أخر الاخبار

رواية انتقام انثي الفصل التاسع9والعاشر10 بقلم رشا منصور

رواية انتقام انثي الفصل التاسع9والعاشر10 بقلم رشا منصور

 

مروان….
مش عارف ليه فجأة بقيت حاسس بلا مبالاه مش فارق معايا إذا كنت هتجوز ولا لآ حتى جيلان بقيت مش طايق أتكلم معاها عاوز أفضل ساكت ع طول وطلعت البلكونه وشوفت لمياء خارجه مع عمتى وبتضحك ياااااه ازاى مخدتش بالي من جمالها وفجأة لقيت 😲 

عمتي إحسان. …
أول ما خرجت من باب الدار ولسه هتكلم مع لمياء بصيت ورايا وفوق أحسن حد يسمعني ولقيت مروان مركز عينه ع لمياء وكأنه أول مرة يشوفها روحت شاورت بأيدي لحد ما خد باله إنى شيفاه اتلخبط وبص حواليه قولت له كلها أربع أيام يابن خوى وتمتع نظرك براحتك 
ولقيت لمياء بصتلي وباصت فوق لقت مروان وظهرت جيلان وراه  وراحت شاورت ل لمياء 
قولت لها بصوت واطي شاوري لها واضحكي 

لمياء….
سمعت كلام عمتي وضحكت وشاورت ل جيلان وقولت لها أنا كنت بلعب مع أحمد خدى بالك منه أحسن يطلع بره الدار 
صحيح يا مروان عندك بدله للفرح ولا اخلي عبدالرحمن أخويا زينه الشباب يجيبلك معاه ده ذوقه حلو أوى جاب اوضه النوم بتاعتنا تحفه حتى اسأل مراتك دى عجبتها أوى 
ولقيت عمتى قالت 

نقول ل عبدالرحمن يجيب له هو متحرج عليه الخروج يلا بينا ومشيت مع عمتى وأنا ماسكه نفسي أول ما وصلت بيتها فضلت أضحك ضحك مروان كان شكله عامل زى الحرا'مى اللى حد قفشه وهو بيسر'ق 
ولا قادر يرد ولا يبص ل مراته عامل زى الكتكوت المبلول 😄😄😄 لأول مرة اشوفهم قدامى واتكلم واحس ان أنا اللى فى مر'كز قوة. مش هما 

أنجي….
كنت فى أوضتي الجديدة وفرحانه بها أوى ومردتش أروح أشوف اوضه لمياء بصراحه خو'فت أشوف سناء وتنكسر' فرحتى وسمعت صوت أمي ولمياء نزلت لهم تحت وحكولي اللى حصل وان سناء كلت الشيكولاته اللى فيها العمل 
اضيقت ان عبدالرحمن هو اللى أكلها بنفسه بس امى قالت ليا ده كان أحسن حل عمرها ما كانت هتثق فى حد فينا 
سكت وقولت المهم أتجوز عبدالرحمن واعيش هنا وماليش دعوة بها 

جيلان…..
بعد ما لمياء مشيت مروان كان متوقع منى إنى هتكلم معاه بس انارشامنصور نزلت اشوف أبني هو اللى يهمني وع حسه قدرت أخرج من الاوضه وهقدر أكسب ع حسه فلوس كتير 
لو كان لازم حد يكسب من وراء الجوازه دى يبقي أنا وبس

عبدالرحمن. …
كنت قاعد فى المضيفه تحت وسمعت كلام عمتي ولمياء ضحكت ان أختي قدرت تحس بقو'تها وترد وتكييد مرات مروان وهو أخرس. مقدرش ينطق اظاهر مرته ماسكه عليه ذله؟😄
وخرجت بعدها وعديت ع بيت عمتى واخدت عبدالله معايا ومشيت واشتريت اشيك تلات بدل 
ووصلت عبدالله وايديته بدلته ودخلت الدار وطلعت أوضة لمياء وحطيت بدلتي فيها علشان محدش يشوفها وروحت ع مروان وناديت عليه أول ما خرج لي قولت له مبارك يا عريس خد 
وسيبته ولسه راجع أوضتي سمعت مراته بتنادى عليا 
روحت لها لقيتها قالت 

جيلان….
بعد مانزلت واكدت ع احمد انه ميخرجش بره طلعت اوضتي وبعدها بشويه سمعت عبدالرحمن بينادي ببص لقيت مروان فى ايده بدله الفرح ناديت ع عبدالرحمن وقولت له كدا بردو تنسي أحمد الصغير ولا هو مالوش بدله لقيته قالي والله ما جبت لسه للاولادى حاجه 

 الحجه هتاخدهم وهتجيب للكل ولو عاوزة فستان قولى ده فرح جوزك بردو ولازم تبقي واقفه بقيمتك وسط الناس 
قولت له تمام انا هروح مع طنط لو معندكش مانع علشان فى حاجات محتاجاها ولقيته قالي 

المفروض الست تستأذن من جوزها بس بما ان جوزك ملوش كلمه هنا يبقي تستأذني من حماكي عمي موجود الخير والبركه وأنا ماليش غير إنى امنعك تضايقي. أختى او اى حد يخصني انما خروجك من الدار ميخصنيش يا ست الدكتورة 
وسبني ومشي 

بصيت ل مروان وأنا متغا'ظه لقيته قالي الراجل مغلطش المفروض تستأذني مني أنا 
قولتله هو فعلا مغلطش بس لما قال أنك ملكش كلمه هنا سيبته ونزلت وقعدت تحت أبص ع أحمد وهو بيلعب 
مبقتش طا'يقه أقعد مع مروان فى مكان واحد وكل شويه أنزل تحت بحجه أحمد 

سناء….
نزلت تحت المطبخ وببص لقيت جيلان مرت أخوي قاعدة وعينها ع العيال وهما بيلعبوا روحت لهم وقولت للعيال أوعى حد يزعل ولد خالكم لساه صغير خلي بالكم منه 
وروحت ل جيلان قولت لها متخافيش عليه اطلعي ارتاحي قالت ليا 

جيلان….
أنا زهقت من القاعدة فى الاوضه هو انتوا هنا محدش بيخرج ولا بتتفسحوا معقوله الملل ده بضيعوا وقتكم فى إيه 

سناء….
هو اللى عنده عيل بيرتاح ولا بيكون عنده وقت للخروج لو زهقتي أهو فى التليفزيون والمطبخ والغسيل والتنضيف هو صحيح فى البت بهيه بس دى بتساعدنا وبتجيب الطلبات من بره 
 لكن هنا لازم كل ست تعمل حاجه جوزها لو زهقانه أوى اطلعي نفضي أوضتك واغسلي الفرش وهدومكم ده من يوم ما جيتي مشوفتش فى بلكونتك طرحه حتى مغسوله اطلعي اتسلي وانتى هتلاقي اليوم خلص وتبقي انزلي اعملي الوكل معانا
 
جيلان….
تصدقي فكرة أنا هدخل معاكي المطبخ ليا مزاج اعمل بيتزا ولقيتها قالت تعالى المطبخ كبير وواسع وفيه بدل البوتجاز اتنين وبدل الفرن تلاته اعملي اللى يعجبك 
دخلت معاها المطبخ ولقيته واسع يمكن أكبر من الاوضه ولقيت مامت مروان ومرات عمه سلمت عليهم وقولتلهم ممكن اعمل بيتزا اصل أحمد بيحبها أوى 

سعديه ام مروان….
اعملي يابتي هو أحنا هنحرمكم من الوكل خير ربنا كتير الحمد لله بت يا بهيه خليكي مع الدكتورة ساعديها 

جيلان….
ع الرغم إنى مش طا'يقه الناس دى ولا البيت إلا إنى كنت مبسوطه بقالي سنين مدخلتش المطبخ حياتي كلها فى الشغل سواء فى معملي او عند بابا واكلنا كله كان جاهز أنا مش فاكرة حتى امتى قعدنا أنا ومروان مع بعض واكلنا 
كل واحد فينا كان مشغول فى حياته وشغله ولولا ان أحمد كان عنده المربيه بتاعته يمكن مكنش لاقي اللى يراعيه 
أنا من لحظه وصولى هنا كل حاجه اتغيرت قعدت مع مروان واخدت بالي من أحمد اللى حسيته أنه بيكبر وهو بعيد عن حضني واضح إنى محتاجه اقعد مع نفسي واراجع شريط حياتي ….. 
وعملت بيتزا كتير بأنواع مختلفه جبنه وخضار وتونه ولحمه وفراخ وطلعت طبق مشكل للاولاد ولاول مرة أقعد أحمد فى حضني وأكله إحساس جميل أوى ازاى كنت محرومه منه ومشغوله فى شغلي والفلوس وبس 

عبد الرحمن….
نزلت من أوضتي لقيت جيلان مجمعه الأولاد حواليها وبتأكلهم وأول ما شافتني لقيتها قالت 
تعالي كل بيتزا أنا عامله كتير قولت لها اكلي جوزك أنا عندى مرتي وأمي مسؤولين عن اكلي وسبتها ودخلت المطبخ وقولت لهم الهانم اللى بره دى ملهاش صالح بيا فهميها الأصول يا مرت عمي 
بصيت ل أمي وقولت لها تحضرلي الوكل وطلع بهيه به أنا مش قاعد تحت قصادها كل ما تشوفني تفضل تساير معايا 
كنت قاصد اقول كدا قدام سناء ومرات عمي وطلعت ع أوضتي وقولت أهو سناء تنشغل بها وتنكد' عليها
 
سناء….
كنت فى المطبخ وبناكل من البيتزا اللى عملاها جيلان وبقولهم طعمها حلو وقولت قصاد مرات عمي له حق مروان يحبها ويجوزها اصل نفسها حلو يعني تخطف' القلب بسرعه ولسه بضحك لقيت عبدالرحمن وبيحكي عن جيلان وطريقتها معاه وأول ما خرج لقيت مرات عمي بتقولى أهو طلعت بتخطف' القلب الحقي نفسك قبل ما تخطف' جوزك لولا ان ابني يعرف الأصول الله وأعلم كان حصل إيه  
ولقيت أمي سابت البيتزا وقالت تغور هى بتضحك علينا بأكله وتدور ع رجلتنا عاوزة تخطفهم' مش كفايه مروان 
اتحر'ق دمي روحت خرجت لها 
ولقيتها 😲😲 الحقيني ياما 


الفصل العاشر 




سناء…  
لقيت مرات عمي بتقولى أهو طلعت بتخطف' القلب الحقي نفسك قبل ما تخطف' جوزك لولا ان ابني يعرف الأصول الله وأعلم كان حصل إيه  
ولقيت أمي سابت البيتزا وقالت تغور هى بتضحك علينا بأكله وتدور ع رجلتنا عاوزة تخطفهم' مش كفايه مروان 
اتحر'ق دمي روحت خرجت لها 
ولقيتها 😲😲 الحقيني ياما 

سعديه ام مروان….
خرجت لقيت جيلان قاعدة وحواليها العيال وجوزى عثمان قاعد وبتضحك معاه روحت رايحه لهم وقولت لها القاعدة بتاعتك تبقي فوق جنب جوزك لكن تقعدى فى وسط الدار واللى خارج واللى داخل تنادى عليه وتتسايري معاه معنداش الكلام ده ومش معني ان جوزك ميعرفشي الأصول أنك تفتكري أننا هنسكت ع كدا 
وبصيت ع عثمان وقولت له قوم ياسيدى الرجاله مقامك مش ع الأرض يلا أقعد ع السفرة علشان كلنا نجمع وناكل 
إنما أنتي خدى بعضك واكلك واطلعي لجوزك يلا 

سناء….
حسيت إنى عاوزة أكلها ب سناني بس امي قامت بالواجب ولقيت مرات عمي واقفه تتفرج وتقولى كويس ان وهدان مش هنا كان زمانها زى ما بتلف ع الواد تدور ع أبوه 
بصيت لها وقولتها تلف ع الواد قصدك جوزى راحت قالتلي انتي لسه واخده بالك يا خيبه وسابتني ودخلت المطبخ 

روحت ل جيلان وشيلت معاها طبق البيتزا وقولت لها خدى أحمد معاكي اكليه وبصيت لعيالي قولت لهم روحوا ع السفرة عند جدكم ع ما ابوكم ينزل علشان نأكل كلنا  
وقولت لها وأحنا طلعين ع السلم هو عبدالرحمن ضايقك فى حاجه اصله كان داخل المطبخ متعصب هو فى حاجه حصلت لقيتها قالت ليا 
بالعكس ده أنا نفسي كان اخوكى يبقي راجل زيه شخصيه جوزك قويه بعيد بقي عن شكله وعضلاته بس تحسي بهيبه كدا وانتى واقفه قصاده 
قولت لها آة بس اللى متعرفوش ان اللى بيعمل حاجه غلط عبدالرحمن ممكن يضر'به فيها وقعدتك فى وسط الدار مش عجباه ولو اتقررت مظنش ان اللى هيتعمل فيكي هيخليكي معجبه به لقيتها قالت 

أنا ممكن اروح له اوضته واعتذر له مسكتها وقولت لها يبقي ناويه ع كسر. رقبتك' ازاى عاوزة تروحى لراجل غريب عنك اوضته ولسه هتزوق أيدي روحت حطيت طبق البيتزا فى وشها وجبتها من شعرها ونزلت فيها ضر'ب وهى تصو'ت وخرج مروان وعبدالرحمن وأبويا طلع وامى ولقيت مروان بيقولى أنتى ازاى تعملي كدا ابعدي عنها 
قولت له بربي مراتك مدام ملقتش راجل يحكمها' مراتك معجبه بجوزى وعاوزة تروح له اوضته 

عمي عثمان….
أنتي بتقولي إيه يابت قومى من عليها وفهميني إيه اللي حصل 
ولقيت مرتي بتقولى السايبه اللى جايبها ابنك من بلاد بره دايره تلف ع رجاله الدار 

عبدالرحمن. …
كنت واقف وماسك نفسي عاوز أضحك ولقيت سناء جت وقفت جنبي وخدت أيدي وحطيتها ع كتفها وقالت لها مش كل الطير اللى يتاكل لحمه ولو شوفتك بصيتي لجوزى والله لرقدك شهر فاهمه يابت ده انارشامنصوروهربيكي😄

روحت بوست رأس سناء قولت لها فى ودنها برافو عليكي دى مش سيباني فى الطلعه والنازله تنادى عليا شكلك كدا مكنتيش مليا عينها كويس !؟
وبعدين قولت لها أنا جعان ولا مافيش أكل أروح عند عمتي تأكلني لقيتها قالت 

سناء… 
لا والله ما تأكل ألا من أيدي تعالي وبصيت ل جيلان وقولت لها وسعي يابت من ع السلم خلي سيد الرجاله ينزل وروحت دايسه ع ايدها وأنا نازله ولما صر'خت قولت لها إيه ده هى دى إيدك أنا افتكرتها زباله مرميه😄

سعديه ام مروان….
لم مرتك ومافيش لها نزول تانى وكلمه كمان والله ما هتشوف ولدك فاهم يا مروان 
يلا بينا ياحج نروح نأكل عيال تسد النفس بلا هم 

أمي حمديه….
هم يضحك وهم يبكي أنا عارفه ان ولدى كان قاصد يقول كدا قدام سناء لأنه عارف ومتأكد ان سناء عمرها ما هتسكت 
وعارفه ان كل ده سببه ان سناء كانت شمتا'نه فى لمياء وفضلت تشكر في الدكتورة وعلامها وأنها إم الواد 

طول عمرك راجل يا عبدالرحمن مكنش ينفع تقف فى وسط الحريم وتتخانق وبردو مقدرتش تقف ساكت من غير ما تخلي سناء بنفسها هى اللى تجيب الدكتورة تحت رجلها' 😄
بصيت ل عبدالرحمن وهو نازل ع السلم وحاطط يده ع كتف سناء وضحكت له وقولت ل سناء شاطرة ستات بره دول عينهم قويه وميعرفوش العيب انهاردة كانت عاوزة تدخل أوضة جوزك الله وأعلم بكره هتعمل إيه 
وسيبتهم ودخلت المطبخ 😄😄😄

عبدالرحمن. …
كنت متأكد ان أمي فهمت اللى قصدته كويس وبعدين قولت ل سناء هى صحيح كانت ناويه تجيلي الاوضه لقيتها قالتلي بتسأل ليه قولتلها 
ابدااا كنت عاوز أعرف قالتلك إيه بالظبط علشان تضر'بها لقيتها اتعصبت. وقالت الهانم معجبه بشكلك وعضلاتك وشخصيتك قولت لها ولسه لما ارجع الجيم تاني واجيب التيشيرتات اللى تبين العضلات أكتر ده البنات كلها هتجنن عليا ساعتها قالت ليا 
أنت قاصد تجنني. أنت ملكي أنا لوحدى قولتلها كنت 
كنت ملكك لوحدك قبل ما اخوكي يجيب لنا الدكتورة 
فين الأكل ولا أروح عند خطيبتي تقريبا عملالي انهاردة حمام  يا سلام لو عامله معاه ورق عنب 

سناء….
والله ما انت منقول من هنا وهتاكل من يدي متخلنيش أروح افطس أنجي هى كمان لقيته برق ليا وقالي 

ليه هى مش وراها رجاله ولا مش مالي عينك دى بنت عمتي قبل اى حاجه واللى يرشها بالميه ارشه بالد'م 
وكمان هى مالها روحى اتشطري ع اخوكى
 
أنا خارج هاكل بره علشان أنا راجل ومافيش حرمه تمشي كلامها عليا وتبقي صومى بقي قصاد حلفانك وحسك عينك تعملي كدا تانى أحسن تشوفي منى وش عمره ما يعجبك يا بنت عمي وسبني وخرج والنا'ر قايدة' فيا 

سعديه ام مروان….
بحط الاطباق ع السفرة ببص ملقتش عبدالرحمن ولقيت سناء بتبكي قولتلها مالك فى ايه تانى وجوزك راح فين نادى عليه ده من بدري وهو جعان قالتلي 
خرج ياما جوزى مبقاش ملكي لوحدى بقي ملك ست تانيه غيري والبركه فى ولدك لو مكنش أتجوز الدكتورة عمر ما عبدالرحمن ما كان يقدر يتجوز عليا 

بصيت لها وقولتلها دلوقتي بس فهمتي غلطتك أنتي فكرتني ازاى تشمتي' فى بت عمك ونسيتي ان كله هيقع ع رأسك اتحملي زى ما هى ما هتتحمل تتجوز اخوكى ومعاه ست تانيه ع الأقل أنتي جوزك قدام عينك لكن هى جوزها هيسيبها ويسافر مع مرته وابنه 
كل ما نا'ر الغيره تاكلك افتكري بت عمك وانك السبب فى كل اللى بيحصل ده وحاولى تصلحي حالك مع جوزك يبقي معاكي ومع مرته أحسن ما يعيش معاها ويسيبك خالص فكري بالعقل يابتي الله يهديلك حالك 

أمي حمديه….
روحت عند إحسان وقولت اجيبهم يتغدوا معانا وحكيت لهم ع اللى عملته سناء فى الدكتورة فضلوا يضحكوا وروحنا البيت وكان وهدان وصل وقاعدنا كلنا علشان نأكل 

سناء….
اتفضلي ياعمتي أنا اللى عامله الملوخيه هتعجبك أوى كلي يا أنجي اومال فين عبدالرحمن كان بيقول أنه هيكون عندكم لحد ما الأكل يجهز 

عمتي إحسان. …
لا يابتي هو كتر خيره اخد عبدالله وجاب له بدله يحضر بها الفرح وحتى مدخلش ومعرفش هو فين اتصلي عليه يابتي علشان يتغدي هو من الصبح بيجيب الاوضه ومع الرجاله ونزل تانى مع ولدي مقعدش يا حبيبي 

لمياء…
عبدالرحمن بيتغدي فى المطعم أنا كلمته قبل ما اجي وقالي أنه متعصب. ومش طا'يق البيت رغم أني لما كنت هنا وبتفرج ع الاوضه كان مبسوط متعرفيش مين اللى نكد' عليه يا سناء تحس يا عمي أخويا دايما حظه كدا بيكون مبسوط وفجأة تيجي حاجه تعصبه.  
كنت قاصده اضايقها' أنا قررت احر'ق دم كل واحد كان السبب فى قهرتي…

وهدان….
ربنا يصلح له حاله يابتي وإنتي يا إحسان الفلوس كفتك ولا محتاجه تانى أنا مش عاوز البنات يكون ناقصها حاجه 
بت يا انجي اسمعي قدام امك أهو اى حاجه ناقصاكي.  تعالى واطلبيها منى إنتى زى لمياء بتي بالظبط 

ولقيت عثمان قال وبتي أنا كمان وده بيتك قبل ما يكون بيت امك جاهزوا حالكم مفضلش كتير وأنا وصيت ع كراسي وتربيزات يااااما وهنعمل ركن للستات كمان علشان تتفرجوا ع الرقاصه وهجيب سفرجيه وناس كدا زى بتوع الفنادق يحطوا الوكل ع التربيزات خلي الناس تفرح والكل يحلف أنه ما شاف ولا هيشوف زى فراحنا 

سناء….
كنت بسمع الكلام اللى بيتقال وأنا حاسه أنهم بيتكلموا ع فرح حد غريب مش جوزى وعماله أقول لنفسي المفروض اضا'يق او حتى أقوم لكن لقيت نفسي بقول 
أنا أعرف واحدة بترسم حنه تحفه هجيبها ترسم لنا كلنا ولا ايه رأيكم 

عمتي إحسان. …
والله ولك الحلاوة يا شيخ درويش قولت لها ياريت بقالي سنين مرسمتش ع يدي من أيام فرحك يا سناء هاتيها لنا قبل الفرح بيومين وأهو امك ومرات عمك يعملوا هما كمان خلينا ندلع نفسنا شويه وبصي يا سناء ظبطينا💄 بقي إحنا منعرفشي الحاجات بتاعتكم دى وحطيلي بتاع اللى بيلمع ده وفضلنا نضحك كلنا وقامت شغلت اغاني ورقصت فى وسط الدار فى داخله 😲 يا وجعه مربربه 🙅



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close