Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عاصفة القدر الجزء الثاني كامله بقلم ايمان المهدي جميع الفصول من الاول حتي الاخير

رواية عاصفة القدر الجزء الثاني الفصل الاول

 

 عاصفة القدر الجزء الثاني


الفصل الاول والثاني

بقلم إيمان المهدى



ف الرابعة عصرًا وقت إجتماع العائلة على طاولة الغداء.  يدخل. مراد وأحمد وحسام بإبتسامتهم وهزارهم المعتاد. 


مراد. نوووور. نوووور. 

أحمد. يابنى انت عارف انها قماصه وكمان عنيدة ومش هترد عليك عشان اتأخرت عليها 


مراد. أنا عارف اصالحها ازاى وغمزله. ورد التوليب والشيكولاته 


حسام. مش عارف امتى خليتها تحب الورد 


مراد. ايه رأيك انها هتيجى تاخد الورد وتسيب الشيكولاته  


أحمد. ربنا يخلهالك يا مراد. اهى نور  كانت عوض الكل عن غياب الأحباب


مراد  أكيد الغايب هيرجع وينور حياتنا من تانى. .. نوووور  بابا جبلك الورد والشيكولاته ال بتحبيهم 


لتأتى طفله صغيرة لايتجاوز عمرها الأربع سنوات  مسرعة وتلقى بنفسها ف احضانه. وحشت نور خالص يابابى. انت اتأخرت على نور  35 دقيقه بحالهم 


مراد. أنا آسف يانورى. مش هتتكرر تانى. وبعدين قوليلى عرفتى ازاي ان اتأخرت 35 دقيقه. 


نور.  ههههه سألت تيته سميرة وقالتى


سميرة. كدا يانور بتفتنى على تيته طيب آخر مرة هتسألينى واجاوبك. 


نور. آسفه ياتيته بس أنا مش أقدر أكذب على بابى 


مراد.  هههههه طيب يا آنسه نور خدى وردك وروحى حطيه ف الزهريه. على ما اغسل إيدى عشان الغدا أكيد مأكلتيش


نور. حاضر يابابى


عليا.بغضب دلعك ليها زاد عن حده بصراحة البنت ما بتسمعش كلامى خالص 


مراد. لا اله الا الله. ياشيخة ارحمينى بقا وارحمى البنت وبعدين ليه انت الوحيدة ال بتشكى منها. دى بنتك ياعليا. حاولى تحتويها


عليا. لا دى بنت العيله كلها. كلهم شايفنها على انها نور بنتهم الغايبه مش نور بنتى الصغيرة  حتى انت سميت بنتى على اسمها مخصوص عشان يفضل اسمها وذكراها حاضرين.  أنا مش عارفة نور دى غايبه حاضرة واخدة منى كل حاجة. وسابته وطلعت غرفتها


مراد. تنهد بقله حيله 


فايد.  معلش يابنى. هي عندها حق نفسها تحس منك بشويه خنين وانت مأهملها يامراد 


مراد أنا تعبت ياعمى ومش قادرة أتحمل أكتر كل يوم نكد وقرف لما زهقت


سميرة. حقها يا مراد مفيش ست تتحمل ال هي فيه متجوزة ومش متجوز 


مراد. والله أنا قلتلها مليون مرة ان مش عايزها. هي ال ماسكة فيك


سميرة. وبنتك دى ذنبها ايه تتحرم منك واحنا كمان نتحرم منها 


مراد. بنتى محدش هيربيها غيرى. 


سميرة ومش حرام تحرم ام من بنتها 


مراد. بزهق. انت ا السبب. انتوا ال جبرتونى أكمل معاها يوم كتب الكتاب قلتوا حرام دى بنت وسمعتها والناس هتقول ايه عليها واجبرتونى عليها 


فايد. انت ال روحت واتجوزتها عند ف نور وانت مبتحبهاش. ودا مش جزاء البنت انها حبتك ووافقت ترتبط بيك. 


مراد. حبيتنى عليا عمرها معرفت تحب غير نفسها. بعد سنه كامله من جوازنا واهمالى ليها بسبب ضغطكم عليا ف لحظه ضعف منى خنت العهد مع نفسى ان مش هكون ف يوم الا لنور ومعاها. لحظه ضعف واحدة كان قادرة تربطى بواحدة زي عليا. غلطه واحدة معاها كانت كفيله انها تفضل مراتى للنهاردة 


سميرة ال بتسميها غلطه كانت نتيجيتها نور احبة حاجة ف حياتنا كلنا 


مراد. ومستحيل تتكرر تانى 


سميرة والله يابنى دا ظلم لعليا ويمكن ال بتعمله بسبب جفاك عليها


مراد. أنا عايز افهم انتوا ازاي كدا. ازاي قابلين تشوفونى مع حد غير بنتكم. طيب لما نور ترجع هقولها ايه آسف أنا نسيتك وكملت حياتى من غيرك. 


فايد. يوم ما ترجع بنتى عمرها ما هتفكر ف واحد متجوز وعنده طفله. 


مراد. انتوا حقيقى بتتعبونى. بعد عنها مش عاجب. قربت وبقا عندى بنت بردوا مش عاجب ودلوقتي بتلومونى على بعدى عنها. انتوا عايزين منى ايه يعنى خلاص انكتب علينا ان منتجمعش ابدا مستحيل يكون القدر بالظلم دا. لكل شئ سبب وانتم السبب الوحيد فإن نبعد وكل واحد فينا مش عارف التانى فيه ايه ولا عايش ازاى. وسابهم وطلع المكان الوحيد ال بيرتاح فيه 

غرفة نور القديمة ال فتحها على غرفته الخاصه بباب صغير من الداخل وممنوع على أي حد يتواجد ف الغرفه سواء من اهل القصر او الخدم بخلاف مراد ال مهتم بالغرفة حتى ان هو ال بيرتبها من وقت للتانى  الغرفة مازالت بمحتوايتها من وقت ما سابتها كل حاجة زي ما هي رسومتها اقلام الرسم الصور صندوق هدياها ال سلمه مراد ليها ف عيد ميلادها 


مراد. وحشتينى يانور  ومش قادر. على فراقك انت ازاي قادرة تكونى بعيدة عنى كل السنين دى 

خمس سنين وانا بدور عليكى ف مكان وف كل بلد شويه بمشى ادور على وشك ف كل الوشوش ال بقابلها. ارجعليى انت عاقبتينى على تسرعى بما فيه الكفاية ...


ف مكان آخر بالتحديد مدينه باريس. عاصمة فرنسا مدينه الجمال 

كانت تقف وتنظر أمامها لهذا البحر الهائج وشدة البرودة التى تأتى منه بسبب الأمطار التى كانت تتساقط منذ قليل كانت تتذكره تارة تبكى وتارة أخرى تبتسم ليخرجها رنه هاتفها من ذكرياتها 


الوووو. نعم جون. 


جون .....


حتى يوم أجازتى بجد حرام 

جون ....


خلاص خلاص ياجون جايه. حضر غرفة العمليات وانا دقايق واكون عندك.  وقفلت الفون.  


ف المستشفى  بعد عدة ساعات 

جون مبروك العملية يانور 

نور بتعب  مبروك لينا كلنا 

جون. عمرى ما شوفت زيك بيخاف على مريضه كأنه واحد من أهلك. 


نور. أنا جراحة. ووجودى هنا بقا عندى خبرة كفايه وبعدين. المريض بيسلمنا حياته كلها فلازم أعمل كل ال أقدر عليه عشان أحافظ عليها. أنا جراحة مش جزار يا جون. لازم أكون رحيمه بيهم تعرف ان من واجبى أخفف عن جراحهم والآلام ال حاسين بيها 


جون بتأثر. حقيقى كل يوم بتعرف على نور جديدة. 

يمكن بتقدرى تتداوى جروح بعض البشر  طيب ليه محاولتيش تداوى جروحك يانور ليه لليوم سايباها مفتوحه بتنزف. مستنيه مين غير نور فايد يداويها 


نور. بهروب. من كلامه. طيب جون أنا مرهقه جدا خروج ارتاح اشوفك بكرة ف عمليه جديدة بااى


جون. باى نور. وف نفسه. افضل طبيبه جراحيه وأسوأ شخص يعرف يداوى نفسه.نفسى أكون الضماد لقلبك ال يرأف بحاله ويداويه بس للأسف مش سايبه فرصه أن حد يوصل لقلبك


داخل غرفة نور القديمة 

تدخل نور الصغيرة تتسحب من الباب الداخلى والفاصل بين غرفة نور ومراد  


نور. بابى 


مراد.  قلب بابى تعالى. اوعى تكون مامى شافتك


نور. لأ. هي فاكرانى نمت خلاص


مراد. ههههه بتعلبى عليها ربنا يستر ومتعرفش إنك هنا


نور بابى هو انت ليه مش بتخلى حد يدخل غرفة نور غير أنا وانت 


مراد. عشان ريحتها تفضل ف المكان مش عايز ريحتها وذكرياتها تروح واتحرم من ذكراها


نور. طيب ليه انا بس ال بتسمحلى ادخلها


مراد. عشان بتشبهيها كتير يا نورى. ضحكتها برائتها جنانها وأكمل بضحك وهو يبتسم. تعرفى انها كانت زيك بتعشق الورد والشيكولاته


نور. بس أنا حبيت الورد الأبيض عشان انت بتحبه 


مراد. وانا حبيته عشانها 

نور. بابى هي مش هترجع تانى نفسى اشوفها كتير. 


مراد. وانا كمان نفسى اشوفها. 


نور طيب هي ليه يابت الناس ال بيحبوها وبعدت 


مراد. لإننا مقدرناش حبها دا  حبها لينا كان أكبر من توقعتنا. حتى لما بعدت كان عشان بتحبنا 


نور. ازاي بعدت عشان بتحبنا 


مراد لانها فاكرة ان ممكن ف يوم تتنسى وان بعدها كان القرار الصح. بس هي متعرفش ان أخدت روحى معاها

ويالا قومى ياشيقيه على اوضتك الوقت اتأخر 


نور بدلع. امممم عايزنى امشى عشان الوقت اتأخر وبغمزة ولاعشان تقعد لوحدك تتفرج على صورها 


مراد. قام وشلها. بقى أنا مش هخلص من شقاوتك دى بقا 


كانت عليا تتسمع عليهم من غرفه مراد. وهربت مسرعة على غرفتها  


مراد كان خارج بنور ووداها اوضتها وف طريقه للغرفة كان شايف خيال عليا وهى بتتسحب تدخل اوضتها 

مراد بغضب مفيش فايدة فيها 


نور ف حاجة يابابى. 


مراد قبلها لا ياقلب بابى. ادخلى نامى عشان اوصلك بدرى لمدرستك. تصبحى على خير يانورى


نور وانت بخير يابابى


مراد. لأمتى ياعليا هتفضلى عائق ف حياتى كنت أكبر غلطه عملتها ان مطلقتكيش. وفتخ الباب بعنف. انت امتى هتتغيرى. لأمتى هتفضلى تتسمعى على كلامى مع اى حد 


عليا. أنا مراتك ومن حقى .. قاطعها مراد. انت مش من حقك أي شئ وإياكى تنطقى كلمه مراتك دى تانى أنا عارف كل الاعيبك يا عليا أنت واحدة انانيه وكذابه وقعت بينى وبينها ولحظه خلتينى اصدق واخسر أعز ما ليا


عليا قلتلك وقتها  ال اعرفه  وبعدين هي بنفسها أكدت كلامى وعشان كدا اتجوزتنى أنا مليش ذنب


مراد. قصدك كانت بتحاول تحمينى انما انتى شوهتى صورتها قدامى ليه ايه السبب كنت عايزة ايه تحصلى عليا مش كدا.


عليا طول ما نور بينا مش قادرة اكون معاك حبك ليها مسيطر على عقلك فيه ايه زيادة عنى


مراد. وبعدت نور بعدت لسنين وانا مش عارف مكانها ولأنك متقدريش تقدم زيها ولا تحبينى زيها عشان كدا مقدرتيش تحصلى عليا ولا أنا قادر احبك لان ببساطه روحى وقلبى مش ملكى ملكها هي وبس وهفضل محافظ عليهم لحد ما ترجع


عليا. انت ايه حرام عليك مش حاسس بيا انا انسانه 


مراد. ولان بحترم اى ست وعارف أنك انسانه ولسك مشاعر قولتلك هطلقك مليون مرة وانتى رفضتى. بحاجة بنتك ال اصلا متعرفيش عنها حاجة. قولتلك روحى عيشى حياتك واتجوزى وبنتك تعالى شوفيها ف أي وقت وانت رفضتى. مش عارف عايزة ايه 


عليا تقترب منه بدلع وخبث وتحاول تلمس صدره لكن رفع ايديها سريعا. اياكى. مش هيحصل تانى. سنه كامله وانا بعيد عنك. وبسبب خبثك ولؤمك تشربينى عصير ف ف مخد رات  بس عشان اكون ليكى بجد أنا بقرف منك ازاي قدرتى تعملى كدا وتجبرى شخص يقرب منك 


عليا. ايوه عملت وهعمل اي حاجة عشان تكون ملكى 


مراد. لولا بنتى انها صغيرة مش مستوعبه معنى انفصالنا كنت خلصت من وجودك ف حياتى من سنين  


خرج مراد للجنينه وهو يلعن عليا 


سميرة. مراد ياحبيبى

التفت مراد. تعالى ياماما 

سميرة. سامحنى يابنى على قولته 

مراد. أنا مش زعلان بس أنا مش هقدر. أنا اتخنقت من وجودها قدامى


سميرة. يابنى أنا ام وبدل ما قلبى موجوع على نور بس  فهو موجوع عليك انت كمان. وانا بشوفك بتتعذب وحارم نفسك من نعيم الحياة. 


مراد. وهو فيه سعادة وهيا بعيدة .. أنا متأكد انها بتعيش نفس ال عايشه وبزيادة على الأقل وجودكم مهون عليا. انما هي وحيدة 


سميرة.ببكاء أنا خايفه مااشوفهاش تانى 


مراد. متقوليش كدا أكيد هترجع


سميرة. الغياب طال اوووى  واحنا منعرفش عنها أي حاجة 


مراد. هترجع. طول ما قلبى بينبض تبقى أكيد كويسة. 


سميرة. يارب رجعهالى  


مراد بدموع اخد سميرة ف حضنه. يارب .. يارب


ف شوارع باريس كانت تتمشى نور 

هى الآن أصبحت وحيدة وطالما كانت وحيدة رغم وجود الكل ان لم يكن هناك من يساندك ويدعمك فأنت وحيد ان كان من يأخذ قرارات قد تؤثر فيك فأنت وحيد.  نور لنفسها وهى تتمشى  كنت انت الدفى والدعم رغم بعادك عنى لسنوات وايضا كنت حزنى وشوقى أيعقل أن حبك لعنه حتى أجد كل هذه العوائق ف طريقى للوصول إليك أي حب هذا لا أقدر على نسيانه أي لعنه ألقيها عشقك علي وجعلنى أسيرة لهواك. أسيرة خاتمك الذى بإصبعى منذ إثنى عشر عاما. سنوات وانا قلبى يحترق بجمر الفراق.  هل مازلت تتذكرنى ام ان حياتك اصبحت مليئه بكل شيء إلا أنا. أتذكر أن اليوم هو يوم ميلادى وانك وعدتنى منذ سنوات طوال ان تكون بجوارى وألا تنسانى 


داخل غرفتها كان يردد بإسمها. نووور  يا أجمل الورود يا عشقى وحبى الوحيد اليوم ميلادك يوم انارت الدنيا بنور مولدك ولكن كتبت ف صفحات القدر الحرمان والعذاب أي قدر هذا 

دائما ما أؤمن بالقدر فهل يحق له ان يجعلنا  معذبين

 ألم يرأف يومًا بحالنا.  

أتذكر وعدى جيدًا. لن يدخل قلبى غيرك ولن يشاركنى احد وسادتى يومًا الا انت حتى وان طال الغياب سأكون وفيًا 


سنوات العذاب التى ارهقت قلبك. اليوم قلبى مرهق بفراقك لقد تذوقت من نفس نار الحرمان والعذاب الذي عشتيه











الفصل الثاني عاصفة القدر ج2

بقلم إيمان المهدى


ف الصباح. 


مراد  نور فين لدوقتى كدا هتتاخر على مدرستها وانا كمان هتأخر 


سميرة لسه منزلتش أنا هطلع اشوفها 

مراد. لا ياماما خليكى هطلع أنا 

كان مراد طالع على السلم ليجد عليا تنزل لأسفل. فين نور 

عليا بعدم اهتمام معرفش 


مسكها مراد من ذراعهاهو ايه ال متعرفيش. بنتك فين وازاى مجهزتهاش لدوقتى 

عليا. مراد متوجعش دماغى أنا صاحيه مبسوطه. وخارجه رايحه النادى أجرى شويه 

بنتك ابقى خلى الدادة تجهزها


مراد بصوت مرتفع. انت ازاي كدا حتى بنتك مش قادرة تهتمى بيها 


عليا. اوووف كل يوم زعيق وقرف وبعدين ما ال بيهتموا كتير يعنى الدنيا موقفتش على اهتمامى انا 


مراد. انت مستحيل تكونى أم 

لتأتى. مروة من الخلف ماسكة نور ومجهزاها. خلاص يا مراد اهدى ملوش داعى الخناق أنا جهزتها هي وزين ويالا عشان متتأخروش اكتر 


مراد بس ...


سميرة خلاص يا حبيبى خد نور وزين وامشوا  


مراد اخد الأولاد وخارج بيهم ليسمع صوتها المزعج له. عليا. أنا مش نكون موجودة على الغدا  عشان هتغدى بره مع صحبتى 

مراد  سمعها. ومعطهاش أي ردت فعل هو أصلا لا يهمه امرها بشئ


زين 4 سنوات ابن مروة وأحمد وتقريبا نفس سن نور 


مروة  وبعدين ياماما. لحد إمتى هيفضل مراد حاله متلغبط كدا


سميرة والله ما عارفة يابنتى أنا تعبت وقلبى واجعنى على بنتى ال مش عارفين عنها حاجة من سنين. وهو ال عايش حياته بالشكل دا طول اليوم ف شغله وطول الليل حابس نفسه ف غرفتها 


مروة. ياترى انت فين يا نور ياريت ترجعى عشان كل حاجة ترجع لوضعها الصحيح


ف شركة آل سليمان 


مراد. أحمد. مش لازم المناقصه دى تروح من ايدينا بجد الشركة محتاجاها جدا ف الوقت الحالي. 


أحمد. متقلقش أنا شغال عليها كويس 


مراد. تمام. بقولك يا أحمد ممكن تجيب الولاد من المدرسة أنا مش عايز اروح هروح اقعد ف اليخت 


أحمد. طيب ونور هتضايق لو مرجعتش 


مراد. لما تروح البيت هكلمها فون بس بجد مش عايز اشوف عليا مش ناقص عكننه خروج متأخر تكون نامت وخلصت منها


أحمد. بضحك بقيت احس ان عليا بوبع بيخوف


مراد. بتهزر صح هي مش بوبع هي انسانه مريضه مش قادرة تعيش من غير مخططاتها عايشه حياتها تعمل مشاكل ف العيله وبس 


البيدج الأصلى حكآيآت إيمى الروايه حصرى عليه


ف المساء داخل احدى الشقق 

كانت عليا مستلقية على السرير شبه عاريه وتنفس ف سيجارة بجوار هذا الشاب 


عليا مصدقتش نفسى لما كلمتنى من يومين وعرفت أنك خرجت 


فهد أنا ما خرجتش أنا هربت 


عليا طيب وبعدين هتعمل ايه انا خايفة لتتمسك 


فهد وانت من امتى بتخافى على حد يا عليا. 


عليا. بدلع اخص عليك يافهد ان لسه واخد على خاطرك منى. كنت هعمل ايه بس كان لازم أكمل حياتى وابعد عنك خالص 


فهد. خمس سنين متسأليش عليا ف السجن ولا تطمنى عنى 


عليا لو مراد او حد عرف كان ممكن يأذينى بس أنت لو مش غالى عندى كنت جيتلك  أول ما كلمتنى

 وبغمزة وكمان صالحتك بطريقتى


فهد ال مش فاهمة انت ازاي قبلتى تخونى مراد بسهوله كدا زمان كنا اصحاب بس متخطناش حدودنا مع بعض ليه النهاردة وانت متجوزة مراد سليمان بتعملى كدا


عليا بدموع عشان هو ال وصلنى لكدا اهماله ليا ومعاملة السيئة وكل ما اكلمه يقولى نطلق تخيل جوزى ومتحرم عليه حتى اتكلم معاه


فهد. أومال جبتى بنتكم ازاى باللاسيلكى


عليا بتتريق. للأسف عملت ال أي ست تخجل تعمله مكانش حاسس اصلا بس لما فاق بهدلنى وأقسم ان لاياكل ولا يشرب حاجة من إيدى وكلامنا بقى ف اضيق الحدود. وكل دا بسبب حبه للإسمها نور


فهد وان ماسكة فيه ايه بعد كل دا 


عليا. تفتكر فلوس آل سليمان تتساب بالسهوله دا 


فهد  عشان كدا سلمتينى نفسك بالسهوله دى 


عليا بغضب أنا هقوم امشى 


ماسكها فهد من ايديها. يابنتى اهدى. أنا بهزر معاكى وبعدين أنا كنت عارف بخلافك مع مراد. وجيت عشان اتكلم معاكى 


عليا عارف ازاي يعنى 


فهد انت فاكرة ان ف السجن ومعنديش بدل العين ميه بره السجن وبعدين الكل عارف بحكاياك أنت ومراد وان عمه جبره يكمل معاكى عشان سمعتك وكدا وكان سهل ان أعرف الباقى مش كل ال ف القصر كويسين فيهم كتير بيشتروا بالفلوس لو عايز أعرف حاجة


عليا. طيب وانت عايز منى ايه دلوقتى

فهد. عايز اخد حقى من مراد وفايد وبالأخص نور. زي ما انت عايزة تاخدى حقك منهم وكلنا لينا مصالح


عليا بس احنا هنجيب نور منين دا حتى منعرفش ان كانت عايشه ولا ميته


فهد. أكيد عايشه وهترجع ولوقتها اكون بدأت انتقامى المهم أنا لازم اجل انتقامى منهم واختفى لفترة عشان العين عليا 


على يخت مراد ف المساء 


مراد لسه مفيش أي أخبار عنها

مصطفى والله يا مراد أنا كل شهر ف بلد شكل وبسأل كل ال اعرفهم للأسف مفيش حد عارف يوصلها 

عشان بتنسوا الشخصيات 👈(مصطفى يبقى ابن عم خالد وقابل مراد  ف إيطاليا وساعده ومن وقتها وهما اصدقاء ومعاه ف كل حاجة وبيساعده )


مراد بخيبة أمل تمام يامصطفى بس ياريت تحاول تانى واى اخبار بلغنى بيها


مصطفى. هو فيه حاجة كدا بس ..

مراد. بس ايه اتكلم 


مصطفى فهد الصافى 


مراد ماله دا مش خلصنا منه


مصطفى للأسف هرب من السجن من كام يوم 

مراد. ازاي يعنى 


مصطفى. مش صعب عليه  .. المشكله وال خايف منه ان يكون بيفكر ينتقم منك على ال عملته فيه وف أبوه


مراد. ال عملته كان هو الصح ال زي فهد ويسرى وامثالهم كان لازم يتعقبوا ومتأكد ان هروب فهد مش هيمر على خير 


ليأتى صوت مايا وهى تدخل اليخت ...  وحشتنى يا ميرو. 


مراد بعصبيه مايا بلاش الدلع دا ايه ميرو دا  


مصطفى يضحك بصوت

مراد عجبك كدا اهو الأستاذ ما صدق


مصطفى بضحك هههه لا ابدا أصل بجد دلع إسمك صعب جدا 


مراد. وانا مقولتش حد يدلعنى 


مايا. ايه بس يامرمر


مراد. يادى النيله على ميرو ومرمر غيرى يا بنتى فضحتينى.  إسمى مرااااااد 


مصطفى. أنا همشى قبل ما تقولك دلع تانى. بصراحة مسخرة اقلك ارجع غيره لأدهم تانى


مايا. أه والله يامصطفى هيبقى اجمل دومى. او دودو انهو أحسن


مصطفى. كان بيضحك بصوت مرتفع هو ومايا ومراد وسخ كان حال الوان من شدة غضبه


مراد امشى يا مصطفى امشى أحسن ليك


مايا. مالك بس يا ... قاطعها قبل ان تكمل من غير دلع 


مايا. حاضر حاضر.  قولى بقا عامل ايه بقالك اسبوع لاجيت ولا سألت. ماما عبير زعلانه منك جدا


مراد. أنا فعلا مقصر معاها ومعاكى بس غصب عنى 


مايا عليا بردوا 


مراد  وهو فيه غيرها. أنا كرهت البيت بسببها أولا قوضه نور المكان الوحيد ال بيرتاح فيه هناك كنت عشت هنا وبعدت عنها 


مايا  وبعدين يا مراد لأمتى العذاب دا لازم تحط نهايه لوجعك يا حبيبى وتعيش بقا 


مراد. مفيش نهايه بينى وبينها احنا اتخلقنا لبعض وهنعيش لبعض حتى لو مش قريبين بس روحى حاسه بيها ومتعلقه بنور وبس 


مايا. عمرى ما شفت حب بالشكل دا ساعات بحس انكوا شئ استثنائى. أنا اصلا مش عارفة هو ممكن يتسمى حب. ولا شئ أعظم من الحب ذاته. 


مراد. تعرفى أنا متأكد ان نور عايشه نفس ال بعيشه واكتر. أنا مش عايش بس على ذكريات أنا عايش أحلم بيها وبوجودها ف حياتى أنا تقريبا بكلمها كل يوم بحكلها تفاصيل يومى ضحكى مع نور وعصبيتى من عليا واهتمامى لأنها وأبوها عشان نرجع تلاقيهم ف أحسن حال. أنا عايش معاها كل دقيقة ف حياتى 


مايا بتحسس على راسه. مراد حبيبى انت تعبان ياقلبى. يتكلم مين وعايش مع مين انت اتجننت يا حبيبى


ضربها مراد على راسها أنا غلطان ان بحكيلك 


مايا. بهزر معاك ياحبيبى ربنا يرجعها بالسلامه 


مراد. يارب.  المهم انت عامله ايه 


مايا والحزن قد كسا وجهها. هعمل ايه بس يا مراد اولا محمد وماما عبير ودعمهم ليا كان جرالى حاجة


مراد. يا حبيبتى كله بأمر الله


مايا ونعم بالله خمس سنين وانا بتمنى ربنا يرزقنى بطفل يملى عليا الدنيا 


مراد. ربنا كريم وان شاء الله يرزقك بالذريه الصالحة


مايا يارب يا حبيبى ويعوض صبر وصبر محمد خير 


عند نور. جون قلتلك ميه مرة مينفعش 

جون. ايه نور لحد امتى انت عارفة ان بحبك ليه مش عايزة تدينى فرصة واحدة أقرب منك 


نور. انت بجد بتسألنى انت أكتر شخص عارف عنى كل حاجة وعارف كويس ان مش هقدر أنسي


جون واحد أمتى نور ما انت سنين وانا مش قادرة تنسيه هو أكيد عايش حياته ونساكى اصلا وانت هنا بتبكى على ذكرياته وحياتك متوقفه


نور. قلتلك غصب عنى مش بإيدى جون أنا لما جيت فرنسا  كنت لوحدى مكنتش أعرف حد وكنت أفضل صدفة ف حياتى ان قبلتك ف المشفى الوحيد ال كنت بتعاملنى كويس هنا بحكم ان عربيه لما سألتنى عن حالة كتير حكتلك فأنا بدين ليك ف كل ال وصلته خلال الخمسة سنين وموافقه ارد كل ال عملته عشانى بس الا ان أنسى حبى لمراد واكون لغيره فهمت جون


جون. كنت متأكد ان مجنونه وقلبك مسيطر على قراراتك بس أنا لما وقفت جمبك مكنتش مستنى المقابل. ولعلمك أنا هفضل جمبك حتى لو بصفه صديق


نور. متزعلش منى جون وبعدين لما تفكر تحب تانى. ياريت متفكرش ف عربيه مسلمه لإنك مسيحى وزواجك من مسلمه يختلف الشرع الدينى


جون. بتفهم اوك نور بس وجودي جمبك كمان ممنوع 


نور. أكيد لأ انت اصلا جمبى من وقت ماجيت وخلاص قريب هترتاح منى


جون مش فاهم.نور


نور بفكر ان ارجع أنا غبت بما فيه الكفاية والكل أكيد متعذب بسببي


جون. طيب ومراد هترجعيله


نور وتفتكر اصلا هو لسه فاكرنى أكيد عايش مع زوجته واولاده وانا عمرى ما اكون سبب ف هدم بيت 

أنا ما املكش شئ من مراد غير الذكريات


جون  هترجعى امتى 


نور بعد شهر من دلوقتى  وف نفسها بعد شهر هتبتدى رحله عذابى مجددا بلقاء مراد وهو برفقه عائلته


                      الفصل الثالث من هنا

تعليقات