا 
الاء :خلاص تعالوا جوا دخلو جميعا 
حبيبه :ياجماعه 






لينظر عائله يزن بأجمعها وعائله عز 
يزن :في اي يابنتي 
حبيبه :الاء كانت عاوزه تقول حاجه 
حور الأم :يارب خير يضحك يزن ويميل عليها:الخير كله انك موجوده تضحك حور الأم 
الاء تسحب أسر ويقف بجوارها وتمسك يده 
الاء:احم حبيت اقول قدامكم أن في أقل من سنه وتضع يد أسر علي بطنها هينضم فرد جديد لعائله يزن 
أسر بصدمه ممزوجه بفرح:لا متقوليش
الاء:اااه
يحملها أسر ويقف الجميع بالفرحه ويحضنوا الاء وأسر 
تميم :عقبالنا
حبيبه تضحك :ماشي 
بعد مرور عده ايام 
كانت حور مراد وعائلتها ومعها ابراهيم خارجه من المستشفي
ووصلوا للبيت ونزلت من العربيه 
ابراهيم :طب أنا ماشي بقا ياجماعه
حور مراد :خليك 
ابراهيم :معلش هاجي بليل 
حور مراد : تمام تدخل حور غرفتها وتسريح علي سريرها 
نرمين :خمس دقائق والأكل هيكون عندك 
مراد :وانا 
نرمين بضحك :حاضر 
حور مراد تخرج الفون وتفتح شات ابراهيم وترسل رساله 
ثم تغمض أعينها وتبدأ بالعد بصوت خافت  3 2 1 0 يرن هاتفها 
مراد :فونك بيرن 
حور مراد :منا عارفه 
مراد :طب ردي 
حور مراد :لا مش ليها لازمه 
مراد :تمام 
يمر دقائق حتي يرن جرس الباب لتضحك حور 
مراد يذهب ليفتح ويكون الرد ابراهيم 
مراد :خير يابني 
ابراهيم : ياعمو أنا عاوزه احدد ميعاد للفرح 
مراد يضحك :مش المفروض دا في حضور والدتك ابراهيم :بليل وهنكون عندك سلام يخرج ابراهيم 
في احد الكافيهات يجلس ابراهيم ومعه سامر
سامر :عقبالك يا ابراهيم كتب كتابي يوم الخميس 
ابراهيم :مبروك ياحبيبي وانا بردوا هحدد جوازي النهارده 
سامر :خلينا في نفس اليوم اي رأيك
إبراهيم:يارب ابوها يوافق والفرح امتي
سامر : مفيش فرح هنروح عمره 
ابراهيم :والله فكره حلوه ليضحك الشبان 
في الليل عند حور 
ابراهيم :بص ياعمي أنا بعتبرك في مثابه والدي فنا جبت والدتي وجت اقولك اني عاوز كتب الكتاب يوم الخميس 
مراد :مش حاسس أنه بدري شويه
ابراهيم :مش بدري ولا حاجه بس يقاطعه مراد :وانا موافق 
ابراهيم يبتسم :طب ياعمي أنا بطلب منك تاني ممكن نلغي الفرح ونعمل عمره 
مراد :بس دي بنتي الوحيده ياابراهيم
نرمين :ايوا انا بحلم باليوم اللي أشوفها لبسه فيه فستان 
ابراهيم :مهيا هتلبس الفستان يوم كتب الكتاب في حضور الاقربون من النحيتين 
حور مراد :أنا موافقه 
مراد ينظر لابنته :مش هيبقى فيه فرح ياحور 
حور مراد :اه منا عرفت 
مراد:يعني هيبقي سكيتي
حور مراد :الأهم انكم معايا
تشعر نرمين بوجع في رأسها فتضع يدها علي رأسها يراها مراد 
مراد بهمس :انتي بخير 
نرمين :اه بخير 
مراد :مبروك ياولاد
يمتلئ اليوم بالفرح 
في بيت اليزن
عدي :بقولك يا رحمه 
رحمه  :ايوا 
عدي :خدي معاااااد يلا 
رحمه تضحك :حاضر 
أما حور 
سامر :أنا مش مصدق كلها كام يوم وتبقي حرمي 
حور الصغيره :وانا برضوا فرحانه 
سامر :بقولك اول ما نكتب الكتاب نخدم ونتفسح وبعدين نروح بتنا
حور الصغيره :تعالي عيش معانا هنا 
سامر يضحك:لا انتي تيجي تعيشي معايا 
عز وهو ماسك الفون يدخل :اه هنا البيت كبير ويسيع من الحبايب الف 
سامر :طب لما تحوش الفون من علي ودنك تبقا تكلم 
عز :تمام علي اتفاق 
ليضحك عز وسامر
عز يغادر الغرفه
عز :شوفتي اخويا بيموت فيا
جميله :وانت مالك بيه 
عز :واضح أن الدنيا كلها بتحبني 
تميم في غرفته 
تميم :بيقولك مره واحد حب وحدها 
حبيبه:قالها عمري وماسيبك
تميم :لفت الايام وحبها وقالها انتي احلي نصيبي
لتضحك حبيبه 
تميم :أنا كنت كملت الحكايه 
حبيبه :ايوه ونام 
تميم :طب هقولك 
حبيبه :لا 
تميم :لا هقول 
عند أسر 
أسر  بفرحه:يعني أنا كمان تسع شهور هيبقي اب 
الاء بضحك:تمانيه 
أسر :أنا عاوزك تجيبي دول ويشاور بيده علي ست ارقام 
الاء:لي أرنبه 





أسر:احلي ارنبه بقولك 
الاء:لا أنا حامل 
ليشد أسر الصينيه 
أسر :طب خلي بالك من الواد 
الاء تضحك
أسر :انا نازل ياسعاد 
الاء:سعاد مين 
أسر :انك احلي سعاد 
في اليوم الذي يليله
ينزل جميع ابطالنا علي العمل 
عند تميم 
تميم :صباح الخير ياجماعه 
الجميع :صباح النور 
حور مراد تدخل هي أيضاً:صباح الخير 
الجميع بما فيهم تميم :صباح النور 
حور مراد :جماعه بإذن الله كتابي يوم الخميس والكل معزوم عليه 
يهنئها الجميع تقرب من تميم 
حور مراد :هتيجي 
تميم :مبروك ياحور بس مش هعرف لانه نفس كتب كتاب اختي
حور مراد:منا بردوا اختك ولا اي يا تميم 
ينظر تميم لها ليرا في عين حور مراد الدموع 
تميم :حاضر ياحبيبتي مبروك يا اجمل حور بس رويند تو علشان حور الصغيره متزعلش امسحي دموعك بقا 
تضحك حور مراد:الله يبارك فيك يحضنها تميم :كنت عارف ان الحب دا حب غريب دانتي دمي بس تقيل شويه
لتضحك حور الصغيره ولكن تلاحظ نظرات الجميع 
تميم :اختي ياجدعان 
ينظر الجميع بإستغراب قم يلهو لشغله 
تميم :يلا علي شغلك 
حور مراد :تمام 



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-