Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور المجره كامله جميع الفصول من الاول للاخير بقلم ماهي احمد


 

حور المجره 💞

بقلم ماهي احمد 

( الفصل الاول ) 



_بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير

_لولولولولولولولولولولولولولولولولولولولولي 

بتاع الدي جي : (شغل اغنيه slow)


_ احمد مسك ايد مني وفضل باصصلها ومش مصدق انها اخيرا بقت من نصيبه وبقت معاااه .. فضل باصصلها وهو ماسك أيدها واكنه ماتخلقش بنت غيرها في الدنيا .. وقلها 

احمد : عمري ماشفت بنت في يوم في جمالك انتي البنات كلهم وسحرهم اتخلقوا عشانك 

(مني اتكسفت )🤭🤭

بقلمي مآآهي آآحمد

بتاع الدي جي : ( في الميكروفون )  ياعريس عايزين نرقص slow بقي 😍☺️

 المعازيم كلهم ضحكوا 😂





وفرحانين أن مني واحمد اخيرا اتجمعوا 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد اخد مني وطلعوا وابتدوا يرقصوا slow والكل اتلم حواليهم وعملوا دايره واحمد ومني في النص أحمد قال لمني 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد : انتي كنتي دعايا الوحيد في كل صلاه واخيرا ربنا استجاب اني يكون ملاك زيك من حقي وملكي وليا ومعايا 

بقلمي مآآهي آآحمد

بتاع الدي جه ادي المايك لمني وشغل سونج مني واحمد بيحبوها اوي لانغام وبقت مني تغني لاحمد وأحمد بقي متفاجئ جدا أن مني هتغني قدام الكل لأنها بتتكسف جدا .. واول ما مني اخدت المايك من بتاع الدي جي كل اللي حواليهم سقفلها وابتدت تغني وهي بترقص slow مع احمد 

مع بدايه الموسيقي في أول ال song ابتدت تميل مع احمد وتبص في عيونه وغنتله وقالتله 

بقلمي مآآهي آآحمد


بتوصفني .. بتكسفني .. تقول مالك ارد مافيش .. ورغم كسوفي صعب اقول ما توصفنيش .. تقول حسن القمر جنبي يضيع ومابينا فرق كبير وخد الورد من خدي بقي بيغييير .. تقولي الليل علي شعري .. علي شعري بقي بينام كلام ماسمعتهووش عمري ولا في دنيا ولا في احلام وصوتي بتسمعه غنوه عيوني بسحرها قتلاااك وانا لو حلوه انا حلوه عشاان وياااااااك ..

بقلمي مآآهي آآحمد


(ومني بتغني لاحمد ابتدي احمد يفتكر كل الذكريات الوحشه اللي مني واحمد مروا بيها سوا طول ال ٨ سنين اللي فاتوا عشان يوصلوا للحظه السعاده اللي هما فيها دلوقتي وفي لحظه انتبه ورجع يعيش اللحظه تاني مع مني لما قربت منه وحضنته وهي بتغنيله )


مني بتكمل غني : حلمت تشوفني بالطرحه ولون قلبي علي الفستان بجد هموت من الفرحه طيب احكي كمااااان عن الايام وعن بكره وعن كل اللي بحلم بيه وبيت فوق السحاب نبنيه ونسكن فييييييه .. تقولي الليل علي شعري .. علي شعري بقي بينام كلام مسمعتهوش عمري ولا في دنيا ولا في احلام 


ومن اللحظه دي احمد مسك مني شلها ولف بيها والكل وقتها سقفلهم وفرحانين اوي أنهم اخيرا اتجمعوا سوا 

احمد باس مني من راسها وبيحمد ربنا علي وجودها في حياته 


بجد مهما احكيلكم عن مشاعر وإحساس مني واحمد في اللحظه دي مش هعرف عشان مشاعر مني واحمد في اللحظه دي وفرحتهم ببعض ماتتوصفش بأي كلام عشان كده عملتلكم فيديو كامل فيه كل اللي حصل في الفرح بالسونج بكل حاجه هتلاقوا اللينك بتاعه اخر البارت وكمان تقدروا تشوفوا استوري عندي علي البيدج بتاعتي حكآآيآآت مآآهي خدوها كوبي هتظهرلكم البيدج بتاعتي علي الفيس عشان تشوفوا 

بقلمي مآآهي آآحمد


واخيرا الفرح خلص والمعازيم مشيوا واخيرا اتقفل عليهم باب واحد ❤️🤭

 

احمد :  اخيرا اتقفل علينا باب واحد اخيرا بقيتي ملكي وبتاعتي انا لوحدي انا مش مصدق عنيا 

مني :  بس بقي ماتكسفنيش 

_احمد : اكسفك انتي مجنونه احنا بنحب بعض بقالنا ٨ سنينن .. ٨ سنين وانا كل يوم بحلم اشوفك مراتي انتي متخيله أن إحنا اخيرا اتجوزنا يامني .. 


_ مني : اخيرا اتجوزنا يا احمد .. بس ياخوفي تيجي في يوم وتندم من جوازك مني 





احمد : انتي مجنونه حد يزهق من روحه ..  

مني : بتمني يا احمد انك ما تزهقش مني طول عمرك 


احمد : يابت بحبك والله بحبك .. بحبببببببببببببببببك ❤️

مني : بس بس وطي صوتك الخدامين هيسمعونا ..

احمد :  ما يسمعونا واحد وماصدق أن ربنا حققله حلمه واتجوز اللي بيحبها 


مني : طيب والله انت مجنون 

احمد : طيب ايه مش هنقلع الفستان ده بقي ولا ايه 💛


وبيقرب من مني 


مني : ( بكسوف ) احمد بطل 🙂

احمد : يابت انا جوزك 

مني : قولتلك بطل 🤭

احمد : طيب انا طالع واول ما تغيري هدومك ناديلي 

مني : طيب افتحلي سوسته  الفستان الاول 

احمد قرب من مني اوي وحط شعرها علي جنب وفتحلها سوسته الفستان وجه يطلع مني مسكت أيده بصلها وابتسم وقال لمني 

احمد : طيب ما كان من الاول 😊


مني ابتسمت وقالتله ماتسبنيش 🤗


احمد ومني قضوا مع بعض اول ليله في عمرهم سوا اخيرا بعد معاناه ٨ سنين مع مرض مني اللي اخيرا ربنا شفاها منه ..


الايام بين احمد ومني عدت جميله جدا احمد كان بيحاول يعمل لمني كل حاجه عشان تكون مبسوطه كانت قبل ما بتطلب الحاجه بتكون قدامها 


عدت سنه علي جوازهم وأحمد ومني عايشين في منتهي السعاده وجه عيد جوازهم سوا احمد عمل لمني حفله كبيره اوي وعزم فيها كل قرايبهم وصحاب مني المقربين وكانت أهمهم زينب صحبتها ودي اقرب واحده لمني 


زينب : كل سنه وانتي طيبه ياقمر 

مني : وانتي طيبه يازينب وعقبال ما افرح فيكي بقي 

زينب : مافتكرش يامني 

مني : ليه يازينب بقي 

زينب : عشان نفسي اتجوز واحد زي احمد وانتي خلاص اتجوزتيه ومعتقدش اني هلاقي واحد زيه تاني 

مني : انتي عندك حق مافيش زي احمد ابدا في الدنيا يازينب 

احمد جه وقال 

احمد : بتجيبوا سيرتي في ايه ؟ 

مني : زينب ياسيدي مش عايزه تتجوز غير واحد زيك 

احمد : ياستي اللي زيي كتييير بس انتي شاوري

زينب : ( بنظره اعجاب لاحمد )  اللي زيك خلصوا من زمان يا احمد  

احمد : مممم ( اتهرب من زينب ) 

طيب انا لازم اخد مني منك بقي عشان نرقص سوا يلا يامني 

مني واحمد راحوا يرقصوا سوا 


مني : كده كسفت زينب يا احمد 

احمد : ليه انا عملت ايه 

مني : كنا واقفين معاها وسيبناها ومشينا 

احمد : سيبك منها 

مني : علي فكره ماتاخدش كلام زينب بجد دي اختي وهي كده بتحب تهزر دايما 


احمد : احنا هنفضل نتكلم عنها طول اليوم ولا ايه انا عايز اتكلم عنك انتي وبس ☺️





مني ابتسمت وقالتله طيب عايزنا نقول ايه ☺️😍


احمد : ماتقوليش بصي فوق 


مني بصت للسما لاقيت طياره معديه وعليها  يافطه مكتوب فيها عيد جواز سعيد يامني .. مني بقت فرحانه اوووووي وبقت تصرخ وحطت أيدها علي بوقها من كتر الفرحه ومره واحده لاقيت احمد ركع علي ركبته قدام الكل وقدملها خاتم الماظ وقلها 

احمد : تتجوزيني 

(مني استغربت وقالتله) 

 مني : بتعمل اي يامجنون إحنا متجوزين اصلا  😂

احمد : هتجوزك تاني وتالت ورابع كمان انا من حقي اتجوز اربع مرات وفي الأربع مرات دوول هختار اتجوزك  انتي كل مره 

بقلمي مآآهي آآحمد

مني : مش عارفه اقول ايه

 ودمعت من كتر حب احمد ليها والسعاده اللي كانت عايشه فيها كان كل اللي حواليها بيحسدها علي حب احمد ليها وكلهم بقوا بيهنوهم بعيد جوازهم الاول 

بقلمي مآآهي آآحمد


اليوم خلص وكل حاجه كانت ماشيه برفيكت اوي وفي آخر الحفله والكل بيمشوا احمد لقي بيبي بتاع سنه ونص كده واقع في الارض وبيعيط 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد اخده وشاله بسرعه وهو بيبصله وكان واخد البيبي في حضنه وفرحان بيه اوي والبيبي سكت وبقي يبوس فيه ويلاعبه 

لحد ما البيبي سكت وبقي بيضحك كمان 

بقلمي مآآهي آآحمد





 مني شافت كده ومن غير ما تحس دموعها نزلت منها احمد بيقدملها كل حاجه وهي ماتقدرش تقدمله حاجه بسيطه زي دي أنه يكون اب بسبب ظروف مرضها 

بقلمي مآآهي آآحمد

عدت سنه والتانيه والتالته وهما عايشين في سعاده بس مني ابتدت تشوف في عيون احمد أنه كل ما يشوف بيبي يجري عليه ويحضنه وكانت نفسها تعمله حاجه بسيطه زي دي وأنه يكون اب 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد : طيب ياحبيبتي انا رايح الشركه بتاعتي مش عايزه اي حاجه 

مني : لا ياحبيبي بس ما تتاخرش عليا 


احمد : اكيد مش هتأخر وماتنيسيش تاخدي الدوا بتاعك 

مني : ماتقلقش هاخده 

مني فكرت انها مش هتاخد الدواا مره تانيه وأنها لازم تحمل عشان تسعد احمد وتخليه مبسوط 

مني بقت تكذب علي احمد وبقت مش بتاخد الدوا بتاعها زي ما احمد قلها وفي يوم البريوت اتأخرت عليها وعملت تحليل حمل ولاقيت نفسها حاامل بقت الدنيا كلها مش سيعاها من الفرحه 

بقلمي مآآهي آآحمد


الدكتور : انتي عارفه انك كده بدمري حياتك بأيديكي يامني 

مني : حياتي كلها ماتسواش لحظه من سعاده احمد لما ابنه يناديه ويقوله يابابا ❤️

الدكتور : يابنتي انتي حالتك لا تسمح بالولاده ده انتحار 😳

مني : حياتي كلها ماتسواش حاجه في سبيل اني اسعد احمد يادكتور .. احمد اتحمل عشاني حاجات كتير اوي كمان في وقت المستشفي والعمليات واخيرا عملت العمليه ونجحت بعد كل ده حياتي تمن بسيط اوي ادفعه لاحمد عشان يبقي مبسوط 





الدكتور : ومين قالك يابنتي أن احمد هيبقي مبسوط بغيابك عنه انتي كده بتهدي احمد وبتظلميه 

بقلمي مآآهي آآحمد


مني : الموت علينا حق يادكتور وكل واحد لي ميعاد لا هيأخر عنه ساعه ولا هيقدم عنه ساعه ولو ليا نصيب بعد الولاده اني اعيش هعيش ( لا يستقدمون ساعه ولا يستأخرون) 

الدكتور : صدق الله العظيم 

مني : انا بس بترجاك انك ماتقولش حاجه لاحمد خالص 

الدكتور : كده كده هيعرف بطنك بكره تكبر و هتبان  

مني : لما تبقي تكبر ربنا يحلها 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد رجع البيت 


احمد : مني .. مني .. فينك ؟ 

احمد لقي مني واقفه في المطبخ وبتعمل الاكل حضنها من ضهرها وقلها في ودنها هو انا نسيت اقولك النهارده اني بحبك ❤️ قبل ما امشي علي الشركه 

مني : بصيتله وهي في أيدها السكينه وقالتله لا مانسيتش بس نسيت حاجه اهم من كده 




احمد : ايه هي بقي 

مني : نسيت بوسه كل يوم 😘

بقلمي مآآهي آآحمد

احمد : طيب تعالي بقي 

وبقي يزغزغ مني وبقت تجري منه وبقي يجري وراها لحد ما اخيرا وقعوا هما الاتنين في الارض وبقي احمد فوق مني ووشه في وشها وبصلها وكأنها اكبر إنجازاته وبقي يملس علي شعرها ولمس شفايفها بحب وشوق وقتها مني غمضت عينها وحست بحب احمد ليها من لمسه شفايفها لشفايفه 


وراحوا لدنيا تانيه وسابوا الاكل اتحرق علي النار 

بقلمي مآآهي آآحمد





مني : قامت بسرعه يانهار ابيض الاكل اتحرق يرضيك كده 

احمد : ولا يهمك فداكي الدنيا كلها انا هطبخ مكانك اطلعي انتي  بسرعه عايز اشوفك زي القمر النهارده 

مني : ومش معني النهارده 

احمد : عشان النهارده عيد الحب وعايز نبقي سوا انا وانتي النهارده مع بعض وبس انتي نسيتي 😮

مني : طيب ما انا عارفه انت شايف أن في حد من الخدامين قاعد اديتهم النهارده اجازه عشان ابقي انا وانت وبس سوا 

احمد : طيب بحبك بقي ❤️

مني : وانا بعشقك بقي ❤️

احمد : طيب يلا بسرعه اطلعي 

مني : طيب والأكل 

احمد : مالكيش دعوه انا هتصرف 😊




احمد قلع الجاكيت بتاعه وشمر كمامه بسرعه عشان يبدأ ينضف العك اللي مني كانت بتعمله اصل اللي مني كانت بتعمله ده مش أكل ده عك مش اكتر 


احمد طلب اكل دليفري .. وحط شموع في كل حته في المكان 


ومني كانت فوق بتاخد شاور وبتلبس الفستان الاحمر بتاعها 


بقلمي مآآهي آآحمد

وأحمد نضف المكان كله والأكل الدليفري وصل وبقي يرتب السفره وحطها بره في الجنينه .. 

وبعد ما ظبط كل حاجه.. بص في ساعته لقي مني اتاخرت وهو بقي جعان اوي اخد قطعه كده  ولسه هيحطها في بوقه




 مني جت وهي لابسه الفستان الاحمر بتاعها كانت جميله في اليوم ده بشكل مايتوصفش احمد من كتر جمالها القطعه اللي كانت في بوقه وقعت وبقي متنح من جمالها 

احمد : مش عارف اقول ايه من جمالك 😍

مني : ماتقولش كفايه اللي شيفاه في عنيك 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد فتح الكرسي لمني ومني قعدت وفضلوا يتكلموا وياكلوا بالشوكه والسكينه سوا وأحمد بقي بيأكل مني في بوقها واخيرا خلصوا اكل سوا والوقت سرقهم احمد قعد في الارض في الجنينه واخد مني وقعدت  قدامه وبقوا قاعدين وحاضنها من ضهرها .. وجاب منضاد جواه شمعه ولعوها سوا 

وكل واحد منهم جاب ورقه وقلم و اتمني امنيه 

بقلمي مآآهي آآحمد





وكتب فيها أن نفسه يعيش مع مني طول العمر وطبق الورقه وحطها جواها

ومني كتبت علي الورقه بتاعتها أن نفسها تطلع من الولاده علي خير وتعيش مع احمد وابنهم طول العمر 

وطيروها سوا وكل واحد أمنيته مش قالها للتاني عشان تتحقق 

بقلمي مآآهي آآحمد


اليوم خلص والأيام عدت وابتدت مني بطنها تكبر وبقت خايفه جدا لاحمد يعرف 

بقلمي مآآهي آآحمد


مني : الووووو ايوه يازينب فاضيه تعليلي شويه 


زينب جت لمني ومني حاكيتلها عن اللي عايزه تعمله 

زينب : انتي مجنونه يا مني تحملي ايه وكلام فارغ ايه .. انتي لو ولدتي تموتي علي طول انتي ناسيه انك عامله عمليه خطيره في القلب وعضله قلبك ماتتحملش الخلفه 




مني : انا عارفه كل ده كويس يازينب بس احمد ذنبه ايه أنه يتحرم من الأطفال 

زينب : احمد عارف كويس أنه يوم ما اتجوزك عمره ما هيكون اب وهو راضي وموافق بكده 

مني : بس انا عمري ما اديت حاجه لاحمد هو دايما اللي بيديني كل حاجه احمد فضل معايا ٨ سنين في المستشفيات لحد ما عملت العمليه ونجحت كفايه بقي انا لازم اخليه يبقي اب 

زينب : وأحمد عارف الكلام ده 

مني : انتي مجنونه لا طبعا 





زينب : طيب والعمل وليه بتقوليلي طالما واخده القرار .. 

مني : عشان لو مت تخللي بالك من ابني اوعي تفتكري يازينب اني عبيطه ومش شايفه نظراتك لاحمد عامله ازاي بس انا واثقه في جوزي كويس اوي وأنه عمره ما هيبص لواحده غيري بس لو جرالي حاجه وانا بولد خللي بالك من ابني وأحمد كمان 

زينب : ايه يامني الكلام الفارغ اللي بتقوليه ده انا .. انا .. 


مني قاطعتها في الكلام 

بقلمي مآآهي آآحمد


مني : انتي بتحبي احمد من ايام الكليه وانتي بتحبيه يازينب 

وانا اتمني لاحمد كل خير بس لو ماقومتش منها يازينب انا بوصيكي خللي بالك علي احمد وابني 

بقلمي مآآهي آآحمد

زينب : انتي حامل يامني 

مني : ايوه يازينب حامل 

زينب : وأحمد يعرف 

مني : مش ناويه أقوله دلوقتي الا علي الاقل في الرابع عشان مايقوليش ننزله 

زينب مابقيتش عارفه تقول ايه لمني غير أنها وعدتها أنها لو جرالها حاجه هتخلي بالها من ابنها وأحمد طبعا حلم عمرها 

بقلمي مآآهي آآحمد





الايام عدت وأحمد ابتدي يلاحظ أن مني بقت بتتعب كتير 


احمد : مالك يامني انتي مش بتاخدي الدوا بتاعك 

مني : لا يا احمد انا اكيد باخده ما تقلقش عليا انا كويسه 

احمد : لا يامني انتي مش كويسه انا ملاحظ انك دايما تعبانه اليومين دوول انا لازم اكلم الدكتور ييجي يشوفك في ايه وكمان نعمل شويه تحاليل وفحوصات ونطمن علي العمليه بالمره 





مني : قولتلك بلاش يا احمد انا كويسه 

احمد بقي مصمم واخد مني وراحوا المستشفي والدكتور اللي متابع حاله مني قاله انها حامل وكمان في أول الخامس بقت صدمه كبيره جدا لاحمد لما الدكتور قاله وكمان حامل في الخامس 

بقلمي مآآهي آآحمد


احمد : وهو كله غضب من مني 

احمد : انتي عملتي كده ليه ؟ ليه عايزه تموتي نفسك ؟ انا عملت فيكي ايه عشان تعملي فيا كده ؟ 

بقلمي مآآهي آآحمد

مني كانت نايمه علي السرير وهي تعبانه  وقالتله نفسي اخليك أب يا احمد 




احمد : انا مش عايز ابقي أب انا عايزك انتي 

مني : العمليه ممكن تنحج وممكن اقدر اجيبلك اللي نفسك فيه 

احمد : مين قالك اني نفسي في عيل مين اللي فهمك كده انا مش عايز من الدنيا دي غيرك 

مني : محدش قالي انا بفهمك من نظره عنيك يا احمد 

احمد : اللي في بطنك ده لازم ينزل 

مني : مش هيحصل يا احمد اللي في بطني خلاص كبر وبقي بيبي كبير يعني حتي لو نزلته ممكن يجرالي حاجه وانا بنزله يبقي خسرت نفسي وخسرت البيبي 

احمد : يعني بتحطيني قدام الأمر الواقع  ليه عايزه تحرميني منك ليه بتعملي كده 

بقلمي مآآهي آآحمد





احمد ساب مني اليوم ده في المستشفي ومشي 


فضل بره طول الليل ماشي بالعربيه بتاعته بأسرع ما يمكن ومش شايف قدامه غير موت مني .. وبقي يشرب في سجاير 

بقلمي مآآهي آآحمد

وطلع علي المقطم وبقي يصرخ بكل ما فيه وقابله واحد وقاله مالك يابني مخنوق كده ليه من غير ما يحس حكاله علي كل اللي جواه وقاله انا لو مني راحت مني ممكن امووت فيها مني دي النفس اللي بتنفسه من غيرها الدنيا مالهاش اي طعم 





الراجل : استغفر ربك يابني خللي ثقتك في الله كبيره وكلنا هنموت ده الموت علينا حق وهي لو ليها دقيقه زياده علي الدنيا هتعيشها استغفر ربك وارجع نام في حضن مراتك ده مافيش احن من ربنا في الدنيا وخليك واثق أن ربنا دايما هيعملك الاحسن 


بقلمي مآآهي آآحمد

واخيرا احمد رجع البيت ومني كانت قاعده علي السرير مستنياه واول ما شافته عملت نفسها نايمه علي طول احمد جه جنب مني وقعد وبقي يبكي .. يبكي ويقولها ليه عايزه تحرميني منك 

مني اخدته في حضنها وقالتله نفسي ابقي ام ونفسي نجيب طفل يربطنا سوا 





احمد : ايوه بس الطفل ده هيبقي سبب في أننا نبعد عن بعض هيبقي سبب في حرمانا من بعض 


مني: انا أملي في ربنا كبير أني اقوم من الولاده بالسلامه حب اللي في بطني يا احمد ولو طلع ولد سميه نوح وخللي بالك منه ارجوك 


احمد استسلم لمني اخيرا وقلها ماتقلقيش انتي هتقومي منها بالسلامه وهنخللي بالنا منه احنا الاتنين 

بقلمي مآآهي آآحمد




مني نامت في حضن احمد وبقي يلمس شعر مني بحنيه وبقي يقول في سره يارب ماتاخودهاش مني دي كل ما ليا في دنيتي وغمض عنيه وراح في النوم هو كمان في حضنها 

بقلمي مآآهي آآحمد

الايام عدت بسرعه البرق وأحمد مكانش بيسيب مني ولو لحظه واحده  ومني كانت دايما متابعه مع دكاتره متخصصين وكلهم عارفين أن نسبه النجاه لمني ضعيفه جدا 

بقلمي مآآهي آآحمد

مني وهي داخله اوضه العمليات بقت ماسكه في ايد احمد .. ومافيش علي لسانها غير خللي بالك من نوح ابننا حبه زي ما انا كنت هحبه احمد مسح دموعه وقلها هتطلعي منها ماتقلقيش 

بقلمي مآآهي آآحمد 





زينب كانت مستنيه بره مع احمد بفارغ الصبر وبعد ساعات سمعه صوت البيبي وبعدها بشويه الدكتور طلع 


احمد : بلهفه وشوق ها يادكتور طمني 😳😳

الدكتور: للاسف البقاء لله 😞😞

احمد وقتها من الصدمه اغم عليه ولما فاق الصبح فتح عنيه لقي نفسه علي سريره في اوضته وبص لقي مني قدامه وبتجري علي ال (trade mate ) المشايه وبتقوله 

مني : صباح الخير ياحبيبي ❤️🥰


                 الفصل الثانى من هنا

تعليقات