CMP: AIE: رواية ماسة النوح الفصل الواحد والعشرون21بقلم ريتاج محمد
أخر الاخبار

رواية ماسة النوح الفصل الواحد والعشرون21بقلم ريتاج محمد


رواية ماسة النوح الفصل الواحد والعشرون21بقلم ريتاج محمد



"..خلاص اهدي مفيش حاجة ...اهدي
ماسة بعياط وهي فحضنة "..هي لي بتكرهني كدة ...انا والله معملتلهاش حاجة ...انت مصدق اني ممكن اقول لنغم تقتل نفسها ..او اكون سبب في انها تنتحر حتى
عبد الرحمن بسرعة نافيا."..لا طبعا ...دنا لو كل العالم أجمعوا على كدة مستحيل انا أصدق ...
انتي بنتي يا ماما وكمل بهزار عشان يفك الجو"..اي نعم هما خمس سنين بس . خليتيهم تلاتين سنة بالي بتعملية فيا دة ...هيييييح
ماسة وهي حضناة ضحكت وسط دموعها وضربتة بايدها الصغيرة علي كتفة بغيظ "..بعمل فيك اي يعني 
بطفي السجاير تحت بطاطتك ..وبعدين سكتت شوية ورفعت راسها عن حضنة وقالت بحزن وخزى "..عبد الرحمن!!!..هو انت مملتش ولا زهقت مني ولا من بابا ومن الي بيعملوا معايا وان انت مجبر تستحملني...علفكرة انت مش مجبر خالص ..انت ممكن تروح شقتك التانية ومتشلش همي
عبد الرحمن بغيظ"..الطم ولا اجيب لطامة..تعالي ياحببتي تعالى ورجع راسها فحضنة تاني بغيظ 
وبعدين رفع راسها شوية وهو محاوطها بأيدة الاتنين 
وقال بحنية"..ماسة انا عمري ما مليت منك ولا زهقت عارفة لي ..لان انتي بنتي مش اختى ياماسة...ربنا مخلانيش يبقى عندي اخوات من امي وابويا ...بس رزقني بأختي ف الرضاعة من عمي ومراتة 
اي نعم انا مش بطيقة ومش بينزلي من زور ومش مستحملة بس استحملك انتي عادي عشان انتي غير...وبعدين ياستي انتي غلطانة ف اني مش مجبر اقعد معاكي ..لا انا مجبر...
يعني دلوقتي يعني لو ابوكي مثلا اتعرضلك او ضربك ..وانتي حبيتي تفكي عن نفسك 
او تروحي لحد وتخبطي عالباب ..ومتلقيش حد يفتحلك هل انتي هتبقى مبسوطة ..لا 
طب هل انة هبقى مبسوط ..اكيد لا بردو 
يبقى بطلي هبل بقى. ماسة حضنتة وعيطت 
وهي حضنها وقال بحنية:طب لية الدموع دي بس 
ماسة وهي فحضنة:كدة ...
عبد الرحمن دخلها وقعدها عالكنبة ودخل المطبخ وجابلها عصير تشربة ..
_______________
عند نوح قرر يروح لرضا 
عشان هو موتة وسمه ان حد ياخد كلامة بأستهزاء واستهوان قام وخد مفاتيح العربية من عالمكتب 
وفتح الباب وجة يخرج 
لقى واحد كان بيفتح الباب اصلا ...
نوح باستغراب"..هو في حاجة ؟!!!
الراجل بسرعة اول لما شاف نوح وطى على ايدة بعياط عشان يبوسها 
نوح بعدة بسرعة وقال بقلق"..هو في أي..
الراجل بعياط اتكلم كلام مش مفهوم 
نوح قالة تعالى اتفضل ادخل جوة المكتب نتفاهم 
ودخلوا 
نوح قعد عالكرسي الي كان قدامة 
وقال بهدوء"..ها اتفضل 
عبد القوي بتردد".. ه هو يعني حضرتك عارف انا مين؟؟!
نوح "..لا والله ماعرفش ..عرفني انت 
عبد القوي بخوف"..آآآ ...انا عبد القوي محمود حسين منصور ال...
نوح ببرود ومقاطعة لة. "..العامري مش كدة .!!؟.."
عبد القوي نزل راسة بحزن 
نوح بشموخ..".عايز اي ..!؟
عبد القوي وهو لسة منزل راسة ف الارض "..عايز م متين الف جنية سلف.."
نوح ابتسم ابتسامة جانبية بسخرية واضحة وقام وقف وفضل ويلف حوالية ببرود وهو بيقول "..امممم .. عايز متين الف جنية مش كدة ..
عبد القوي هز راسة بسرعة بأة..
نوح بسخرية"..طبعا مفكر اني هقلك خد ياعمي....طب مثلا يعني قبل ما تيجي محسبتش انك ممكن تطرد مت دة وشاور بصباعة على الباب 
عبد القوي بصعبنية "..لل انا عارف انك متعملش كدة ابدا...انت زي. ابوك نفس الطيبة والجدعنة والشهامة والرجولة ..!!.."
نوح ببسمة من خدة دي لخدة دي"..طب ولو فاجئتك وقولتلك مفيش فلوس ...
عبد القوي "..لا انا عارف انك مش هتعملها 
.نوح وهو بشرد بذكرياتة"..فاكر ياعمي لما طردتني من بيتك ونا عندي ١٤ سنة ...اكيد فاكر طبعا مش كدة 
واكيد بردك فاكر اني كان معايا عيل ٦ سنين وبنت ٣ سنين ومطلوب مني اشتغل واصرف عليهم واجعلهم كل الي كانوا نفسهم فية مش كدة 
عبد القوي نزل راسة لانة كان فاكر انة نسىَ بس الظاهر انه عمرة ما نسى 
ونوح كمل "..واكيد طبعا مدام فاكر دول يبقى فاكر يوم ما طردتني لما ضربتني بالقلم لاني مكنتش راضي اديك رؤى ..وقولتلك ساعتها جمله عمري ما هنساها بس انت بقى شكلك نسيتها ..قولتلك ساعتها خليك فاكر ان الدايرة هتلف تلف وتقف عندي وساعتها مش هرحمك ..
يارب تكون فاكرها 
عبد القوي بدموع "..ط طب عشان خاطري هات الفلوس ونبقى نتحاسب بعدين ..البت هتموت ف المستشفى ..ونبي 
نوح قال بقسوة وعيونة فيها دموع عشان هو بيمثل قسوة عمرها ما كانت فية "..انا اسف ...مفيش فلوس ..روح شوف بقى هتنقذ بنتك ازاي 
عبد القوي وطى على رجلة يبوسها 
بس نوح بعد بسرعة وقالة وهو مودي وشة الناحية التانية ومشاورلة ناحية الباب"..اطلع برة ...برررررررةةةةةةةةة .."
عبد القوي قام وراح ناحية الباب بقهر
وقال بعياط قبل ما يفتح الباب ويخرج "..انا عارف ان دا ابتلاء من ربنا ليا على الي انا عملتة فيكوا 
..بس بجد لو بنتي ماتت زنبها هيبقى فرقبتك..لأنك ف ايدك تساعدها ...وصدقني انا عمري ما هسامحك !!!
وخرج 
نوح كان متعصب اوييي ..خبط ايدة ف المكتب بعنف وهو بيلعن الدنيا الي بتحطة فظروف هو مش قدها ..متعصب من نفسة لانة عارف ان رغم كف الي عمة عملة فيهم هيعاج بنتة ومش هياخدها بذنب أبوها
كان نفسة فعلا ميعالجهاش وميدفعش فلوس العملية
عمل مكالمة وهو بيحاول يهدي نفسة 
وأمر فيها ان فلوس العملية تتدفع ويتجهزلها جناح كامل ومجهز بكل حاجة ف المستشفى 
واحسن طاقم أطباء هما الي يعملولها العملية  وقفل 
خد نفسة بعنف ومسك المفاتيح بتاعت العربية ونزل ف الاسانسير وخرج برة الشركة كلها وركب عربيتة وشغلها وساق عشان يروح لرضا 
............
عند ريان 
دخل اوضة غزل وكان واقف وحاطط ايدة الاتنين فجيبة وواقف بشموخ ..
وهي كانت بتفوق ...صحيت وقعدت نص قعدة وهو قال بهدوء:حمد لله علي سلامتك..
غزل بهدوء:الله يسلمك 
ريان باستغراب وهو مشاور عليها:ل..لسانك!!!
غزل بخضة:ماله ؟؟.وحطت ايدها على لسانها 
ريان:ل لا لل مفيش
غزل:انت مين؟؟
ريان:انتي مش فاكرة انا مين !!؟؟..
غزل:لا والله ممكن تعرفني بقى انت مين
ريان:انا ابقى آآآ...ا..اخوكي!!
غزل بدهشة:اخويا ..انا ...ازاي ..
ريان:هو اي الي ازاي 
غزل:اخويا ازاي ونا اخويا ميت ..
ريان بتوتر:ها ..اة صح معلش اتلغبطت من الخضة..انا ابقى ج جوزك..
غزل:جوزي!!!!....متأكد 
ريان:ايوة 
غزل بشك وبصت علي اديها ملقتش دبلة:امال فين الدبلة لو انت جوزي 
ريان:ضاعت ف الحادثة 
غزل بشك:الدبلة؟!!
ريان:اة ..م مهي كانت واسعة ...
غزل:واسعة ااااة ...هو احنا متجوزين من امتى 
ريان :من ...من من تلاتة 
غزل:تلت سنين ؟؟!
ريان:لا 
غزل:امم تلت شهور
ريان:بردو لاا 
غزل ب حيرة:امال اي 
ريان:من تلت ايام ..!!
غزل :والدبلة لحقت تضيع 
ريان بتوتر :قدر بقى ..
غزل:امم.
طب تعالى ساعدني بقى عشان اقوم 
ريان بخضة:تقومي فين 
غزل:اي في اي هقوم ادخل البلكونة شوية
ريان :لا ...انتي لسة خارجة من عملية 
غزل:هو اي الي لا ...لو مش عايز تقومني انا هقوم لوحدي ولسة هتقوم ريان شخط جامد وقال:انا قولت ..الكلام يتسمع 
قعدت برعب وقالت بهمس:خلاص يبابا خلاص مش هقوم متزعقش بس انا لسة قايمة من عملية 
ريان:طب كويس انك عارفة 
...............
عند ماسة كانت مع عبد الرحمن ودخلت البلكونة وكانت بتبص عالناس ولمحت ما بينهم كدا واحد شعرة دهبي وعينة نفس لون عين ماسة 
وابيضاني وكان لابس بنطلون قماش اسود وقميص رصاصي وساعة سيلفر وجزمة شامواه بيضة 
وحاطط ايدة فجيبة والايد التانية بيشرب بيها سجارة
🚬
وساند على عربيتة مرجع رجل على فردة الكوتش والتانية فاردها
حطت ايديها على بقها بصدمة وعيطت ،
وجريت لبست خمار كان عالكنبة بسرعة عاللبس الي هي لبساة (الخمار العادي يجماعة مش خمار الي هو زي الطرحة)
ونزلت جري عالسلم وراحتلة وبدون مقدمات دخلت فحضنة وهو لسة على وضعة ومش مستوعب اصلا مين دي..
قال بدهشة:لامؤخذة يعني ... حضرتك مين
ماسة مردتش وفضلت حضناة 
الشاب بعدها عنة بعنف وهو بيقول:هو اي الاستهبال دة انتي مين 
رفعت وشها لية وظهر لون عيونها الي نفس لون عيونة 
كان بيشبة عليها بس مش متأكد 
ماسة بدموع:انا ماسة 
سليم بشك:ماسة مين؟؟
ماسة بدموع:اختك ياسليم 
سليم بصلها كدة لثواني وبدون تردد خدها فخضنة جامد وتبت عليها 
فجاءة لقت عبد الرحمن بيقول بعصبية من البلكونة وعينة بتطق شرار :......
.................
عند نوح كان وصل عن بيت ماسة لقها فحضن شاب بص. بصدمة وغيظ عليها ..هو مغلوب على امرة ومينفعش انة ينزل من العربية عشانها بس هو حاسس ان هو عايز يولع فية وفيها 
قرر يسيب موضوعها دا لبعدين عشان ممكن ف الاخر يطلع قريبها وهيبقى منظرة وحش الصراحة
ركن عربيتة وهو هيفرق مليون حاجة فدماغة 
دخل البيا الي عايشة في نسمة وراح عند شقة رضا وزقها برجلة كانت رضا بتجيب حجات لنغم بنتها عشان المستشفى ..
لقت الي بيحط المسدس على دماغها بعصبية وبيقول:...




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-