CMP: AIE: رواية حارس من نور الفصل العاشر 10بقلم رشا منصور
أخر الاخبار

رواية حارس من نور الفصل العاشر 10بقلم رشا منصور

      


رواية حارس من نور 

الفصل العاشر 10

بقلم رشا منصور

 


حور.... 

كنت فرحانه اوي وقولت له كل اللى تقوله ماما أنا موافقه عليه وروحت حضنتها أوى لأنى حسيت في اللحظه دى أنها أمي بقلم رشا منصور

سعيد.....

 وأنا تحت أمركم نقرأ الفاتحه وننزل أن شاء الله بكره نجيب الشبكه والفستان وع بالليل نخرج في أى مكان أنتوا عوزينه 

نهي.... 

 ما تعملي خطوبتك معايا يا حور الأسبوع الجاى 


حور...  والله فكرة حلوة ايه رأيك يا ماما 

سعيد..... 

لأ لأ انتى لكي يوم بتاعك أنتى لوحدك وكمان علشان لما يجوا أصحاب العريس يشوفوا دبلتك محدش يبصلك 

حور..... 

كنت فرحانه اوي بغيرته عليا وقولت له هى فين الشيكولاته ومولتن كيك يا أستاذ من اولها كدا هطنشني

أم سعيد..... 

الواد ده شكله بخيل يا حور لأ لأ أنا شكلي كدا هرجع في كلامي واجوزك حد تاني 

سعيد...

. ايه مين ده بس تبقي خلي حد يبصلها ومسك الفون وطلب محل الحلويات وقالوا ع كل طلباتنا وزيادة شويه وفضلنا ناكل طول الليل 

حور.... 

كنت مبسوطه أوى وقولت لهم يلا أنا هنام بقي ودخلت الاوضه مع نهي وندى ولما جيت أنام فضلت اتخيل شكلي بالفستان وقولت الحمد لله في لحظه كل حاجه اتغيرت امبارح كنت خايفه من لوثاب وكنت أتمني إني أموت ولا أنى اروح معاه وانهاردة أنا اتخطبت ومن كتر الفرحه مش قادره أنام سبحان مغير الاحوال من حال إلى حال ونمت علشان استعد لاحلي يوم في عمري

 رشا منصور ✍️ ولما صحيت لقيت نهي بتقولي يلا يا عروسه مش فاضين أنا جهزت الماسكات وجهزتلك فستان 👗 قومى اشوفه عليكي 

 ‏كنت مبسوطه أوى وحسيت أنها أختي أنا مش أخت سعيد قولت لها يا نهي أنا عاوزة أجهز في شقتي عاوزة أخرج من شقه بابا وماما عاوزة أحس أنهم معايا 

 ‏نهي ..... 

 ‏حبيبتي إحنا كلنا معاكي وفرحانه علشانك والله يمكن اكتر من فرحتي ب أخويا 

 ‏طب يلا قومى ع شقتك وأنا هجيب كل حاجه هنحتاجها واجيلك وخدى جربي الفستان ده لحد ما اجيلك 

 ‏حور... 

 ‏اخدت الفستان وطلعت من الاوضه لقيت خالتي أم سعيد سلمت عليها وعرفتها أنى هروح ع الشقه قالت ليا وأنا هجهز الفطار واجيلك نفطر أنا والبنات معاكي  

 ‏وأول ما دخلت شقتي وقفلت الباب لقيت روح ظهرت ليا 

 ‏روح....

 ‏بجد مبسوطه علشانك يا حور صحيح أنتى سيبتي إبن ملك واختارتي واحد واخدك خدامه ل مامته بس دى حياتك وأنتي حره فيها يمكن أنتي من الناس اللى بتحب الاهانه والعبودية 

 ‏حور.... أنتي بتقولي ايه اهانه ايه وعبوديه ايه أنتي بتخرفي بقلم رشا منصور

 ‏روح..... هههههه اوعي تقوليلي انك صدقتي الفيلم اللي عمله عليكي سعيد وانه بيحبك من زمان ده أنتى طلعتي غلبانه أوى 

 ‏حور... قصدك ايه بكلامك ده 

 ‏

 ‏روح .... قصدى أنك تفوقي لنفسك سعيد مش بيحبك ولا أنتى ع باله أصلا ولو مش مصدقه اسألي نفسك اشمعني مامته افتكرتك من شهرين بس وقربت منك ودخلتك حياتهم لو كلامه صحيح كانت مامته عمرها ما سبيتك من بعد وفاة أهلك 

 ‏انا عارفه أن الحقيقة مره بس واجبي إني انبهك وافوقك لنفسك وفي الأول والاخر دى حياتك ....

حور..... 

كلام روح خوفني أوى وبعد ما كنت فرحانه حزنت على نفسي أوى وبعدين قولت لأ اكيد هى بتضحك عليا ايوة هى كدابه أنا شوفت الفرحه في عين سعيد وشوفت أد ايه مامته فرحانه ونهي أهي مجهزالى فستان جديد من عندها علشان البسه 

روح....

 اقولك ع الملعوب المعمول عليكي علشان تعرفي مين اللي بيكدب عليكي يا حور 

ام سعيد فرحانه لأنها لقت خدامه بناتها محدش فيهم بيساعدها ومسيرهم يتجوزا وهى هتكبر ومش هتلاقي اللى يخدمها علشان كده اختارتك قالت واحدة ملهاش أهل مهما عملت فيكي مش هتقدري تتكلمي ملكيش حد يجيبلك حقك 

أما بقي نهي انتي جيتي لها مصلحه بقيتي شايله شغل البيت مكانها وكمان بتساعديها في اختيار حاجاتها ده غير أنها هتستغل شقتك وهعتزم أهل العريس واصحابها فيها وانتى تخدمى عليهم 

أما سعيد بقي هو عاوز واحده تساعد امه وفي نفس الوقت هو يقدر يتحكم فيها يعيش عليكي دور سي السيد يعمل كل اللى عاوزة بره البيت ويجي قدامكم يعمل فيها ملتزم وانتى صدقتيهم يا حور 

بلاش تقدري تقوليلي هتجهزى نفسك منين اكيد هما اللى هيشتروا لكي أى حاجة وطبعا مش هتقدري تنطقي ده غير اكيد مش هتاخدى إيجار منهم وبعد جوازك منه هتبقي العمارة ورثك من أهلك هتبقي ملكه هو وتبقي خسرتي نفسك وورثك كمان ويعمل زى كل الرجاله ويتعرف ع غيرك وممكن يتجوز عليكي ويقعدك مع أمه في شقتها ويتجوز واحده تانيه في شقته وتعيش هانم ولو نطقتي ممكن يطردك من العمارة وهتنامي في الشارع أهو يمكن وقتها تفتكري كلامى وتقولى ياريتني كنت صدقت كلامك وتندمى بس بعد فوات الاوان 

حور.....

فضلت ساكته وسامعه كل كلمه روح بتقولها وبفكر فيها وأنا من جوايا بتقطع وحزينه ع نفسي ما أنا فعلاً ماليش حد ولا ليا ضهر وسند يكونوا جمبي لو حصلي حاجه ونزلت دمعه من عيني وفجأة لقيت جرس الباب بيضر.....ب  

روحت فتحت لقيتها نهي وجايبه كيس مليان ماسكات وكريم مرطب ومكياج وجايبه صبغه عبارة عن اسبراي بتترش ع الشعر وحنه ضوافر وحنه لرسم الايد 

وبرفانات وبدي لوشن وحاجات كتير أوى أول مرة أشوفها


حور.... ايه كل ده يا نهي لمين كل ده 

نهي.... 

لكي طبعاً يا عروسه يلا مافيش وقت البسي الدريس👗 اشوفه عليكي علشان لو محتاج حاجه الحق اخلي الترزي يظبطه وخلصي وخدى شاور تكون ماما جهزت لنا الفطار يادوبك ناكل ونشتغل بقي 😂🖌️

حور... 

بصي يا نهي أنا ماليش في كل ده أنا هاخد شاور والبس الفستان واحط كريم تفتيح البشره وكحل وحلو اوي ع كدا خلي الحاجات دي كلها في كتب الكتاب 

نهي...

ع فكره يا حور أنا مش هستأذنك أنتى انهاردة تسمعي الكلام وتنفذي وبس ويلا بقي الوقت بيعدي 

حور....

لبست الفستان وكان مظبوط عليا وكانت جايبه ليا الطرحه بتاعته وكمان لقيتها جايبه ليا الشوز البسه 

قولت لها ايه ده انتى جايبه كل حاجه مقاسي إزاى ولا انتى مقاسك نفس مقاسي بقلم رشا منصور

نهي.... 

يابنتي انتى ناسيه أنى كنت بخليكي تقيسي الدريسات واشوف شكلها عليكي وفي دريسات تانيه كنت أنا بقيسها بنفسي كل اللى أنتى كنتى بتقيسهم دول بتوعك أنتى دى هديه ماما لكي وقالت يوم ما تتخطبي سواء ل سعيد أو بعد الشر أى راجل تاني هتديهم لكي هديه خطوبتك وبما أننا انهاردة نازلين نجيب الشبكه هى اللى اختارت الدريس ده علشان تلبسيه 

حور.... 

دموعي نزلت من الفرحه وقولت اللى تفكر تعمل كدا معايا لازم تكون بتحبني بجد مش زى ما روح قالتلي عوزانى خدامه ومافيش دقايق ولقينا الباب بيخبط ورن الجرس كتير وزغاريط مكنتش فاهمه في ايه 

نهي فتحت الباب بسرعه وكانت المفاجأة 😲

  

          الفصل الحادي عشر والاخير من هنا 

لقراءة باقي الفصول من هنا 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-