CMP: AIE: رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الثالث عشر13والرابع عشر12بقلم ريتاج محمد
أخر الاخبار

رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الثالث عشر13والرابع عشر12بقلم ريتاج محمد


 رواية قسوة الحياة الجزء الثاني2الفصل الثالث عشر13والرابع عشر12بقلم ريتاج محمد


قلع الهودي الي كان لابسة وقعد على الكرسي وجاب قماشة وضغط بيها عالجرح عشان يوقف نزيف دراعة المستمر 
دراعة كان واجعة جدا بس اتحامل وفضل يدور على اي حاجة يعقم بيها الجرح وفوسط ما هو بيدور الباب اتفتح ودخلت ...سجدة الي كانت فرحانة انة اخيرا رجع ودخلت ومخدتش بالها من جرح ايدة ولا جرح بطنة ولا حتى علامات مكان الازاز الي كان ف جسمة 
راحت بسرعة ودخلت ف حضنة وهي بتقول بحب :يزززن اخيرا جيت كنت واحشني اوووووي 
كل دة غايب ومبتسأل.......هيييئ قالتها لما لحظت ان القماشة الي كان حاطتها على دراعة كلها بقت لونها أحمر جامد
سجدة بخوف علية:يزن يزن ..اي دة ...د دم 
انت ايدك بتنزف 
يزن عشان ميقلقهاش:متخافيش ياروحي مفيش حاجة مجرد تعويرة صغيرة 
سجدة برعب علية ودموع: تعويرة صغيرة اي ....انت مش شايف الدم قد ايي 
يزن حضنها بحب وقال بهدوء:مفيش حاجة ياقلبي اهدي 
سجدة بأمر وخوف علية :شيل القماشة يازن..!!!
يزن بهزار :يستي والله والله مافي حاجة اهدي بقى 
سجدة:يزن انا مبهزرش شيل القماش بدل ما اشيلها انا ..انا دكتورة وعارفة انا بقول اي 
يزن :بت انتي بتأمريني 
سجدة:يزن مش وقت هبل بقى انجز 
يزن استسلم ورفع القماشة وهي أول لما شافت المنظر 
اتصدمت وقالت بدهشة:ايدة يايزن دا بتاع تلت عمليات 
ا إنت مكنتش عامل عملية ف دراعك قبل كدة ..؟!!!
يزن بتنهيدة حزن:عملت حادثة 
سجدة بدهشة وبسمة:بتهزر صح قولي انك بتهزر 
....ازااي وامتى واحنا كنا فين ..؟؟؟!
يزن بحزن:اممممم ..مش عارف..يمكن كنتوا مع تيم وهو ف العمليات ...؟؟؟!!
سجدة :لا متقولش ...يعني انت مكنتش مسافر 
يزن:اةة 
سجدة بدموع:ط طب عملت الحادثة ازااي طب..؟
يزن وهو بيمسح دموعها من على وشها براحة وبحب:خلاص بقى عادي 
سجدة باصرار:عدي قول
يزن بتنهيدة وهو بيحكي:كنت قاعد مع شاهندا وجالي تلفون من يحيى ان ...........وحكالها كل حاجة حصلت وان العربية اتقلبت بسبب عربية نقل كبيرة كام فيها ازاز 
سجدة بعياط وحضنتة:كل دا وكنت لوحدك ياحبيبي اهئ اهئ ....وبعدين قالت باستغراب:بس ايدة لحظة معقول هي دي الإصابة بس الي انت خدتها من الحادثة دي كلها 
يزن :اممم لا 
سجدة بترقب:امال 
يزن حط ايدة ناحية بطنة وهي بصت علية لقت ناحية عضلات بطنة غرز والجرح شكلة جديد 
وبعدها وراها دراعة التاني ورجلية الاتنين وراسة 
ووراها علامات الازاز الي كانت ف. جسمة
سجدة وهي بتحضن راسة وبتبوسها وهي بتعيط :حقك عليا يحبيبي آسفة والله انك كنت لوحدك في كل دا انا آسفة 
يزن بحب :انتي مكنتيش تعرفي ومتأكد انك لو كنتي تعرفي مكنتيش سبتيني لحظة وبعدين انا مكنتش لوحدي 
سجدة:امال ...؟؟!
يزن حكالها عن بدر واد اية هي بنت بلد وجدعة وكيوت اوييي وحكالها لما كانت بتأكلة وبتعملة الفطار  كل يوم 
وان هي كانت بتيجي تقعد معاة وكانت مونساة
سجدة:ياااة دي على كدة طيبة اووي.
يزن:اوييي 
سجدة وهي بتخبط بايدها على رأسها بغباء:صح نسيت 
اعقملك الجرح 
وراحت بسرعة على حمام الاوضة وجابت شاش وبتادين وقطن وادوات التعقيم عمتا وبدأت تعقملة الجرح وخلصت ولفتهولة بقطن وشاش
سجدة وهي بتبوس راسة :انا خارجة بقى ياحبيبي عشان ترتاح عايز حاجة 
يزن بحب:لا ياقلبي 
سجدة:نام بقى وريح هاا 
يزن:تمام تصبحي على خير
سجدة:ونت من اهلة ياحبيبي 
وخرجت ويزن فضل قاعد باصص للسقف 
وبيفكر في بدر ولما عرفت انة خارج من المستشفى 

فلاش باك 

بدر :ايدة ايدة انت هتمشي كدة 
يزن:اة 
بدر:لا يعم خليك انت لسة عضمك عايز يرحم
يزن:لا انا الحمد لله بخير يدوب اروح لامي وابويا 
كفاية عليهم شهر اوي 
بدر:اممممم يعني كدة مش هنتكلم تان 
يزن:لا طبعا هنتكلم انتي صديقتي المقربة وانتي الي وقفتي جنبي اصلا 
بدر :وعدي 
يزن:وعد

إند فلاش باك


الفصل الرابع عشر

 
عند بدر ..كانت قاعدة وماسكة موبايلها فجاءة لقت الباب خبط جامد اوي فتحت الباب وهي مش طايقة نفسها ..فجاءة بدأت ترجع لورا بخوف وقالت برعب:أ..انت ...انت بتعمل اي هنا ..؟؟!!
بخبث_اي مش هتدخليني ولا اي 
ف الوقت دا الفون وهو ف ايدها اتصل على حد لوحدة 
والخط اتفتح 
بدر :انت عايز ايي ...امشي اطلع بررةة 
_تؤ تؤ لية بس .....دنا حتى هبقى جوز السنيورة 
بدر :ج جوز مين..
ببطئ_جوزك 
بدر بعصبية:د عند امك ...لما تشوف حلمة ودانك 
قرب عليها مرة واحدة ومسك ايدها جامد وهو بيشدها علية وبيقول ...: متعصبنيش عشان معملش حاجة 
تزعلك 
بدر بقرف وهي بتحاول تفلت من ماسكة ايدة  راحت تفت ف وشه :اتتتفووووة 
_مسح وشة بضيق وبصلها بشر وبعدين قال بابتسامة لزجة وخبث:عارفة لو حد غيرك كان زمانة قابل وجة كريم 
دلوقت بس انتي متاح ليكي الي مش متاح لغيرك 
عشان تعرفي بس ان بحبك 
بدر بقرف وهي بتزعق:ابعد عنننننني ابببعد يازبالة 
وبتحاول تفلت من ايده
ثبتها جامد ف مكانها وهي بتزعق عشان حد يطلع يشوفها بس للاسف حظها الاوسد خلى شقتها ف الدور الاخير 
_بقولك اي اثبتي كدة واركزي بدل ما اطلع ***** امك 
بدر فكرت ان هي ممكن تلاغية وتحاول تهرب منةة
فقالت بهدوء مصطنع:تمام ..عايز اي 
بخبث:يا تجيبي ٥ مليون جنية دلوقت ..!!!!
يا هتجوزك دلوقت ...!!!والاختيار ف ايد السنيورة 
بدر بدهشة:خ خمسة مليون ...ونا هجيب المبلغ دة منين ..؟!!؟
بمزاج_ملييش فية اتصرفي ....
بدر :انت بتعجزني عشان أوافق على الجواز منك 
صح
باستمتاع_حاجة زي كدة ....اهو فكلتا الحالتين مش خسران حاجة ولا اي "وغمز"
بدر:طب مفيش حل تاني 
_لا طبعا فية ..الموت 
بدر برعب:م مووت 
_اة طبعا منتي ياهتكوني ليا يا مش هتكوني لغيري 
بدر بتفكير ورعب :طيب انا موافقة 
بترقب_على اي بالظبط ..؟؟؟
بدر وهي بتاخد نفس مرتجف قالت:على الجواز منك 
بخبث_اهو كدة بقى تبقي حببتي 
ولسة هيقرب منها 
بدر بسرعة:اي اي..
_اي هحضنك هو في حاجة ..!!؟
بدر بلجلجة:ا اة حرام عشان انت مش جوزي لما نتجوز بقى 
ببسمة_حضن حلال يعني ...؟؟!
بدر: .ا..اة 
____________________________
عند يزن بعد ما سجدة خرجت مدد عالسرير من غير 
مايلبس تيشرت فرد دراع والدراع التاني حطو ورا راسة وبص للسقف وهو بيفكر ف بدر 
ومرة واحدة موبايلة بيرن 
يزن مسكة باستغراب لان كانت بدر 
ابتسم باستغراب الي هو انا كنت لسة بفكر فيها 
فتح وحط الموبايل على ودنة سمعها وهي بتتكلم مع حد 
يزن:الووو 
..لا رد...
يزن:الووو يابدر رديي..الووو .....ايدة ايدة ...
وسكت لحظة لما سمع ان هي وحد تاني بيتكلموا وهي شبة بتصرخ 
هي :انت ..عايز اييةة امشي اطلع بررة 
هو : تؤ تؤ لية بس ....دنا حتة هبقى جوز السنيورة 
هي :ج جوز مين 
هو:جوزك 
دمة فار واتعدل عالسرير 
وفضل متابع وهو نفسة يروح يدغدغ عضمة ابن الكلب دة 
ولما سمع وهي بتزعق وتصرخ وتقولة ابعد عني يازبالة سيب ايدي ياحيوان 
ساعتها قام بسرعة وهو حاطط الموبايل على ودنة 
وفتح الدولاب وطلع اول حاجة جت عينة عليها كان سويت شرت اسود مفتوح لبسة وقفل السوستة اي كلام ومغيرش حتي بنطلون البيت 
ولبس الكوتشي بسرعة 
ونزل عالسلم بسرعة وقابل سجدة الي بصتلة باستغراب وهي بتقول :يزن انا لسة سايباك فوق انت رايح فين انت تعبان 
يزن مردش عليها اكتفى ان يشاورلها بايده بعمني اصبري اصبري 
وخرج ركب العربية بسرعة 
وفتح السبيكر عشان يسمع لقاها بتقولة ونا موافقة اتجوزك 
يزن بعصبية وهو بيبص عالموبايل:غبية.... غبية 
هو فهم انها بتسايرة بالكلام 
بس الكلمة دي حرقت دمة الصراحة 
زود سرعة وفضل ماشي عشان يوصل وكل دا وهو سامع كل حاجة وسعات الصوت بيروح ويجي 
بسبب الشبكة 
____________________________
عند سجدة 
_ما تقومي تعمليلنا كوبايتين شاي كدة نتفق 
سجدة ف سرها^الحمد لله جت منة يارب ^
وقالتلة بتوتر:ط طبعا حاضر قايمة اهو 
ودخلت المطبخ بسرعة وعملت كوباية شاي 
وبعدين بدأت تدور ف المطبخ كلة لحد ما لقت الي هي عايزاة "سكين*ة"
خبت السكينة ف كم هدومها وخرجت وهي بتبلع ريقها 
وادتلة كوباية الشاي 
خدها وقعد يشربها بمزاج 
وبعدين قام وقرب عليها ببطئ
بدر برعب:ا إنت عايز اي ...؟؟
_لا رد 
بدر اترعب لما لاقتة قرب عليها اكتر ومسك ايدها وكان عايز يبو*سها 
بدر :ابعد ياحيوان يزبالة ابعد 
_تؤ تؤ 
وقرب عليها اكتر ومسكها جامد 
ولسة هيقرب يبوسها راحت بسرعة فلتت ايدها ومسكت السكينة وراحت مدياة بيها فبطنة 
بوجع_ااااااااةة اااااة يابنت الكلب يا****
وبصوت تقيل:عايزة تموتيني فجاءة وقع عالارض وبطنة عمالة تنزف وماسك بطنة ومغمض عنية 
وكل دة وبدر واقفة ماسكة السكينة ف ايدها وايدها بتترعش وبتقول بهمس وصدمة:انا كدة قتلتة ...
انا قتلتة ....ا انا م مكنتش اقصد ..اقتلة(كانت فكراة ميت هي مكنتش تقصد تضربة بالسكينة هي كانت حايباها للتهويش بس عشان تهددة بيها 
لكن لكن هي محستش بنفسها غير وهي بتضربة بيها فبطنة )
رمت السكينة عالارض بسرعة وخرجت من الشقة ونزلت عالسلم وهي بتجري ومصدومة 
من الي هي عملتة 
اما بقى عندة فبعد ما هي نزلت 
فتح عينة وقام قعد نص قعدة ومسك موبايلة واتصل على حد عشان يجي يشوفة 
هو مماتش لان الضربة كانت خفيفة بس هي الي جاموسة صراحة يوم ما تنشن تنشن غلط 
____________________
عند يزن كان ماشي بس مكنش يعرف بيتها فين هي مقلتلوش قبل كدة مكان بيتها مل الي يعرفة انة قريب من المستشفى الي كان فيها 
فقرر يروح عند المستشفى 
ووصل وركن العربية هناك على أمل يشوفها 
فجاءة لقاها بتجري ف الشارع وهي لابسة بيجامة بيتي بينك في ابيض ومرسوم عليها فتيات القوة بنص كم 
ولابسة شبشب حمام وكانت عاملة شعرها كحكة لفوق وخصلات شعرها نازلة على وشها 
ركز اكتر لقاها بتعيط جامد اوويي ووشها كلة دموع 
وغالبا كان في رجالة وستات كتير اويي واقفين مش فاهمين هي بتعيط لية وآية السبب
(طبعا هما حارة فكلهم عارفين بعضهم )
نزل من العربية بسرعة 
ف نفس الوقت الي هي كانت قريبة منة فية 
راحلها بسرعة وشدها وقالها بقلق :بدر ...في أي ..اي الي حصل 
بدر بعياط وهي بتهز راسها:مكنتش اقصد والله ...هئ هئ 
يزن :بدر فهميني اي الي حصل بالظبط (طبعا هي الموبايل مجمعش معاة اوي بسبب الشبكة غير أن الصوت كان بعيد نسبيا فمحضرش اخر لقطة)
بدر برعب وعياط:م..مكنتش اقصد والله ...
يزن بمقاطعا اياها بقلق وهو بيحاوط وشها بايدة الاتنين :فهميني في ايي ...هو اي الي مكنتيش تقصدي. قصدك ايي ...
بدر بلجلجة:ا انا ق.تل... ومكملتش باقي الكلمة ووقعت بين ايدين يزن مغمي عليها و.....


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-