CMP: AIE: رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل السادس والستون66بقلم فاطمة حسن
أخر الاخبار

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل السادس والستون66بقلم فاطمة حسن

 

رواية ملكة الاسد الجزء الثالث3الفصل السادس والستون66بقلم فاطمة حسن

عند لين وادم 

لين فتحت عينها وهي بتبتسم لكن لاقت السرير جانبها فاضي 

لين قامت من ع السرير لاقت باب الحمام بيتفتح وادم بيخرج وهو بيلف فوطه حولين وسطه

ادم بجمود مصتنع .يلا ي لين جهزي نفسك علشان راجعين

لين بكسوف منه قالت .ملهاش لازمه .ي.يعني أنا كنت عايزه ارجع لاني كنت فكره انك عندك شغل بس طالما مفيش شغل ممكن نفضل مش كداا 

ادم كتم ضحكته.طبعاا ي حبيبتي .

ادم قرب منها وبسها بحب .اللي نفسك فيه 

لين كانت بتبص عليه بتوهان

ادم قرب اكتر لكن لين بعدت عنه بتوتر .مش هتلبس 

ادم هز رأسه برفض وهو ببقربها اكتر .لاا 

لين بتوتر.ادم .البس هتاخد برد يلا 

لكن ادم كان بيبصلها بصمت 

لين حاولت تنزل ايده لكن ادم كان مسكها بإصرار.بحبك ي لين 

لين بصوت واطي.ادم . خلاص سبني 

ادم قرب منها أكتر وهو عارف أنه هيندم ع أنه رفض يسبها وبعدين.......

............

عند مالك ونور 

مالك كان بيلبس علشان يروح شغله 

مالك.مالك ي حبيبتي.سرحانه في اي.

نور قامت مره واحده وقالت وهي بتحرك أيدها ع جسمها بحزن .جسمي باظ صح

مالك كان سرحان في أيدها اللي بتتحرك

نور بضيق .مالك 

مالك.هاا.اي ي حبيبتي

نور بصتله بغضب

مالك قرب منها.مالك بس . وبعدين من قالك بس أن جسمك باظ 

نور بضيق وهي بتبص لنفسها .مش عارفه حاسه اني زدت اوي 

مالك بهدوء .ي حبيبتي طبيعي علشان الحمل والولاده

نور بغضب .قصدك اني زدت فعلا .

مالك بتوتر. .لاا طبعاا ي حبيبتي جسمك زي ما هو .انتي بس موهومه بجد مش اكتر 

نور بصت ع نفسها بحزن 

مالك حضنها بحب.مالك بس يروحي مزعله نفسك ليه ع حاجه مش موجوده.وبعدين تخنتي أو لاا انتي إحلا واحده شوفتها وهتفضلي كداا لاني بحبك بقلبي ي نور مش بعيوني .ثم اكمل بحب.واحنا عندنا اوضه رياضه وممكن كمان اجبلك احسن كابتن تتدربك هنا لو الموضوع فارق معاكي اوي كداا

نور .أنا مش عايزك تشوفني وحشه 

مالك هو بيوسها من دماغها .انتي هتفضلي احلا واحده في عيني  ومفيش اي حاجه من اللي ف دماغك .ثم كمل وهو بيحرك شعرها بحب.اي اللي حصل.حد ضايقك وقالك حاجه

نور هزات رأسها برفض بسرعه .لاا مفيش حد 

مالك .امال 

نور قالتله على اللي حصل بكسوف. 

مالك. وانتي بق خايفه ابص ع واحده غيرك .

نور بثقه. متقدرش

مالك وهو بيقربها اكتر  ..ومقدرتش ليه 

نور هي بتحرك أيدها ع صدره.لانك بتحبني أنا وبس. مفيش واحده في قلبك غير نور مش كدا 

مالك هو بيقرب منها اكتر. كداا

لكن مره واحده عمر عيط

نور زقت مالك .عمر .

مالك مسح ع وشه بغضب وكمل لبس بغيط 

تحت نظرات نور .

مالك خرج بضيق 

.....

عند أيهم وفريده

فريده كانت قاعده تبص ع أيهم وقالت .أنا رايحه عند الدكتوره النهارده

أيهم كان ماسك الفون وساكت 

فريده قامت وقالت بحزن.خلاص هكلم ماما تجي معايا 

أيهم .الساعه كام 

فريده ابتسمت بهدوء.الساعه8

أيهم .هكون جاهز ع المعاد ملهاش لازمه تتعبي طنط 

فريده.شكرا

أيهم هز رأسه بهدوء

.....

عند مراد وزهره كانوا في العربيه راجعين بيتهم

زهره كانت بتحاول تسكت ريان 

مراد بضيق .هو زنان كدا ليه .وبعدين بص ع ليان .ما حبيبتي اهيي هاديه ربنا يحميها 

زهره بضيق .مش انت اللي مصر نرجع البيت استحمل بق 

مراد .أنا غلطان

زهره بصت ع مراد بغضب 

وبعد شوي وصلوا 

زهره لاقت تمارا في استقبالهم

تمارا اخدت منها الولاد بحب . عامله ايه ي حبيبتي

زهره . الحمدلله ي طنط كويسه 

نور نزلت اول ما عرفت انهم جم وسلمت عليها

نور بصوت واطي.كويس انك جيتي أنا زهقت لوحدي 

زهره ابتسمت بهدوء.

تمارا .روح ي حبيبي انت وزهره استريحوا شوي وخلي الاولاد معايا 

زهره.لاا ي طنط بلاش احسن ريان مش بيسكت 

تمارا بحب .هو نايم اهو .لو عيط هقومك روحي استريحي شوي احسن 

مراد .ماما عندها حق 

مراد اخدتها وطلع ع فوق 

ونور قربت واخدت ليان وهي بتبص عليها بحب

...

فوق زهره طلعت هدومها وبدأت تغير ومراد بيبص عليها بمتعه 

مراد قرب منها وحضنها لكن زهره نزلت ايده بغيظ .نزل ايدك 

مراد باستغراب .مالك بس ي حبيبتي

زهره.ايي بتقرب مني ليه مش انت مضايق وغلطان انك جبتنا هنا أنا وابني الزنان

مراد ابتسم ومسك خدها .زعلتي مني ولا اي 

زهره ضربت ايد مراد بغضب .بس بق 

مراد بحب .ي حبيبتي انا كنت بهزر .هو انا اقدر ابعد عنك انتي وابنك الزنان داا 

زهره ضربت مراد بضيق. متقولش عليه كداا 

مراد ابتسم بحب.ماشي يستي مش هقول عليه.ربنا يخليكم ليا ي حبيبتي

زهره غمضت عينها بأمان

.....

عند لين فتحت عينها بنوم

لين اتعدلت بسرعه وهي بتبص ع اللي نايم جانبها بعمق 

لين قامت بسرعه ودخلت الحمام 

ادم فتح عينه وفضل مثبتها ع باب الحمام

جوا لين كانت بتبص ع نفسها بهدوء 

لين فتحت الدش وفضلت تحته مده طويله 

لحد ما خلصت وخرجت 

لين خرجت لاقت ادم لسه نايم 

لين نشفت شعره بهدوء وسرحت وخرجت ع طول من الاوضه

ادم اتعدل وهو بيمسح ع وشه بضيق

تحت لين طلبت منهم يعمله الفطار وطلعت الجنينه هي واياد 

لين فضلت تتحرك في الجنينه بسرحان 

ذلحد ما الفطار اتحط

بجلين قعدت وبقت تاكل وهي بتلعب مع اياد

لين فضلت قاعده مع إياد وقت طويل وادم ممجردشىذ

.....

بليل كان أيهم وفريده في العربيه في طريقهم للدكتوره

أيهم كان طول الطريق ساكت لحد ما وصلوا 

أيهم وفريده دخلوا واستنونا دورهم وبعدين دخلوا

الدكتوره.اهلاا مدام فريده اتفضلي 

فريده قعدت بحماس .اهلا بحضرتك

الدكتوره سلمت ع أيهم وقالت.اتفضل حضرتك .اتفضلي حضرتك معايا

فريده مسكت ايده وقالت بحب.تعال علشان نشوف البيبي 

أيهم رح معها من غير اعتراض

الدكتوره بدأت تكشف ع فريده وأيهم واقف جانبها

لحد ما بدأت تعمل سونار 

فريده مسكت ايده بفرحه وهي بتسمع دقات قلبه

أيهم بص ع فريده اللي بتبص عليه بفرحه 

الدكتوره بهدوء .احنا كدا خلصنا .أستاذ أيهم ممكن اتكلم مع حضرتك 

فريده بصت ع أيهم بتوتر واتعدلت.هو في حاجه

الدكتوره ابتسمت بهدوء.اطمني مفيش اي حاجه ي مدام .دي مجرد تعليمات مش اكتر 

فريده بصت ع أيهم وبعدين خرجت

أيهم قعد .في حاجه مش كدا 

الدكتوره بهدوء  .مكنتش حابه اتكلم قدام المدام بس نبض الجنين ضعيف وفي احتمال حضرتك فاهم 

أيهم بسرعه .بس في إحتمال بردك أنه هيفضل 

الدكتوره.انا اسفه بس الاحتمال ضعيف وجدا كمان .أنا شايفه أن حضرتك تتكلم مع المدام وتنزله افضل..كدا هيكون احسن لاني شايفه أن المدام متعلقه بيه مش عايزين نعلقها بوهم لان دا هياثر عليها اكتر مع الاسف 

أيهم قام .بعد اذنك 

أيهم خرج لاقها فريده قاعده ع أعصابها 

فريده جريت ع أيهم .في حاجه.قصدي يعني اتاخرت ليه كل داا 

أيهم بص ع فريده بحزن .مفيش .يلا نمشي 

فريده مشيت مع أيهم وركبوا العربية

فريده بتوتر وهي بتلعب في صوابعها .هي قالتلك أي

أيهم بهدوء.زي ما قالتلك ي فريده تعليمات امشي عليها ازاي اهتمام بيكي مش حاجه يعني 

فريده ابتسمت براحه وقالت وهي بتحرك أيدها ع بطنها.حسيت بـ اي لما سمعت صوت دقات قلبه أيهم

أيهم فضل باصص قدامه بجمود .

فريده فضلت بصله .أيهم .انت مضايق انك جيت معايا 

أيهم بهدوء . فريده ارجوكي أنا مش قادر اتكلم في حاجه دلوقتي 

فريده بدأت تشك أن في حاجه وفضلت تبص عليه بقلق

وبعد شوي وصلوا البيت

أيهم دخل وفريده ورا 

فريده برجاء .في اي ي أيهم مالك . الدكتوره قالتلك حاجه مش كداا . مخبي عليا 

أيهم بملل .مش هنخلص مش كداا .قولت مقولتش حاجه.انتي ليه مش عايزه تفهمي .وعايزه تتخانفي وخلاص 

فريده قربت منه بسرعه .لا صدقني أنا بس عايزك تفرح بـ البيبي زيه .اسفه يمكن قلقت زيادة بسبب موضوع الدكتوره

أيهم بهدوء.بعد اذنك .هطلع اغير 

فريده مسكت ايده بسرعه .هطلب اكل علشان ناكل سوا 

أيهم سحب ايده بهدوء.ماشي ي فريده

وطلع ع فوق

فريده حطه أيدها ع بطنها وقالت وهي بتتحرك.هو مبسوط بيك بس زعلان مني بس مش هيقدر يفضل كدا كتير لانه بيحبني وبيحبك .امتي تجي ينور عني 

فريده طلبت اكل 

فوق 

أيهم بيقلع هدومه وهو مش عارف يعمل اي يقولها ازاي 

أيهم مسح ع وشه.تعبت .بجد تعبت خلاص 

أيهم خلص ونزل لاقها قاعده بتتفرج ع صور السونار اللي اخدتها

فريده بحماس .ف رأيك بنت ولا ولد ي أيهم 

أيهم بوجع .مش هتفرق 

فريده ابتسمت .صح مش مهم ولد ولا بنت . اهم حاجه أنه يجي بسلامه

أيهم أبتسم بوجع لان دا مكنش قصده

بعد شوي الاكل وصل 

أيهم وفريده اكله وطلعوا يناموا 

فريده نامت في حضن أيهم تحت نظراته الجامده

فريده سحبت أيده وحطتها ع بطنها وقالت.هتفضل زعلان كدا مننا كتير

فريده وهي بتحرك أيدها ع وشه .كنت عايزه ابسطك ي أيهم . كان نفسي اديك حاجه.حاجه تربطنا بعض.معقول مش مبسوط ؟

أيهم نزل أيدها وقال بجمود .لاا مش مبسوط

أيهم لف وشه الناحيه التانيه تحت صدمتها من تصريحه

أيهم غمض عينه بوجع


.....

عند لين كانت طلعت اوضتها بعد ما فضلت طول اليوم هي واياد لأن ادم منزلش 

لين دخلت لاقت ادم لسه نايم .لين بصت عليه بكسوف لأنها اتكسفت تقومه وهو مقامش 

لين غيرت هدومها ونامت جانب ادم بهدوء 

لين بصت عليه شوي وبعدين رحت في النوم 

وبعد دقايق ادم فتح عينه وفضل يبص عليها بهدوء

ادم مد ايده براحه وبق يحركها ع وشها بحب

.....

عندمالك كان رجع من الشغل ولما دخل اوضه لاقيه نور قامت بسرعه وحضنته

نور .حمدلله ع السلامه ي حبيبي

مالك بهدوء.الله يسلمك

مالك رح يقلع هدومه بضيق 

نور .انت زعلان مني

مالك بسخرية.وهزعل ليه يعني 

نور قربت منه بدلع وقالت وهي بتلف أيدها حولين رقبته.انت وحشتني اوي ع فكره 

مالك نزل أيدها.روحي شوفي عمر. احسن يكون بيعيط  

نور بضيق .مالك 

مالك هو بينام .نور تعبان 

نور بحزن .طب مش هتاكل أنا مجهزه الاكل

مالك ببرود .اكلت برا .

نور قعدت جانبه.انت هتنام 

مالك......

نور بضيق .مالك رد عليا 

مالك اتعدل .لاا هلعب.انتي شايفه اي 

نور .انت بتكلمني كداا ليه عملت اي يعني .ماعمر كان بيعيط 

مالك غمض عينه بغضب.معملتيش حاجه أنا اللي عملت حاجه تاني .ممكن انام بق 

نور اخدت عمر ورحت تنام في اوضه حمزه بغضب 


....

تاني يوم الصبح

فريده قامت من النوم لاقت أيهم مش موجود

فريده قامت بحزن ومش مصدقه أن أيهم قدر يكون قاسي عليها كداا 

وأنه مش مبسوط انها حامل 

عكس أيهم اللي كان قاعد بتعب قدام ياسين 

ياسين بهدوء.اي ي أيهم هتفضل ساكت كداا .بقالك اكتر من نص ساعه قاعد قدامي من غير ولا كلمه

ايهم قام مره واحده.عايزك تقنع فريده تنزل البيبي

ياسين بغضب .انت اتجنتت ولا اي ي أيهم 

أيهم قاله كل حاجه.

في الوقت دا دخلت فريده وقالت .اهلا ي أيهم 

أيهم .اهلا ي طنط

فريده .مالك ي ياسين انت كويس 

ياسين .اه . فريده سيبنا لوحدنا شوي بعد اذنك 

فريده بشك .في حاجه

ياسين بضيق .مفيش حاجه.عايز اتكلم مع أيهم شوي ممكن 

فريده هزات رأسها وخرجت وكانت رايحه تبعد عن الباب لكن غيرت رايها مره واحده

ياسين وهو بيمسح ع شعره بهدوء. مش لازم نعمل كدا في احتمال أن الحمل يكمل مش كداا

أيهم .احتمال ضعيف .وأنا خلاص كلمت دكتور وهنعمل عمليه الإجهاض بكره 

فريده فتحت الباب بغضب .هتعمل عمليه اجهاض لمين ؟

أيهم بص ع ياسين

فريده بغضب .لمين 

ياسين قرب منها وقال.اهدي ي فريده

فريده بغضب.مش هدا قبل ما اعرف اي اللي بيحصل هنا . وعمليه اي ولمين 

ياسين قالها كل حاجه حصلت 

فريده حطت أيدها ع بوقها بحزن وهي مش مصدقه ودموعها بدأت تنزل ع بنتها 

فريده مسحت دموعها وقالت .بنتي مش هتعمل عمليات

أيهم .يعني اي 

فريده بغضب.يعني مش هتعمل عمليات.والجنين محدتش هيقرب منه 

أيهم بغضب.بس انتي كدا بتعليقها بوهم 

فريده.محدتش ليه دعوه بنتي وانا حره 

أيهم قال بغضب .لاا مش حره دي مراتي وحامل في ابني أنا .وأنا عندي فريده اهم والعمليه زي ما قولت هتتعمل بكره 

فريده بغضب وياسين وراها 

فريده ركبت العربيه وطلعت ع بيت فريده

ياسين ركب وهو وايهم وطلعوا وراها وفريده رفضه تقف 

.......

عند لين كانت قامت من النوم ع صوت الباب 

لين قامت بكسل فتحت الباب لاقت المربيه.اياد بيه مش راضي يسكت خاالص 

لين خرجت معها بسرعه وشالت اياد .مالك ي حبيبي بتعيط ليه 

أيادكان لسه بيعيط 

لين اخدته وخرجت بيه برا .مالك ي حبيبي النهارده بس .لين فضلت تتحرك بيه لحد ما سكت 

لين وهي بتحرك أيدها ع خده .بقت شقي ومش بتسكت

اياد كان بيضحك لي لين

لين قعدت بيه وبدات تبص في الساعه كل شوي  وبدأت تقلق من نوم ادم كل دا

لين أدت اياد لي المربيه وطلعت فوق اوضتها لاقت ادم نايم 

لين قربت منه .ادم .ادم 

ادم ....

لين حطه أيدها عليه وبدأت تحركه .ادم .ادم قوم 

ادم فتح عينه بنوم واتعدل.في اي 

لين بحرج .بقالك كتير نايم.خوفت تكون تعبان 

ادم ابتسم .لاا.اناكويس وجدا كمان 

لين قامت بحرج .طيب يلا علشان نفطر اياد من امبارح مشافكش

ادم قام بسرعه وحضنها وقال هو بيدفن رأسه ف رقبتها.ما انتي السبب 

لين .أنا ؟


                 الفصل السابع والستون من هنا

لقراءة باقي الفصول من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-