CMP: AIE: رواية ضحية الحب والانتقام الفصل السابع 7بقلم سمر احمد
أخر الاخبار

رواية ضحية الحب والانتقام الفصل السابع 7بقلم سمر احمد

      

رواية ضحية الحب والانتقام

الفصل السابع 7

بقلم سمر احمد


_اياد دخل الحق*نة في دراعها :- النهاردة انتى ملكى ملكى انا وبس  وبالحقنة دى هتبقى زى الخاتم في صباعى وهتنفذى كل اللى انا عايزه..


_فاطمة بضعف:- ام......ام...... وغمضت عينها شالها اياد ووداها بيته 

___


_صحيت فاطمة على رنة تلفونها لقيت نفسها نايمة على سرير ولابسة روب ابيض حاولت تفتكتر اللى حصل وأما افتكرت مسكت التلفون بلهفة وخو*ف وردت


_فاطمة بر*عب:- الو 


_صلاح بضحكة شر*يرة :- صباحية مباركة ياعروستنا مكنتش اعرف انك انا*نية كدا وهتفضلى انك تكملى فرحك قصاد حياة امك


_فاطمة بصراااا*خ وغض*ب:- امى فييين ياصلااااح عملت ايه ف امي انطق 


_صلاح::- لاء عملت ايه تعالى شوفي بنفسك وعشان انا جدع وبرضو مهنش عليا انها تمو*ت بعيد عن بيتها وسريرها سبتها تمو*ت على سريرها وبش*ر عشان تبقي تتحدينى تاني واعملي حسابك أن حسابك معايا لسة مخلصش


_فاطمة بانهيار:-  امى ذنبهاااااا ايه ياحق*ييير ،حسابك  كان معايا انا مش معاها 


_قفل صلاح السكة في وشها ،جريت فاطمة عشان تروح بيتها بالروب اللى كانت لبساه مسكها اياد من دراعها وهي بتجري:- رايحة فين يارو*ح امك


_زقته فاطمة وقع*ته على الأرض  وطلعت وهي منهارة ،قام اياد بغ*ضب عشان يجيبها نزل مصطفي من الصوت :- في ايه ياياد 


_اياد مردش وطلع يجري كانت فاطمة ركبت تاكسي ركب عربيته ومصطفي هو كمان ركب عربيته وراحوا ورا فاطمة ،وصلت فاطمة البيت راحت بلهفة ناحية أوضة امها وهي خا*يفة ،دخلت وياريتها مادخلت لقيت مامتها على سريرها وطالع من بوقها د*م وسوائل غريبة شكلها بيدل انها ما*تت مسمو*مة


_فاطمة اتصل*بت مكانها لحد اما استوعبت جريت عليها وبصراااخ:- امااااااااي ليه ،ليه سبتيني لوحدى دانا عملت دا كله عشااانك ،انا مليش حد غيرك ،العالم وح*ش ومر*عب اوووى وانتى اللى كنتي مقويانى، اعيش من غيرك ازاى قوليلي ازاى هقدر اكمل .......


_دخل اياد عليها بعصبية بس اول ماشاف امها أتصدم ووقف مكانه


_فاطمة قامت بكل غل:- غووووووو*ر من هنااا مش عايزة اشوووف وش* ك تااانى انت السبب في مو*تها انت زيك زي صلاااح اطلع ب*را ،قربت منه وفضلت تبعده وتخب*طه عشان يطلع من الاوضة دخل مصطفى 


_فاطمة:- خده من هنا يامصطفي قوله إن ذنب امي ف رقبته قوله إنه مفرقش عن صلاح .......


مصطفي بحسرة:- صلاااااح هو صلاااح اللى عمل كدا ؟!


_فاطمة :- ومش هسامحه حق امي هاخده لو كلفني حي*اتى ،بصت لاياد:- ومش هاخده من صلاااح بس ،طلع الحيووووووا*ن ده برا يامصطفي 


_اياد:- صلاح مين؟!


_مصطفي خده بغ*ضب برا الاوضة :- ايه اللى حصل فهمنى امبارح


_اياد:- معرفش كل اللى اعرفه انها كانت عايزة ته*رب من جوزانا قومت انا ..........


_مصطفي بك*ف على وشه:؛ اول مرة اعرف انك اناني كدا انت مررريض ايوا مريض ومحتاج تتعالج، قولتك دى مش زي الباقين ،يوم ماسمعتها بتتكلم على جواز وفلوس كانت بتكلم صلاح تعرف ليه عشان كان مهد*دها أنه هيسج*نها وده كله لأنه امها كانت بين الحي والمو*ت وكانت محتاجة عملية قلب ومكنش معاها فلوس وصلاح استغل ده ومض*اها على ورق عشان تتجوزه فهمت ،فهمت ياغب*ي 


_اياد :: - طب واليوم اللى شوفتها طالعة عمارة باليل ونازلة الصبح مع واحد


_مصطفي:- وفيها ايه نازلة من شغلها ،فاطمة كانت بتشتغل وظيفتين ليل مع دكتور ونهار معاك عشان تجمع فلوس صلاح وبحزن وعص*بية:- حتي امبارح اكيد صلاح اللى خط*ف امها من بيتنا وهد*دها وأما بسلامتك عملت اللى عملته صلاح قت*لها ،ايواااا يااياد فاطمة معاها حق انت السبب


_اياد مستحملش اللى عمله وقع على الأرض :- ليه مقولتليش على ده كله لييييه يامصطفي


_مصطفي:- عشان فاطمة مكنتش عايزة حد يعرف حتي انت 


_قام اياد وراح عند فاطمة وهو حاطط وشه ف الأرض :- فاط.........فاطمة بصرااااااا*خ:- قولتلك اخررررج ،اخرررج برا 


_مصطفي:- يلا ياياد 


_مصطفي طلع اياد بالعافية من عند فاطمة وخلاه يروح البيت ومصطفي اتكفل بدفن*ها وكل حاجة ،بس للاسف أما البو*ليس جه قالو أن بصام*تها هي اللى موجودة وان مفيش حد دخل أو خرج والقضية اتقفلت ماهو صلاح دفع*لهم بقا ..


__عدي تلت ايام وفاطمة قاعدة في اوضتها وسط الظلمة محدش بيدخل عليها غير وحدة جارتهم جت تقعد معاها لحد اما تمسك نفسها 


__في بيت اياد___


_اياد:- ياتري هتسامحنى ياامي ؟! دى مش طا*يقة تشوف وشي 


_ام اياد:- اللى حصلها مش قليل ،ليه يبنى تطلع كل ماضيك عليها ليييه 


_اياد بحزن:- مستعد اد*فع عمرى كله بس تسامحنى 


_ام اياد:- يبقي لازم اروحلها النهاردة وتعرف ليه انت كدا وليه عملت كدا يمكن تسامحك


____وفاطمة قاعدة في اوضتها ورافضة دخول حد عليها :- قولتكم محدش يدخل محدش يدخل مش عايزة اشو*ف حد مش عااااايزة ..


_فجأة الباب اتفتح ودخلت ام اياد :- وانا مش حد يافاطمة قربت من فاطمة وبعدها نادت بصوت حنين:- ادخلى يا لينا ،دخلت طفلة صغيرة لابسة فستان أحمر قصير  وده كله وفاطمة مش فاهمة حاجة


_لينا:- مين دى ياتيتة!؟


_ام اياد :- دى مامتك يالينا......


_فاطمة فجأة فتحت بوقها وبر*قت عينها .......وكأنها بتقولها نهار*كم اسو*د ام ميين😳😳


                    الفصل الثامن من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-