CMP: AIE: رواية قصيرة ملكت قلبي الفصل الواحد والعشرون 21بقلم حنين عادل
أخر الاخبار

رواية قصيرة ملكت قلبي الفصل الواحد والعشرون 21بقلم حنين عادل

 


رواية قصيرة ملكت قلبي

الفصل الواحد والعشرون 21

بقلم حنين عادل



ترتدي فستان احمر طويل وأجواء ليله رومانسيه شموع

وورد ورائحه عطرة 

عمرو يمسك يدها ويقبلها بشغف

تحتضنه : بحبك يا عمرو

عمرو: انا اكتر يا قلب عمرو

هنادي : ااااه

عمرو: في ايه يا حبيبتي أنتي كويسه..


هنادي: لا الواد شقي زي أبوه


عمرو: من دلوقتي وانت بتقطع اومال اما تيجي هتعمل


ايه وبعدين هيا بنوته انا مش عارف مش عايزة تعرفي 


النوع ليه ومخليانا علي نار بس انا حاسس انها بنوته


هنادي: كل اللي يجيبه ربنا كويس يا حبيبي 


عمرو: يا ايه 


هنادي: يا حبيبي 


عمرو: ايه الجمال ده ❤️❤️


هنادي: انت حبيبي واخويا وابويا وكل حاجه يا عمرو


عمرو: وانت كل حياتي يا قلب عمرو

...................


تمر الأيام وهنادي تقترب من موعد الولاده فقد أصبحت


في الشهر الثامن وأصبحت واهنه وعمرو قلبه يعتصر من


الألم يخاف نعم يخاف من فقدان محبوبته كيف أن الحياة 


قاسيه هو أعمي وهي قد شوهت النار وجهها الجميل و


مهدد بفقدانها لا يا قلبي لن تتحمل كن معي يا الله اجعلها


رفيقه الدرب حتي نشيب سويا كن معها يا الله .....

...................

في الكافيه

تجلس شهد وعندما تجد خالد يقف أمامها تقوم 


خالد: ارجوكي اقعدي عايزة اتكلم معاكي


شهد: تتكلم في ايه 


خالد: بس اديني وقت بس ارجوكي اقعدي


تجلس شهد ...ويجلس خالد


خالد: انا عارف اني غلطت لما رزعتك قلم


شهد: رزعتك يعني اخلص من عمرو وطريقته الاقيك


خالد: أسف ضربتك 


شهد: اه 


خالد: انا اسف بس كان أنتي عصبتيني


شهد: وتتعصب ليه وعلي أساس ايه


خالد: عشان ........


شهد: عشان..........


خالد: عشان بحبك يا شهد 


شهد: مش كان كلامك أن احنا طالعين من قصه حب فاشله وعندنا فراغ عاطفي وأن ده مش حب ايه اللي غير رأيك 


خالد: انا عارف اني قولت كده بس ماكنتش متأكد من مشاعري وانتي كذلك وكنا عايزين وقت 


شهد: واتاكدت من مشاعرك


خالد : ايوه 


شهد: وايه اللي يثبتلي كلامك انك بتحبني 


خالد: مش عارف اثبت ازاي بس الحب مش بيثبت بحاجه الحب أفعال مش كلام الحب بيبان في المواقف في الاهتمام 


شهد: ...........


خالد: اديني فرصه وادي لنفسك فرصه تعرفيني واعرفك 


شهد : مش عارفه يا خالد بس .......


خالد: بس مافيش بس لازم نعيش ونتخطي اللي حصل ولو كان فيه خير اكيد كان هيكون موجود


شهد: اكيد


خالد: تقبلي تكوني حبيبتي وخطيبتي وصاحبتي ❤️


شهد: افكر🤭🥰


خالد: عارف انا هتعب😂


شهد:😂😂😂جدا .

...........................

في الفيلا ....


هنادي: ممكن اتكلم معاكي يا عمرو


عمرو: طبعا يا حبيبتي 


هنادي: عمرو في حد عاوز يقابلك بس تقابله حلو ارجوك 


عمرو: مين


....: انا...


عمرو بعصبيه : استاذ حامد داود


حامد: مش عارف تقول بابا نفسي اسمعها منك قبل ما 


اموت


عمرو وقد شعر بغصه في قلبه: وانت عملت اي عشان 


تستاهل اقولها لك


هنادي: عمرو يا حبيبي هوا غلط وانت اللي ليه دلوقتي 


لازم تسامحه ..


عمرو: مفيش حاجه عملها تشفعله وصل امي أنها انتحرت 


وعاش حياته ولا كان اي حاجه


حامد.بعصبية: اسمعني بقي يا عمرو انت فاكر اني مش ندمان 


انت مش بتعرف قيمه الشئ الا بعد ما يروح منك انا 


حسيت قد ايه بحبها بس بعد ما ماتت انت زي ما عيشت


لوحدك أنا كمان عيشت لوحدي انا حالتي صعبه يا عمرو 


ارجوك تسامحني وتسيبني اقضي معاك اللي فاضل من 


حياتي دا ربنا بيسامح


هنادي: ارجوك يا عمرو


عمرو بدموع: مش هقدر انسي اللي حصل ده لسه لحد


النهاردة بيطاردني في احلامي مش هقدر انا اسف


حامد: انت زيها يا عمرو اخد منها طبعها مش بتسامح


عمرو: لا بسامح لاكن في دي صعب دي امي ...


حامد: وانا ابوك انا هامشي يا عمرو بس حاول حاول 


تسامحني ارجوك ..


يمشي ويترك هنادي وعمرو الذي كان يبكي صامتا 


هنادي: سامحه يا عمرو ده ابوك 


عمرو:  ............


هنادي: هوا اللي لسه ليك حاول تسامحه بدل ماتندم ياعمرو تندم انك ماديتلوش فرصه ويكون الأوان فات

......................

رنا وهي في الديسكو كالعادة


تضحك موجهه كلامها لصديقتها: اهي قربت تولد وزي ماهي أصلها مفكره أنها ماينفعش تعمل عمليات تجميل عشان الحرق صعب بس ينفع عادي


......: وانتي ايه اللي عرفك بقا


رنا: عشان انا اللي قولت للدكتور يقول كده عشان تسيب 

عمرو بس ماحصلش اللي عايزاه 


.....: انتي اه منك ههههه


رنا: حاسه أنه لسه فيه فرصه اصل حالتها صعبه والدكتور بيقول الحمل خطر عليها يلا في الف سلامه 😏😏


....: بس عمرو أعمي


رنا: ما انا مش هارجعله الا لما يبقي بيشوف وده عمي مؤقت 


....: ماعتش فاهماكي انت بتحبيه ولا ايه


رنا: بحبه بس بردة بحب نفسي

.................


يستيقظ الساعه الرابعه فجرا  علي صراخها


عمرو متوترا: ايه في ايه 


هنادي: بولد..............ااااااااخ


عمرو: حد بيولد دلوقتي 


هنادي: انت هتستظرف يابن الظريفه


عمرو بتوتر: اعمل ايه 


هنادي: إسعاف دكتور مستشفي يا غبي 


يتصل على الإسعاف ويأتي 


يحملوها وسط صراخها ويجلس بجانبها ويمسك يدها


تمسك يديه وتعضها


عمرو: اااااااااااه


هنادي : وتصرخ وتعض أكثر


يشد يديه وينفخ فيها


عمرو: اهدي يا حبيبتي


هنادي: عمرو انا بحبك


عمرو: وانا كمان بحبك اوي 


هنادي ببكاء والم: خلي بالك من نفسك


عمرو: هنادي يا حبيبتي انتي هتخلفي وتقومي بالسلامه وتخلي بالك مني ارجوكي بطلي توجعي قلبي


هنادي: خلي بالك من البيبي يا عمرو 


عمرو بدموع: انت اللى هتخلي بالك منه وهتربيه 


يصل الإسعاف للمستشفى

وتدخل المستشفي وتجهز لدخول العمليات فحالتها لا تسمح بالولادة الطبيعيه وحالتها خطرة 


وقبل أن تدخل 

عمرو: انت هترجعيلي يا حبيبتي اوعديني 


هنادي: دي حاجه مش بايدي 


عمرو: أن شاء الله هترجعي بالسلامه 


تنظر له وكأنه تودعه وتدخل غرفه العمليات..


       الفصل الثاني والعشرون والاخير من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-