CMP: AIE: رواية دميتي الجميله الفصل الثاني والاربعون42بقلم نوره عبد الرحمن
أخر الاخبار

رواية دميتي الجميله الفصل الثاني والاربعون42بقلم نوره عبد الرحمن


رواية دميتي الجميله
 الفصل الثاني والاربعون42
بقلم نوره عبد الرحمن



مهران بضحكه جذبها مرددا بابتسامه : تعالي هنااااا

شوق بدلال : يامهران انا تعبانه سيبني بقى عشان خاطري

مهران : تعبانه لا ياشيخه ..كل الجري ده وتعبانه ..لو مكنتيش تعبانه كنتي هتعملي ايه..

شوق بضحك : طب سيبني..

مهران : تؤ وهو يقترب منها مرددا بعشق مش بعد مالقيتك…وكمان لازم تعرفي عمري ما هسيبك ولا هسمحلك تبعدي عني ابدا..

لمعت عيناها بحب لتنظر اليه بسعاده : انت بتحبني بجد يامهران..

مهران وهو يداعب انفها بأنفه : اهو ده السؤال اللي مالوش اي تلاتين لازمه دنا بعشق امك..

احاطة عنقه بدلال :طب بتحبني قد ايه..

ليحملها ويردد بغمزه : طب متجي اقولك بحبك قد ايه….…

شوق بتذمر: مهران نزل.ليقاطعها بقبلة عميقه ووووو

*************

حسن : متاكده مش عايزه تودعي مامتك قبل مانسافر..

جنى..

جلس حسن بجانبها ومسح وجهها بحنان: جنى ياجنتي قلتلك مامتك كان عندها ظروفها وجبرتها تعمل كده..

جنى : مفيش اي ظروف تخليها تبعدني عن اهلي وتسيبني عايشه زي اليتامى.كده.

تنهد حسن بقلة حيله ليجذبها الى احضانه بحنان مرددا وانا رحت فين انا ابوكي واخوكي وامك مش عايز اسمع الكلمه دي تاني انتي مش يتيمه…

رفعت نظرها لتنظر اليه بابتسامه مردده بود : انت طيب اوووي ربنا يخليك ليا…

شعر حسن بالتوتر والارتباك.. ليبتعد عنها بحرج : احم يلااا عشان تجهزي ومنتاخرش..

جنى بتذمر :بس انت مقولتش سبب السفريه دي وليه نرجع مصر دلوقتي..

حسن : ضروري ارجع مصر عشان في شويه مشاكل.واما انتي ياجنتي مش هعرف اسيبك هنااا لوحدك وانتي كده كده هتوحشيني عشان كده هتسافري معايا..
انزلت نظرها بحرج لتقول : طيب بس..قاطعها بخطف قبلة من وجنتها مرددا بحب مش هنتأخر بس اشوف عامر واخلص كم شغله وهنرجع متشغلش بالك بمامتك هنااا في طاقم طبي بيهتم بيها.

************

منصور بانفعال : انتي ازاي تدخلي مريم القصر..

عواطف بغضب : انت ايه ..انت مش هتتعلم ابدا مريم بنتك يااخي حتى بنتك مش عاتقها..

منصور : بنتي اللي تكسر كلمتي ..مش بتبقى بنتي..

عواطف بانفعال : مريم ضحيه ظلمك وافتراك..

منصور بغضب: خلاص كفايه ايه غلطت واندمت محدش معصوم ..

عواطف : مندمتش بامارت ابنك اللي لسه على عماه وسايبه كاره امه حتى وهي في قبرها…

منصور بتحذير: اخر مره اسمعك تجيبي سيره الحكايه دي….

لينظر من النافذه ويشاهد عامر وجيجي يضحكان بسعاده..

منصور بانفعال: وابنك تبعديه عن جيجي ..

عواطف : وانت مالك بابني وجيجي يامنصور 

منصور :عشان جيجي هتبقى مرات مهران قريب ..

عواطف بصدمه ايه ..انت اتجننت. مهران متجوز وبيحب مراته..

منصور بتحذير : انا قلت اللي عندي وبنت النجاتي هيرميه لعمها..

عواطف : لاااا شكلك بجد اتجننت وعايز من يقفلك يامنصور ..زمان كنت عيله وسكت انما دلوقتي لاااا مش هسيبك تدمر حيات الولاد زي ماعملت بحياتنا كلنا.. انت فاهمه انا اللي هقف قصادك..

لتغادر وتتتركه بصدمته…

عامر  بقلق في ايه صوتكم طالع ليه ياماما قالها عامر بقلق..

عواطف مفيش ياحبيبي كنا بنتكلم انا وخالك…جيجي فين..

عامر بابتسامه وسعاده ظاهره عليه طلعت اوضتها تستريح..

عواطف : وانت هتروح فين.. بالوقت ده

عامر بتوتر : حسن اتصل وعايزني…

عواطف : بتفهم ماشي يابني ربنا معاك…هطلع ارتاح انا كمان ..

قبل رأسها بقلق : مالك ياست الكل وشك عامل كده ليه..

عواطف بطيبه : مفيش ياحبيبي بس تعبانه وعايزه انام…روح مشوارك انت ربنا معاك

************

وصل عامر متاخر ليجد حسن ينتظره داخل شقت عامر الخاص به..يجلس على الاريكه ويرتشف القهوه بهدوء..

عامر بسخريه اهلا بالكبير…خدتها عاده يعني كل يومين والتالت تنطلي.

هز رأسه يمينا ويسارا من اخيه الاصغر وقال بجديه : انا جايلك عايز افهم اخويا الصغير عايز ايه من الدنيا دي…وعاوز يوصل لحد فين...

عامر ببرد.: وانا عملت ايه..

حسن : لا حكايه عملت انت عملت وعملت كتتتيرر اووووي ياعامر وانا ساكت ان كان خالك مش سائل عنك فأنا اخوك الكبير ويهمني امرك..انت فاهم…

عامر بسخريه : ماشي ياكبير بس برضو مش فاهم انت عايز مني ايه…

حسن بجديه ..زمان دنيا وقلت ماشي يمكن بيحبها..سيبتها وقلت لنفسي برضوو مش هتدخل يمكن شافها مش مناسبه ليه كانت حجتك انك سبتها عشانها معترضتش…
لكن تسيب بنات الدنيا كلها وتجري ورى جيجي ..االلي لاهي من توبنا ولا حنا من توبها…انت غاااوووي تجمع البنات المقطوعه حوليك..

عامر بانفعال : اي الغريب بجيجي متنساش انها بنت خالي. 

حسن بسخريه : خالك وامها مين بنت جايبها من لندن منعرفش لها عيله ..

عامر بانفعال:  حسن مسمحلكش..

حسن بانفعال:  لا منتا هتسمعني غصب عنك..عايز اعرف انت بتحب مين دنيا اللي ابوها ساب امها واصلا ميعرفش بوجودها..
والا جيجي اللي منعرفش امها من انهي مله عايزه افهمك ياخويا عاوز افهم دماغك رايحه فين عشان اعرف اتصرف وافضى لحياتي..اللي اتلغبطت بعد موت ابوك….

عامر بانفعال : وانا مالي بحياتك..

حسن : ليك لما تكون ابن احمد الشافعي واخوك حسن الشافعي يبقى اي حاجه تعملها تمسنا وخالك اللي فرحان بيه ميهموش انت ولا وجودك زي ماتهمني انا وتأثر عليا بافعالك الصبيانيه اللي ميعملهاش عيل عنده تمن سنين..

عامر مسح وجهه بضيق مرددا عايز ايه ياحسن…

حسن : عاوز اعرف انت بتحب جيجي ولا دنيا…

عامر ببرود : الاتنين

حسن : بتهزر مش كده اومال سيبت دنيا ليه…عاوز تفهمني انك لما تتجوز جيجي مش هتعك تاني ...ولا هتدور على دنيا تاني..

عامر ببرود :…

حسن بصدمه :

*************
غيث مش فاهم منك حاجه يامريم  اهدي اتكمل بصراحه..عايزه ايه.

مريم بتوتر : انا هسافر عند عمران اخويا عشان باعتلي وعايزاك تطلقني مش قلت انك هتسيبني امشي..في الوقت اللي انا عايزاه...

نهض غيث بغضب مرددا  بصدمه : اطلقك وتسافري..

مريم بغصه : عمران عايزني اسافر ليه وانا عاوزه ده..

غيث : طططب وانا...

مريم : غيث ارجوك سيبني امشي.وكل واحد يروح لحاله.

غيث بانفعال..

مريم بدموع....



لقراءة باقي الفصول من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-