CMP: AIE: رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل الرابع والستون64بقلم فاطمة حسن
أخر الاخبار

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل الرابع والستون64بقلم فاطمة حسن

رواية ملكة الاسد

 الجزء الثالث3الفصل الرابع والستون64

بقلم فاطمة حسن

تأني يوم الصبح

ادم كان قاعد ع السرير مقدرش ينام والتانيه نايمه في حضنه لسه 

ادم كان بيحرك ايده ع شعرها بسرحان لحد ما لاقها بدأت تتحرك 

لين بدأت تفتح عينها بنوم

ادم رجعلها شعرها لورا بحب.صباح الخير

لين اتعدلت بسرعه وبصت ع ادم بصمت 

ادم قرب منها وقال.اسف

لين نزلت راسها 

ادم رفع رأسها وقال .أنا غبي ومش بشوف غير نفسي قوليلي كنتي قولتلي ي لين ليه فضلتي ساكته انتي مش عارفه أنا كنت بفكر في اي ولا ازاي علشان مش فاهم تصرفاتك .مش عايزك تسكتي ابدا ي لين عايزك تعرفيني كل حاجه كل حاجه.وصدقني ادم القديم خلاص انتهي واكبر دليل اني مقدرتش اكمل

ادم بسها من رأسها بحب.صدقني أنا بحبك واكتر من نفسي كمان انتي واياد بقتوا حياتي كلها 

لين كانت بتبصله بضعف

ادم بحب .يلا خدي دش واجهزي عايز نخرج أنا وانتي سوا ممكن

....

لين بصت عليه بصمت 

ادم قومها .يلا ي لين .ادخلي اجهزي

لين دخلت الحمام وادم مسح ع وشه بتعب منها ومن اللي بيحصل مش عارف يعمل اي تاني علشان يرضيها

...

عند فريده كانت صحيت من النوم وبصت حوليها لاقت الأوضه فاضيه 

فريده فضلت قاعدة بسرحان من اللي بيحصل معهم 

لحد ما الباب اتفتح ودخل أيهم بفطار 

أيهم بجمود . الفطار.

فريده بسرعه .طب اقعد كل معايا

أيهم . فريده أظن أننا اتكلمنا في الموضوع دا امبارح .ف ياريت تأكلي وملكيش دعوه بيا.ةاتفضليي

فريدة بصت عليه بحزن وقالت .شكرا .مليش نفس دلوقتي.شوي وهاكل

أيهم استغفر ربنا بصوت عالي.انتِ عايزه تجنيني ولا اي يعني اي ملكيش نفس .ما انتي مكلتيش من امبارح

فريده وهي بترجع تنام تاني . قولت مش عايزه دلوقتي 

أيهم بغضب براحتك بس لما يحصلك حاجه او يحصل لي ابننا حاجه متجيش تعيطي 

فريده بسخرية .احنا كدا كدا مش فارقين معاك ي أيهم

ورحت غمضت عينها وسحبت البطانيه عليها

أيهم فضل يبوصلها بغيظ 

...........

عند ادم ولين

كان اخدتها وخرج 

لين بهدوء .متاكد انها فكره كويسه اننا نخرج من غير اياد 

ادم كان مضايق أنه عمل كدا بس قال .اطمني ي حبيبتي هو مع ماما والمربيه بتاعته مش هيحصله حاجه

لين هزات رأسها وبقت تبص من الشباك بسرحان

ادم اخدتها اول حاجه ع مطعم يأكله 

لين كانت بتاكل بهدوء لحد ما ادم .احكلي ي لين 

لين بصت لي ادم وقالت .احكلك اي

ادم.كل حاجه.اي حاجه عايزه تقوليها أنا سامعك مش عايز غير اني اسمعك وبس 

لين عينها كنت بتتحرك ع وش ادم ع كل جزء فيه 

ادم ابتسم بهدوء.اي هتفضلي تبصلي كتير 

لين . ليه عايزني اتكلم دلوقتي

ادم مسك أيدها .لو اللي بعدنا عن بعض اني مش شايف غير نفسي واني مش سامعك ف أنا دلوقتي عايز اكسر كل دا مش عايز غير أني اسمع لين واشوفها هي وبس 

لين اتكلمت بعد صمت فضل لدقايق.اقول اي 

ادم . كل حاجه.احكلي عن حياتك قبلي .أنا عايزك تحكي وبس 

الاكل نزل 

ولين بدأت تحكي لي ادم وهي بتاكل عن حياتها وسط اهتمام ادم بكل حرف

لين رجعت شعرها لورا .بس كدا .حياتي عاديه يعني .اكيد مش هتكون زي حياتك 

ادم بهدوء .اعتبر دا فضول منك عن حياتي .وانك عايزني احكي أنا كمان 

لين بهدوء .مش قصدي .ي.يعني ى.هو.هو اكيد براحتك لو عايز تقول .بس أنا واحده من اسره متوسطه ف دا طبيعي لكن انت 

ادم .أنا اي قصدك اني غني بق ومولد في بوقي معلقه دهب زي ما بيقوله 

لين سكتت 

ادم اتكلم بهدوء .عمتاً أنا كمان حياتي عاديه.يمكن كنت بسافر كتير بس  السافر كان دائما عباره عن شغل أو تعليم 

لين وهي بتقلب في الاكل قالت بدون وعي.مقدرتش حياتي العاديه دي غير لما شوفتك 

ادم مره واحده ابتسامته اختفت وبص عليها بهدوء 

لين رفعت عينها على ادم وقالت .ممكن نمشي 

ادم حاول يبتسم .لاا إحنا يومنا لسه طويل 

واخدتها وخرج 

..........

عند نور ومالك 

كانوا قاعدين في الجنينه

ومالك بيلعب مع حمزه بحب 

ونور بتبص عليهم بهدوء وهي شايله عمر

مالك قرب منها وبسها من خدها بحب . وحشتني اوي

نور ابتسمت.وحشتك ازاي ما أنا علطول معك 

مالك قرب منها وقال حاجه بصوت واطي في ودانها .....

نور بغضب مصتنع .ي سافل 

مالك ضحكت غضب عنه. مش انتي اللي سالتي ي حبيبتي 

نور بصتله بغضب .مالك لم نفسك شوي 

مالك بضيق .اكتر من كدا.

........

عند أيهم كان قاعد بيتحرك هنا وهنا ومش عارف يعمل اييي معها

أيهم قرب منها وقومها بضيق

فريده فتحت عينها بنوم.فييى اييي .في حد يقوم حد كداا 

أيهم حط الاكل قدامها وقال بأمر.كليى

فريده بضيق .مش عايزه قولت .ممكن تخليني أنام بق 

أيهم بتحدي .فريده قولت كلي 

فريده بغضب .أيهم قولت مش عايزه

أيهم مره واحده ومسكها من أيدها بغضب وكتفها وبدأ ياكلها فريده كانت بتتحرك بغضب .أيهم انت اتجنتت ابعد

لكن أيهم كان مسكها جامد .افتحي بوقك يلا

فريده هزات رأسها برفض

أيهم بدأ يضغط على بوقها لحد ما دخل اول معلقه فيه 

فريده فضلت تعيط وهي بتحاول تبعده

أيهم بصرامه . كفايه دلع بق .وكلي كويس احسنلك 

ايهم قرب منها المعلقه .يلا 

فريده فتحت بوقها وهي بتحاول تبطل عياط 

أيهم أبتسم من غير ما تاخد باله وبق يأكلها 

..........

عند زهره ومراد 

كانت زهره بتبص ع مراد اللي بيتحرك بولاد بهدوء . كفايه ي حبيبي انت كدا بتتعب اوي 

مراد حطهم في السرير .عايزك ترتحي شوي

مراد قرب منها  وهي حضنته.بس انت بتروح شغلك وبعدين بتجي تسهر معهم  الليل كله .مش هتلحق تستريح 

مراد بسها من رأسها.انتو اهم 

زهره ضحكت بهدوء . تعرف أنا افتكرت اي دلوقتي

مراد بصلها بهدوء.اي 

زهره بكسوف . الاتفاق اللي كان بيني وبين انكل 

مراد اضايق .وليه تفتكري الموضوع دا دلوقتي

زهره وهي بتتدفن نفسها في حضنه.مش عارفه من غير الاتفاق دا كان اي هيحصلي كنت هعيش ازاي وانت مش ف حياتي .الاتفاق غير حياتي كلها ي مراد .أنا بحبك اوي ي مراد 

مراد ابتسم وهو بيرجع شعرها لورا بحب.ممممم.بكر-هك ي مراد بكر-هك 

زهره فضلت تتضحك 

مراد حرك ايده ع رقبته.دا أنا رقبتي فضلت معمله اسبوع بسببك

زهره اتكسفت وضربت مراد .حد قالك قرب مني 

مراد وهو بيضمها لي اكتر .كان لازم اقرب ي نور عيني لازم اعمل كل حاجه في أيدي علشان تقربي مني واهو حصل 

زهره دفنت وشها في رقبه مراد بحب 

.....

عند أيهم وفريده

كان ايهم بيمسح بوق فريدة بهدوء 

أيهم بجمود .بعد كدا ناكل كويس لان كل مره هتعملي فيها شغل العيال داااا هيكون في عقاب جديد 

فريده مسحت دموعها ونامت ع السرير وسحبت البطانيه عليها من غير ما ترد عليه

أيهم أبتسم بهدوء وسبها وخرج 

...........

بليل كان ادم وصل بيته وهو بيبص ع اللي نامت اول ما ركبت العربيه من التعب 

ادم شالها وطلع بيها ع فوق بهدوء 

ادم حطها ع السرير وقال بهدوء. لين حبيبتي قومي يلاا علشان تغيري هدومك 

لين....

ادم وهو بيحرك براحه .طب ساعدني يللا 

لين بنوم .مش عايزه.

ادم لي اول مره يسمع كلامها وغطها زي ما هي 

ورح غير هدومه ونام جانبها 

......

تاني يوم الصبح

لين فتحت عينها بنوم واتعدلت

لكن مره كشرت باستغراب وقامت بسرعه وهي شايفه نفسها في اوضه غير اوضتها

لين بصت ع نفسها لاقت نفسها بنفس لبس امبارح رحت خرجت بسرعه بقلق 

اول ما خرجت لاقت المربيه بتاعت اياد في وشها رحت اخدت نفسها براحه.فين ادم 

المربيه .تحت مع اياد بيه ي هانم 

لين خرجت الجنينه وهي بتبص ع الشجر وبعدين بصت ع ادم اللي قاعد ع الارض واياد جانبه 

ادم ابتسم بهدوء اول ما شافها .صباح الخير

لين.صباح النور 

لين وهي بتبص حوليها .احنا فين 

ادم . في العزبه بتاعتنا

لين يستغرب .اول مره اعرف انكم عندكم عزبه .وبنعمل اي هنا 

ادم وهو بيحرك العبه لي اياد .لسه هتعرفي حاجات كتير .هنغير جوا كام يوم وبعدين هنرجع المكان هنا هيعجبك اوي

لين هزات رأسها بهدوء

ادم .يلاا روحي غيري وتعالي لحد ما يعملوا الفطار 

لين قامت وطلعت الأوضه تاخد دش 

وبعد شوي خلصت ونزلت لاقت الفطار محطوط قدام ادم في الجنينه

لين قعدت وقالت . ليه حابتنا هنا.

ادم ابتسم بهدوء.زي ما قولتلك ي حبيبتي نغير جوا كام يوم .عايز نكون لوحدنا ونتكلم في كل اللي حصل ف جي ف بالي العزبه الصراحه مفيش مكان احسن من هنا.يلا كلي قبل ما الاكل يبرد 

لين بدأ تاكل بهدوء لحد ما خلصوا 

ادم.تحبي نتمشي شوي بحصان 

لين هزات رأسها برفض.خليها وقت تاني 

ادم رح جاب حصانه واخد اياد قدامه 

لين بخوف .ما بلاش اياد احسن يقع 

ادم بهدوء .اطمني مش هيحصله حاجه

ادم بق يتحرك با اياد بهدوء قدام لين لحد ما اختفي من قدامها 

لين قعدت بملل لكن لما اتاخروا حست بالقلق

وخافت يكون حصل لي اياد حاجه وبدأت تروح وتجي في مكانها وهي بتبص حوليها لحد ما رجعوا 

لين جريت اخدت اياد 

ادم نزل بهدوء وهو بيبص عليها

لين .حصل اي .خوفت يكون حصل لي اياد حاجه

ادم ابتسم لي اياد.دا الباشا الجوا عجبه ف فضلنا نلف شوي .وبعدين اطمني اياد مستحيل يحصله حاجه طول ما هو معايا 

لين اخدت نفسها براحه وهي بتحرك أيدها ع شعر اياد 

ادم.صحيح في صديق ليا جي هو واخته يقضوا معنا اليوم .بس لو مضايقه طبعاا ممكن اعتذار 

لين .لاا طبعاا براحتك 

ودخلت جوا وادم وراها 

......

عند مالك 

كان قاعد في الشغل متغظ من ادم اللي سيب الشغل واخدت مراته وخرج مش زيه 

مالك .دا يدلع وأنا أشيل .

اي الأرف دا

مالك فضل يخلص شغله هو بيفكر ياخد نور ويسافروا كام يوم بعد ما ادم يرجع 

.....

وعند ادم ولين بعد ساعات كانوا جاهزين أنهم يستقبوا صحاب ادم 

لين لاقت شب بينزل من العربيه وبعدي واحده لبسه فستان قصير وكل جسمها باين 

لين كشرت من لبسها وهي بتقول لنفسها.دا أنا مش بلبس كدا في بيتي وهي نزله عادي 

ادم سلم ع صحبه ولما جي يسلم ع لين 

ادم سلم عليه وهو بيضغط ع اياد بجمود .مش بتسلم 

مهند بحرج . طبعاا

وفجاه البنت سلمت ع ادم وبسته من خده .ازيك ي ادم . وحشتني اوي 

ادم .اهلا نسرين.اقدملك لين مراتي 

نسرين بصت عليه من فوق لتحت .ااه.اهلاا 

 لين كانت لسه في صدمتها من اللي حصل وأنهم كلهم عادي كأنه طبيعي دا يحصل 

 ادم .يلا ي لين ندخل 

 كلهم دخلوا ونسرين كل كلامها لي ادم وأخوها ولا هو هنا

 نسرين .شكلك لين مضايقه من وجودنا

 لين ابتسمت بتصنع .لاا طبعاا .دا انتو مشرفنا 

 في الوقت دا المربيه دخلت ب اياد اللي بعيط 

 لين شالته بسرعه 

 نسرين وهي بتبص عليه .الله دا حلو اوي ي ادم طالع لي أبوه 

 لين بصت ع ادم اللي ابتسم بتوتر . شكرا

 نسرين .بكره يكبر ويجري البنات كلها ورا زي ما كنت بتعمل بضبط 

 ادم وقف .يلاا ي جماعه الاكل جاهز 

 كلهم راحوا ياكلوا ولين مش عجبها كل اللي بيحصل دا 

 لين لاقت نسرين قعدت جانب ادم 

 ادم .اقعدي ي لين 

 لين قعدت بغضب 

 وبدأوا ياكلوا لحد ما سرين قربت الشوكه من بوق ادم .كل دي مني 

 لين بصت ع اخوها لاقت مبتسم 

 ادم قال بحرج .شكرا ي نسرين 

 نسرين .اي دا دومي هتكسفني وبعدين قالت .سوري ي لين .اصل أنا وادم علاقتنا اوي شوي 

 لين بقرف .ما هو واضح 

خلصوا اكل وسط قرب نسرين المستفز من ادم 

ورحوا قعدوا في الجنينه

نسرين كانت قاعده ورجليها كلها باينه قصد ادم 

لين بصتلها وبصت لي جسمها 

نسرين بخبثه بعد ما شافت نظراتها .لين إحنا مش بيقنا أصحاب دلوقتي.عايزه اقولك حاجه نصيحه يعني .حاولي تضبطي جسمك الحمل بوظه خالص .انتي عايزه ادم يبص برا ولا اي وخصوصاً أن في مليون واحده نفسها ادم يبصلها بصه واحده .ثم اكلمت أنا عمري ما هفكر في الخلفه دييي خالص علشان جسمي وبعدين بصت لي ادم .لكن طبعا لو من ادم أنا مستعده اضحي 

ادم بجمود .نسرين بلاش كلام في الموضوع دا 

لين بصت لي ادم بصدمه هو دا اللي قدر عليه 

لين كانت قاعده مش طايقه نفسها 

....

بليل

مالك رجع ودخل اوضه بتعب لاقه نور قاعده بتسرح شعرها قدام المريه 

مالك حضنها . وحشتني

نور ابتسمت وقامت .انت اكتر ي حبيبي

مالك وهي لسه في حضنه .جهزي نفسك اول ما ادم يرجع .هنسافر اي مكان .مش يكون هو بيدلع وأنا شايل الهم هنا 

نور ابتسمت .تلاقي اصلا واخد لين علشان يصلحها

مالك بضيق .مش مشكلتي .أنا حساس اني مش عارف اقعد معكي مش معقول كدا .

نور خرجت من حضنه .معلش ي حبيبي.الولاد وخدين وقتي كله 

مالك وهو بيقرب .وأبوه الاولاد  يولع .دا انتي وحشتني أبوه الاولاد اوي 

نور بضحك .مالك احترم نفسك بق

مالك .ادلعي براحتك بس اول ما نسافر مش هتقدري تفلتي مني 

......

عند لين كانت فى اوضتها بعد ما اخيرا مشيوا 

لين كانت بتبص ع جسمها في المريه بهدوء وهي بتفكر تريقت نسرين عليها 

اللي زعلها اكتر رد ادم معقول شايف جسمها وحش علشان كدا مردتش عليها

لين بغضب .لو مش عجبه يطلقني ويروح يتجوز الهانم ام فستان مفتوح 

هو مين دا 

لين بصت ع ادم اللي دخل الاوضه وبيبص عليها .هااا كنتي بتقولي ايي

لين بضيق .مكنتش بقولك بكلم نفسي حرام 

ادم.مالك.

لين بسخريه .مليش .هروح اغير هدومي عايزه انام 

لين فتحت الدولاب وفضلت ساعه قدامه لحد ما اخدت هدومها ودخلت الحمام 

ادم ابتسم ورح يغير هو كمان 

شوي ولاقها خرجه ولبسه قميص* نو*م 

ادم كتم ضحكته لأنه تقريبا كان نفس شكل فستان نسرين 

لين بصت ع نفسها في المريه بهدوء وتقيم ورحت تنام

تحت نظرات ادم  ومش ملاحظه ان نسرين كانت لبسه فستان زي دا 

لين بسخرية.فستان .عايز تفهمني أنها كانت لبسه فستان مش قميص نوم  .ومش مكسوفه وهي نزله كدا هي ولا اخوها  

ادم بهدوء . هي حره ي حبيبتي دي مش مشكلتنا 

لين بصت عليه بغضب ومره واحده قالت وهي تكتم دموعها .وبردك حره أنها تتريق ع جسمي قدامك وانت حتي مردتش عليها مش دول بردك ضيوفك 

ادم قرب منها وقال بحب . مين قال بس اني مردتش عليها كل الفكره اني مكنتش عايزه اتكلم قدام مهند ما أنا اكيد مش هقولها جسم مراتي احلا من جسمها وانك عجبني كداا قدام راجل 

لين وهي لسه ماسكه دموعها .فاكر انك هتقدر تتضحك عليا .بتحاول تتدري أنها عاجبك وعجبك دلعها عليك وجس*مها اللي بتحاول تبينه من لما اقعدنا 

ادم بضيق .وأنا هبص ع جسمها ليه .لين أنا مش محتاج اكدب .وبعدين ي حبيبتي هي بتعمل كدا علشان غيرانه منك لانك احلي منها 

وبعدين حط ايده ع وسطها وقربها منه وقال وهو بيدفن رأسه ف رقبتها.بتحاول تخليكي تغيري مع انك لو ركزتي هتعرفي انك الاجمل 

لين بضعف .بجد 

ادم .طبعاا يروح ادم .أنا محدتش عجبني قدك ولا في حد هيعجبني وبعدين هي بتعمل كدا لاني اختارتك انتي وهي كانت معجبه بيا .

ادم بحب وهو بيحرك ايده ع شعرها.انا مجنون لين .وهفضل طول عمري مجنون لين

لين ابتسم وهي بتبص عليه

ادم بسها من رأسها بحب.يلا ننام

ومره واحده بعد عنها .لين كشرت باستغراب لأن ادم اول مره يبعد عنها ويقدر يقومها وهي بشكل دااا 

ادم نام ع السرير وقال بحب .معلش ي حبيبتي.ممكن تغيري وتلبيس حاجه تاني 

لين .ليه 

ادم بتوتر .الجوا يعني هنا برد اكتر 

لين بعند .متخافش ورحت تنام بضيق 

ادم ابتسم بهدوء ونام هو كمان 

....

الصبح 

لين فتحت عينها بنوم لاقت نفسها نايمه في حضن ادم اللي نايم بعمق 

لين فضلت تبص عليه لكن مره قامت بضيق وغيظ ولسه اللي كان حصل امبارح في دماغها

لين اخدت دش ولبست هدومها وخرجت اخدت اياد من اوضه ونزلت بيه تحت في الجنينه 

يمكن الجنينه دي احسن حاجه حصلت من لما جت هنا 

لين فضلت تلعب مع اياد لحد ما الفون رن 

لين ابتسمت بهدوء.اهلا نور 

نور . شكلنا مبسوطين اوي 

لين بغيظ .مبسوطه جداا 

نور بشك .حصل حاجه

لين قالتلها اللي حصل امبارح.محدتش غيظني غير رجل الكنبه اللي اسمه أخوها دااا

عند نور كأنت مكنتش قادره توقف ضحك بسبب كلام لين 

لين بضيق.انا قولتلك نكته 

نور بخبثه .ابدااا بس اللي يشوف كلام ميقولش خالص انك مش بتحبي ادم 

لين اتوترت للحظات وبعدين قالت بضيق .أنا لسه مش عارفه.وحتي لو كدا اكيد مش هوافق أن المقرفه دي تعمل حركات زي ديي قدامي

نور بهدوء  .عندك وقت تعرفي ي لين عايزه ايي .اظن ادم واخدك هناك علشان كداا فكري كويس وشوفي عايزه ايي 

لين سرحت وبعدين غيرت الموضوع.وانتو كويسين

نور ضحكت .مالك هنا مش طايق نفسه وانتو مش بقالكم غير يومين

لين بضيق .اطمني هنرجع بدري شكلنا مش مطولين .لاني حاسه ان رجل الكنبه دا هو واخته هيفضلوا ينطو كل شوي 

نور بخبثه . وهي حلوه ع كداا 

لين سكتت شوي وبعدين قالت بضيق. اوي 

نور كتمت ضحكتها .واي يعني ما انتي كمان حلوه

لين بحزن .انتي مشوفتيش كانت عامله ازاي ولا جسمها.انتي متعرفيش حسيت بي اي وهي بتقولي أن جسمي بايظ 

نور بهدوء.لازم تخلي عندك ثقه في نفسك أكتر من كدا ولو جسمك مضايقك تقدري تضبطي براحتك مع اني شايفه أن جسمك حلو واكيد عجب ادم 

لين ابتسمت بسخرية.مش مهم 

لين ونور فضلوا يتكلموا شوي وبعدين قفلوا

...

عند نور بعد ما قفلت قامت وقفت قدام المريه تبص ع نفسها وبعدين بصت ع مالك اللي نايم بعمق وبدات تفكر هي كمان 

....

عند أيهم

كان حضر الفطار لي فريده

وبيحاول يقومها 

أيهم بصرامة.يلاا معاد الفطار 

فريده بصت عليه بغضب وبعدين بصت الناحية التانية وكانت رايحه تكمل نوم 

أيهم بهدوء .قومي احسنلك ولا تحبي نعيد اللي حصل امبارح

فريده اتعدلت بغضب .انت فاكرني عيله صغيره ولا اي 

أيهم بسخرية.قولي لنفسك .وبعدين بدل ما تحاولي تقربني منك تاني بتعملي كل حاجه علشان ابعد عنك .برافو ي فريده واااه انتي فعلاا مش طفله .الاكل اهو كلي 

وسبها ودخل الحمام 

........

عند لين فضلت قاعده بسرحان 

لحد ما الخدامه . تحبي احضرلك الفطار ي هانم 

لين برفض .لاا هستني ادم .

لين استغربت ادم أنه اتاخر اوي في النوم

لين طلعت تشوف ادم لاقته نايم بعمق 

لين صحت ادم وقالت بهدوء. انت كويس .بقالك كتير نايم 

ادم بنوم . معرفش النومه هنا مريحه اوي 

لين ابتسمت بتصنع .طيب يلا علشان نفطر 

ادم .هغسل وشي وهحصلك ي حبيبتي 

لين نزلت وبعدها بشوي ادم نزل وراها وقعدوا يفطروا

ادم مره واحده لما سمع صوت برا.ثانيه واحده ي حبيبتي

لين كلمت اكل لحد ما الفون رن وكانت نسرين 

لين عملت الفون صامت وقلبته 

لحد ما ادم جي وكمل اكل معها 

ورحوا يشربوا الشاي برا والفون رن تاني 

ادم بعد عنها واتكلم بعيد ورجع تاني 

لين بهدوء .في حاجه.

ادم .لاا مفيش  ي حبيبتي

لين بشك .اصل حسيتك اضايقت هي مكالمه شغل ولا اي 

ادم .لاا دا واحد صحبي بيطمن عليا 

لين مره واحده قامت .أنا رايحه اشوف اياد 

لين مشيت بغيظ .صحبك .صحبك ي كداب

          الفصل الخامس والستون من هنا

لقراءة باقي الفصول من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-